«خدمة إلكترونية جديدة للتصريح بالعطل المرضية»    يوم إعلامي لتفادي المخاطر بمحطات الوقود بتيبازة    بلدية معسكر تعرض حصيلة نشاط المجلس المنتخب    تحديات أمام الديمقراطية النّاشئة في تونس    بنس يتعهّد بتأمين حفل تنصيب بايدن..وترامب يحزّم حقائبه    سامسونغ تزيل الستار عن سلسلة غلاكسي أس 21 وأس 21+    الحمراوة و الرابيد مطالبون بالتأكيد والوات عازمة على الإستفاقة    هذا ما قاله مدرب ليون عن سليماني    المدية :أربعة جرحى في حادث مرور خطير    تخصيص 76 فرقة طبيّة لحملة التلقيح ضد كوفيد 19 ببومرداس    مولودية وهران : بلعطوي في إمتحان عسير للحفاظ على الديناميكية وثقة الرئيس    المدية تؤكد من عين مليلة وإتحاد بلعباس يعود بالزاد كاملا من بسكرة    بوقدوم يُستقبل بنيروبي من قبل الرئيس كينياتا    المدية: هلاك شخصين جراء اختناقهما بغاز أحادي أكسيد الكربون بالدحامنية    «مرحوم» بلدية تفتقر للمرافق العمومية والنقل    وضع مديرة إقامة جامعية وأمين مخزن تحت الرقابة القضائية في تبسة    سولكينغ يطلق أغنيته الجديدة مع اللاتيني Ozuna    زطشي يتحادث مع عدد من رؤساء الاتحاديات الافريقية    وزارة الصحة: 15 ولاية لم تسجل أية حالة جديدة بكورونا    محرز يحرم من الكرات الثابتة وزملاؤه يتفادون اللعب في جهته    أمريكا تفتح باب الجامعات الأمريكية لأساتذة اللغة الأنجليزية    أسرار جديدة عن عبد الناصر وعلاقته بتلحين نشيد "قسما"    باتنة: طفل يلقى مصرعه إثر انهيار ترابي ببلدية الجزار    معسكر: انتشال جثة شيخ مفقود بسد وادي التحت    وزارة الصحة تخصّص تكوينا عاجلا للأطباء والمستخدمين حول لقاح كورونا    إسبانيا تخصص أكثر من 10 ملايين أورو لترحيل الحراقة الجزائريين    وزارة التجارة تدعو نقابة المستخدمين إلى جلسة حوار الاثنين المقبل    بركاني: الجزائر ستستلم الدفعة الأولى من اللقاح الروسي الأسبوع المقبل    تفكيك شبكة إجرامية بتلمسان    بطل كليب "ماشافوهاش": "أحلم بأن أصبح ممثلا والعمل مع صالح أوقروت وجليل باليرمو"    فوز الجزائر على المغرب يحفزها لكسب الرهان أمام ايسلندا    أمطار رعدية على عدد من ولايات الوطن بداية من اليوم    يان كوبيش.. غوتيريش يقترح خبيرا في القضايا العربية مبعوثا إلى ليبيا    هذه هي الحالات التي تغلق فيها المؤسسات التربوية في حال تسجيل إصابات ب "كورونا"    عشرات القتلى في زلزال يضرب إندونيسيا    السعودية تتوّصل للقاح مضاد لكوفيد 19    "هيومن رايتس" تنتقد انتهاكات المغرب ضد الصحراويين    وزارة التعليم العالي: فتح أرضية " بروقرس" لتأكيد الخيارات لمترشحي الدكتوراه    الحكومة تعلق استيراد اللحوم الحمراء    18 متعاملا يطلب ترخيصا لتصنيع المركبات واعتمادات مؤقتة للاستيراد بداية الأسبوع    مطالب بفتح نقاش معّمق بين السّاسة والمختصين حول قانون الانتخابات    فرنسا تسجن جزائريا بتهمة "معاداة السامية" استعدادا لترحيله    جامعات أمريكية تقرر سحب "شهادات فخرية" كانت قد منحتها لترمب!    الجزائر تستضيف منتدى الدول المصدّرة للغاز في 2023    بالصور.. هذا هو الإرهابي المقضى عليه من طرف الجيش الوطني بخنشلة    وزير الداخلية الفرنسي يطرد جزائريا رفض توصيل طلبات لليهود    أسعار النفط دون 56 دولارا    شيتور يستعرض فرص التعاون الثنائي مع الأمم المتحدة في مجال الطاقات المتجددة    بركوس: "كان يجب علينا أن نحقق الفوز أمام المغرب"    أريج الإبداع على منصة التألق    "نبي" الديمقراطية الكاذب    عندما تتحوّل الألسن إلى أفاعٍ تلدغ!    كفانا هجرا وعداوات    أقترح إنشاء مدارس ومعاهد مختصة في كتابة السيناريو    الشباب بحاجة إلى المساندة والدعم والتشجيع    فضاء لعرض كتب الثقافة الأمازيغية.. قريبا    استشارة.. خجلي وخوفي من الوقوع في الخطأ    أشتاق إلى ما قبل مارس    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





سكان ششار بخنشلة يطالبون بتوقيف ناهبي العقار
نشر في السلام اليوم يوم 27 - 11 - 2020


المنطقة تعرف ركودا تنمويا لا مثيل له
تتواصل عملية نهب العقار بمختلف بلديات ولاية خنشلة خاصة منها المقاطعة الإدارية ششار الواقعة على بعد 50 كلم عن مقر عاصمة الولاية، الأمر الذي يطرح أكثر من سؤال وسط صمت رهيب للسلطات.
يؤكد سكان ششار أن المنطقة عرفت ركودا تنمويا لا مثيل له خلال العهدات السابقة، مطالبين بتدخل المصالح الولائية لوقف عملية نهب عقار البلدية، حيث حولت العديد من المساحات الخضراء واللعب في هذه المنطقة لملكية خاصة، وطالب السكان بتحويل ملف العقار إلى للجهات القضائية، بتهمة التعدي على أملاك الدولة بطريقة غير قانونية، ذات الأمر يحدث في غالبية البلديات، وهو ما تترجمه الطلبات والشكاوى التي تقدمها بعض الأطراف للسلطات المحلية، لكن هذه الأخيرة التي من المفروض أن تحمي العقار وتنظمه فهي تحمي المعتدين وتتابع المبلغين، في ضرب واضح وصارخ للقانون المتعلق بالجماعات المحلية، وتبقى شكاوى المبلغين لمختلف السلطات بالتدخل والتحري الميداني دون رد أصلا
تصدع أسطح عمارات "السوناتيبا" بسبب تسربات المياه
يشتكي سكان عمارات "السوناتيبا" 440 مسكن بعاصمة الولاية خنشلة، من هشاشة في أسطح الطوابق النهائية، بسبب تسرب مياه الأمطار إلى الداخل، كما باتت تشهد جدرانه تصدعات جراء تسرب مياه الأمطار من سقف العمارة، متسببة في رطوبة خانقة بداخلها ترتبت عنها مشاكل صحية خطيرة لقاطنيها على غرار مرض الحساسية والربو، ما يجعل السكان في حالة طوارئ كلما تساقطت الأمطار.
وحسب سكان "حي السوناتيبا" العريق 440 مسكن، أن السلطات المحلية والمعنية يعلمون هذه الوضعية منذ مدة، وشددوا على أنهم قاموا بتبليغ المشكل إلى الجهات الرسمية لكن دون تجسيد حلول عاجلة لها، وعبر هؤلاء عن قلقهم ومعاناتهم اليومية طيلة فترة الشتاء، حيث لا يقتصر تسرب مياه الأمطار على الأسطح بل هناك من العائلات التي تعاني تسرب المياه من جدران الغرف ما دفع البعض إلى حد بناء جدران موازي بهدف التقليل من التسربات، ومن هذا المنطلق طالب محدثونا السلطات المحلية وعلى رأسها مصالح ديوان الترقية والتسيير العقاري التكفل العاجل بالوضعية والقيام بالترميمات والإصلاحات الضرورية، وإيجاد حل نهائي لهذا المشكل الذي بات يؤرقهم، خاصة وأن فصل الشتاء على الأبواب.
الكاتب محمد أونيسي يوثق التراث الأمازيغي في قاموس جديد
أصدر الكاتب والباحث محمد الصالح أونيسي قاموس ثلاثي اللغات "أمازيغي-عربي-فرنسي حمل عنوان" أموال أمقراد" وجاء في 271 صفحة وتناول 5000 فعل أمازيغي، أين تطرق بالشرح والتفصيل لآلاف الكلمات الأمازيغية بصفة عامة والمصطلحات الشاوية بصفة خاصة والتوثيق للتراث الشفوي الأمازيغي وجعل هذا القاموس مرجعا للأجيال القادمة.
ويعتبر القاموس "الأمازيغي –العربي-الفرنسي" المولود رقم 13 للكاتب والباحث في الثقافة الشاوية" محمد الصالح أونيسي" خلال 30 سنة كرسها لإصدار كتب عن تاريخ وثقافة منطقة الأوراس والتعريف بأعلام المنطقة وكتابة دواوين للشعر الأمازيغي وتأليف ثلاثة قواميس فيها شرح باللغتين العربية والفرنسية لحوالي 10 آلاف كلمة أمازيغية شاوية.
وأفنى محمد الصالح أونيسي أحد أشهر الكتاب الذين أنجبتهم ولاية خنشلة 30 عاما من عمره في إثراء المكتبة الوطنية ، وتدعيم الأدب الأمازيغي وتعزيز المقروئية باللغة الأمازيغية وتمكين القراء من مطالعته بلغة الأم، وكذا تدوين التراث الأمازيغي الشفوي، على اعتبار أن اللغة الأمازيغية هي جزء من الهوية الوطنية، فضلا عن ترقية الأمازيغية، تزامنا وإقتراب حلول السنة ال 2971 من التقويم الأمازيغي.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.