اللجنة المركزية ل “الأفلان” تعلن تجندها لدعم برنامج رئيس الجمهورية و حكومته    الاحتجاجات في أمريكا: العفو الدولية تهاجم الشرطة لاستعمالها العنف ضد المتظاهرين    الجيش المغربي ينفي إقامته قاعدة عسكرية قرب الحدود الجزائرية    الفاف: منافسة البطولة ستعود بعد رفع الحجر الصحي    تأجيل محاكمة الهامل وبراشدي في قضية “البوشي” إلى ال25 من جوان    هيئة حماية الطفولة تتلقى عشرة ألاف مكالمة يوميا حول التعنيف    199 حالة شفاء مقابل 7 وفيات و127 اصابة جديدة بفيروس كورونا    ولاية الجزائر تمنع المواطنين من الذهاب إلى الشواطئ    بيان اجتماع مجلس الوزراء    الشهيد محمد عبد العزيز قاد مسيرة شعب لعقود حافلة بالمكاسب والانجازات رغم التكالب الاستعماري    الجزائر تترأس مجلس السلم والأمن للاتحاد الأفريقي خلال شهر جوان الجاري    «تم الاتصال بي لترتيب نتيجة لقاء وفاق سطيف»    قاضي التحقيق يستمع للإخوة كونيناف    الرئيس تبون ينهي مهام النائب العام العسكري لدى مجلس الإستئناف العسكري بالبليدة    أصحاب المحلات التجارية يطالبون بمراعاة ظروفهم    الوحدات الجوية للأمن أداة لمحاربة الجريمة    معدل استهلاك الشيشة والحشيش والسجارة الإلكترونية يثير القلق    المجلس الشعبي الوطني: المصادقة بالأغلبية على مشروع قانون المالية التكميلي ل2020    ما تناقلته الأبواق الإعلامية الفرنسية إنحراف خطير    حجز مواد غذائية مهربة ومطارق تنقيب عن الذهب        محمد مريجة: “الوزير مستعد لتطوير الرياضة الجزائرية بمعية اللجنة الأولمبية”    نواب يدعون إلى الوحدة والمصالحة    الديوان الوطني للإحصائيات: المعدل السنوي لنسبة التضخم في الجزائر إستقر في 1.8 بالمائة في أفريل 2020    هجمات 20 أوت 1955: تحطيم أسطورة الجيش الفرنسي الذي لا يقهر وتدويل للقضية    نتوقع انتاج 950 ألف قنطار من الحبوب    “الأقصى” بعد فتح أبوابه.. التزام المصلين يعكره اقتحام المستوطنين    فضل الصدقات    أحكام القضاء والكفارة والفدية في الصوم    وفاة أربيعيني بصعقة كهربائية في الشلف    توقيف شخصين قاما بالسطو على مدرسة ابتدائية بالمدية    علاج مشكلة الفراغ    إجلاء الرعايا الجزائريين بالمغرب.. “وصول 229 مسافرا”    نفط: منظمة أوبك تعقد اجتماعين عن بعد يومي 9 و10 جوان لتقييم أثرتخفيضات الإنتاج    أمن سيدي بلعباس يحجز مكملات غذائية منتهية الصلاحية    لا موسم أبيض واستئناف البطولة الوطنية بعد تلقى الضوء الأخضر من السلطات العليا    كوفيد-19: إطلاق تحقيقات وبائية بالولايات التي تسجل أعلى نسبة في الإصابة بالفيروس    وهران : الشروع في إنجاز أزيد من 640 مسكنا في صيغة الترقوي الحر    خلال المشاورة الثالثة والأخيرة: مشاركون يدعون إلى وضع آليات تحمي الفنان وأعماله الإبداعية    شريط حول الحراك.. “واشنطن تايمز توقعت ردا من وسائل الاعلام المنزعجة من مساعي الرئيس”    تونس: إخفاق ضغوط مغربية لترحيل الناشط الصحراوي محمد الديحاني    بن عبد السلام: نحن بصدد الخطوة الثالثة لبناء الجزائر الجديدة    البرلمان : تأجيل جلسة التصويت على مشروع قانون المالية التكميلي 2020 الى 14سا 30د    هزة ارضية بقوة 3.6 بولاية الشلف    إعادة فتح المسجد النبوي (صور)    بعد المستويات العالية التي قدماها    إثر أزمة قلبية مفاجئة    يعتبر صديقا للجزائر    اشادة بالوزيرة بن دودة    خلال شهر رمضان المنقضي    سوناطراك مساهما رئيسيا في شركة "ميدغاز"    "روسيكادا" تغرق في النفايات    فرصة للسينمائيّين الجزائريين للمشاركة    « القيطنة » زاوية العلماء ومشايخة الفقه    «قطار الدنيا» إنتاج جديد لمسرح علولة بوهران    راحة الزائر في مسجد «سيدي الناصر »    دعوات إلى الاعتماد على الترتيب الحالي و إلغاء السقوط    خفيف الظل    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





ترحيل 54 عائلة من سكان ريزي عمر إلى سكنات جديدة
عشية شهر رمضان الكريم
نشر في آخر ساعة يوم 05 - 06 - 2016

شرعت أمس السلطات المحلية لولاية عنابة في عملية ترحيل وإعادة إسكان العديد من العائلات التي تقطن بالبنايات الفوضوية بحي ريزي عمر بسكنات لائقة استفادوا منها منذ فترة في كل من حي بوزعرورة بالبوني وحي كاليتوسة ببرحال حيث انطلقت العملية منذ الساعات الأولى من الصباح حيث سخرت مصالح البلدية الشاحنات والوسائل البشرية لإنجاح العملية وسط تعزيزات أمنية مشددة تحسبا لأية انزلاقات خاصة وأن العملية تزامنت مع عشية رمضان والتي أدخلت الفرحة في وسط المستفيدين ويتعلق الأمر بحوالي 54 عائلة تقطن منذ عدة سنوات ببنايات فوضوية بحي ريزي عمر1 وريزي عمر 2 في ظروف مزرية صعبة تنعدم بها أدنى شروط الحياة الكريمة وقد جاء قرار ترحيل تلك العائلات إلى سكنات قد استفادوا منها منذ عدة أشهر من أجل إتمام مشروع سكني بالحي والمتمثل في مشروع 138 وحدة سكنية تساهمية الذي توقفت به الأشغال بسبب أن الجيوب العقارية التابعة للمشروع يقطن بها بعض سكان الحي هذا نظرا للاحتجاجات العارمة التي شهدتها المنطقة للمطالبة بالإفراج عن حصتهم السكنية وإتمام المشروع السكني بهذا الحي وقد تم اتخاذ قرار ترحيل العائلات التي تقطن بمحاذاة المشروع السكني لتسهيل الأمور وإتمام المشروع كما أن العملية مست القاطنين بالسكنات الفوضوية والمحصيين في سنة 2007 الذين استفادوا من سكنات لائقة في صيغة القضاء على السكن الهش بمنطقتي بوزعرورة والكاليتوسة كما تعتبر هذه العملية كمرحلة وخطوة أولى لإسكان سكان حي ريزي عمر خاصة أن تلك العائلات تقطن بمحاذاة المشروع وترحيلها كان الحل الوحيد للقضاء على البنايات الفوضوية واستكمال الطرقات المؤدية للمشروع السكني وكذا المشروع في حد ذاته هذا وقد عبرت تلك العائلات عن فرحتها بإعادة إسكانها عشية رمضان و قد ودعت الحياة داخل بنايات تنعدم بها أدنى شروط الحياة الكريمة وفي ذات السياق فقد شهدت المنطقة مع بداية عملية الترحيل حالة من الفوضى والاحتجاجات من طرف بعض السكان إلى أن تتم السيطرة على الأوضاع من طرف المسؤولين المحليين الذين أكدوا بأن هذه الخطوة الأولى تعتبر كشطر أول لترحيل سكان حي ريزي عمر وقد تم الشروع في أصحاب البنايات المحاذية للمشروع السكن التساهمي للحي الذي سيعود بالمنفعة العامة لكل سكان الحي على أن يتم ترحيل باقي السكان الذين يقطنون بالبنايات الفوضوية والذين لديهم ملفات سكن اجتماعي قبل نهاية السنة الحالية.
حورية فارح

انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.