باماكو ترغب في ان تواصل الجزائر الاضطلاع بدور ريادي في مالي    الجيش الصحراوي يستهدف جنود الاحتلال بقطاعات المحبس، أم أدريكة وأوسرد    ارتفاع حصيلة العدوان الصهيوني على قطاع غزة إلى 41 شهيدا    كورونا: 113 إصابة جديدة مع عدم تسجيل أي وفاة خلال ال 24 ساعة الأخيرة    كرة السلة (البطولة الإفريقية لأقل من 18 عاما)/المجموعة الأولى: الجزائر تنهزم أمام مدغشقر (49-55)    وهران…قتيلان في انهيار صخري بشاطىء عين الفرانين    العاب القوى/ مونديال 2022 لأقل من 20 سنة: العناصر الجزائرية تحقق انجازا تاريخيا بكولومبيا    إعفاء سكان البلديات الحدودية من دفع رسم دخول الدول المجاورة    أفغانستان: 12 حالة وفاة على الأقل إثر تفشي الكوليرا بمقاطعة جاوزان    سكيكدة: سكان القصدير بداريمو يغلقون الطريق    مشاركة أسماء لامعة في الموسيقى الجزائرية في المهرجان الوطني ال11 لأغنية الشعبي    سهرات فنية ضمن المهرجان المحلي للثقافات والفنون الشعبية    ساسولو الايطالي يزيد من تعقيد وضعية آدم وناس    تنس/كأس ديفيس (المجموعة الثالثة)/ منطقة إفريقيا: "التنافس سيكون شديدا"    بوغالي يشارك في مراسم تنصيب الرئيس الكولومبي غوستافو بيترو    تدشين معرض "عادات صحراوية" للفنان عبد السميع هالي    الخبير الاقتصادي البروفيسور مراد كواشي للنصر: الأريحية المالية سمحت بالاستمرار في دعم القدرة الشرائية    تخصيص 13نقطة لبيع الكتب المدرسية بعنابة    بومرداس…تفكيك شبكة إجرامية متخصصة في الهجرة غير الشرعية    الفريق أول شنقريحة يشرف على تدشينها بالجلفة ويؤكد : وحدة تحييد الذخيرة لبنة أخرى لنسيجنا الصناعي    رئيس نقابة الأئمة جلول حجيمي: زكاة الحول ستخفّف عبء الدخول المدرسي على الأسر المعوزة    خبراء يؤكدون أن الوضعية الوبائية الحالية لا تدعو للقلق: المتحور " BA.5 " أقل عدوى والمطلوب حماية الفئات الهشة    شكلت "إمبراطورية" يصعب الاقتراب منها لسنوات: تطهير الشواطئ الخاصة من المستغلين غير الشرعيين بسكيكدة    نجم عن اصطدام 13 سيارة بحافلة: مقتل امرأة وإصابة 18 شخصا في حادث مرور بقسنطينة    أمام إقبال الجزائريين على الوجهة الداخلية: ارتفاع قياسي في أسعار الفنادق وإيجار الشقق بسكيكدة    يواجه بن رحمة في جولة الافتتاح: محرز لصنع الاستثناء في تاسع موسم بالبريميرليغ    مناجير برتغالي تفاوض مع سرار في ملف قندوسي: أسماء لم تقنع وحساني مرشح لمغادرة وفاق سطيف    نصف أندية المحترف "هاجرت" للتحضير: التربص في الخارج «موضة» بحاجة لمراجعة !    المدرسة العليا للأساتذة بقسنطينة: طلب على الإنجليزية والإعلام الآلي ومعدلات قبول لا تقل عن 15    المسيلة: تصدير أول شحنة من الأنابيب والصهاريج للسينغال    مخيم التميز الجزائري بسكيكدة : تأهل 3 مشاريع للنهائي الكبير في نوفمبر    انتشال جثامين ثمانية شهداء من تحت أنقاض منزل قصفته طائرات الاحتلال الصهيوني في رفح    عاشوراء: اتصالات الجزائر تضمن استمرارية خدماتها غدا    نادي مولودية الجزائر يكرم رئيس الجمهورية بمناسبة مئوية " التأسيس"    حجز 53 ألف قرص مهلوس و280 ألف علبة سجائر    توظيف 30 ألف أستاذ لتدريس الإنجليزية في الابتدائي    أطفال الجنوب في ضيافة ولايات الشمال    ارتفاع حصيلة العدوان الصهيوني على قطاع غزّة إلى 15 شهيدا    2200 مليار لربط المناطق المعزولة بالكهرباء والغاز    المنظمة الطلابية الحرة ترحب بمبادرة لمّ الشمل    تتويج الفنّانة الشابة آيت شعبان أسماء    زوليخة..أيقونة الأغنية الشّاوية    الشعب المغربي في واد والمخزن في واد آخر    انتكاسة أخرى للدبلوماسية المغربية    آيت منقلات يلتقي جمهوره بأميزور    "ليالي مسرغين" تصنع الفرجة    عودة جميلة لروح "زليخة"    قانون المالية التكميلي 2022: إعادة إدراج قابلية التنازل عن السكنات العمومية الإيجارية    غريق بشاطئ العربي بن مهيدي    كورونا: 108 إصابة جديدة مع عدم تسجيل أي وفاة    توصيات جديدة ينشرها معهد باستور    التكفل بمرضى السكري يمثل 28 بالمائة من نفقات "كناص": إطلاق دليل خاص بالتكفل بقدم المصابين بداء السكري    استقطبتهم الألعاب المتوسطية بوهران: عدسة "اليوتوبرز" العين الأخرى التي أعادت تقديم الجزائر للعالم    النّبوءة    ابن ماجه.. الإمام المحدّث    وزارة الشؤون الدينية تحدد قيمة نصاب الزكاة لهذا العام    وزارة الشؤون الدينية والأوقاف ..هذه هي قيمة نصاب الزكاة للعام 1444ه    الكعبة المشرّفة تتوشح بكسوة جديدة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



مشروع غار جبيلات يخرج من النفق بعد 60 عاما
الرئيس أمر بتنفيذ المشروع ضمن مقاربة مدمجة
نشر في المساء يوم 10 - 05 - 2022


❊ أهميته حيوية في تحريك وتيرة التنمية محليا ووطنيا
❊ استحداث مناصب عمل جديدة وخلق حركية اقتصادية
ينتظر أن يرى مشروع استغلال منجم غار جبيلات في تندوف بالجزائر النور قريبا، بعد أن أعطى رئيس الجمهورية عبد المجيد تبون خلال اجتماع مجلس الوزراء المنعقد، أول أمس، الضوء الأخضر لانطلاق المرحلة الأولى من المشروع. ويكتسي المشروع أهمية خاصة بالنظر لما يمثله من مصدر هام لمداخيل البلاد وكذا أهميته الحيوية في تحريك وتيرة التنمية محليا ووطنيا، حيث أمر رئيس الجمهورية بتنفيذ هذا المشروع "الاستراتيجي" ضمن مقاربة "مدمجة وبشكل تكاملي" مع مختلف المشاريع الصناعية والبنى التحتية المرتبطة به وذلك في إطار أجندة زمنية محددة. وشدّد الرئيس تبون في هذا الإطار على الأهمية الاستراتيجية للمشروع فيما يتعلق بعمليات الإنتاج والتصدير وتقليل الاعتماد على استيراد المواد الأولية، مؤكدا على "مساهمة المشروع في استحداث مناصب عمل جديدة وخلق حركية اقتصادية".
وأمر رئيس الجمهورية في سياق مواكبة المشروع بتحديث شبكة النقل وفق معايير خاصة، عبر الطرقات وتسريع الانطلاق في إنجاز خط للسكة الحديدية يربط بين ولايتي تندوف وبشار. ويولي رئيس الجمهورية أهمية خاصة لهذا المشروع، حيث سبق وأن أكد في مناسبات عديدة على ضرورة "حشد واستغلال القدرات المنجمية للبلاد، كونه واحدا من أضخم المناجم النائمة على معدن الحديد في العالم" حيث تقدر احتياطاته بأكثر من 3 ملايير طن. ويرى مختصون أن هذا المشروع يندرج في إطار التوجه الجديد للجزائر الجديدة، القاضي بتثمين واستغلال الثروات المعدنية الوطنية، كونه سيساهم في تحرير الاقتصاد من التبعية للمحروقات، بحيث يمكن إنتاج ما يقارب أكثر من 56% من قدراته في المرحلة الأولى، أي ما يقارب 1.7 مليار طن واستحداث نحو 3 آلاف منصب شغل كما يسمح بتوفير ما يقارب 10 مليارات دولار .
وينتظر أن يشرف على أشغال إنجاز خطّ سكة الحديد، الشركة الصينية لإنشاءات الهندسة المدنية، حيث تم الاتفاق على تشكيل فريق عمل من إطارات وزارتي الطاقة والمناجم والنقل، والشركة الصينية لوضع خريطة عمل لتجسيد هذا المشروع. كما سيتم إنجاز عدة هياكل ومنشآت قاعدية لإنتاج الحديد والصلب في إطار هذا المشروع، فضلا عن منشآت لتخزين المعدن الخام المجمع من مواقع الاستغلال، قبل شحنها عبر شاحنات كهربائية نحو وهران مستغانم، لإعادة التحويل والتصدير نحو الخارج. وسيساهم مشروع استغلال منجم الحديد غار جبيلات بولاية تندوف في إعطاء نفس قوي للتنمية، فضلا عن أنه سيفك العزلة عنها من خلال مشروع خط للسكك الحديدية بطول 1000 كلم لنقل الإنتاج نحو المصانع، ويربط تندوف بولايتي أدرار وبشار اللتين تعدان قطبين منجميين بامتياز.
وبرأي مراقبين، فإن مشاريع البنية التحتية التي ستنجز بالموازاة مع بعث استغلال منجم غار جبيلات، تندرج ضمن مشروع طريق الحرير الذي أطلقته الصين مطلع عام 2019. وقبل إعادة بعث المشروع بالشراكة مع الصين، بقي مشروع استغلال منجم غار جبيلات حبرا على ورق طيلة 60 عاما، فمنذ اكتشاف المنجم في سنة 1952 إبان فترة الاستعمار الفرنسي، لم تتمكن أي سلطة في البلاد من كسب تحدي غار جبيلات، بسبب صعوبة تضاريس الموقع. كما أرجع خبراء اقتصاديون سبب تأخر استغلال هذا المورد الاستراتيجي، إلى الأزمات المالية التي مرّت بها الجزائر منذ منتصف ثمانينيات القرن الماضي.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.