تعزيز التنمية, محاربة البيروقراطية والاهتمام باحتياجات المواطن في صلب اللقاء    مفارز الجيش توقف تجّار مخدرات ومهاجرين غير شرعيّين    القطار لن يتوقّف...    الجزائر ستساهم بفعالية في حل الأزمة الليبية    أساتذة الابتدائي يرفعون حدة الضغط على الوزير واجعوط    الرئيس تبون يستقبل الولاة بمقر رئاسة الجمهورية    إضراب مفاجئ لمضيفي الطيران بمطار هواري بومدين    أكثر من 40 بالمئة من رحلات الجوية الجزائرية تم إلغاؤها بسبب إضراب المضيفين    وزارة التجارة: استشارات موسعة لتقييم اتفاق الشراكة مع الاتحاد الأوروبي    أرقام مخيفة للتجاوزات في ملف الحليب المدعم    24 قتيلا في هجوم على كنيسة في بوركينا فاسو    بلوزداد تطيح بالنصرية وتوسع الفارق إلى 6 نقاط عن المولودية    تحويل حركة المرور نحو الطريق الوطني رقم 5    والي تيزي وزو: خطاب رئيس الجمهورية يهدف إلى تعزيز دور الجماعات المحلية في التنمية    الصحفي والشاعر عياش يحياوي في ذمّة الله    أسبوع تاريخي بالمتحف الجهوي للمجاهد بالمدية    «كتاب بدلا من تذكرة» في مارس بالعاصمة    تبون يعرب عن ارتياحه لسلامة المرحلين من ووهان الصينية    ارتفاع حصيلة وفيات فيروس كورونا إلى 1770 مع فرض إجراءات وقائية جديدة    تسمم مواطنين في العاصمة بمادة الرصاص    اختيار وهران لاحتضان الطبعة المقبلة من كاس افريقيا للأمم 2020    جماهير نيوكاسل تهاجم نبيل بن طالب بسبب “خطأ قاتل”    "هيئة مسيرات العودة" في غزة تعدل اسمها ليشمل "مواجهة صفقة" القرن    رسالة الأسرى في سجون الاحتلال الصهيونى لوسائل الاعلام والصحافة الجزائرية    آدم وناس والمغربي منير شويعر يزينان التشكيلة المثالية للدوري الفرنسي    تونس: قيس سعيد يهدد بحل البرلمان وانتخابات مبكرة    رابطة العالم الإسلامي : مؤتمر حول مواجهة أفكار التطرّف    «الكاف» تفتح باب الترشيح لاستضافة نهائي رابطة الأبطال والكونفدرالية    ريال مدريد يسعى لضم سترلينغ ودي بروين    9 تخصّصات جديدة بالقطاعات المنتجة    الرئيس تبون يجتمع بالولاة بمقر الرئاسة    الجوية الجزائرية توقف مضيفي الطيران المضربين    مراقبة صارمة في المطارات الجزائرية بسبب كورونا    وفاة رضيع في حريق مسكن ببلدية الأبيض مجاجة في الشلف    توقيف أفراد شبكة سارقي لواحق السيارات بالعاصمة    وضع مدير أملاك الدولة السابق لولاية سكيكدة والحالي لعنابة تحت الرقابة القضائية    بلجود : كل مسؤول مجبر على العمل الجواري والتكفل الأمثل بانشغالات المواطن    دفتر شروط جديد بعد شهرين ... الدولة تتجه نحو الهيمنة على قطاع تركيب السيارات    “الفيفا” تمنح هبة للإتحاد الجزائري لكرة القدم    رزيق: وزارة التجارة تعمل على ضبط وتنظيم الأسواق    الرئيس تبون : استقبلت بكل ارتياح خبر خروج أبنائي سالمين من أي وباء بعد فترة الحجر الصحي    مهمتكم إعادة الثقة التي كسّرها العهد البائد    دعتها لتحمّل مسؤولياتها التاريخية تجاه الشعب الصحراوي    أكدت تمسكها بمهمتها في‮ ‬ليبيا‮ ‬    خلال السنة الماضية بتبسة‮ ‬    فشل المفاوضات السعودية - القطرية    دموع من أجل النبي- صلى الله عليه وسلم    السجن مصير هاتك عرض طفلة بسيدي البشير    شعرية الخطاب السّردي في رواية «أشياء ليست سرّية جدا» لِ«هند أوراس»    فنانو الجزائر في حفل موسيقي بنادي «عيسى مسعودي»    محاولات قتل امرأة لم يقتلها نِزار    أهي المروءة أن تقطع الرحم.. ؟!    استلام 800 مسكن "عدل" قريبا    ستينية تركض لتأمين العلاج لزوجها    الأبقار تفصح عن مشاعرها لبعضها البعض    حكم قول: اللهم إنا لا نسألك رد القضاء…    كم في البلايا من العطايا    لماذا “يفتون الناس”    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





البت قريبا في مفاوضات حول اتفاقية للتبادل الحر
منتدى الأعمال الجزائري-التركي
نشر في المساء يوم 27 - 01 - 2020


* email
* facebook
* twitter
* linkedin
أعلنت كلا من الجزائر وتركيا أمس، عن قرارهما البت في مفاوضات لإبرام اتفاقية للتبادل الحر في أقرب الآجال قصد تعزيز المبادلات التجارية التي تقدر حاليا ب4 ملايير دولار، فضلا عن تفعيل اللجنة المشتركة التي لم تنعقد منذ 2012 وكذا توسيع مجالات التعاون، على غرار الاستثمار والصناعة العسكرية الدفاعية، حتى يتسنى الرفع من حجم المبادلات بين الطرفين خلال هذه السنة إلى 5 ملايير دولار.
أرسى لقاء رجال الأعمال الجزائري التركي الذي انعقد أمس، بفندق شيراتون بالجزائر، برنامج عمل جديد يراهن من خلاله، الدفع بالتعاون الثنائي إلى مستوى الطموحات المنشودة التي عبر عنها الرئيس التركي رجب طيب أردوغان والوزير الأول عبد العزيز جراد خلال اختتام الأشغال، حيث اتفقا على الوقوف على نقاط الضعف التي تعتري مجالات هذا التعاون.
في هذا الصدد وصف الرئيس التركي، الجزائر بالشريك الاستراتيجي في القارة الإفريقية والمغرب العربي، مؤكدا على ضرورة الارتقاء بعلاقات الشراكة إلى مستوى الإمكانيات التي يتوفران عليها، حيث أشار إلى قرب الإعلان عن مجلس للتعاون رفيع المستوى، سيعكف على عقد لقاءات دورية بين وزراء البلدين.
وركز ضيف الجزائر الذي يختتم زيارته لبلادنا اليوم، على أهمية إنشاء منطقة للتبادل الحر بين البلدين، كون المؤسسات التركية كثيرا ما تجد نفسها في وضعية سلبية أمام الشركات الأوروبية التي تمارس المنافسة الشرسة، مضيفا أنه تطرق مع رئيس الجمهورية عبد المجيد تبون حول هذه النقطة خلال محادثاتهما، إلى جانب مطالبة الطرف التركي "بالتخفيف من الإجراءات الجمركية التي تؤثر سلبا على تطوير العلاقات".
وأوضح أردوغان أن الجزائر تحتل المركز الثالث في مجال تواجد الشركات التركية في العالم، وأن بلاده لا ترى في الجزائر سوقا للمنتجات فقط، بل أرضا خصبة لإنشاء استثمارات جديدة. وقدر عدد المؤسسات التركية في بلادنا بأكثر من ألف مؤسسة بحجم استثمارات تبلغ 3,5 مليار دولار، مكنت من توفير 10 آلاف منصب شغل.
ويراهن المسؤول التركي على فتح مجالات جديدة تتمتع تركيا بخبرة كبيرة فيها، على غرار الصناعة الغذائية التي تحمل وسم "حلال"، وكذا الصناعة العسكرية الدفاعية وصناعة الطائرات والمروحيات والأنظمة الإلكترونية.
من جهته، أكد الوزير الأول عبد العزيز جراد خلال المنتدى الذي حضره أيضا أعضاء من الحكومة أن عقد هذا اللقاء، يعد دلالة قوية لترقية التعاون بين البلدين وتطويره نحو الشراكة الشاملة، مضيفا أن المنتدى أتاح دراسة عدة اتفاقيات هامة، تبين بلوغها درجة من النضج، بما يسمح بالتوقيع عليها مستقبلا.
وأوضح جراد، أن اجتماع اللجنة المشتركة التي ستنعقد خلال هذه السنة بالجزائر، ستكون فرصة لتكريس العمل المشترك في قطاعات عدة، على غرار حماية وترقية الاستثمارات المتبادلة، حماية المستهلك، التشغيل، الضمان الاجتماعي، إلى جانب مذكرة تفاهم في مجال البحث العلمي والتكنولوجي.
كما أشار إلى عقد ورشة لتأطير وزيادة حجم التبادل، بما يخدم مصلحة البلدين، قائلا إن "الحديث عن العلاقات الاقتصادية والتجارية بين البلدين، يظهر أهميتها نسبيا، إلا أنها لا تعكس في الحقيقة قدرات الطرفين استناد إلى الأرقام القطاعية".
وإذ اعتبر السيد جراد، أهم النتائج التي تمخض عنها لقاء رجال الأعمال، هو تجسيد كل الإمكانيات المتوفرة والتفكير في إنشاء مركز لترقية الاستثمار المتبادل، أكد أن الجزائر تثمن بقوة استعداد الشركات التركية للاستثمار على أراضيها والمساهمة في تنميتها الشاملة، لافتا إلى أن "بلادنا تركز على قطاعات تحظى بالأولوية، مثل الصناعة الصغيرة والخفيفة، التكنولوجيات الحديثة، المؤسسات الناشئة، الري والسياحة..".


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.