المدية: أزيد من 60 مدرسة سياقة يعاني زبائنها من نقص أطباء العيون    العثور على 3 أشخاص مفقودين بمغارة في قالمة منهم شخصين متوفيين    فتح مكتب لتصدير الأسماك الجزائرية    بعد 9 أشهر من الإنتظار.. الأمور تنفرج على بن زية    63 طالب فلسطيني قدم للجزائر لاستئناف دراستهم    زكري يحذر من السلالة الإنجليزية    تعليق الرحلات وعمليات الاجلاء جوا وبحرا الى غاية 31 مارس    اللجنة الجزائرية للتضامن مع الصحراويين تدعو إلى فرض احترام القانون الدولي    الاستخبارات الأميركية: ولي العهد السعودي وافق على خطف أو قتل خاشقجي    12.4 مليون سوري لا يحصلون على الغذاء    عودة مسيرات الجمعة بعد الذكرى الثانية    بالصور.. شباب بلوزداد يجري المسحة الطبية قبل مواجهة صانداونز    بوقدوم يؤكد على أهمية ترقية الحلول السلمية وتنفيذ قرارات الشرعية    وزيرة الثقافة تستعجل استصدار "دفتر شروط جديد" لضبط عملية تنظيم المهرجانات بالجزائر    منحة الوفاة مختصة بمن عينتهم الجهة المانحة وفق الشروط والمواصفات.    يوتيوب تطلق ميزة تسمح للآباء بالتحكم بما يشاهده أطفالهم وفقا لأعمارهم    رياح قوية تتعدى 60 كلم/سا على هذه السواحل    حملة بحث واسعة عن اليوتيوبر «فكرينيو» بوهران    10 سنوات في انتظار مناصب شغل    «سيدي الهواري»..ذاكرة تئن تحت ركام الإهمال    إبراهيم: غالي نطالب بتدخل منظمات حقوق الإنسان لحماية الصحراويين من انتهاكات الاحتلال المغربي    بحث سبل التعاون في الطاقات المتجددة    اكتشاف حالتي إصابة من السلالة البريطانية الجديدة لفيروس كورونا بالجزائر    استلام هبة صينية من 200 ألف جرعة لقاح «سينوفارم»    الوباء عجلّ بمراجعة المنظومة الصحية نحو العصرنة    جمعية الصقور الذهبية تكرم المتوفقين في البطولة العربية    أبرز ما جاء في تقرير الاستخبارات الأمريكية حول مقتل خاشقجي    2.6 بالمائة نسبة التضخم نهاية جانفي    اختطاف مئات الفتيات من مدرسة ثانوية في نيجيريا    البيروقراطية والرشوة تعرقلان تنمية البلاد    الكشف عن أسماء الفائزين    جائزة وطنية جامعية في القصة القصيرة    كلاسيكو واعد بين العميد والكناري    الإيقاع بمروّج مهلوسات    مستقبل رئاسة النادي يعكر الأجواء الرياضية    دعوة الأمم المتحدة لفرض احترام القانون في الصحراء الغربية    عروض بالجملة لبلومي "الصغير"    المكتتبون يجدّدون مطلب استرجاع أموالهم    133 مليار سنتيم لمناطق الظل بتلمسان في 2021    «بناء مجتمع مدني متميز ومحترف في صلب الاهتمامات»    دفع جديد لبرامج "عدل"    ورشات الإصلاح    عروض الاحتراف تتهاطل على نجل الأسطورة الجزائرية    بن شادلي يعول على البدائل لتعويض الغائبين    مباراة «الصلح» مع الجوارح    أكثر من 11 مبدعا في الموعد    ندوة علمية حول الهوية والذاكرة الوطنية    دفتر شروط جديد    مستغانم تتعرف على ممثليها ال 15 في المسابقة الوطنية للرياضيات    جمعية «تواصل الأجيال» تزور المجاهد معطوب الحرب «مسلم سعيد»    من أجل إرضاء المواطن    "الزبون ملك"..لإيقاظ السياحة    حجز 197،8 كلغ من المخدرات    اللّعنة المستترة    وزير الفلاحة يعزي في وفاة رئيس الغرفة الفلاحية لولاية الجزائر    إنهم يستنسخون الكعبة !!    هكذا يكون الفايسبوك شاهدا لك    ضاع القمر    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





قراءات وحديث عن الذاكرة والوثيقة
لقاء الأحبة" موعد مع الشعر الملحون
نشر في المساء يوم 18 - 01 - 2021

تفتتح الجمعية الجزائرية للأدب الشعبي نشاطها للسنة الجديدة 2021 ب "لقاء الأحبة"، الذي يتضمن محاضرة يلقيها الأستاذ مهدي براشد بعنوان "قصيدة الملحون الذاكرة والوثيقة"، وقراءات شعرية متنوعة من جميل الكلم وطيبه لأسماء ثقيلة في ساحة الملحون، منها توفيق ومان وكمال شرشار ومسعود طيبي وعبد القادر صادلي، يوم السبت القادم 23 جانفي ابتداء من العاشرة صباحا بالمكتبة الوطنية.
بالنسبة لمهدي براشد، فقد قدم أعمالا مهمة في الدراسات المتعلقة بالثقافة الشعبية واللسانيات، وله أطروحة ماجستير عن التشكيل في قصائد "الحجام" (الوشام ) في الملحون المغاربي، كما سبق له إصدار معجم عن العامية العاصمية وكتاب عن الأغنية الشعبية، واشتغل في مجال التحليل اللساني، وفي حلقات بحث مع نخبة من خبراء الدراسات الألسنية، وعلى رأسهم الدكتورة خولة طالب الإبراهيمي. صار براشد مرجعا في كل ما له صلة بما ذكر، فقد أعاد الاعتبار لما يتصل بالعامية في التعاطي المؤسس علميا، حيث يرى أن طبيعة شعر الملحون بصفته شعرا شفهيا، انتقل منذ وقت طويل بالرواية قبل أن يدون بما اعترى متنه من أخطاء أثناء الانتقال مشافهة، ناهيك عن غرابة بعض قاموسه الذي يحتاج إلى اجتهاد لا تريح نتائجه دائما، لا الباحث ولا القارئ.
يبقى الملحون تراثا حيا يستدعي ضرورة جمعه وتوثيق نصوصه، باعتبارها سجلا حيا للذاكرة الجماعية، يتناقلها الأفراد من جيل إلى جيل، كونه رصد لأحداث وفترات تاريخية مختلفة، وتوثيق النصوص وطباعتها يساهم في دراستها، خاصة لدى طلبة الجامعات المتخصصين في الأدب الشعبي. مهدي براشد (ماستر في الأدب الشعبي) من مواليد سنة 1965 بالقصبة في الجزائر العاصمة، اشتغل محررا صحافيا بعدة صحف ومراسلا لوكالة الأنباء الإيرانية، صدر له "معجم العامية الجزائرية بلسان عربي مبين"، كتب سيرة الفنان عمر الزاهي، وله "عرس الشعبي والطقس"، وشارك في العديد من الملتقيات والأفلام الوثائقية وإقامات مسرحية.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.