الإفراج المؤقت لعبد القادر بن مسعود    المطالبة ببناء دولة الحريات والقانون    «الخطاب الأخير لرئيس الدولة قدم كل الضمانات للإنطلاق في حوار جدي»    خسوف جزئي للقمر بالجزائر البارحة    اتفاق السلم والمصالحة محور المحادثات بين بوقادوم وتييبيلي    بن خلاف‮ ‬يكشف تفاصيل تنصيبه رئيساً‮ ‬للبرلمان‮ ‬    الجيش‮ ‬يوقف‮ ‬14‮ ‬منقباً‮ ‬عن الذهب بالجنوب‮ ‬    بمشاركة أكثر من‮ ‬50‮ ‬دولة إفريقية    غالي الحديد! كي البالي كي الجديد!    ورقلة‮ ‬    شملت مسؤولين من مختلف القطاعات    في‮ ‬مشاريع ملموسة    مدير تعاونية الحبوب ونائبه رهن السجن    تدشين مركز للتكوين في تقنيات البناء بحاسي مسعود    تعزيز النظرة الإستراتيجية لمواكبة التطور الاقتصادي    الحوت « فري» في «لابيشري»    إجماع على ميهوبي لتولي نيابة أمانة الحزب    اتفاق للتعليم العالي بين جبهة البوليزاريو والإكوادور    عبر العالم خلال السنة الماضية    لستة أشهر إضافية    بخصوص محاسبة الإحتلال الإسرائيلي‮ ‬على جرائمه‮ ‬    أكثر من 45 ٪ من سكان المغرب يعانون حرمانا قاتلا    150 قنبلة نووية أمريكية تثير مخاوف الأوروبيين    العالم العربي على موعد مع خسوف جزئي للقمر مساء اليوم    رياض محرز مرشح بقوة للتتويج بلقب أفضل لاعب إفريقي في سنة 2019    برناوي:«لا يمكن نقل 40 مليون جزائري إلى مصر والترشّح للكان مرهون بإرادة الفاف»    منصوري رقم 10 ولقرع بدون رقم الى غاية الفصل في قضية بدبودة    عليق‮ ‬يريده مع‮ ‬أبناء لعقيبة‮ ‬    الترجي‮ ‬يصدم بيراميدز بشأنه    يتعلق الأمر ببولعويدات وكولخير    تقاليد متأصلة في التركيبة الثقافية لأعراس "أولاد نهار"    أداء "الخضر" في بوتسوانا يعبّد الطريق نحو أولمبياد طوكيو    حملة تطوعية واسعة لتنظيف شوارع وأحياء المدينة    تحويل مشاريع «ال بي يا» من بلونتار إلى القطب العمراني بمسرغين    التموين ساعتين أسبوعيا منذ عامين    نهاية ديسمبر القادم    تحسباً‮ ‬لعيد الأضحى المبارك‮ ‬    طالب جامعي و شريكه يروجان الزطلة ب «قمبيطا» و «سان بيار» و «أكميل»    النطق بالحكم‮ ‬يوم‮ ‬23‮ ‬جويلية الجاري    60 مليون دينار لربط البلديات بالطاقة الكهروضوئية    نظمت ضمن فعاليات اليوم المفتوح للطفل‮ ‬    بطولات من أغوار التاريخ    نوري الكوفي في الموعد وتكريم للمخرج أحمد محروق    أطول شريط ساحلي في الجزائر ينتظر اهتماما أكبر    الرمزية والمسرحية الرمزية    « 8 يورو للساعة ..»    عصاد: ملتقى دولي حول “ملامح مقاومة المرأة في تاريخ إفريقيا” بتبسة    قسنطينة : تتويج الفائزين الأوائل بجائزة الشيخ عبد الحميد بن باديس    القائدة والموبَوِّئة والقاضية على الذلِّ والهوان    الوحدة مطلب الإنسانية وهدفٌ تسعى إليه كل المجتمعات البشرية    أهميّة الرّوح الوطنية في صنع الإنجازات    بلمهدي: جميع الوسائل جندت لإنجاح الموسم    بمبادرة من مديرية الشؤون الدينية بتيسمسيلت‮ ‬    السكان متخوفون من انتشار الأمراض المتنقلة عبر المياه    15 يوما فقط «كونجي» لعمال قطاع الصحة في الصّيف    مغادرة أول فوج للحجاج الميامين من المطار الدولي نحو المدينة المنورة    بين اعتذار بونجاح و”مُكَابَرَة” النُّخَبْ    الرفق أن نتعامل في أي مكانٍ مع أصحاب الحاجات بالعدل والإحسان    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





ولد عباس يحذر الأطباء من العمليات القيصرية‮ ويطالب بتقليصها
قام بمداهمة مستشفى مصطفى باشا و اتخذ اجراءات تحفظية

أثارت حصيلة العمليات القيصرية المسجلة في السداسي الأول من السنة الجارية بمركب الأمومة والطفل بتلمسان حفيظة وزير الصحة وإصلاح المستشفيات جمال ولد عباس الذي طالب الأطباء العاملين بذات المرفق الصحي بضرورة تجنب إجراء العمليات القيصرية للنساء الحوامل والعمل على الاعتماد على الولادة الطبيعية.
* بلغ عددها بمركب الأمومة والطفل في تلمسان فقط 1038 عملية
* وشدّد وزير الصحة أول أمس خلال الزيارة التي قام بها إلى تلمسان على هامش تكريم المتفوقين في شهادة البكالوريا، والتي قام من خلالها بزيارة تفقدية إلى عديد المرافق الاستشفائية بالولاية من بينها مركب الطفولة والأمومة المسعفة الذي أبدى العديد من التحفظات حول طرق الولادة المعتمدة من قبل الأطباء فيه، خاصة بعد وقوفه على صحة بعض النساء بعد وضعهن لمواليد جدد، منها حالة إحدى السيدات التي كشفت أنها ولدت بطريقة قيصرية بعد ولادتها الأولى التي كانت بطريقة طبيعية، وهو ما اعتبره ذات الوزير بغير المنطقي، محذرا الطاقم الطبي من مثل هذه الأمور، ومطالبا في السياق ذاته »بضرورة التقليل من العمليات القيصرية، خاصة وأن مثل هذه العمليات قد تحدث تعقيدات صحية تحمل مخاطر مستقبلية على الصحة الإنجابية للأم، كما تكون لها تأثيرات سلبية لما يسمى بمضاعفات الولادة المتعثرة على حياة الأمهات وأطفالهن في المستقبل‮"‬.‬
*
* ولد عباس ‮"‬يداهم‮"‬ مستشفى باشا ويتخذ إجراءات تحفظية
* فاجأ وزير الصحة والسكان وإصلاح المستشفيات القائمين على مستشفى مصطفى باشا بالعاصمة في ساعة متأخرة من نهار الأربعاء بزيارة تفقدية لمصلحة الاستعجالات، حيث باغت القائمين على المصلحة التي كانت تشهد حالة من الفوضى متحدثا إلى المرضى وعائلاتهم الذين أبدوا استياءهم وتذمرهم من حالة الاستقبال والتكفل بالمصلحة.‬
* وعبّر مرضى مصلحة الاستعجالات ومرافقوهم عن معاناتهم في غرفة الاستقبال، حيث انتظروا لمدة طويلة زادت من تعقيد حالتهم الصحية قبل أن يفحصهم الطبيب المناوب، كما أثرّ نقص وسائل التشخيص على عملية استقبال وتحويل مرضى الاستعجالات وتضاعف حالة الفوضى بالمصلحة.
* وطالب الوزير في حديثه مع القائمين على المصلحة من أطباء وممرضين توضيحات عن ما يحدث حيث تحجج بعض الممرضين بنقص وسائل التشخيص أو تعطلها، ما أدى بالوزير إلى استدعاء المدير العام إلى المصلحة موجها له أسئلة استنكارية بنبرة حادة واصفا الوضعية بمصلحة الاستعجالات بالوضعية غير المقبولة إطلاقا وأنه لا يتساهل مع سوء تسيير مثل هذه المصالح الحساسة.‬
* واكتفى المدير العام لمستشفى مصطفى باشا والمعيّن حديثا على رأس هذه المؤسسة الاستشفائية بوصف المرحلة التي يمر بها المستشفى بمرحلة انتقالية وأن مصلحة الاستعجالات حديثة في طور التجهيز وسيُحول جميع المرضى إلى المصلحة الجديدة بمجرد انتهاء الأشغال بها خلال الأسابيع القادمة، إلا أن الوزير لم يقتنع بالجواب متخذا عددا من الإجراءات التحفظية في حق عدد من القائمين في المصلحة، مطالبا المدير العام بحلول استعجالية للمصلحة في أقرب الآجال رافضا كل المبررات المقدمة إليه.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.