30 جيغا حجم أنترنت ومكالمات مجانية غير محدودة    إطلاق إصلاحات لتفادي أزمة اقتصادية جراء الوضع السياسي الراهن    برناوي: “خصصنا أكثر من 86 طائرة لنقل أنصار الخضر إلى القاهرة”    ضرورة التكوين لفئة ذوي الاحتياجات الخاصة    سهرة غنائية تكريما لقامة «الديوان» بن عيسى    "أفنجرز.. نهاية اللعبة" يطيح بفلم أفتار    تسجيل 17 حادث مرور و46 حريقا    بريطانيا تطالب إيران بالإفراج الفوري عن ناقلة النفط التابعة لها    صحيفة إيطالية تفضح وحشية القمع المغربي للصحراويين    الجزائري لعروسي ينجو من تدخل عنيف    فخور جدا بأبطالنا    والي ولاية وهران يكرم بلايلي وبونجاح    جحنيط يجدّد عقده لموسمين    "تاج": دورة استثنائية لانتخاب رئيس بالنيابة    كافة الإمكانيات متوفرة لتسهيل التسجيلات للطلبة الجدد    وفرة كبيرة.. وبأسعار معقولة    المؤسسةالعسكرية: تعلن عن اجراءحركة في صفوف رؤساء أركان ونواب قادة اربعة نوحاحي عسكرية    هني: ” التتويج بلقب الكان سيزيد من الإقبال على لاعبي الخضر”    قايد صالح: “احتفال الجزائريين بالعلم الوطني رد قوي على العصابة وأذنابها”    عرقاب: اعتراض ناقلة النفط الجزائرية اجراء عادي قامت به البحرية الإيرانية    المحكمة العليا: المستشار المحقق يستمع إلى الوالي السابق للبيض في قضية محي الدين طحكوت    وزير التعليم العالي: “تعزيز الإنجليزية كلغة ضرورة حتمية”    وزير التعليم العالي يتعهد بتوفير النقل الجامعي بشكل عادي خلال الموسم الجامعي المقبل    طائرات حربية روسية جديدة للجيش الجزائري    "دروغبا" يفضّل نجم "الخضر" على صلاح وماني    وقفة احتجاجية للحجاج أمام مقر الولاية بالوادي    الجوية الجزائرية تستكمل مخطط نقل المناصرين الجزائريين من القاهرة    هزة أرضية بقوة 3.7 درجات بولاية البويرة    المحامي سليمان برناوي يرد على “محامي السيسي”    موجة حرّ شديدة في ثلاثة ولايات غرب البلاد    أسعار النفط ترتفع بأكثر من 2 بالمئة    حجز كميات معتبرة من الكيف المعالج    محمد السادس يعلن طلاقه من الأميرة سلمى    تسجيل 66 حالة التهاب الكبد الفيروسي “أ” منذ بداية السنة    العثور على “غواصة فرنسية” مفقودة منذ أكثر من خمسين عاما    المحنة أنتهت    مهرجان تيمقاد الدولي بدون نجوم !!!!    “مبولحي” يظهر في بث مُباشر وينفي الشائعات    معدل التضخم سجل 3.1 بالمائة على أساس سنوي    رئيسة حركة الشبيبة والديمقراطية شلبية محجوبي في ذمة الله    12 مسبحا متنقلا حيز الخدمة بقسنطينة    دعوة البعثة الجزائرية إلى التقيد بخدمة الحجاج والسهر على مرافقتهم    الشروع في إنجاز مصنع "بيجو سيتروان الجزائر" بوهران    عشرة فرق من الجنوب الجزائري في الايام التاسعة لمسرح الجنوب    نقل المناصرين الجزائريين: شركة طاسيلي للطيران تنهي عملية عودة المواطنين من القاهرة    عمي علي، مثال عن الإصرار في أداء الواجب الديني بعين الدفلى    1 كلغ من الكيف داخل حافلة لنقل المسافرين بالبيض    ضرورة التقيد بخدمة الحجاج ومرافقتهم    مسار رافق الحركة الوطنية وقضايا المجتمع    منذ إنشاء الوكالة الوطنية لدعم‮ ‬تشغيل الشباب    قوّتنا في وحدتنا    تنظم في‮ ‬أكتوبر‮ ‬2019    ألعاب الفروسية وطلقات البارود متواصلة بالأبيض سيدي الشيخ    تكريم خاص للمنتخب الوطني وانطلاق جائزة بلاوي الهواري الكبرى    عامان حبسا ضد سارق 290 مليون من داخل سيارة    لسلامة اللغة العربية أثرٌ في حِفظ كِيان الأُمَّة الإسلامية    كيف علمنا الشرع التعامل الصحيح والمحافظة عليها    السيدة زينب بنت جحش    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





صادق خان أول عمدة مسلم لبلدية لندن
نشر في أخبار اليوم يوم 07 - 05 - 2016

تدخل العاصمة البريطانية التاريخ وهذه المرة من بوابة الانتصار للديمقراطية بانتخاب مواطن مسلم من أصول مهاجرة عمدة لها. فقد توج الناخبون المحامي والنائب والسياسي الشاب صادق خان عمدة للعاصمة لندن ليكون بذلك أول مسلم يتولى هذا المنصب في تاريخ المدينة. فقد تقدم خان مرشح الحزب العمالي على منافسه المحافظ زاك غولدسميث بفارق 9.6 بحسب الموقع الرسمي لانتخابات العاصمة البريطانية.
صادق خان الذي هاجرت عائلته من باكستان ليقود والده حافلة في شوارع لندن لم تنل منه حملات التشهير والتشويه العنصرية ولا محاولات الاغتيال السياسي البغيض ومضى بثقة عالية يخوض انتخابات وهو يردد: (أنا فخور بأنني مسلم) وأنا لندني.. أنا بريطاني.. أصولي باكستانية... أنا كل هذا والأعظم من كل هذا هو هذه المدينة حيث يمكن للمرء أن يكون لندنياً سواء كان بمعتقد أو بلا معتقد ونحن لا نتقبّل بعضنا فقط بل نحترم بعضنا ونحتضن بعضنا ونحتفي ببعضنا هذه هي لندن العظيمة.
ولد عمدة لندن الجديد صادق خان في لندن عام 1970 لأسرة باكستانية مهاجرة وكان والده يعمل سائق حافلة. وبعد أن أنهى دراسته الجامعية ونال شهادة الحقوق عمل خان محاميا متخصصا في قضايا حقوق الإنسان لكن اهتمامه تحوّل بعد ذلك إلى القضايا السياسية. وفي عام 2005 انتخب عضوا في مجلس العموم عن حزب العمال وشغل بين عامي 2008-2010 منصب وزير دولة لشؤون الإدارة الذاتية والنقل في حكومة غوردن براون ليترأس بعد ذلك حملة إيد ميليباند لرئاسة الحزب التي تكللت بالنجاح.
ولا يمكن لأحد الحديث عن خان كما يقدم هو نفسه حيث كتب على موقعه الخاص أنه رجل عادي من أسرة بسيطة كان يعمل في مجال حقوق الإنسان لمدة طويلة ولا يقضي وقته كله في العمل السياسي بل يحب الرياضة وتمضية الوقت مع العائلة وهو مشجع عنيد لنادي ليفربول لكرة القدم.
لم تكن طريق خان نحو عمادة لندن سهلة أو معبّدة بالورود وكذلك لن تكون سنواته الأربع المقبلة حيث تنتظر الرجل ملفات ساخنة ومستعجلة على رأسها الإسكان في لندن وهي أزمة تعاني منها المدينة بقسوة في الأعوام الأخيرة. وهناك مشاريع ضخمة في مجال تطوير وسائل النقل بما في ذلك تطوير شبكات قطارات الأنفاق ومستقبل مطار هيثرو الدولي. كما يواجه خان ملفات في مجال البيئة والحد من انتشار الجريمة.
غير أن الاستحقاق الذي يقف على مسافة أسابيع من مكتب العمدة الجديد هو الاستفتاء المزمع تنظيمه الشهر المقبل حول بقاء بريطانيا في الاتحاد الأوروبي أو الخروج منه وقد تعهّد خان خلال حملته الانتخابية بالسعي إلى إبقاء بريطانيا عضواً في الاتحاد الأوروبي لئلا تخسر لندن مكانتها الأوروبية والعالمية كعاصمة للمال والأعمال والاستثمار الحر والآمن.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.