غياب براهيمي لن يطول    وزارة التربية تستأنف الحوار مع النقابات لكسر الإضراب    بالصور.. الفريق قايد صالح يختتم زيارته إلى الإمارات العربية المتحدة    “الإسماعيلي- قسنطينة” بِمدرجات شاغرة    نحو ثاني لقب لمحرز مع السيتي    رياح قوية مصحوبة بزوابع رملية تحجب الرؤية على الجنوب    بالصور.. مجمع سيفيتال يشارك في معرض الخليج للتغذية بدبي    بالصور..إقبال جماهيري ضعيف على داربي بلوزداد والنصرية    سيارة محرز من نوع "Bentley" تتسبب له في مشكل مع الشرطة    عيسى يعطي إشارة الشطر الثاني من الأشغال و يكشف: المسجد القطب بالمسيلة سيكون تابعا للجامع الأعظم    نحو فتح مقرات أمنية بسيدي عبد العزيز و الميلية    توزيع 1700 سكن اجتماعي بقسنطينة يوم 19 مارس    وفاة أمير سعودي بسبب حريق شب في منزله وإصابة زوجته    قيطوني: إنشاء قريبا مدرسة عليا لتكوين مهندسين في الطاقة الشمسية ببشار    تألقه يريح بلماضي: فغولي يصنع الحدث في تركيا    معاقبة رئيس جمعية عين مليلة بثلاثة أشهر    بن صالح: المقاربة الجزائرية في مجال السكن "صائبة"    مدير مديرية تسيير المشاتل، وليد شناف، ل«الجزائر الجديدة":مشتلة الحمادية بالبرج ستصبح مقصدا للسياحة العلمية والايكولوجية    السيد عثماني يؤكد تطابق منتوجات رويبة للمعايير الدولية    تفكيك شبكة تنشط على المستويين الوطني و الدولي تحترف سرقة و تهريب السيارات و تزوير وثائقها    64- تفسير سورة التغابن عدد آياتها 18 ( آية 1-18 ) وهي مكية    السيد مساهل يستقبل الوزير الكوبي للتجارة الخارجية و الاستثمار الأجنبي و الشراكة    «كيكي»!    ملتقى جهوي حول السياحة والتنمية في ولاية تيسمسيلت بدءا من الأربعاء    استلام الشاطئ الاصطناعي لمدينة وهران في الصائفة القادمة    وزارة الدفاع : كشف مخبأ للأسلحة والذخيرة قرب الشريط الحدودي الجنوبي بتنمراست    مقتل 16 “مسلحاً” برصاص الأمن شمال سيناء    بدوي يعد سكان عين وسارة بإدراجها كولاية منتدبة ويؤكد    إمّا دعم غوايدو وإلا خسارة كل شيء    إحياء اليوم الوطني للشهيد لأول مرة بفرنسا    حجار يأمر بتزويد الإقامات الجامعية بكاميرات مراقبة    "روش" تتوج بجائزة أفضل شركة موظفة في الجزائر    حرب المعلومات    البنوك الجزائرية لديها قدرة على مواكبة الاحتياجات التمويلية    فيما أكد سلال حاجة البلاد إليه حتى يستكمل برنامجه    إطلاق شبكة اتصالية وطنية لربط لأطباء الأخصائيين وسد العجز بالمستشفيات    مشروع لتأسيس الأوركسترا السيمفونية الأمازيغية    أزمة أسعار البترول "لم توقف وتيرة اعادة بناء الجزائر"    16 ولاية أمريكية تقاضي الرئيس ترامب بسبب قرار إعلان الطوارئ    الجزائر تشارك في الطبعة ال 42 للمعرض الدولي للسفر بالمجر    ميهوبي: تحويل شهادات المجاهدين إلى أعمال ثقافية وفنية    “الفرنسيون” مُقتنعون.. “عوّار سيلعب مع فرنسا”!    الوزير الأوّل أحمد أويحيى يعرض بيان السياسة العامة الإثنين المقبل أمام النواب    «6 آلاف فلاح رفضوا تسوية وضعيتهم وتخلوا عن 34 ألف هكتار»    محمد مباركي‮ ‬يكشف‮:‬    في ضيافة ملائكة الخشبة ...    بيتر فايس..أب المسرح التجريبي    خطط لغدك قبل نومك في عشر دقائق!    رسالة إلى من يشعر أن الله لا يستجيب له    أخطاء شائعة عند الاستعمال : مسكنات الألم ...ضرورة قصوى ولكن    مطية نحو واقع الجزائريين في نهاية القرن 19    صندوق الزكاة يحقق نحو مليار و200 مليون سنتيم    "النار بلا دخان".. إنتاج جديد    "أليتا، ملاك المعركة" يتصدر الإيرادات    النوم يحسن من الحالة الصحية للمرضى ويعزز من فعالية محاربة الأمراض    الأنفلونزا الموسمية تقتل 3 جزائريين    لِمَا يُحْيِيكُمْ    هذه أنواع النفس اللوامة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





سكان المرجة 2 ببراقي يحملون المير مسؤولية معاناتهم
يتجرعون مرارة العيش منذ سنوات
نشر في المستقبل العربي يوم 17 - 06 - 2013


تعاني22 عائلة على مستوى حي المرجة 2 ببلدية براقي، مرارة البؤس والشقاء، جراء انعدام أبسط ضروريات العيش الكريم عن المنطقة، والتي لم تشهد أي تهيئة مند ما يقارب 20 سنة، حيث لم تستفد هذه العائلات المتواجدة منذ سنة 1993 من أي مشاريع تنموية ترفع الغبن عن المواطنين. هذا وأعرب سكان الحي عن تذمرهم الشديد من السلطات المحلية وعلى رأسها رئيس المجلس الشعبي البلدي، التي لم تنظر في وضعهم الكارثي، الذي صار يؤرق حياتهم، ويسبب لهم المتاعب، ولعل ما زاد من معاناة هؤلاء، هو الطريق الرئيسي الذي يمر على المنطقة، والذي صار يخلق لهم العديد من المشاكل، خاصة فيما يتعلّق بالأطفال، الذين يعتبرون الضحية الأولى، حيث شهد الطريق العديد من حوادث المرور الأليمة والمأساوية. كما اشتكى السكان من مشكل آخر، والمتمثل أساسا في الرمي العشوائي للنفايات والقمامة بالقرب من منازلهم، وهذا دون مراعاة الأماكن المخصصة لذلك، من طرف بعض الأشخاص مجهولي الهوية، ما جعل المكان يبدو وكأنه مفرغة عمومية، وهذا ما خلف انتشار الروائح الكريهة، التي سببت العديد من الأمراض للسكان، كما أن هذه الأخيرة آدت إلى انتشار الذباب والحشرات السامة. وأكد أحد قاطني المنطقة، حول هذه المشاكل، أنه قام بمراسلة رئيس المجلس قصد تحسين ظروف العيش، لكن وعوده ذهبت أدراج الرياح. أما بخصوص مشكل غياب الغاز الطبيعي عن البيوت، فهو من بين جملة المشاكل التي يعاني منها السكان، فقد أكد ذات المتحدث، أن رئيس المجلس البلدي كان قد وعدهم بحله في القريب العاجل من خلال تزويدهم بهذه المادة الحيوية، وتخليصهم من الأعباء اليومية خاصة خلال فصل الشتاء. حيث يتوجب عليهم التنقل إلى أماكن مجاورة من أجل اقتناء قارورة غاز. ونظرا لهذا الوضع المزري، تناشد هده العائلات المتواجدة على مستوى حي المرجة 2 السلطات المحلية بالتدخل العاجل، من أجل فك العزلة عنها، وتوفير ظروف العيش الكريم لها.

انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.