لافروف يؤكد أن الشعب الجزائري هو من سيقرر مصيره دستوريا: لعمامرة: ما يحدث في الجزائر شأن داخلي وموسكو تفهمت الوضع    انضم إليهم طلبة ومحامون وأساتذة جامعيون في مسيرات ووقفات احتجاجية: الأطباء وموظفو قطاع الصحة يلتحقون بالحراك    الخارجية تحذر من حساب مزيف للعمامرة على «تويتر»    المتحدث باسم الخارجية الصينية: الصين تأمل أن تتمكن الجزائر من تحقيق أجندتها السياسية بسلاسة    تعليق عمليات الطيران لطائرات البوينغ من نوع "737 ماكس8" و"737 ماكس 9" في المجال الجوي الجزائري    الإطاحة في الشلف بعصابة مختصة في سرقة السيارات بغرب البلاد    ضغط كبير على الأجهزة بمصحات مستغانم    احتجاج على تدني الخدمات بمصلحة أمراض الكلى بتلاغ    مرضى القصور الكلوي يتخبطون بين أجهزة معطلة وأدوية غائبة    للتضامن مع الجمهورية الصحراوية    قرعة ربع نهائي‮ ‬دوري‮ ‬أبطال إفريقيا    من البطولة المحترفة الأولى    المنافسات الدولية للجيدو    الفريق ڤايد صالح‮ ‬يؤكد خلال إشرافه على تمرين‮ ‬النصر‮ ‬2019‮ ‬‭:‬    تحت مسمى‮ ‬التكتل من أجل الجمهورية الجديدة‮ ‬    ضمن خطة تسويق المنتجات المحلية بالأسواق الإفريقية‮ ‬    غليزان‮ ‬    ميلة    بعد تداول أنباء عن تسجيل إصابات‮ ‬    بعد أن تجاوز ال1‭.‬3‮ ‬مليار دولار    حداد‮ ‬يتجه للمغادرة نهاية مارس الجاري    الخارجية تفند المعلومات المنسوبة للعمامرة    أمطار رعدية وثلوج على عدة مناطق من الوطن    اتفاقيات ايفيان لم ترهن جزائر ما بعد 1962    الإبراهيمي: حان الوقت للدخول في حوار مهيكل لتفادي المخاطر    تجربة فريدة بحاجة إلى تثمين    فرض شهادة إتمام الواجهة يُعيق مسار السجل الالكتروني بتيارت    الأطباء بصوت واحد «جزائر حرّة ديمقراطية»    تسوية الزيادات المتراكمة بأثر رجعي و الخاصة بسلم الدرجات في ظرف أسبوع    بلجيلالي : «سنستغل فترة التوقف من أجل التحضير جيدا للمرحلة الحاسمة»    أحياء تيغنيف تغرق في النفايات    كفالي في فرنسا واللاعبون في راحة    رصد لمسار السينمائي الإيطالي «جيلو بونتيكورفو»    ثنائية اليميني واليساري    « لافاك » السانيا بوجه جديد    البروفيسور الجيلاني حسان يلتحق بالرّفيق الأعلى    الشهيد «الطاهر موسطاش» قناص من العيار الثقيل    الارتزاق، انفلات للحراك    ثمرات وفوائد الاستغفار    النهي عن تناجي اثنين دون الثالث بغير إذنه    مثل الذي يعين قومه على غير الحق    مستثمرون يطالبون بتطهير العقار الصناعي    الأديب البروفيسور حسان الجيلاني…يترجل    قراءة جديدة لكسر جمود المناهج    توزيع 4 آلاف سكن في جويلية المقبل    بلماضي يضبط ساعته    انطلاق دورة اتحاد شمال إفريقيا لكرة القدم اليوم بوهران    ميشال يبرمج مباراة ودية    ذاكرة العدسة تستعيد أماكن من فلسطين    ضرورة فتح فروع بنوك التجارة الخارجية    استعجال إنهاء البرامج السكنية    مسيرة للأطباء بالجزائر العاصمة من اجل المطالبة بالتغيير    ضل سعيهم في الحياة الدنيا    تسليم 252 شاحنة من صنع جزائري لفائدة وزارة الدفاع الوطني    تبليغ عن 87 حالة اصابة بمرض الجرب في الوسط المدرسي    كريستوفر كيم للجزائريين: انتظرو المفاجآت في مجال الصحة الوقائية الأيضية    يمتع عشاق أب الفنون من فئة الأطفال بباتنة    .. مملكة بن بونيا    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





ولد عباس يشدد على تحسين التسيير والاستغلال الأمثل لضمان خدمة صحية أفضل للمرضى
نشر في الحوار يوم 04 - 10 - 2010


شدد السيد جمال ولد عباس وزير الصحة والسكان وإصلاح المستشفيات على ضرورة تحسين التسيير والاستغلال الأمثل للوسائل المادية والبشرية للمنشآت الصحية لتقديم خدمات طبية أفضل للمرضى. وعبر الوزير خلال زيارة تفتيش لمستشفى الحكيم عقبي بقالمة عن استيائه للوضعية التي آلت إليها مصلحة الاستعجالات لهذا الهيكل الصحي الكبير قائلا ''الصور التي بثها التلفزيون الجزائري في نشرة الثامنة ليوم الثلاثاء الماضي عن ظروف الاستقبال بالمستشفى هي التي دفعتني إلى هذه الزيارة''. وقال الوزير ولد عباس في تصريحات نقلتها وكالة الأنباء الجزائرية بهذه المناسبة إن السلطات العمومية وضعت كل الإمكانيات المطلوبة لأنسنة القطاع الصحي ''لأنه الشرط الأول لضمان كرامة المواطن''، متأسفا في هذا الشأن لتسجيله خلال 34 زيارة قادته إلى مختلف المصالح الاستشفائية عبر الوطن وجود أكثر من 10 آلاف جهاز طبي غير مستغل ''إما لأنه معطل أو غير موضوع في الخدمة''. كما حذر وزير الصحة والسكان من ''مغبة التلاعب بالصفقات العمومية'' مبرزا في هذا السياق أنه أعطى تعليمات صارمة لمسؤولي القطاع بضرورة الحصول على الموافقة الأولية من الوزارة الوصية قبل البث في أية صفقة خاصة باقتناء التجهيزات الطبية. والتزم الوزير خلال تفقده لمختلف مصالح هذا المستشفى وتحدثه مع المرضى واستماعه لانشغالات المواطنين بتوفير كل الوسائل المادية والبشرية المطلوبة في سبيل القضاء على مثل هذه المظاهر وأمر بتخصيص فوري ل 300 مليون دج لإنجاز جناح ثاني للاستعجالات الطبية بمستشفى الحكيم عقبي يضاف إلى 6 مليار دج برسم سنة 2010 للنهوض بالقطاع الصحي بهذه الولاية. وفي نفس السياق التزم السيد ولد عباس أمام الطاقم الطبي والإداري لهذا المستشفى بتعيين مدير للصحة والسكان وإصلاح المستشفيات بالولاية في ''غضون الأيام المقبلة'' نظرا لبقاء المنصب شاغرا لعدة شهور وتلبية كل المطالب المتعلقة بزيادة عدد الأطباء العاملين بالمستشفى. وأبدى الوزير ''رفضه القاطع'' لعمليات تحويل المرضى نحو المركز الاستشفائي الجامعي لعنابة لاسيما انطلاقا من مصلحة جراحة العظام التي يشرف عليها 5 أطباء مختصين بمستشفى قالمة. ووجه أوامر صارمة للإدارة بفتح الجناح الجديد الخاص بالعمليات الجراحية ''قبل نهاية أكتوبر الحالي'' خاصة وأن عملية استلامه تمت والتجهيزات موجودة لكنه ما يزال مغلقا في وجه المرضى. وألح وزير الصحة والسكان على إدارة المستشفى بفرض نظام الدوام على الأطباء الأخصائيين بمصلحة الاستعجالات طيلة أيام الأسبوع، مؤكدا على ''توقيف كل طبيب لا يلتزم بالخدمة''. ولدى وقوفه على الوضعية غير اللائقة لبعض نوافذ وجدران قاعات استقبال وعلاج المرضى، أكد الوزير على الاهتمام بنظافة الأجنحة مشيرا إلى إمكانية منح الاهتمام بهذا الجانب لمؤسسات خاصة. للإشارة فإن مستشفى الحكيم عقبي بقالمة يعتبر أهم هيكل صحي استفادت منه الولاية خلال الثمانينيات وهو من الدرجة الأولى وبطاقة استيعاب تفوق 240 سرير.

انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.