وزير الداخلية يجري حركة واسعة في سلك الامناء العامين    الدعوة إلى الاستثمار في التكنولوجيات الحديثة للترجمة    احياء اليوم الوطني للارشاد الفلاحي تحت شعار اقتصاد المياه    وهران : عرض مسرحية "الشاب حسني يغني هذا الخميس"    تلمسان: فوز الفنانة إلهام مكليتي في مسابقة الصالون الوطني للفنون التشكيلية "عبد الحليم همش"    بن عبد الرحمان يستقبل وزير الفلاحة الروسي    قمة الجزائر: الجامعة العربية تساند جهود الجزائر للمّ الشمل    وزارة الشباب والثقافة والتواصل المغربية تقاضي شركة أديداس    بريست الفرنسي يفسخ عقد يوسف بلايلي    كورونا: 6 إصابات جديدة مع عدم تسجيل وفيات في ال 24 ساعة الأخيرة    وزير السياحة يؤكد على ضرورة تعزيز وتنويع الاستثمار السياحي للنهوض بالقطاع    الشلف: استلام مركز مكافحة السرطان نهاية سنة 2022    مباحثات جزائرية- تايلاندية في قطاع الطاقة والمناجم    جثمان الصحفية والمجاهدة زينب الميلي يوارى الثرى بمقبرة سيدي يحيى بالجزائر العاصمة    القمة العربية بالجزائر ستكون أكبر تظاهرة دولية لصالح القضية الفلسطينية    الجزائر-برنامج الأمم المتحدة للتنمية: نحو إعداد مخطط وطني للتكيف مع التغيرات المناخية    الشراكة بين "جي سي بي" و "بتروفاك" "سابقة"    تساقط أمطار رعدية مرفوقة محليا بحبات برد على عدة ولايات    حملة تنظيف وطنية بداية من الجمعة    وزير السكن يكشف موعد تسليم ملعب تيزي وزو    فلسطين: 15 مسجدا تعرض لاعتداءات الاحتلال والمستوطنين منذ بداية العام الجاري    تحذيرات من توقف شبكات الهواتف المحمولة في أوروبا عن العمل هذا الشتاء    الصحراء الغربية: قرار المحكمة الإفريقية نقلة نوعية في التأكيد على الطبيعة القانونية للنزاع    النصر تحيي ذكرى تأسيسها التاسع والخمسون    وزير الصحة يشرف على وضع حيز الخدمة عدة هياكل صحية بولاية الشلف    العاصمة…وضح حد لعصابة تمتهن تزوير الأوراق النقدية بالحراش    جمال فورار: استلام مليونين ونصف مليون جرعة من اللقاح المُضاد للأنفلونزا الموسمية    دراسة تقنية وتجارية حول إنشاء وحدة صناعية لمعالجة خامات حديد منجم غارا جبيلات    خنشلة: حجز أكثر من 44 ألف كبسولة من المؤثرات العقلية    صفقة انتقال الأرجنتيني ميسي إلى باريس سان جرمان على طاولة المحكمة العامة الأوروبية    إضراب شامل ويوم غضب في جنين حدادا على أرواح الشهداء الأربعة    كرة القدم (مقابلة ودية)/ محليين : الجزائر-السودان بدون جمهور    الجيش الصحراوي يقصف تخندقات جنود الاحتلال المغربي بقطاعات المحبس, البكاري والسمارة    سوناطراك: الاتفاق مع 6 شركاء على مراجعة أسعار الغاز الطبيعي المصدر    كرة اليد / البطولة الإفريقية سيدات 2022: الجزائر ضمن المجموعة الأولى    انطلاق الورشات التشاورية لصياغة قانون الفنان    عقب استئناف النظام العادي للتدريس وتجاوز الجائحة: تحذير من إجبار التلاميذ على الدروس الخصوصية    المدير العام لإدارة السجون وإعادة الإدماج: المنظومة العقابية في الجزائر قائمة على احترام حقوق الإنسان    تعديل قانون القضاء العسكري وتكريس الحرية النقابية    عريضة مليونية تدعم مبادرة الجزائر لتوحيد الفرقاء    رسالةٌ مقدسيّة    فحوصات طبية ل8 ملايين تلميذ بداية نوفمبر القادم    ترقية الثقافة والتراث في "سيتاف 21"    التنسيق بين الهياكل لإنجاح الدورة البرلمانية    مجلس الأمن يتولى قضية التسربات الغازية    أكاديمية العلوم تؤكد استعدادها لتجسيد برامج التنمية الاقتصادية    العسل يشد الرحال إلى الجنوب    تدشين غرفة أكسيجين عالي الضغط بمستشفى وهران    يستلم درع البطولة    "الخضر" يقنعون أداء ونتيجة    أسعى إلى رفع الراية الوطنية دوما ونيل اللقب العالمي    عن قضايا الفساد والآفات الاجتماعية    تنصيب مبرك مديرا جديدا لمسرح مستغانم    فرق لمعاينة وضعية المؤسسات العمومية للصحة    المسؤولية.. تشريف أم تكليف ؟ !    انتبهوا.. إنه محمد رسول الله    ذكرى المولد النبوي الشريف ستكون يوم السبت 8 أكتوبر المقبل    وزارة الشؤون الدينية والأوقاف..السبت 08 أكتوبر ذكرى المولد النبوي    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



أغنية الراي سكنت باريس وجابت العالم
نشر في الخبر يوم 23 - 11 - 2015

تضرب العاصمة الفرنسية لعشاق الراي موعدا عالميا هاما بقاعة ”زينيت”، للاحتفال ب”30 سنة من الراي” مع 50 نجما سيكونون في الموعد يوم 29 جانفي 2016، من أجل الاحتفاء بموسيقى الراي التي صنعت أفراح الجالية الجزائرية في باريس، وتبادلت العاصمة الفرنسية الحب مع نجومها، فرفعت أسماء كثيرة على غرار ”الكينغ” خالد والشاب مامي ومحمد لمين وبلال وطارق وفضيلة وصحراوي والزهوانية وغيرهم، كما سيتم بعد السهرة تسجيل علب تضم 5 أقراص مضغوطة.
يقف يوم 29 جانفي القادم حوالي 50 فنانا في أغنية الراي، على مدار 5 ساعات دون توقف، على منصة قاعة ”زينيت” العالمية مع فرقة موسيقية من 12 عازفا، للاحتفاء بمرور 30 سنة على دخول أغنية الراي إلى فرنسا سنة 1986 في مهرجان ”بوبينيي”. ومن بين الأسماء التي ستشارك في الحفل الثلاثي الشاب خالد وطه رشيد وفضيل ”3.2.1 شمس”، ونجد أيضا الشاب بلال، الشاب كادير، الشاب عيسى، الشيخة ربيعة، بيونة، وأيضا من الراي الحديث يسجل أسماء ”راينا راي”، كنزة فرح، أمين، وأيمن سرحاني وفنفاري ويونس و”الديجي فاش وان” و”ديجي اكس ماكس”.
من وهران إلى ”بوبينيي”
دخلت أغنية الراي إلى العاصمة الفرنسية منتصف الثمانينات، وفي 23 جانفي 1986 نظم أول مهرجان للأغنية في ”بوبينيي”، تاريخ أرّخ لدخول الأغنية الرايوية الساحة العالمية من أبواب فرنسا، وأعطى انطلاقته نجومها، كل من الراحلة الشيخة الريميتي والشاب خالد والشاب مامي وفضيلة وصحراوي.
لم تكن عاصمة الجن والملائكة بالنسبة لمغني الراي القلعة حيث فجروا طاقاتهم فقط، بل احتضنت باريس أيضا الأغنية الرايوية الجزائرية وشبابها في الثمانينات، عندما كان الراي ممنوعا ويعد من الطابوهات، وفي التسعينات حين كانت الجزائر تحت اللهيب والنار، فهذا الحفل نوع من التذكير ورد الجميل وإعادة ربط أواصر الحب بين أغنية الراي والعاصمة الفرنسية التي اهتزت تحت التفجيرات الإرهابية منذ أيام، وهي التي فتحت ذراعيها لكل فنان هرب من ويل المحرم والممنوع، أو ويل التهديد بالموت خاصة بعد مقتل معطوب الوناس والشاب حسني.
باريس تصنع عالمية الراي
لم يتوقف تأثير باريس بالخصوص أو فرنسا على العموم في احتضان أغنية الراي، بل كانت بابا للترويج العالمي للأغنية عبر عدد من دور الإنتاج الموسيقي ومكتشفي المواهب الرايوية والمنتجين الفرنسيين، على غرار جان غولدمان مع الشاب خالد وميشال لوفي، مدير أعمال (سابقا) الشاب مامي، الذي يتبنى حاليا عددا من مغني الراي الشباب، على غرار فريد وأسامة اللذين يلقى آخر ألبوم لهما الأشهر الماضية رواجا بين شباب الجالية والجيل الثالث والرابع من المهاجرين المغاربة.
ساهمت العاصمة الفرنسية باريس، بشكل كبير جدا، في انتقال أغنية الراي من المحلية وموطن نشأتها في الغرب الجزائري من عالم الليل وظلام ”الملاهي” الممنوع والمنبوذ، إلى عالم النهار وأكبر استوديوهات التسجيل العالمية، من باريس إلى لوس أنجلس، فبروكسل ثم البرازيل وحتى إلى طوكيو، ومن مجرد موسيقى محلية تأخذ كلماتها من التراث الشعبي والموسيقى القديم، إلى موسيقى جابت العالم مع الشاب خالد وأغنية ”الدي دي” التي اختيرت في حفل افتتاح منافسات كأس العالم 2010 في جنوب إفريقيا، أغنية ”عيشة” مع المؤلف الفرنسي العالمي جان جاك غولدمان، ثم إلى الثنائيات العالمية ونسجل هنا الثنائي الشاب مامي وستينغ، الشاب خالد وميلان فارمر وغنائه مع كارلوس سانتانا في سان فرانسيسكو، ومع أنريكو ماسياس في إحدى الحفلات. كما تسجل أغنية الراي حضورها العالمي المبهر مع أغنية ”يا الرايح” والثلاثي ”خالد، فضيل ورشيد طه” التي جابت القارات الخمس واعتمدت في عدد من الأفلام وحفظها كل كبير وصغير.
رغم الأزمات ”مازال كاين الأمل”
تطور التعامل مع أغنية الراي التي أدمجت مع الأساليب الجديدة للموسيقى العالمية مثل ”أران بي”، إلا أن الأسماء التي صنعت مجد الراي في باريس مازالت لها كلمتها وحضورها، وربما أحسن مثال الشاب خالد الذي فجر سوق الراي بآخر ألبوم له وأغنيته الراقصة ”سي لا في”.
تكرم باريس أغنية الراي بالاحتفال بثلاثينية ميلاده، واختيار قاعة ”زينيت” له رمزية خاصة، فالقاعة شهدت النجاحات الكبرى للأغنية وسجلت دخولها العالمية. ورغم أن أغنية الراي تعاني من مرحلة ركود بعيدا عن عصرها الذهبي لأسباب عديدة منها الأزمة الاقتصادية في أوروبا، إلى مشكلة القرصنة التي أدت إلى خنق العديد من شركات الإنتاج الموسيقي، إلا أن الكثير من الشباب يشده الحنين إليها كالشاب طارق الذي أعاد أغاني الشاب حسني في ألبوم في ذكرى رحيله 20، بينما يلجأ الشباب اليوم إلى أنواع أخرى من الترويج في أورولا، كالمشاركة في البرامج الفنية المعروفة وفتح صفحات عبر مواقع التواصل الاجتماعي خاصة اليوتيوب والفايسبوك والتويتر.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.