خنشلة: مصالح الأمن تطيح بشخص يستهدف سرقة المنازل خلال الفترات الليلية    إصابة الرئيس الصحراوي ابراهيم غالي بفيروس كورونا    أهلي بنغازي يهزم إنييمبا ويُقدم هدية ثمينة لوفاق سطيف    بن ڨرينة: "عار على وزير التربية أن ينعت المدارس القرآنية والزوايا بأنهم سبب للتسرب المدرسي"    وفاة المفكر الإسلامي الهندي وحيد الدين خان    بطلا دقيوس ومقيوس: نعدكم بمفاجئة كبيرة الموسم القادم    الوادي: وفاة سيدة واصابة سبعة أشخاص في حادث مرور    لليوم ال162 على التوالي..مدفعية "البوليزاريو" تستمر في قصف قوات الإحتلال المغربي    التعديل في مواقيت الحجر الجزئي ليصل إلى الساعة منتصف الليل    وزارة الداخلية تصدر بيانا لايقاف نشاط حزب الاتحاد برئاسة زبيدة عسول    صب المخلفات المالية العالقة في حسابات الأساتذة والموظفين ابتداء من الأسبوع القادم بالجلفة    نحو إنشاء الديوان الوطني للعقار الصناعي    برشلونة يتشبث بقرار الاستمرار في السوبر ليغ    تراجع أسعار النفط    رزيق: نسعى لرفع حجم المبلادلات التجارية مع قطر    صديقة الثورة الجزائرية اني ستاينر تودع الحياة    حمداني: هناك أشخاص يقفون وراء المضاربة في أسعار الخضر والفواكه    3 سنوات حبس نافذ في حق الباحث جاب الخير سعيد بتهمة الاستهزاء بالمعلوم من الدين والإساءة لرسول الله    حجز 983 كلغ من اللحوم "البيضاء" و101 كلغ "حمراء" فاسدة    وزير التربية: الإعتماد على مسابقة التوظيف في إطار الشفافية والنزاهة    حادث طعن في مركز لطالبي اللجوء في هولندا    معهد باستور يسجل 166 إصابة جديدة بكورونا المتحورة في الجزائر    مهياوي: الجزائر لم تسجل أي حالة وفاة بسبب لقاح كورونا    تعرف على توزيع الإصابات الجديدة بسلالات كورونا المتحورة حسب الولايات    "بيونتيك": الجرعة الثالثة ضرورية للمناعة والتطعيم سنوياً    الممثل محمد الطاهر الزاوي للنصر: الدراما الجزائرية تعيش نقلة نوعية بفضل الأعمال المشتركة    المجاهدة الراحلة أني شتاينر.. مناضلة من أجل القضية الوطنية    ضرورة ترشيد الاستهلاك والابتعاد عن الإسراف في رمضان    إيداع ملفات الترشح لتشريعيات 12 جوان: رئيس الجمهورية يوقع أمرا يقضي بتمديد الآجال ب 5 أيام    مسار السلام في الصحراء الغربية لم يحقق أهدافه بسبب حلفاء المغرب    لا يتوقف عن الإشادة بكفاءتهم وذكر محاسنهم: بلماضي متمسك بنفس فريق العمل ويريد"عزل" المنتخب    استقدام مدرب أول مهام المدير الرياضي الجديد: عرامة يعود لشباب قسنطينة وحمدي يوضح أسباب الرحيل    سكيكدة: حقائب مساعدة على التنفس لفائدة المؤسسات الاستشفائية    سوناطراك تُنصب براهمية رئيسا جديدا لمجلس إدارة مولودية الجزائر    بوقدوم:إن دور سفراء الدول الصديقة مهم في الترويج للثقافة الجزائرية ببلادهم.    بن دودة تستقبل سفير الإتحاد الأوروبي بالجزائر للتطرق حول البرامج الثقافية المستقبلية    زيتوني: تجهيز السكنات المبرمج تسليمها خلال السداسي الثاني.. وتسريع إجراءات بيع المحلات    دعم الشباب الراغبين في العمل كمُؤثرين لإنشاء مؤسسات مصغرة    جلسة علنية عامّة بمجلس الأمّة للرّد عن الأسئلة الشفوية    بلعريبي: برنامج كبير لتوزيع السكنات مباشرة بعد شهر رمضان    وزيرة الثقافة تنعي وفاة المناضلة والمجاهدة 0ني ستينر    قالمة: توقيف مروّج الأقراص المهلوسة وحجز 959 قرص    رئيس الجمهورية يوقع أمرا بتمديد آجال إيداع الترشيحات للانتخابات التشريعية بخمسة أيام    حكار يزور مشاريع صناعية تابعة للمديرية الجهوية لحاسي مسعود وحوض الحمراء    هل يمكن تأخير صلاة المغرب إلى ما بعد الفراغ من الإفطار في رمضان؟    عبيد: "محرز أفضل من صلاح"    الأوضاع في تشاد.. مجلس السلم والأمن بالاتحاد الإفريقي يعقد جلسة اليوم الخميس    وزارة المجاهدين.. مناقشة برنامج الاحتفال باليوم الوطني للذاكرة ومجازر 8 ماي 1945    تسليم 727 مركبة مرسيدس متعددة المهام    هل هي بداية إنصاف المواطنين السود في الولايات المتحدة؟    "أمنيستي" ترحب ب"الانخفاض الكبير" في أحكام الإعدام بالجزائر    خطوة هامة لتحرير سوق الفن    ملكة الاستعراض «شريهان» تعود في رمضان    الإضراب يضرب استقرار أندية الغرب    إدارة فاشلة , شركة مفلسة ولاعبون تائهون    «رَبِّ اجْعَلْنِي مُقِيمَ الصَّلاَةِ»    بطون الطوى    يقول الله عز وجل :{ اهْدِنَا الصِّرَاطَ الْمُسْتَقِيمَ }    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





المغرب أحد أكبر منتجي القنّب الهندي في العالم
نشر في أخبار اليوم يوم 02 - 03 - 2016


الجزائر في مقدّمة ضحاياه
--
زيادة رهيبة في تجارة المخدّرات
--
أكّد تقرير سنة 2015 أصدرته الهيئة الدولية لمراقبة المخدّرات أن المغرب يعدّ من أكبر المنتجين للقنّب الهندي في العالم وما زال يموّن أوروبا ولا شكّ أن الجزائر في مقدّمة ضحايا (السموم المغربية) وما الأرقام التي تقدّمها مصالح الجمارك والجيش والدرك وغيرها عن الكمّيات المحجوزة على الحدود بين الجزائر والمغرب إلاّ دليل بسيط على الخطر الذي تمثّله المخدّرات المغربية على المجتمع الجزائري.
أوضح تقرير الهيئة الدولية لمراقبة المخدّرات وهي هيئة مستقلّة مكلّفة بمراقبة تطبيق الاتّفاقيات الدولية للأمم المتّحدة المتعلّقة بمراقبة المخدّرات أن أغلب القنّب الهندي الموجّه لأوروبا يأتي بطريقة غير قانونية انطلاقا من المغرب. وأشارت الوثيقة إلى أن المغرب (يبقى أحد أكبر منتجي القنّب الهندي ويبقى من أهمّ البلدان التي يأتي منها القنّب الهندي بصفة غير قانونية نحو أوروبا) مضيفا أن (المغرب أصبح خلال السنوات العشر الأخيرة من بين البلدان الثلاثة التي يتمّ ذكرها مرارا كمصدّر أو منطقة عبور للقنّب الهندي في العالم). وجاء في التقرير أن المغرب وأفغانستان ولبنان وباكستان كانت سنة 2014 من بين البلدان الأصلية أو المرسلة للقنّب الهندي نحو أوروبا الغربية. وأضافت الوثيقة أن إسبانيا التي تعدّ النقطة الرئيسية لدخول القنّب الهندي المنتوج في المغرب حجزت لوحدها أزيد من ثلثي الكمّية الإجمالية للقنّب الهندي المحجوزة في أوروبا سنة 2013 وأشارت نقلا عن أرقام السلطات المغربية إلى وجود 47.196 هكتار من مزارع القنّب الهندي سنة 2013 على الرغم من (الجهود) من أجل مكافحة هذه الزراعة. وإضافة إلى زراعة القنّب الهندي تطرّقت الوثيقة أيضا إلى ظهور في المغرب (تهريب الكوكايين الذي ينقل على متن رحلات تجارية قادمة من البرازيل وتعبر من إفريقيا الغربية والمغرب لتتوجّه إلى أوروبا).
من جانب آخر أظهر تحليل للوضع العالمي في مجال تهريب المخدّرات زيادة في المتاجرة غير القانونية التي تمسّ مختلف القارّات بالإضافة إلى تفاقم نسبة الجريمة حسب تقرير سنة 2015 أصدرته الهيئة الدولية لمراقبة المخدّرات. وتبقى منطقة أمريكا الوسطى والكراييب (مموّنا هامّا) للقنّب الهندي ومنطقة عبور للكوكايين الموجّهة إلى أمريكا الشمالية وأوروبا حسب ما جاء في تقريرالهيئة الدولية لمراقبة المخدّرات التي تعدّ هيئة مستقلّة مكلّفة بمراقبة تطبيق الاتّفاقيات الدولية الأممية المتعلّقة بمراقبة المخدّرات. وأشارت الوثيقة إلى أن المنطقة (ما تزال تعاني من تهريب المخدّرات وأعمال العنف المتعلّقة بالمخدّرات) مؤكّدة أن نسبة الجريمة تعدّ (من أكبر المعدلات في العالم). الأمر كذلك بالنّسبة لأمريكا الشمالية حسب التقرير الذي سجّل (أعلى نسبة وفيات متعلّقة بالمخدّرات في العالم إلى جانب وفيات متعلّقة بتناول جرعات مفرطة من المخدرات).
كما أبرز التقرير أن (الاستهلاك الواسع للقنّب الهندي بالولايات المتّحدة وكندا له انعكاسات على الصحة والأمن العمومي). وبخصوص زراعة نبتة الكوكا بكولومبيا فقد ارتفعت ب 44 بالمائة حسب التقرير الذي أوضح أن زراعة هذه النبتة تراجعت في بوليفيا والبيرو. وفيما يتعلّق بشرق آسيا وجنوب شرق آسيا تبقى المخدّرات من نوع أمفيتامين لا سيّما ميتامفيتامين من (أكبر الأخطار) المتعلّقة بالمخدّرات التي تواجهها هذه المنطقة حسب التقرير مشيرا إلى ظهور مواد مهلوسة جديدة تعدّ مصدر (انشغال كبير). وبخصوص جنوب آسيا تشير نفس الوثيقة إلى أن ارتفاع الصناعة غير المشروعة وتهريب وتعاطي الميتنفيتامين وكذا تهريب وتعاطي المستحضرات الصيدلانية المحتوية على مخدّرات ومواد مهلوسة تعتبر من أهمّ المشاكل المتعلّقة بالمخدّرات. ويضيف التقرير أنه (في بعض الدول تمثّل النزاعات واللأمن والتنقّلات المكثّفة للسكّان المترتّبة عنها بداخل وخارج غرب آسيا فرصة سانحة للجماعات الإجرامية المنظّمة لخوض مجال تهريب المخدّرات وتزيد من نسبة الإدمان). وبخصوص القارّة الإفريقية فإن منطقة شرق إفريقيا باعتبارها منطقة عبور للهيرويين الأفغاني ساهمت في ارتفاع نسبة الإدمان على المسكّنات في شبه الإقليم.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.