ضيوف شرف كبار في «قمة نوفمبر»    157 تلميذ موهوب يلتحقون بالثانوية الوطنية للفنون    توزيع قرابة 30 ألف وحدة بصيغة «عدل»    اتفاقيتان بين قطاعي الصناعة والصيد البحري    النصر تقضي معهم يوما في بلدية ديدوش مراد: تجاوب جيد من المواطنين مع أعوان الإحصاء العام للسكان بقسنطينة    مختصون يؤكدون في ندوة النصر: التسويق الرقمي رافد مستقبلي لتنشيط السياحة    «الكناس» يتزوّد بمحطة لتوليد الطاقة الشمسية    دعوات للتّعاطي الجاد مع القضية الصحراوية    الاحتلال الصّهيوني يواصل اعتداءاته على الفلسطينيّين    المنتخب الوطني يحقق الفوز أمام نيجيريا    وكيل أعماله باشر الإجراءات: باب الخروج من بريست يفتح أمام بلايلي !    تعيين مفدي شردود مدرّبا جديدا    القمة العربية ستكون متميزة من خلال عمل تنسيقي مشترك    مسرح سيدي بلعباس يفتح التصفيات لانتقاء أحسن العروض    المهرجان الوطني للمالوف: وتر سليم الفرقاني يكرم ذكرى أعمدة الفن    دماء الشهداء تُعبِّد الطريق نحو إنهاء الاحتلال    عرقاب يعرض استراتيجية الجزائر وبرامجها    الأمين العام للاتحاد الوطني للفلاحين الجزائريين يؤكد على ضرورة حماية العقار الفلاحي    سونلغاز: إشكالية تحصيل المستحقات تعرقل إنجاز الاستثمارات المبرمجة    اتصالات الجزائر تطلق النسخة الإنجليزية لموقعها الإلكتروني    بوقرة يخشى نزيفًا آخر!    الجزائر تشارك بخمسة دراجين بالكاميرون    ضبط كمية من الخمور بأولاد يعيش    الجزائر تحتضن اجتماعات المكتب التنفيذي    التأكيد على تمكين الطلبة المتفوقين من إنشاء مؤسسة ناشئة    سيدي بلعباس تحيي الذكرى 25 لاغتيال 11 معلمة ومعلما    وفد صحراوي يبرز الانتهاكات الجسيمة للاحتلال المغربي في المدن المحتلة    الطبعة ال14 للمهرجان الدولي للشريط المرسوم من 4 الى 8 أكتوبر بالجزائر العاصمة, اليابان ضيف الشرف    سطيف: استرجاع سيارة سياحية مسروقة    رئيس الجمهورية يدعو العاهل المغربي للمشاركة في قمة الجزائر    حوادث مرور: وفاة 45 شخصا وإصابة 1245 آخرين خلال أسبوع    كورونا: 5 إصابات جديدة مع عدم تسجيل أي وفيات في ال 24 ساعة    نقابات التربية تثمن قرارات رئيس الجمهورية المتضمنة مراجعة مرتبات المعلمين    قسنطينة: حجز 11460 كبسولة "بريغابالين"    عوار ينتقم من ليون على الطريقة الجزائرية    وزارة الشؤون الدينية والأوقاف..السبت 08 أكتوبر ذكرى المولد النبوي    "الخضر" قد يواجهون السويد وديا في نوفمبر القادم بمرسيليا    فيلم "سولا" ضمن المسابقة الرسمية من مهرجان الفيلم الفرنسي الامريكي    10 قتلى بهجوم إرهابي في شمال بوركينا فاسو    اشتباكات الزاوية الليبية.. قلق عربي ودعوة لحقن الدماء    أقسام و مطاعم متنقلة بسكيكدة    كرة القدم/ ودية الجزائر-نيجيريا : فتح أبواب ملعب وهران على الساعة الواحدة بعد الزوال    الجيش الصحراوي يستهدف تخندقات جنود الاحتلال بقطاعات المحبس، الفرسية، أوسرد والبكاري    "القديس أوغستين أحد حلقات الموروث الفكري والثقافي لمنطقة طاغست" بسوق آهراس    أدوية: تحسين تموين السوق محور لقاء السيد عون مع وفد من نقابة "سنابو"    تساقط أمطار رعدية معتبرة محليا في عدة ولايات    "قمّة الجزائر".. محطة تاريخية هامة للمّ الشمل العربي    سيتم عرضه قريبا على رئيس الجمهورية" عبد المجيد تبون"    جمعية حماية المستهلكين تدعو للتعاطي الإيجابي مع تحسن المؤشرات الاقتصادية: على التجار تخفيض الأسعار بعد تعافي الدينار    إلى من يهمه الأمر..؟!    شهر المولد والهجرة والوفاة    مرافعات محامية المظلومين لا تموت    كورونا: 8 إصابات جديدة مع عدم تسجيل وفيات    خارطة صحية جديدة؟    .. وفي صلة الرحم سعادة    هذه أسباب تسمية ربيع الأنوار    كورونا.. هل هي النهاية؟    الجزائر تشارك في المؤتمر الدولي للمجلس الأعلى للشؤون الإسلامية    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



المفاوضات النووية تدخل مرحلة الحسم
في انتظار موقف الاتحاد الأوروبي من الرد الإيراني
نشر في المساء يوم 17 - 08 - 2022

دخلت المفاوضات الجارية بين الغرب وطهران حول النووي الإيراني مرحلة حاسمة، في ظل إعلان الاتحاد الأوروبي، أمس، أنه بصدد دراسة رد إيران على مقترحه "النهائي" لإعادة تفعيل اتفاق فيينا الدولي الموقّع عام 2015. وتضمن المقترح النهائي، الذي تقدم به الاتحاد الأوروبي الذي يقوم بدور المنسق في المفاوضات النووية، بعودة الولايات المتحدة إلى اتفاق فيينا الذي كانت انسحبت منه من طرف واحد عام 2018 خلال عهد الرئيس السابق دونالد ترامب، ورفع العقوبات الأمريكية المفروضة على إيران شريطة التزامها بعدم تجاوز الحدود التي رسمها الاتفاق بخصوص عملية تخصيب اليورانيوم وباقي الأنشطة النووية الحساسة.
وأكدت نبيلة مصرالي، المتحدثة باسم رئيس الدبلوماسية الأوروبية، جوزيب بوريل، تلقي الجانب الأوروبي، في وقت متأخر من ليلة الاثنين إلى الثلاثاء، الرد الإيراني وهم بصدد دراسته واستشارة باقي المشاركين في المجموعة المفاوضة والولايات المتحدة بشأن طريقة المضي قدما. وكانت السلطات الإيرانية أعلنت، أول أمس، أنها قدّمت آخر ملاحظاتها إلى الوسيط الأوروبي في رد كتابي، مبدية تفاؤلها بإمكانية التوصل إلى اتفاق في حال تعاملت الولايات المتحدة بواقعية ومرونة. وبينما تنتظر طهران رد الاتحاد الأوروبي خلال اليومين القادمين، قالت المتحدثة باسم رئيس الدبلوماسية الأوروبية إن "العمل جارٍ من أجل صياغة رد على المقترحات الإيرانية وأن الوقت غير مناسب للحديث عن برنامج زمني لتقديم الإجابة".
وأضافت أن جوزيب بوريل على اتصال دائم مع كل أطراف المفاوضات بما فيها الولايات المتحدة، مشيرة إلى أن الاتحاد الأوروبي لا ينوي "الكشف عن تفاصيل العملية الجارية أو مواقف المشاركين"، في نفس الوقت الذي لم تكشف فيه الصحافة الإيرانية عن مضمون رد طهران على المقترح النهائي الأوروبي. فبعد محادثات مطوّلة وجولات مكوكية أجراها الاتحاد الأوروبي بين واشنطن وطهران بداية من شهر أفريل 2021 بالعاصمة النمساوية فيينا، تم الإعلان مؤخرا عن عرض "نهائي" تقدم به الوسيط الأوروبي لإعادة تفعيل اتفاق فيينا النووي الموقّع عام 2015 بين طهران والغرب. وبينما قالت واشنطن إنها مستعدة لإبرام اتفاق بسرعة لإحياء اتفاق 2015 على أساس مقترحات الاتحاد الأوروبي، قال مفاوضون إيرانيون إنهم سينقلون مقترحات ورؤى إضافية إلى الاتحاد الأوروبي.
وذكر وزير الخارجية الإيراني، حسين أمير عبد اللهيان، أن رد طهران لن يكون قبولا نهائيا لاقتراح الاتحاد الأوروبي ولا رفضا تاما له، مضيفا "أننا قلنا لهم إنه يجب احترام خطوطنا الحمراء، أبدينا لهم مرونة كبيرة ولكننا لا نريد التوصل إلى اتفاق يخفق تنفيذه على الأرض بعد 40 يوما أو شهرين أو 3 أشهر". ويرى دبلوماسيون ومحللون، أنه سواء قبلت طهران وواشنطن العرض "النهائي" من الاتحاد الأوروبي لإحياء الاتفاق أم لا، فمن غير المرجح أن يعلن أي منهما إلغاءه لأن إبقاءه يخدم مصالح الطرفين.
وبدأت إيران، التي تطالب برفع الحظر الدولي المفروض عليها والقوى التي لا تزال منضوية في الاتفاق فرنسا وبريطانيا وألمانيا وروسيا والصين، مفاوضات في افريل 2021 لإحيائه، تم تعليقها مرة أولى في جوان 2021. وبعد استئنافها في نوفمبر الماضي، علّقت مجددا منذ منتصف مارس الماضي بسبب بقاء نقاط تباين بين واشنطن وطهران رغم تحقيق تقدم كبير في سبيل إنجاز التفاهم. وأجرى الطرفان، بتنسيق من الاتحاد الأوروبي، مباحثات غير مباشرة ليومين في العاصمة القطرية الدوحة أواخر جوان الماضي لم تفض إلى تحقيق تقدم يذكر، قبل استئنافها مجددا في الرابع أوت الجاري بالعاصمة النمساوية فيينا بمشاركة الولايات المتحدة بشكل غير مباشر.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.