محرز سيجيب على أسئلة الجزائريين ..    الشعب الجزائري قام بثورة مظفرة من أجل إستعادة استقلاله، كان ثمنها مليون ونصف مليون شهيد    نقطة فيها بركة والإنطلاقة ستكون أمام الرويبة    نواب يطالبون بوقف طبع النقود    تهريب الدوفيز للخارج يتفاقم    دعم أوغندي متواصل للشعب الصحراوي    لهبيري يطمئن على الشرطيين المصابين في سعيدة    أويحيى يمثل بوتفليقة في مؤتمر دولي حول ليبيا    هلاك شخص وجرح آخر في حادثي مرور بالبليدة    حالات الإصابة بالحصبة موضوع تحقيق ميداني    مساهل: الجزائر تنتظر تفهما وتنسيقا أكبر من الاتحاد الأوروبي    الجزائر قادرة على لعب دور كبير في استقرار المنطقة    خلال السنتين المقبلتين    بعد تتويجهم باللقب القاري‮ ‬للملاكمة    إضراب التقنيين المكلّفين بصيانة الطائرات    فرض شروط النظافة و"كود بار" في 2019    تتويج 6 حرفيين بالجائزة الوطنية للصناعة التقليدية والحرف    لجائزة أكاديمية السينما الأوروبية    تيزي‮ ‬وزو‮ ‬    ملتقى دولي لتعميق النّظر وتبليغ قيم العيش معا    المصالحة الوطنية في الجزائر مثال يحتذى    حول لقاء جمع رئيس الوزراء الإيطالي‮ ‬كونتي‮ ‬بحفتر‮ ‬    بعد غارات صهيونية على قطاع غزة    للعمل المتعلق بالصحراء الغربية‮ ‬    سيستفيد منها فلاحو‮ ‬22‮ ‬بلدية جبلية بميلة‮ ‬    خلال الخمس سنوات الأخيرة‮ ‬    قال أن العملية تتم فقط وفق دراسة دقيقة‮.. ‬جلاب‮:‬    تمثل نسبة‮ ‬10‮ ‬بالمائة فقط من النسيج الصناعي‮ ‬الوطني    قال تعالى(ومن يتق الله يجعل له مخرجا/ويرزقه من حيث لا يحتسب ومن يتوكل على الله فهو حسبه ان الله بالغ امره قد جعل الله لكل شيء قدرا) سؤالي هو:-    مجلة الجيش تؤكد في عددها الأخير:    في‮ ‬غضون سنة‮ ‬2019    خلال ال9‮ ‬أشهر الأولى من‮ ‬2018‭ ‬    ندوة صحفية حول "السكري" وأمراض السمنة    …«لا بد مما ليس منه بد»    تشييع جنازة الشرطي ضحية حادث مطاردة بسعيدة    المسرح والمساعدات الخيرية (1)    التربية المسرحية    أطفئوا الأنوار انتهى العرض    منحة السوبر تثير الفتنة    من دلائل النبوة: البركة في الماء القليل    هؤلاء أحبوا رسول الله    الواجب نحو السيرة المباركة    تذبذب في توزيع الماء ابتداء من اليوم    15 سنة سجنا في حق 4 متهمين في قضية 22 غراما من الكوكايين بتيارت    الساطون على المنازل بالرمشي في قبضة الشرطة    التحسيس وزرع الثقة أساسيان لجمع الأموال    حملة حول آليات تجسيد المشاريع    منتخبون يطالبون بتعميم المشاريع الفندقية    كتبتُ امتنانا لأمي والسيناريو خطوتي المستقبلية    ملتقى دولي حول المخطوطات بجامعة أدرار    فتح رأس المال مطلب أوفياء النادي"    بلماضي يشرع في تحضير "الخضر"    تستمع لنبضات قلب ابنها الميت    مليونيرة تعرض راتبا "فلكيا" لمن يواعدها    القبض على سياسي ألماني    مضيفة تنقذ رحلة جوية ب"الرضاعة"    هذا هو جديد حج وعمرة 2019    مَصْعبْ ضرّكْ يا هاذْ الزمان    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





فرع العاصمة لاتحاد الكتاب الجزائريين
إصدار مجلة ”أقلام” الأدبية والفكرية
نشر في المساء يوم 21 - 01 - 2014

صدر العدد التجريبي لمجلة ”أقلام” الفكرية والأدبية، ويضعها فرع اتحاد الكتاب الجزائريين مجانا تحت تصرف جميع المهتمين بالشأن الثقافي من كتّاب وصحفيين وطلبة جامعيين، والمجلة شهرية تقع في 20 صفحة تتنوّع مواضيعها بين الفكر والإبداع وتتوزّع أركانها على القصة، المقالة والشعر وغيرها. وقد شارك في هذا العدد التجريبي نخبة من كتّاب الفرع من بينهم الدكتور عبد الحميد بوشارب، عبد القادر ميلود، وعبد اللطيف عليان، ومن عناوين هذا العدد ”الكتّاب الجزائريون يبدعون من وحي القلم أم تحت الطلب؟”، ”أفعال الفكر، أم أفعال الحركة”، ”أيها تجعل منك كاتبا أفضل؟” و«اللغة هل هي حاستك السابعة؟”.
ويمكن لجميع المهتمين الحصول على نسختهم المجانية من المجلة كل شهر بطلبها على البريد الإلكتروني للفرع هذا البريد محمى من المتطفلين , تحتاج إلى تشغيل الجافا سكريبت لمشاهدته أو عند حضور النشاطات الدورية للفرع والتي يتم الإعلان عنها من خلال صفحة الفرع على الفيسبوك ”اتحاد الكتاب الجزائريين فرع العاصمة”.
يذكر أنّ مجلة ”أقلام” تصدر تحت إشراف رئيس الفرع الكاتب عبد الحكيم أوزو، وترأس تحريرها الكاتبة والمترجمة أمل بوشارب.
وإذا كان هناك من تعليق، فإنّ المبدع الجزائري مازال يحلم بمجلة تعبر كتاباته إلى المغرب العربي والعالم العربي وإفريقيا وآسيا، على غرار مجلة ”أقلام العراقية” التي اشتهرت بحجمها الضخم وبمقالاتها وبحوثها المعمقة والموسعة لأكبر أقلام العراق والعالم العربي.
وإذا كانت المبادرة طيبة من مكتب العاصمة لاتحاد الكتاب، فإنّ الرأي العام الأدبي والثقافي في الجزائر يتطلّع إلى هرم اتحاد الكتاب، عسى أن يبادر هو الآخر بما يحفظ ماء الوجه لهذا الاتحاد، فهل يرسل الاتحاد رسالة قوية ثقافية وفعلية إلى المؤتمر القادم عساه يسترجع ما ضيّع من أقلام وأسماء.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.