فريق جزائري يحقق المرتبة الأولى في المنافسة العالمية الأولى للرجل الآلي    الاتحادية الدولية للتاريخ والاحصاء: جمال بلماضي رابع أفضل مدرب في العالم    اتفاقية بين المذبح الجهوي للحوم ومربي الماشية    أمطار نوفمبر تنقذ حملة الحرث والبذر    ندوة جامعة للفصائل الفلسطينية قريبا بالجزائر و100 مليون دولار لدعم فلسطين    الرئيس عباس متفائل لاحتضان الجزائر للقمة العربية المقبلة    الحكومة عازمة على تحقيق الإقلاع الاقتصادي    مناظرة واعدة لحسم الريادة    الوالي سعيد سعيود يؤكد جاهزية القرية المتوسطية لاستقبال الوفود    أدنى الاحتياجات غائبة بدوار داز الجبيلات    الموالون يُجبرون على بيع المواشي و النزوح إلى المدن    الكشافة تكوّن النوادي الجامعية حول إدارة المشاريع الخيرية    «التكريم الحقيقي هو محبة الجمهور»    16 فيلما ضمن أيام تلمسان لسينما الهواة    تنويه شرفي للفيلم الجزائري « عضيت لساني » بالشارقة    مستشفى دحماني سليمان ببلعباس يستقبل 19 إصابة جديدة    «اقتربنا من ذروة الموجة الرابعة والإسراع في تركيب المولد بالنجمة»    الرئيس تبون: الجزائر تعتزم استضافة ندوة جامعة للفصائل الفلسطينية    قضية مجمع كوندور: احكام بين 3 سنوات وسنتين حبسا نافذا ضد مالكي المجمع وتبرئة اطارات موبيليس    قال من أجل الخروج من التسيير الآني والظرفي،بن عبد لرحمن: نحذر من مواصلة السير وفق النهج السابق والممارسات البالية    النجم البلجيكي دريس مارتينز لاعبو نابولي كلهم موهوبون ويمكنهم إحداث الفارق    بعد استعادة كاراسكو وخيمينيز ضد بورتو مصير اتليتيكو مدريد في دوري أبطال أوروبا    لمتابعته رفقة متهمين آخرين بتهم ذات صلة بالفساد 8 سنوات سجنا نافذا في حق الوالي السابق للجلفة    باتنة فرقة قمع الإجرام بأمن الولاية توقيف شقيقين وحجز 4200 مهلوسات    تطبيع: المغرب وإسرائيل يوقعان في سرية تامة على اتفاقية في المجال الرياضي    بوغالي يستقبل من طرف رئيس دولة فلسطين    كورونا تسببت في ازدياد المضاربة غير المشروعة بالأدوية    الطعون وتعثر التحالفات يؤجل تنصيب المجالس المنتخبة    "دلتا" أخطر من "أوميكرون" حاليا    الوزير الأول يتوعد أصحاب الريع    مهنيو الصيد البحري بعين تموشنت يطالبون بتمديد الآجال    مبيعات الأسلحة تتحدى تداعيات جائحة كورونا    رفع مساهمة الصناعة في الناتج الخام إلى 12%    الجبهة الاجتماعية المغربية تدعو إلى انتفاضة هذا الجمعة    ارتباط بالفن الأصيل والنظيف    السعي لتسجيل "التويزة" كتراث غير مادي    قسنطينة تستحضر مسار عميد المالوف الحاج فرقاني    إسبانيا تجدد التزامها إزاء استئناف المفاوضات بين المغرب والبوليزاريو    نسبة امتلاء السدود بلغت 35,26%    أوامر فورية لغلق الملف    مختصون يطالبون بقانون يمنع منح المضادات الحيوية دون وصفة طبية    بوعزة يبرر والأنصار يطالبون برحيله    المركز النفسي البيداغوجي للمعاقين ذهنيا يدخل الخدمة قريبا    التلقيح واحترام البروتوكول الصحي للتقليل من الإصابات    توقيف شخصين قاما بسرقة مركبة    حجز 5475 قرص مهلوس وتوقيف 4 أشخاص    الإطاحة بمروّج مخدرات بسيدي عقبة    اللجنة الصحراوية لحقوق الإنسان تطالب بتحرّك عاجل    بوغادو يعاين البيئة التحضيرية لتربص "الخضر"    عين على البروز بطشقند وأخرى على التحضير لموعد وهران    حكم نهائي بإعادة سيف الإسلام القذافي لانتخابات الرئاسة    جسر للتواصل مع الأجيال الصاعدة    وهران: أسبوع ثقافي لإحياء ذكرى مظاهرات 11 ديسمبر 1960    أقسم أن هذا البلد محروس..    الإكثار من الصلاة على النبي صلى الله عليه وسلم    هذه قصة الصحابي ذي النور    سيبرانو    انتشار كبير للظاهرة في العالم    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



الطبخ بالفحم أو الحطب يزيد مخاطر الإصابة بأمراض العيون
نشر في أخبار اليوم يوم 04 - 08 - 2021


دراسة تكشف :
الطبخ بالفحم أو الحطب يزيد مخاطر الإصابة بأمراض العيون
كشفت دراسة شملت ما يقرب من نصف مليون شخص في الصين عن وجود صلة واضحة بين الطهي باستخدام الخشب أو الفحم وزيادة الإصابة بأمراض العين.
نشرت الدراسة في العدد الأخير من دورية بلوس ميدسين وشملت ما يقرب من نصف مليون شخص في الصين وكشفت عن وجود صلة واضحة بين الطهي باستخدام الخشب أو الفحم وزيادة خطر الإصابة بأمراض العين الرئيسية التي يمكن أن تؤدي إلى العمى.
ويتعرض حوالي نصف سكان العالم 3.8 مليار فرد لتلوث الهواء المنزلي من الطهي باستخدام أنواع الوقود الصلب القذرة مثل الفحم والخشب وفي حين أشارت الدراسات السابقة إلى وجود صلة محتملة بين الطهي باستخدام الوقود الصلب وزيادة خطر الإصابة بإعتام عدسة العين لدى النساء فمن غير الواضح ما إذا كانت هناك ارتباطات مماثلة موجودة أيضًا مع أمراض العيون الرئيسية الأخرى مثل التهاب الملتحمة والتهاب القرنية والزرق.
وحلل الباحثون من جامعة أكسفورد والأكاديمية الصينية للعلوم الطبية وجامعة بكين بيانات ما يقرب من نصف مليون صيني بالغ مسجلين بالبنك الحيوي الصيني وتم سؤال جميع المشاركين في الدراسة عن عاداتهم في الطبخ عن طريق الاستبيان ثم تم تتبع حالات دخول المستشفيات لأمراض العيون الرئيسية من خلال الربط بسجلات التأمين الصحي.
خلال فترة المتابعة التي استمرت عشر سنوات كان هناك 4877 حالة من اضطرابات الملتحمة و13408 إعتام عدسة العين و1583 اضطرابًا في الصلبة والقرنية والقزحية والجسم الهدبي (DSCIC) و1534 حالة من حالات الغلوكوما بين المشاركين في الدراسة.
وبالمقارنة مع أولئك الذين يطبخون باستخدام الوقود النظيف (الكهرباء أو الغاز) يميل مستخدمو الوقود الصلب إلى أن يكونوا أكبر سناً وإناثاً وسكان ريفيين وأقل تعليماً وعمال زراعيين ومدخنين منتظمين بعد حساب هذه العوامل بشكل صحيح أظهرت النتائج أن هناك ارتباط بين الاستخدام طويل الأمد للوقود الصلب في الطهي ومخاطر أعلى بنسبة 32 بالمائة و17 بالمائة و35 بالمائة من الملتحمة وإعتام عدسة العين واضطراب الجسم الهدبي على التوالي مقارنةً بأولئك الذين طهوا باستخدام الوقود النظيف.
وكان هناك اختلاف بسيط في المخاطر بين الأنواع المختلفة للوقود الصلب المستخدم (على سبيل المثال الفحم مقابل الخشب) ولم يكن هناك ارتباط بين استخدام الوقود الصلب على المدى الطويل وزيادة خطر الإصابة بالغلوكوما.
ووجدوا أن الأفراد الذين تحولوا من استخدام الوقود الصلب إلى الوقود النظيف للطهي لديهم مخاطر مرتفعة أقل (أكثر من أولئك الذين استخدموا دائمًا أنواعًا نظيفة من الوقود) مقارنةً بأولئك الذين لم يغيروا.
والأشخاص الذين قاموا بالتبديل لديهم مخاطر أعلى بنسبة 21 بالمائة و5 بالمائة و21 بالمائة للإصابة بالملتحمة وإعتام عدسة العين واضطراب الجسم الهدبي على التوالي.
وأوضح الدكتور بيتر هونغ تشان من جامعة أكسفورد والمؤلف الرئيسي للدراسة أن المخاطر المتزايدة ناجمة عن التعرض لمستويات عالية من الجسيمات الدقيقة (PM2. 5) وأول أكسيد الكربون مما قد يضر سطح العين ويسبب التهابات.
ويزيد حرق الأخشاب أيضًا من خطر إصابة العين بسبب الشرر أو غبار الخشب ويقترح المحققون أن سبب عدم وجود ارتباط بين استخدام الوقود الصلب وخطر الإصابة بالغلوكوما هو أن هذا الاضطراب يؤثر على هياكل العين الداخلية والتي تكون أقل تعرضًا للملوثات في الهواء.
وفي الصين على الرغم من النجاح الأخير الذي حققته مبادرات المواقد النظيفة التي تقودها الحكومة لا يزال حوالي 400 مليون شخص يستخدمون الوقود الصلب للأغراض المنزلية في عام 2018.وعلى مستوى العالم انخفضت النسبة المئوية لسكان العالم الذين يعتمدون على الوقود الصلب للطهي إلى 11 بالمائة ويعيش معظم هؤلاء الأشخاص في بلدان منخفضة الدخل لا سيما في إفريقيا وآسيا. هذا يمكن أن يجعل من الصعب على المصابين باضطرابات العين الوصول إلى علاج فعال وبأسعار معقولة.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.