“النهار” تحتل المرتبة الأولى في نسب المشاهدة للأسبوع الثاني على التوالي    يوسف عطال يودع جماهير نيس    عقب اجتياح المناصرين للملعب    الحكم سعيد يدير قمة آخر جولات المحترف الأول    وعد بتشريف الألوان الوطنية في‮ ‬الكان    ميهوبي في زيارة إنسانية للأطفال المصابين بأمراض مستعصية في مصطفى باشا    بعد‮ ‬20‮ ‬سنة من الوساطة المكثفة في‮ ‬الصحراء الغربية    بغية حشد التأييد والعلاقات العامة    هل تعدم السعودية شيوخها؟    هل تُجرى الرئاسيات في موعدها؟    وزير العدل يلتقي السفير الأمريكي    خلال موسم الحصاد الجاري    مجمع أمريكي يفوز بعقد إعادة تهيئة حقل رود الخروف    عبر عن حزنه لقرار إعتزاله    بلايلي يعود بتعادل ثمين من المغرب رفقة الترجي    سيدي‮ ‬بلعباس    الإطاحة بمروّج مخدرات بالبليدة    أمن الوادي يضع حدا لعصابة مختصة في سرقة المنازل    ضمن مخطط صائفة‮ ‬2019    قتيلان في حادثي مرور منفصلين بالبويرة    عمل مصانع السيارات هل هم في خطر؟!    كوسوب توقع على مذكرة تعاون متعددة الأطراف    من طرف المنظمة العالمية للصحة‮ ‬    مصدر مسؤول: الترخيص ل”فلاي ناس” بنقل الحجاج الجزائريين موسم 2019    مصانع تركيب السيارات التهمت‮ ‬2‮ ‬مليار دولار في‮ ‬4‮ ‬أشهر    آلاف المتظاهرين بصوت واحد في‮ ‬الجمعة ال14‮ ‬للحراك‮ ‬    إتهامات لبوشارب بصرف أموال مبالغ‮ ‬فيها‮ ‬    في‮ ‬إطار مسعى الحد من تآكل إحتياطيات الصرف    فيما حذر من سوء استعمال النصيحة    بعزيز‮ ‬يطرب العاصميين    يتعلق الأمر بالمسمى‮ ‬د‮. ‬ستار‮ ‬    جهود الجيش مكّنت من الحفاظ على كيان الدولة الوطنية    ليبيا.. من يعطّل الحل؟!    الجزائر تتسلم شهادة من منظمة الصحة بجنيف    الساحة الفنية ببشار تفقد بادريس أبو المساكين    العبادات والقِيَم الدينية    كان إذا دخل العشر شدّ مئزره وأحيا ليله وأيقظ أهله    تيريزا ماي تفشل في تمرير خطة الخروج من الاتحاد الأوروبي    سلطنة عمان وأطراف أخرى تسعى للتهدئة    10 دول تتدخّل في ليبيا وتقدم السلاح والمال!    ''أوريدو'' تواصل مقاسمة أجواء رمضان مع عمالها    « تجربة « بوبالطو» كانت رائعة و النقد أساسي لنجاح العمل »    السجن لضارب صديقه بحي البدر    بن صالح يعرب لفايز السراج عن قلق الجزائر العميق لما آلت إليه الأوضاع في ليبيا    قال الله تعالى: «وافعلوا الخير.. لعلكم تفلحون..»    نصرٌ من الله وفتح قريب    حينما تصبح ثنائية السياسة والمال مرادفا للفساد    لجان للتدقيق في الوضعية الاجتماعية هذا الأحد بأحياء بلدية وهران    تقديم النسخة الجديدة لمونولوغ «ستوب»    هموم المواطن في قالب فكاهي    "فيسبوك" يحظر "عرب فيس"    انهيار وشيك للقمر ينذر ب«نهاية العالم"    الحجر يرسم جمال بلاده الجزائر    بونة تتذكر شيخ المالوف حسن العنابي    الخطاب الديني في برامج الإعلام الجزائري خلال رمضان    النفط يتعافى لكنه بصدد أكبر خسارة أسبوعية في 2019    الأمن العام السعودي يدعو لعدم أداء العمرة خلال العشر الأواخر من رمضان    توقيف عنصر دعم للجماعات الارهابية بولاية تلمسان    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





إحالة ملف شكيب خليل على المحكمة العليا
لتورطه في جملة من القضايا أبرزها مخالفة القوانين وإبرام صفقات مشبوهة
نشر في آخر ساعة يوم 25 - 04 - 2019


تمّت صبيحة أمس إحالة ملف وزير الطاقة الأسبق شكيب خليل على المحكمة العليا من أجل متابعته بالتهم المنسوبة إليه والمتعلقة بمخالفة القوانين وإبرام صفقات مشبوهة هذا وقد كشف بيان صادر من المحكمة العليا عن التهم الموجّهة لشكيب خليل حيث أشار البيان إلى تورط وزير الطاقة والمناجم الأسبق في قضية مخالفة القوانين المرتبطة بصرف رؤوس الأموال من وإلى الخارج إلى جانب إبرام شركة سوناطراك لصفقتين مع شركتين أجنبيتين بطريقة تتنافى والقوانين المعمول بها، وفي سياق متصل فقد سبق الخطوة التي قامت بها المحكمة العليا تحرّك المصالح القضائية التابعة للنيابة العامة التي نشرت قبل ثلاث أسابيع بيانا صحفيا عن الشروع في تحقيقات ابتدائية مع العديد من رجال الأعمال ومجموعة من السياسيين إضافة إلى عدّة إطارات دولة سابقين ومتهمون في قضايا شركة النفط مع مدراء مؤسسات إعلامية ومساهمين فيها وولاة وأبنائهم، كما ورد اسم الوزير السابق للمحروقات شكيب خليل ضمن قائمة الأشخاص المعنيين بالتحقيقات في قضايا فساد ليذكر اسمه من جديد في إطار المحاكمة الماراثونية الخاصة بشركة سايبام أمام القضاء الإيطالي، الذي يواصل التحقيقات في هذا الملف الشائك، إذ كشفت التحقيقات أن الشركة الإيطالية دفعت أكثر من 190 مليون دولار كعمولة للحصول على صفقات قيمتها 8 مليارات دولار، ولتشير التحريات بأن الشركة دفعت هذه المبالغ لتكون لها الحظوة لدى وزير الطاقة الأسبق، و لتدفع الشركات المنافسة على الصفقات التي كانت سايبام تريد الحصول عليها إلى الخروج عن طريقها، علما وأن المحاكمة السابقة الخاصة بفضيحة شركة سايبام وفرعها «إيني« قد تضمنت اعترافات وتصريحات تفيد بوجود اسم شكيب خليل وكذا اسم فريد بجاوي نجل شقيق وزير الخارجية الجزائري الأسبق محمد بجاوي مما أخلط أوراق وزير الطاقة والمناجم الأسبق الذي عاد اسمه بقوة على خلفية مطالبة الشعب بمحاكمة رموز الفساد وعلى رأسها الوزير السابق للطاقة و المناجم ومن معه، لتقوم السلطات القضائية صبيحة أمس بإزالة الستار وإحالة ملفان لشكيب خليل ومن معه على المحكمة العليا من أجل متابعته بالتهم الثقيلة المنسوبة إليه. من جهة آخرى رد شكيب خليل عبر صفحته الرسمية في «الفايسبوك» على إحالة ملفي متابعة خاصين به على المحكمة العليا تباعا على كل التعليقات، حيث قال « لأن الملف أحيل إلى المحكمة العليا يتوقف علي الجميع أن نحترم العدالة وملتزم الصمت»، ورد على تعليقات أخرى تتوعده بالحساب والسجن بالقول «للأسف ..في حقيقة الحال نحن في وقت حرج ووضع غير ملائم لكل الإتهامات والطعن في شرف الآخرين والشتم والسب ليس من الأخلاق والفضائل، لمن يتقي الله، أما وأن تتهم وتقذف فعلى المدعي البينة …والبرهان «، وأضاف شكيب خليل «فوطننا اليوم وفي هذا الوقت العصيب هو في غنى عن أمور كهاته بل عين الصواب هو الحوار في كيفية الخروج من هاذا النفق المظلم وإيجاد الحلول الناجعة والناجحة في أقرب وقت ممكن …ليس من أجلك ولا من أجلي لكن لضمان مستقبل من نعتقد أنهم أبنائنا …من أجيال المستقبل..تحية حارة للجميع ..وعاشت الجزائر حرة مستقلة».

انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.