لضمان الحياد التام للعملية الإنتخابية‮ ‬    يشارك في‮ ‬اجتماع لمجموعة ما بين الحكومات    من تنظيم مديرية الصناعات العسكرية‮ ‬    يخص قطاع المالية‮ ‬    بطول‮ ‬444‮ ‬كم وعمق‮ ‬32‮ ‬كم    المؤرخ الفرنسي‮ ‬جيل مانسيرون‮: ‬    التقني‮ ‬الفرنسي‮ ‬فنّد التهم    خلال الثلاثي‮ ‬الأول لسنة‮ ‬2020    لفائدة‮ ‬20‮ ‬شاباً‮ ‬بسعيدة    تخص قطاع الصحة    المهرجان ال11‮ ‬للموسيقى السمفونية‮ ‬    عن أبحاثهم حول أفضل الطرق لمحاربة الفقر    لجعله وجهة سياحية بامتياز        أكد حرص الدولة على تطويره‮.. ‬بلمهدي‮:‬    مطار‮ ‬أورلي‮ ‬الفرنسي‮ ‬en‮ ‬penne‮!‬    رئيس الإمارات‮ ‬يكرّم سفير الجزائر    أكد تجند الجيش لإجهاض كافة مخططات العصابة‮.. ‬الفريق ڤايد صالح‮:‬    انتحار الشرطي الذي قتل أربعة أشخاص    مؤشرات مفاجئة للتوصل إلى اتفاق نهائي    19 شخصية وطنية تدعو للتهدئة لإنجاح الانتخابات    مجلس المحاسبة يوجه مساءلة ل "مير" الخروب السابق    ندرة وغلاء طوال السنة    12يوما للحصول على شهادة الجنسية الجزائرية    انسداد بثانوية بوعزيز ربيعة يضع مديرية التربية في ورطة    صندوق النقد الدولي يرفع توقعاته الخاصة بالنمو في الجزائر إلى 6ر2% خلال سنة 2019    توقيف مروج مهلوسات    فضاءات الاحتكار    السجن لسارق 750 مليون سنتيم من مسكن تاجر بسان لاناز    لا مؤسسات تربوية ولا خدمات ولا قناة تجميع ب 2801 مسكن بمسرغين    23 لاعب يستعدون لمواجهة المغرب    «حقّقنا تعادلاً بطعم الانتصار في المدية وسنواصل في ريتم النتائج الايجابية »    اختيار محرز أحسن لاعب لشهر سبتمبر    نحو تصنيف مسجدي «الأمير عبد القادر» و«أبو بكر الصديق» التاريخيين    33 عارضا في الصالون الوطني للصورة الفوتوغرافية بالبيض    12 جمعية في الموعد نهاية أكتوبر الجاري    تسجيل 30 حالة إصابة بالتهاب السحايا    قوانين صارمة لحماية العقار وتسهيلاتٌ لدعم الفلاح    تخصيص 6170 هكتارا للبقول الجافة    تقدم في تخفيف الإجراءات الإدارية    إبراهيم غالي يؤكد لغوتيريس مشاطرته إمكانية التوصل الى حل لمسألة الصحراء الغربية    من الأفضل تنظيم البطولة الإفريقية بالباهية    الوضعية الحرجة للنادي تحتاج إلى حلّ سريع    ترقية فرص الترويج للقدرات السياحية    الصهر والزوج... "سمن على عسل"    جمال قرمي في عضوية لجنة تحكيم    لفيدرالية جبهة التحرير فضل كبير في إنجاح الثورة    روسيا: لن نسمح بحدوث اشتباك بين تركيا وسوريا    مستشفياتنا خطر علينا .. !    امرأتان تفوزان بجائزة "بوكر" الأدبية    38 حالة إصابة بالتهاب السحايا الفيروسي بباتنة    الشيخ لخضر الزاوي يفتي بعدم جواز بقاء البلاد دون ولي    غلام الله يشارك في الأشغال بالقاهرة    أهمية الفتوى في المجتمع    صلاة الفجر.. نورٌ وأمانٌ وحِفظٌ من المَنَّان    بعوضة النمر تُقلق المصالح الطبية بعين تموشنت    مذكرة تفاهم بين رابطة العالم الإسلامي وجامعة أم القرى    38 أخصائيا في "دونتا ألجيري"    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





الفتنة تنتقل إلى المجموعة البرلمانية للأفلان بمجلس الأمة
توقيعات لسحب الثقة من رئيس الكتلة
نشر في المستقبل العربي يوم 17 - 06 - 2013

جمع أعضاء في المجموعة البرلمانية لجبهة التحرير الوطني بمجلس الأمة توقيعات تطالب رئيس الكتلة الحالي عبد القادر زحالي بالتنحي من منصبه بمبرر إهمال شؤون الكتلة. وقال أعضاء في الكتلة أمس ، أنه تم جمع 28 توقيعا من أصل 40 عضوا يعلنون فيها سحب الثقة من زحالي الذي يشغل عضوية المكتب السياسي إلى جانب مناصب في منظمات مدنية أخرى.
و يلوم أعضاء الكتلة زحالي على عدم تفرغه لشؤون الكتلة، و غياب التنسيق حول مشاريع القوانين والنصوص الحكومية. و وفق مصادر مطلعة، فإن الخلاف ليس له صلة بالحراك القائم في الحزب والصدام القائم بين المكتب السياسي و نواب الحزب، حيث أن قائمة الموقعين تضم محسوبين على المكتب السياسي الحالي و على المعارضة. غير أن أعضاء في المجلس أكدوا أن رئيس المجموعة البرلمانية محمي بموجب القوانين الداخلية للبرلمان و القانون الأساسي للحزب، و اعتبار أن صلاحيات التعيين و الإقالة تعد حكرا على القيادة السياسية للحزب.
و عين زحالي على رأس المجموعة البرلمانية لجبهة التحرير الوطني بمجلس الأمة بقرار من الأمين العام السابق عبد العزيز بلخادم، قبل شهر من سقوطه من منصبه. وقوبل تعيينه ببعض الامتعاض، بحجة توليه مهام عديدة في المكتب السياسي و منظمة أبناء الشهداء ، ولجان مساندة في ولاية تيبازة التي يمثلها. و أدى غياب قيادة منتخبة على رأس الحزب إلى زيادة حدة الخلافات الداخلية بين برلمانيي جبهة التحرير الوطني، وخصوصا على مستوى المجلس الشعبي الوطني ، حيث تمرد قطاع من النواب على قرار منسق الحزب، و رفضوا قائمة مقترحاته للهياكل، مما أدى إلى تأجيل تنصيب الهياكل إلى الدورة المقبلة للبرلمان.
و يعترف برلمانيون بأن طغيان الأنانيات و الصراع على الكراسي يزيد من نفور المواطنين من النواب الذين اختصر قطاع منهم بحسبهم المهمة البرلمانية في منافع و ريوع ومهمات للخارج و استغلال المنصب لأغراض شخصية على حساب قضايا الوطن و انشغالات الناخبين.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.