حجز أزيد من 1 مليون يورو من الأوراق النقدية المزورة بالعاصمة    قبل نهائيات كأس إفريقيا‮ ‬    المتحدث باسم الجامعة العربية‮ ‬يؤكد‮:‬    مؤامرة البريكست للإطاحة بها من على رئاسة الوزراء‮ ‬    بمشاركة‮ ‬400‮ ‬عارض دولي‮ ‬يمثلون‮ ‬15‮ ‬بلدا    محمد عيسى لأحد المواطنين عبر‮ ‬الفايس بوك‮ ‬    من أجل التخفيف من مشكل طفح المياه‮ ‬    خنشلة    سيدوم حوالي‮ ‬5‮ ‬أيام بخنشلة    في‮ ‬ظل تواصل ندرة الأدوية الخاصة بهم‮ ‬    عمال البلديات في‮ ‬الشارع أيضا‮!‬    كل إخلال بالشروط‮ ‬يعرض صاحبها لعقوبات    الأمينة العامة لمؤسسة‮ ‬الأمير عبد القادر‮ ‬تؤكد‭: ‬    ‭ ‬23‭ ‬ألف إصابة بمرض السل في‮ ‬الجزائر‮ ‬    حددت ب565‮ ‬ألف دينار جزائري‮ ‬    خلال اجتماع للحزب بالعاصمة‮ ‬    سوق أهراس الأولى في‮ ‬العدس    المعارضة تفشل في‮ ‬إقناع الشارع    زطشي‮ ‬يهدد الصحافيين    ارتفاع في الانتاج الوطني و تراجع في الكميات المصدرة    افتتاح الصالون الدولي للبناء ومواد البناء والأشغال العمومية    الطاقم الطبي يسابق الزمن من أجل تجهيز اللاعبين    60 فريقا في دورة راديوز ربيع فوت    الترويج للمنتوج المحلي وللتقنيات الحديثة للبناء    ولد السالك يؤكد على حق الشعب الصحراوي في تقرير المصير    امرأة بحجم المحبة والتسامح    حجز 20 كلغ من المخدرات بالحمري وأرزيو    سعر الدجاج يتهاوى إلى 200دج للكلغ بسعيدة    مواطنون متساوون    وزير الخارجية الصّحراوية يؤكّد أنّ تقرير المصير مبدأ ثابت    حكومة بدوي: المخاض العسير    الأدب الاستعلائي    موعد على مقاس الشوق    عمود الشعر في زمن الهايكو    راحة الدنيا.. وراحة الآخرة    عرض جهاز إقلاع الطائرة بالطاقة الكهربائية    الامال معلقة على المؤذن ومكاوي في الشك وفريفر يعود الأسبوع القادم    فتح تحقيق حول اختفاء دواء «لوفينوكس» من الصيدلية    6 جرحى في اصطدام سيارتين بسغوان    استرجاع 50 قطعة أرضية بالمنطقة الصناعية    أولمبي أرزيو يقترب من المحترف الثاني    الصيد البحري: ارتفاع في الإنتاج وتراجع في التصدير    بوغادو يعترف بتقاسم مسؤولية الخطأ    عشرات السكان ب بوحمامة يحتجون    سفينة مولى رسول الله (صلى الله عليه وسلم)    الفريق بين مطرقة سوء التسيير وسندان البقاء    ولله الأسماء الحسنى فادعوه بها الرحيم    آداب اللباس والزينة    مليونية البقاء الشارع البريطاني ينتفض ضد الطلاق الأوروبي    الشروع في حملة الدعم النفسي للتلاميذ بوهران    الولايات المتحدة تدعم جهود الجزائر    عطش الأطفال للسينما    جديدي... فيلم عن الفيلسوف النبهاني وآخر عن مدينتي بسكرة    جريمة قتل بسبب "واتساب"    إنتاج أكثر من 10 آلاف وحدة من نهائيات الدفع الإلكتروني    حفاظاً‮ ‬على دماء وأعراض الجزائريين    نفوق 14 رأسا من الماشية في سقوط مستودع    هذا آخر أجل لإيداع ملفات الحج    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





نقابة التكوين المهني تعلق إضرابها الوطني وتهدد بدخول اجتماعي "ساخن"
بعد دراسة الظرف "الحساس" الذي تمر به البلاد
نشر في المستقبل العربي يوم 17 - 06 - 2013

أعلنت النقابة الوطنية المستقلة لعمال التكوين المهني، تعليق اضرابه الوطني الذي كان مقررا تنظيمه بداية من اليوم ال17، 18 و19 جوان الجاري، مهددة بتفعيله مع الدخول الاجتماعي من خلال مقاطعة دخول التكوين المهني في سبتمبر القادم لتحقيق مطالب عمال القطاع التي قالت أنها "مشروعة".
وكشف المكتب الوطني لنقابة التكوين المهني في بيان أصدره أمس والذي تحصلت "المستقبل العربي" على نسخة منه، عن قرار تعليق الاضراب الوطني والمزمع تنظيمه اليوم الاثنين لمدة تدوم الثلاثة أيام والذي كانت دعت إليه النقابة منذ الفاتح من الشهر الجاري، ويأتي هذا القرار –حسب البيان ذاته- بعد الاجتماع الاستثنائي للمكتب الوطني للنقابة ودراسة الظرف الحساس الذي تعيشه البلاد وضرورة الحفاظ على مكتسبات العمال الاجتماعية والمهنية.
وأضاف البيان الموقع من طرف رئيس النقابة، جيلالي أوكيل، أن قرار التعليق هذا "مؤقت" وسيعاد تفعيله مع الدخول الاجتماعي ب"مقاطعة" دخول التكوين المهني في سبتمبر القادم وهذا قصد الضغط على الوصاية ل"تحقيق مطالب عمال القطاع المشروعة"، حيث دعا المكتب الوطني للنقابة المكاتب الولائية لعقد مجالسها الولائية قبل نهاية شهر جوان الجاري للتحضير لمقاطعة دخول دورة سبتمبر وموافاة المكتب الوطني بتقرير في الموضوع.
وفي السياق ذاته، دعا المكتب الوطني للنقابة –حسب ما جاء في البيان ذاته- كل عمال القطاع إلى المشاركة "بقوة" من خلال "مقاطعة دخول التكوين المهني القادم"، وهذا –يضيف البيان- للتعبير عن ضرورة الاستجابة لحقوقهم الاجتماعية والمهنية التي تعتبر "مشروعة".
وتطالب نقابة الوطنية المستقلة لعمال التكوين المهني بتخصيص مناصب مالية سنويا للموظفين الذين تتوفر فيهم الشروط القانونية للترقية إلى رتب أعلى، مع استفادة الموظفين الإداريين من العطل السنوية والفصلية على غرار قطاعي التربية والتعليم العالي. كما ارتأت النقابة إعادة النظر في القانون الأساسي لقطاع التكوين المهني الخاص بالأسلاك النوعية والأسلاك المشتركة والعمال المهنيين، حيث أن هذه الفئات مشتتة في كل قطاعات الوظيف العمومي مما نتج عنه الإهمال التام لحقوقها الإنسانية، وبالموازاة أيضا إعادة تصنيف أستاذ التكوين المهني (pfp) في الدرجة 11.
كما تشدد النقابة على تخفيض الحجم الساعي الأسبوعي للأساتذة إلى 22 ساعة الذي يتراوح حاليا بين 24 و36ساعة، ضف إلى ذلك مراجعة قيمة الساعات الإضافية ورفعها إلى 350دج للساعة الواحدة، واستحداث منحة مكون لكل أساتذة القطاع تقدر ب 6000دج شهريا.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.