انتقد في‮ ‬حوار ل السياسي‮ ‬إستدعاء جماعة‮ ‬الخامسة‮ ‬    لمواكبة التطورات التكنولوجية    قريباً‮ ‬بتندوف‮ ‬    وسط تجدد مطالب تمكين الصحراويين من تقرير المصير    حسب محافظ الكشافة الإسلامية‮ ‬    كرئيس لمجلس السيادة في‮ ‬السودان    المنافسات الإفريقية للأندية    على سبيل الإعارة لموسم واحد    المراكز الصحية تحتضر عبر‮ ‬14‮ ‬بلدية‮ ‬    المسابقة تشمل جميع التخصصات    الأمين العام للاتحاد العام للأدباء والكتاب العرب    ‮ ‬كناك‮ ‬توزع المحلات    فيما أوقف‮ ‬13‮ ‬شخصاً‮ ‬بالجنوب    تاجر وراء فيديو المياه المعدنية    وفاة شقيقة بوطاجين في‮ ‬الحج    المال الحرام وخداع النّفس    الجزائر تحيي مشروع أكبر محطة لتوليد الطاقة الشمسية    مرسوم تنفيذي للتحكم في أملاك الدولة    3 ذهبيات وبرونزية للجزائر في نهائي التجديف    مكافحة الفساد من أولويات المرحلة    نجاح الإجراء مرهون بتحويل العملة في البنوك    البرهان وأعضاء مجلس السيادة يؤدون اليمين الدستورية    مشاورات سياسية لتشكيل ائتلاف حكومي جديد في إيطاليا    تنصيب المديرين الجدد للوكالات الولائية    عريقات يدعو إلى تحرك دولي لحماية الأقصى    «سنذهب إلى سطيف لتسجيل الإنطلاقة الفعلية»    مصير مجهول لأزيد من 1500 عامل ب «هيدروكنال»    إحصاء 3223 طلب للحصول على الإيواء من أصل 4623 سرير شاغر    10 سنوات سجنا نافذا لشقيقين حولا «حوش» جدهما إلى وكر لترويج الكوكايين بالحمري    شركات ضخمة و مناصب بالتقطير    المستفيدون من السكن الاجتماعي بالهرانفة يحتجون    مسافرون عالقون منذ 3 أيام بمطار السانية بوهران    الشيخة الريميتي ..أسطورة موسيقى الراي    أعراس بنكهة زمان    بجرة قلم..    قرية عزوزة تستذكر الشهيد عبان رمضان    غياب بن موسات بسبب الإصابة    تدشين البطولة بانتصار لإسعاد الأنصار    استلام هياكل تربوية جديدة    الأندية الجزائرية من أجل تحقيق تأهل جماعي    اختتام دورة السينما المعاصرة بسرفنتس    اختتام الطبعة ال17 لمهرجان الأغنية الأمازيغية    6 آلاف تلميذ يستفيدون من البرنامج التضامني    تحضيرات متقطعة قبل "لازمو"    الحاج كان يعاني كثيرا وفوضى في تنظيم هذه العبادة    83 منصبا بيداغوجيا في شبه الطبي    شطيرة تتسبب في جريمة    عائلة تربح 4 ملايين دولار كل ساعة    عانت من آلام في المعدة.. والأطباء اكتشفوا المفاجأة الصاعقة    وسط دعوات لإنهاء الأزمة السياسية بالحوار    حسب حصيلة جديدة مؤقتة أکدها رئيس البعثة الطبية    بحضور جمهور‮ ‬غفير    بعد استكمال‮ ‬5‮ ‬سنوات خدمة‮ ‬    الثراء الفاحش.. كان حلما جميلا فصار واقعا مقززا    حماية الأقصى مسؤولية العرب والمسلمين    الذنوب.. تهلك أصحابها    ذكر الله... أيسر العبادات وأسهل الطّاعات    الشيخ السديس يستنكر افعال الحوثيين بعد الهجوم على حقل شيبة السعودي    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





غياب الوعي والثقافة الاستهلاكية
التسمم الغذائي خلال فصل الصيف
نشر في المساء يوم 20 - 07 - 2019


* email
* facebook
* twitter
* linkedin
حذرت الدكتورة صبيحة زموري، طبيبة عامة، من التسممات الغذائية التي تزداد خلال أيام الصيف، مشيرة إلى أن نسبة الاستشارات الطبية المتعلقة بأعراض التسمم بسبب أغذية تالفة، ترتفع خلال هذا الموسم من السنة، بسبب ارتفاع درجات الحرارة وتعرض الأغذية للأشعة التي تجعلها سامة في غضون دقائق معدودة فقط.
نصحت المتحدثة بضرورة أخذ الحيطة والحذر فيما يتعلق بالمواد واسعة الاستهلاك خلال فصل الصيف، لاسيما تلك التي تعرف سرعة التلف بفعل الحرارة الشديدة، حيث قالت "إن بعض المواد الاستهلاكية لابد من تجنبها تماما عند ارتفاع الحرارة، لحساسيتها وسهولة تلفها، وتسببها في التسممات الحادة، مشيرة بذلك إلى مختلف مشتقات الحليب ك«الياغورت"، إلى جانب البيض، اللحوم، وبعض المعلبات، كالتونة وغير ذلك.
قالت الطبيبة أن مختلف هذه المواد هي أكثر ما يستهلكه الفرد خلال فصل الصيف، لسهولة حملها خلال الخرجات والتنزه خارج البيت في فصل الصيف، سواء بالنزول إلى الشواطئ أو الذهاب إلى الغابات والحدائق، فالكثيرون يأخذون تلك المواد معهم لتناولها خارجا، كالجبن، "الكاشير"، علب التونة، "الياغورت"، وأحيانا اللحوم كالدجاج، أو كذلك أحيانا، تتسبب فيها المثلجات إذا كان الحليب المستعمل في تحضيرها فاسد..
أوضحت زموري أن التسمم الغذائي عبارة عن انتفاضة الجسم عند استهلاكه لمنتج فاسد، أعراضه تتمثل في القيء وارتفاع درجة حرارة الجسم، إسهال وآلام على مستوى المعدة، كما أن البعض يتسبب له في ظهور بقع أو احمرار على البشرة، وتكون الأعراض أحيانا الشعور بالآم في المفاصل، كل ذلك يمكن أن يتسبب في درجة أخطر من التسمم الغذائي، وهي جفاف الجسم بسبب الإسهال والقيء المتواصل.
إن الشعور بالألم، تقول المتحدثة، يكون نسبيا من شخص لآخر، وعادة ما يصاب كل أفراد العائلة إذا ما تناولوا نفس المنتج الفاسد، ومن الضروري الإبلاغ عن تلك التسممات، لاسيما في حال ما إذا تم اقتناء المنتج المتسبب في التسمم من عند محل مباشرة، أي لم يتلف عند المستهلك، وهذا مثلا بسبب عدم تخزينه في درجة حرارة ملائمة، أو لم يتم احترام سلسلة التبريد اللازمة، أو تم كسر تلك السلسلة بين المنتج والتاجر خلال النقل أو التحميل أو غيرها. في الأخير، دعت المتحدثة إلى ضرورة التحلي عن ثقافة استهلاكية رشيدة خلال فصل الصيف، لتفادي المشاكل المتعلقة بالأكل، مثمنة المنتجات التي لا تتلف سريعا بفعل الحرارة، فضلا على تجنب تعريضها للأشعة الشمسية قبل استهلاكها، مع ضرورة مراقبة التغيرات الطارئة في المنتج قبل استهلاكه، كتغير اللون، الرائحة أو حتى الشكل، كل ذلك كفيل بحماية صحة الفرد من التسممات الغذائية، لاسيما بالنسبة للفئة الأكثر حساسية، كالأطفال، كبار السن، والحوامل.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.