بن صالح يعيّن كمال الدين شيخي رئيسا مديرا عاما لسوناطراك    مباشر: الجزائر - زامبيا    الحكومة بصدد إعداد نصوص قانونية لتنظيم مهنة الصحافة    تعيين بن عبد الرحمن أيمن محافظا لبنك الجزائر    خلال 48 ساعة الفارطة ... وزارة الدفاع تعلن عن حصيلة عملياتها بمنطقة عبد المجيد ببلدية عمورة!!    حجز 107.000 أورو داخل أحذية مسافرة إلى دبي    الصالون الوطني للصورة الفنية الفوتوغرافية بسطيف: عرض 100 صورة تختزل جمال الجزائر    بن قرينة يستقبل سفير إسبانيا بالجزائر    المجلس الشعبي الوطني: المصادقة على مشروع القانون الأساسي العام للمستخدمين العسكريين    الصحراء الغربية: إصرار على مواصلة الكفاح في الذكرى 44 لاتفاقية مدريد المشؤومة    بالصور .. مسيرة داعمة للجيش والرئاسيات في إليزي    إبراهيموفيتش يودع أمريكا : عودوا لمتابعة البيسبول !    وفرة الأدوية: الوزارة تتخذ إجراءات لسنة 2020    ملال يشيد بفيلود ولاعبي "جياسكا"    بن قرينة يدعو لتخصيص مسيرات الجمعة لدعم غزة    شرفي يدعو "المقاطعين" إلى احترام الرأي الآخر    رئاسيات 12 ديسمبر: شنين يعرب عن "تفاؤله" باختيار الشعب الجزائري التوجه إلى صناديق الاقتراع    المجلس الشعبي الوطني يصادق بالأغلبية على مشروع قانون المالية 2020    مولودية وهران بلا رئيس منذ 5 أشهر    المجلس الشعبي الوطني يصادق بالأغلبية على مشروع القانون المنظم لنشاطات المحروقات    5 ملايين جزائري مصاب بالداء السكري و30 حالة لكل 100 طفل    الجاز مانوش حاضر في ثاني أمسية من أمسيات المهرجان الدولي "ديما جاز" طبعة 2019    بلماضي: ” سندعم المنتخب بوجوه جديدة قبل تصفيات مونديال 2022″    الحكومة وهاجس التهرب الضريبي ... "الموس لحق للعظم"!    "الجوية الجزائرية" تعلن إعادة فتح وكالة "تيرمينال" المحاذية لفندق السفير بالعاصمة    وفاة طالبة جامعية إثر سقوطها من الطابق ال3 بالقطب الجامعي بشتمة ببسكرة    سعر برميل النفط يقارب 63 دولارا    الاتفاق على وقف إطلاق النار بغزة    الحكومة الكويتية تقدم استقالتها    الجيش يطلق حملات دورية للتكفل الصحي بمواطني المناطق النائية بجنوب الوطن    أمطار ورياح على الولايات الغربية والوسطى    أليس لنا من هم إلا الكرة..؟!    أجهزة القياس غير المطابقة للمعايير تُرعب أولياء المرضى    تحت إشراف لجنة ولائية    تسببت في‮ ‬تضرر‮ ‬4‮ ‬عمارات مجاورة لها    الجيش فتح تحقيقاً‮ ‬في‮ ‬الحادثة    للإلتفاف على العقوبات التي‮ ‬توعدت بها واشنطن    تزامناً‮ ‬ويومهم العالمي‮.. ‬مختصون‮ ‬يدقون ناقوس الخطر ويؤكدون‮:‬    قصد تطوير علاقات التعاون بين البلدين‮ ‬    من خلال تنصيب مجلس رجال أعمال مشترك‮ ‬    سفير الأردن في‮ ‬ذمة الله    الدِّين والازدهار الاقتصاديّ    مواضع سجود النّبيّ الكريم    الغنوشي رئيسا للبرلمان التونسي    «ولاد سيدي سعيد طالعين طالعين»    «طاكسيور» يهشّم رأس جاره متهما إياه بممارسة السحر لتعطيل نشاطه التجاري ب«بلاطو»    «الوعدات الشعبية» ..أصالة وتراث    عين على العمل الصحفي إبان ثورة التحرير المجيدة    الاحتفاء بخير الأنام في أجواء بهيجة    غبن ببقعة الطوافرية بالشلف    قسنطينة تكرم أبطالها    "سماء مسجونة" عن معاناة المرأة العربية    ترجمة فلة عمار لديوان شعري إلى اللغة الانجليزية    الموب لمواصلة الانتصار وآقبو لخلق المفاجأة    إدانة للفساد في مبنى درامي فاشل    شهية الجزائري للغذاء غير الصحي وراء إصابته بالداء    شاب بلجيكي يعتنق الإسلام وينطق بالشهادتين    123 أجنبي يعتنقون الإسلام إلى غاية أكتوبر المنصرم    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





الوضعية الحرجة للنادي تحتاج إلى حلّ سريع
اتحاد الجزائر
نشر في المساء يوم 16 - 10 - 2019


* email
* facebook
* twitter
* linkedin
بإعلانهم التوقف عن مواصلة المنافسة في الرابطة الاحترافية الأولى والرابطة الإفريقية، يكون لاعبو اتحاد الجزائر وضعوا ليس فحسب مسيّري النادي، بل حتى مسؤولي الاتحادية الجزائرية لكرة القدم والسلطات العمومية المكلفة بالرياضة، في وضعية محرجة، ذلك أن انقطاع فريقهم عن البطولتين الوطنية والإفريقية سينجر عنه، لا محالة، انزعاج وتذمر في الأوساط الرياضية لفريق سوسطارة، التي لن تهضم وقوع تشكيلتها ضحية أزمة ليس فيها للاعبين وطاقمهم الفني أيّ مسؤولية، ناهيك عن الخلل الذي سيقع في منافسة البطولة الاحترافية بسبب وزن فريق اتحاد الجزائر فيها، لاسيما أنه يوجد في وضعية جيدة للعب الأدوار الأولى فيها، بالإضافة إلى كون اتحاد الجزائر متأهلا إلى دور المجموعات في الرابطة الإفريقية.
الطاقم الفني واللاعبون سمحوا للفريق منذ انطلاق الموسم الكروي، بالبقاء في الواجهة رغم عدم تلقيهم أي جزء من مستحقاتهم المالية. ويُعتبر هذا الموقف سلوكا ينمّ عن مسؤولية معنوية كبيرة وروح رياضية مثالية، في وقت كان من حقهم التوقف عن النشاط الرياضي.
اللاعبون ومدربهم بلال دزيري استجابوا لضميرهم كرياضيين محترفين رفضوا الدخول في المساومة، واضعين الثقة في مسؤولي ناديهم لحل معضلة المستحقات المالية، وفي السلطات العمومية المكلفة بالرياضة، غير أن كل المجهودات التي بُذلت في هذا الاتجاه وجدت بابا مسدودا بسبب إغلاق الحساب الجاري للمؤسسة المالكة للنادي (ETRHB). ولا شك في أن تحرير الحساب الجاري للنادي غير ممكن في الوقت الراهن ولا حتى في المستقبل القريب؛ بسبب القضية الشائكة المتابع فيها علي حداد.
ويبدو بشكل واضح، أن الوضع في اتحاد الجزائر يتجه صوبا إلى وقوع طلاق حتمي بينه والمؤسسة المالكة، في ظل انسداد الطرق القانونية الكافية لحل قضية المستحقات المالية للاعبين والطاقم الفني.
وحسب نظر الاختصاصيين في الجانب القانوني بشكل خاص، فإن قرار الانسحاب يجب أن يصدر من المؤسسة المالكة للنادي، التي يجب عليها الإعلان عن عدم التزامها بمواصلة تسيير اتحاد الجزائر، لكن مع ضرورة التزامها بتسديد كل الديون المترتبة عن تسييرها النادي في السابق، علما أن اتحاد الجزائر اضطر للحصول على عدة سلفيات مالية؛ من أجل المشاركة في منافستي الرابطة الاحترافية الأولى والرابطة الإفريقية.
ولا شك في أن تحقيق كل هذه الشروط سينهي جزءا كبيرا من الأزمة الحادة التي يتخبط فيها النادي العاصمي، الموجود حاليا في مفترق الطرق في ما يتعلق بالمستقبل الذي ينتظره في مجال التسيير. وتوجد عدة أطراف اقتصادية مؤهلة لتبوّؤ مكانة تسيير اتحاد الجزائر، منها، بالدرجة الأولى، المؤسسة البترولية "الحياة بيتروليوم"، التي عبّرت في كثير من المرات، عن استعدادها للتكفل بتسيير اتحاد الجزائر، وقد تريثت لاتّخاذ هذا القرار بسبب الوضع القانوني الشائك للنادي، إلا أن أنظار الأوساط الرياضية لاتحاد الجزائر مصوَّبة نحو السلطات العمومية المكلفة بالرياضة، التي يرجع لها بالدرجة الأولى، النظر في مستقبل اتحاد العاصمة، وإيجاد حلول سريعة له، تحول دون اندثار النادي الذي يسيّر عدة فروع رياضية.
من جهة أخرى، قرر أنصار اتحاد الجزائر الوقوف إلى جانب فريقهم؛ من خلال مساندة اللاعبين والطاقم الفني في قرار الانسحاب من النشاط الرياضي الرسمي؛ إذ لم يتلقوا مستحقاتهم المالية، ويعتبرون موقفهم شرعيا لا غبار عليه، لاسيما أنهم سمحوا للفريق بتحقيق انطلاقة ممتازة في البطولة، وببلوغه دور المجموعات في الرابطة الإفريقية. البعض اعتبروا هذه الحصيلة بمثابة معجزة رياضية في ظل الوضع المالي الكارثي الذي يميز تسيير الفريق، لذا قرر الأنصار الوقوف إلى جانب تشكيلتهم إلى غاية إيجاد حلول تسمح بعودة الاستقرار إلى النادي.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.