قايد صالح يكشف عن مؤامرة بدأت بوادرها في 2015    آلاف الطلبة في مسيرات سلمية عبر الوطن    المحطة الجديدة وخط السكة الحديدية يدخلان الخدمة الاثنين المقبل    إثر حادث مرور بتيزي‮ ‬وزو    بعد تألقه مع نادي‮ ‬السد    متواجدة عبر إقليم ولاية تبسة    أنباء عن وصول تعزيزات ضخمة لقوات حفتر    أسفرت عن مقتل‮ ‬321‮ ‬شخص‮ ‬    اللجنة المركزية للأفلان تفشل في انتخاب أمين عام    حسب قرار صادر في‮ ‬الجريدة الرسمية    إياب نصف نهائي‮ ‬كأس الجمهورية    بعد دخول مشروع تحويل شبكة توزيع الغاز الخدمة    تسبب في‮ ‬إتلاف‮ ‬9‮ ‬محلات و22‮ ‬مربع تجاري    وكيل الجمهورية لدى محكمة باب الوادي يفتح تحقيقا    لتلبية الإحتياجات الطبية للسكان‮ ‬    اللجنة الوطنية الصحراوية لحقوق الإنسان تشدد‮:‬    افتتحت بالمتحف الوطني‮ ‬عبد المجيد مزيان‮ ‬    لتفادي‮ ‬تعقيدات الأمراض المزمنة خلال شهر رمضان‮ ‬    العدالة باشرت تحقيقات موسعة مع العديد منهم    سفير الولايات المتحدة‮ ‬يؤكد‮: ‬    حذر من إطالة الأزمة السياسية‮ ‬    علموا أولادكم اللقمة الحلال ...    خلال لقاء جمعه به أمس    الإبداع في علوم الإعلام محور ملتقى وطني بجامعة المسيلة    500 مشروع سياحي معتمد لم تنطلق أشغاله    ارتفاع محسوس في إنتاج الأسماك بالجزائر    الإخوة كونيناف يمثلون أمام وكيل الجمهورية    المحامون ينظمون مسيرة بوهران مساندة للحراك    من عصبة الأمم إلى منظمة النهم    "سلاح الأقوياء "    المؤسسة العقابية مصير سائق سكير اخترق حاجزا أمنيا    تهافت على اقتناء لحم الدجاج    محطة الصباح استثمار دون استغلال    تدشين النفق الأرضي المحاذي للمحطة البرية    وعود بتسليم حصص من الموقع قبل ديسمبر    الإحتفالات انطلقت من بوقيراط إلى تموشنت    دعوة الباحثين إلى النهوض بالدراسات الحديثة والاهتمام علميا التراث    إبراز دور أسر العلماء في الفقه والتفسير والإفتاء    متحف " سيرتا " بقسنطينة يتعزّز بقاعة جديدة    "قادرون على تجاوز الإمتحان"    معالجة قسوة القلب    العبودية سرها غايتها وحكمتها    من رغب عن سنتي فليس مني    "الهدف واحد و إن اختلف الرؤى "    حملة تحسيسية حول مرضى السّكري وارتفاع ضغط الدّم    خير الدين برباري.. المترشح الوحيد لمنصب الرئاسة    انتخاب عبد الرزاق لزرق رئيسا جديدا    معسكر تحتضن الموعد    إستحداث منطقة صناعة على 220 هكتارا    عملية واسعة لجرد التراث غير المادي    مسيرة علم وجهاد    مسؤول في الحزب الشيوعي يتهم الغرب بإثارة القلاقل في إقليم شينجيان    أيل يقتل رجلا ويصيب زوجته    تفيق من غيبوبتها بعد 27 عاما    تحديد آخر أجل لدفع تكلفة "حج 2019"    إستنفار في أمريكا بعد ثاني أكبر تفشي لمرض الحصبة منذ 20 عاما    برنامج توعوي للوقاية من تعقيدات الأمراض المزمنة    الشيخ شمس الدين”العقيقة هي نفسها بالنسبة للذكر أو الأنثى”    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





"الحمراوة" غاضبون وينتظرون الحلول
مولودية وهران
نشر في المساء يوم 07 - 03 - 2019


* email
* facebook
* twitter
* google+
استأنفت تشكيلة مولودية وهران تدريباتها بمعنويات في الحضيض وبسباب من أنصارها بعد تعادلها أمام ضيفها شباب بلوزداد، وهي نتيجة مخيّبة أخرى داخل الديار الوهرانية لفريق يسعى إلى تفادي الدخول في دائرة حسابات السقوط.
لم يمر تعادل ملعب "أحمد زبانة" مرور الكرام على مكوّنات المولودية الوهرانية، حيث وُجّهت أصابع الاتّهام مجدّدا إلى الإدارة، واللاعبين ومعهم المدرب الفرنسي جان ميشال كافالي، الذي لم يسلم من النقد الشديد بعد لقاء بلوزداد بسبب اختياراته سواء للاعبين الأساسيين أو طريقة اللعب التي ينتهجها ويمليها عليهم.
وقد أعيب على كافالي اللعب بخطة دفاعية وفريقه يستقبل على أرضه، وحتى مع انتهاج هذا التكتيك لم يقدر النادي الوهراني على الحفاظ على تقدمه في النتيجة، إذ سرعان ما نجح المدرب القدير عبد القادر عمراني في فك شفراته في الشوط الثاني، وهو الشوط الذي تاهت فيه التشكيلة الوهرانية، تاركة زمام الأمور في يد الضيف العاصمي يتصرّف فيها كما يحلو له. ولم يفطن التقني الفرنسي ولاعبوه إلاّ بعد تلقيهم ضربة موجعة بواسطة هدف الإفريقي سومانا. زيادة على ذلك، لم تعد تبريرات كافالي تقنع غالبية "الحمراوة"، خاصة بعد لقاءات الفريق داخل القواعد.
وكان آخر تبرير لمدرب الوهرانيين ما قاله عن الصعوبة التي أصبحت تجدها تشكيلته في ملعب "أحمد زبانة"، بسبب الضغط الذي أضحى يفرضه الجمهور الحمراوي على لاعبيه، وذهب إلى حد القول بعد لقاء الجولة الماضية، إنّ الخوف أصبح يتملّكهم من اقتحامهم أرضية الميدان، خاصة مع اقتراب المولودية الوهرانية من دائرة الحسابات ولو أن كافالي هوّن من الأمر، مؤكدا أن الوضعية الحالية لفريقه ليست كارثية، ولا يُشكّ في قدرته ولاعبيه على ضمان البقاء، وأنه متفائل بمستقبل مولودية وهران. كل هذا جعل المدرب الفرنسي مغضوبا عليه، غير أنه يحاول كلّ مرة إيجاد عبارات الإقناع لكن بدون جدوى، ربما رئيس النادي أحمد بلحاج المدعو "بابا" الوحيد الذي لايزال يثق في مدربه بحسن التسيير والتدبير، وقد يكون مرغما على ذلك لعدة أسباب، منها استهلاكه العدد القانوني للمدربين المسموح به انتدابهم في الموسم الواحد وقرب إسدال الستار عن بطولة هذا العام، التي لم يتبق منها سوى 7 جولات وتحمل في طياتها رزنامة نارية ل "الحمراوة"؛ بمواجهة فرق متباينة الأهداف؛ بين الطموحة لنيل اللقب أو على الأقل لعب الأدوار الأولى، وأخرى تصارع بكل جهدها للإفلات من مخالب السقوط.
أربعة متخلفين عن مواجهة الكأس ضد "السنافر"
من جانب آخر، لازالت إصابة لاعب الوسط منصوري تسيل الكثير من الحبر، ومحل تأويلات مختلفة؛ ما جعل خريج أكاديمية بارادو يُجري فحوصات جديدة، يؤكد بها صحة إصابته على مستوى الكاحل، واستفادته من راحة ثلاثة أسابيع، ويبدي امتعاضه من سوء معاملته، وتشكيك المدرب كافالي في صدقية أقواله وأفعاله، وبذلك ينضم منصوري إلى قائمة الغائبين عن موعد ذهاب الدور ربع النهائي لكأس الجمهورية ضد شباب قسنطينة يوم 12 مارس القادم، ويتعلق بالمصاب فريفر، والمعاقبين هريات وسباح.
ضبط مخطط سفرية قسنطينة
وعن لقاء الكأس، ضبطت إدارة مولودية وهران سفرية قسنطينة، حيث قرّرت أن ينتقل الفريق جوا يوم 11 مارس، ويبيت ليلة المباراة في نزل "قوس قزح " بمدينة الخروب. ويستمر مقام الوهرانيين بهذا الفندق إلى غاية 15 مارس، تاريخ توجُّه بعثة "الحمرواة" إلى مدينة سطيف للمبيت بها، على أن تقابل ممثلها الوفاق في اليوم الموالي (السبت)، برسم الجولة 24 من بطولة المحترف الأول.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.