الشرطة تعتمد مخططا أمنيا وقائيا بولاية خنشلة    بوحجة :ينبغي مراعاة الصياغة الدقيقة لأحكام النظام الداخلي للمجلس    بن غبريت تشدد على تفادي الزيارات الرسمية لمراكز الإجراء    كعوان يستقبل رئيس المجلس الإسلامي الأعلى        زطشي يطعن في مصداقية ماجر ويعيد المحليين لنقطة الصفر    بدوي يامر بتنصيب فوج عمل يضم كافة القطاعات المعنية بالعمليات التضامية في شهر رمضان    "بوقرون".. كوميديا خيالية جزائرية تبدأ برحلة عكسية عبر الزمن    ميهوبي يشارك في افتتاح "الأسبوع الإفريقي"    مواعيد جديدة لرحلات الترامواي بمناسبة شهر رمضان    اللواء عبد الغني هامل يثني على دور وسائل الإعلام في تسهيل عمل مختلف مصالح الشرطة    حجز 5 قناطير كيف بحوزة مهرب مغربي    الخارجية الصحراوية ترد على "الادعاءات" المغربية    بنس يهدد كيم جونغ أون بمصير مشابه للقذافي    مواجهات بين الشرطة والمتظاهرين في فرنسا    بن غبريت تشرف على انطلاق امتحانات مرحلة التعليم الابتدائي بورڤلة وغرداية    كريستيانو: "تمنيت مواجهة اليونايتد في النهائي وليفربول سيخلق لنا مشاكل كثيرة"    30 مليون أورو لتسريح براهيمي    تايدر ينهزم مجددا مع إمباكت مونريال الكندي    تعيين بيليغريني مدربا جديدا    استلام 410 حافلة و شاحنة متعددة المهام لمؤسسات عمومية و خاصة    إرهاب الطرقات يخلف 31 قتيلا و 1304 جريحا خلال أسبوع    فتح 12 مطعما عبر بلديات تيسمسيلت    منع سير المركبات ليلا في رمضان بالجزائر الوسطى    توزيع مفاتيح 120 وحدة سكنية بباتنة    بولنوار: التوجه نحو الاستثمار الزراعي ضروري لضمان الوفرة و استقرار الأسعار    انقطاع التيار الكهربائي بالمحمدية بالعاصمة بسبب أشغال اتلفت الكوابل الكهربائية    انخفاض العجز التجاري بقرابة 78 بالمائة خلال الأشهر الأربعة الأولى من 2018    أسعار النفط تقترب من 80 دولاراً بفعل مخاوف الإمدادات    ترامب يهدّم ما بناه أوباما    الحكومة تدعو القنوات الخاصة إلى البث على القمر الجزائري "ألكومسات 1"    ليس للدولة مصلحة في أن يصوم الجزائريون أكثر مما كتبه الله عليهم    لوح يشيد بدور الجيش الوطني الشعبي في حماية البلاد من المخاطر    الكونغو الديمقراطية: تسجيل 28 حالة مؤكدة للمصابين بفيروس "إيبولا"    كيف تسببت طوابير الحليب في الجزائر في وقف رش الحليب على الشوارع الأوروبية    المُقيمون في العلوم الصيدلانية والأساسية يستأنفون العمل    وفاة 31 شخص خلال أسبوع واحد اثر حوادث المرور    الجزائر تطرح مناقصة دولية لشراء 50 ألف طن من القمح    طمار: آلية خاصة لدفع مستحقات مؤسسات إنجاز السكنات    بوتفليقة يُوقع على خمسة مراسيم رئاسية    لعلّكم تتقون..التّقوى وصية الله للأوّلين والآخرين    ما يحرم على الصّائم ويفسد صومه وما لا يفسده    كأس الجزائر لكرة اليد للسيدات    المدير العام لديوان الأراضي الفلاحية يكشف:    هذه الفنادق التي ستستقبل الحجاج الجزائريين    الوضع يتجه نحو التأزم في غياب الحلول    10 أندية غيّرت مدرّبيها    مقاصد الزكاة    صوموا وصلّوا    أنت تسأل و المجلس العلمي لمديرية الشؤون الدينية و الأوقاف لولاية وهران يجيب :    مركز سبل الخيرات بالسانيا يوزع 2000 قفة وأزيد من 300 وجبة في اليوم    إعلان النتائج ليلة ال27 من رمضان    قبضة حديدية بين بابا وسرار ترهن انتقال حلايمية إلى "لياسما"    110 مشاركين يتنافسون على لقب الطبعة السادسة    تراث وطني زاخر بالعلوم والمعارف    رصد مسيرة جهاد وبناء    نحو تأسيس جمعية وطنية لاتحاد المبدعين الأحرار    تحديد مستشفيي كناستيل و اللوز لإجراء الختان الجماعي    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





عناية أكبر بتربية الإبل وسلالات المواشي
بوعزغي ينقل توصيات الوزير الأول إلى الباحثين في الفلاحة
نشر في المساء يوم 22 - 11 - 2017

قررت وزارة الفلاحة والتنمية الريفية والصيد البحري، إيلاء اهتمام أكبر لمجال تحسين السلالات المحلية للأغنام بالمناطق الشمالية والهضاب العليا، لربح معركة رفع إنتاج اللحوم وتقليص الاستيراد، مع منح عناية خاصة لمجال تربية الإبل بالجنوب؛ تنفيذا لتوصيات الوزير الأول أحمد أويحيى، الذي دعا إلى استغلال كل القدرات المحلية ورفع مستوى العرض في السوق الوطنية والتوجه نحو التصدير مستقبلا.
في هذا الإطار طالب وزير الفلاحة والتنمية الريفية والصيد البحري عبد القادر بوعزغي، كل الباحثين والتقنيين التابعين للمعهد التقني لتربية الحيوانات والمركز الوطني للتلقيح الاصطناعي والتحسين الوراثي والمعهد التقني لزراعة الأشجار المثمرة والكروم، بمضاعفة الجهود للمساهمة بشكل أكبر، في تحسين الإنتاجية الفلاحية عبر كل الفروع الاستراتيجية، على غرار اللحوم الحمراء بكل أنواعها والحمضيات، لتحقيق رهان الأمن الغذائي وتحسين نوعية المنتوج الوطني بما يسمح لنا بتصدير الفائض.
وتأسف بوعزغي، خلال زيارته للمعهد التقني لتربية الحيوانات والمركز الوطني للتلقيح الاصطناعي والتحسين الوراثي، لتواصل عملية استيراد اللحوم الحمراء رغم الإمكانيات التي تتوفر عليها الجزائر في هذا المجال، داعيا الباحثين إلى توحيد جهودهم للرفع من قدرات الإنتاج المحلي، والحفاظ على كل سلالات الأغنام والأبقار المحلية، التي أثبتت في وقت سابق، قابليتها للتأقلم مع المناخ وطبيعة كل منطقة، خاصة الجبلية منها. كما شدد على ضرورة تنسيق العمل مع باقي مخابر البحث التابعة لوزارة التعليم العالي والبحث العلمي؛ من أجل الاستغلال الأمثل لمشاريع البحث، وتشجيع التعاقد مع المربين الراغبين في عصرنة نشاطاتهم والرفع من قدرات الإنتاج.
وعن سلالات الأغنام التي ستولي لها الوزارة العناية الكاملة، تطرق بوعزغي لسلالة أولاد جلال، الحمرا، تازغزاوت والرمبي، بالإضافة إلى دمان التارقية المعروفة بالمناطق الصحراوية، مبرزا في نفس السياق، ضرورة تحديد سلالات أخرى للأبقار والماعز، والاهتمام كذلك بمجال تربية النحل.
واقترح الوزير تحويل مزارع تربية الحيوانات المغلقة بالجنوب لتطوير نشاط تربية الإبل، مشيرا إلى أن الحكومة تعوّل على عصرنة إنتاج لحوم الإبل وحليب النوق ومشتقاته في الجنوب بسبب ارتفاع الطلب عليه، «ولم لا تصدير فائض الإنتاج إلى الدول إفريقيا والشرق الأوسط».
كما شدد بوعزغي بالمركز الوطني للتلقيح الاصطناعي ولتحسين الوراثي، على أهمية اعتماد قاعدة معطيات إلكترونية تضم كل ما له علاقة بتكاثر السلالات المحلية، تماشيا والتكنولوجيات الحديثة في هذا التخصص، مع إعداد مخزون وطني خاص بالتلقيح الاصطناعي لتأمين المواد الوراثية من أجل تلبية احتياجات الموالين.
أما بالمعهد التقني لزراعة الأشجار المثمرة والكروم، فقد سلط الوزير الضوء على الإمكانات التي تزخر بها الجزائر في مجال الحمضيات، التي تحتل مكانة هامة في الأسواق العالمية، ملاحظا، في المقابل، أن الإنتاج المحلي لا يتماشى وطبيعة هذه الإمكانيات الكبيرة. وأرجع الوزير سبب ضعف الإنتاج إلى عدم وجود اتصال مباشر بين المعهد والفلاح، ما يمنع، حسبه، وصول البذور المحسنة إلى المستثمرات الفلاحية، وانعكاس ذلك سلبا على النوعية والمردودية، داعيا في هذا الصدد الباحثين إلى تحويل أعمالهم من المخابر إلى المزارع، لمرافقة الفلاحين وعصرنة الإنتاج.
كما دعا بوعزغي الباحثين إلى اللجوء إلى التكنولوجيات الحديثة للحفاظ على التراث الوراثي لكل أنواع بذور الأشجار المثمرة، والعمل على تطوير تقنيات التلقيح للرفع من النوعية وإنتاج حمضيات هجينة، والتنسيق مع باقي المعاهد التقنية والمزارع النموذجية للرفع من خصوبة التربة ومرافقة الفلاحين على حسن استغلال الأراضي، لاسيما عبر اعتماد تقنيات حديثة في الغرس وتلقيم الأشجار، بالإضافة إلى استعمال التحاليل المخبرية للوقاية من الأمراض ومختلف أنواع البكتريا التي تصيب الأشجار المثمرة.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.