النص الكامل لبيان اجتماع مجلس الوزراء    ترحيب حار يعكس عمق العلاقات الأخوية و الدعم الثابت للقضية الفلسطينية    تنصيب رؤساء البلديات نهاية الأسبوع    ترقيات هيئة التأطير فرصة لترقية أداء الجامعة الجزائرية    ثبات جزائري على المواقف ونصرة فلسطين ظالمة أو مظلومة    نهائي عالمي مبكر بنكهة عربية    مخاوف من تكرار سيناريو موسم 2008    عمل كبير ينتظر المدرب إيغيل...    وضع حد لمروجي مخدرات    انطلاق قافلة طبية لإجراء الفحوصات والتلقيح ضد كورونا    تزايد حجم النفايات الطبية بالثلث بمستغانم    الحداثة والوعي    أنطولوجيا الألف شاعر «شموع الأمل» للمترجم التونسي عبد الله قاسمي    أنثى    «ارتفاع طفيف في عدد الحالات و الوضعية غير مقلقة»    التحسيس بالمؤسسات الصحية للتشجيع على التطعيم ضد الوباء    البطولة العربية بقطر 2021 ترشيح الخضر للفوز بالكأس    رئيس الكنفدرالية الجزائرية للصناعيين والمنتجين الجزائريين مرتاحون لتوجيهات الرئيس خلال ندوة الإنعاش الاقتصادي    أمن الطارف: حجز 19 ألف قرص مهلوس وتفكيك 10 شبكات    جديد ملف السيارات.. مؤسسات الشباب ودعم الرياضة    لتخيف الازدحام بالعاصمة ناصري: سننفذ 16 مشروعا    المغرب سيدفع الثمن باهظا    حسب وزير الثقافة المغربي الأسبق سالم بنحميش التطبيع مع إسرائيل بمثابة استعمار جديد لبلادي    حرية التعبير بمقياس أمريكي ..!؟    7 وفيات... 172 إصابة جديدة و شفاء 141 مريض    مواجهة "أوميكرون" ممكنة باللقاحات المتوفرة في الجزائر    مجهودات للتكفل بذوي الهمم    تخرّج أول دفعة من الأطباء    وسام العشير.. وليتنافس المتنافسون    دخول ملبنة جديدة حيز النشاط لتموين السوق المحلية    "سعير الثورة" تخليدا لذكرى أحداث ديسمبر    "جوع أبيض".. ليس كتابا سياسيا    الفيلم القصير "عضيت لساني" يحوز على جائزة بالشارقة    "كرايزس غروب" تطالب واشنطن باستخدام لغة جديدة    رغبة يابانية لصناعة السيارات بالجزائر    الانتخابات المحلية أداة لتحقيق اللامركزية والحوكمة    طرق حديثة لفهم ابنك المراهق    توصيات لقبر "أوميكرون"    إبراز التجربة الجزائرية في المؤسسات الناشئة    الجيش الصحراوي يشن هجمات جديدة ضد مواقع جيش الاحتلال المغربي    الأمين العام للمرصد المغربي لمناهضة التطبيع،عزيز الهناوي: التضييق الأمني حال دون توسيع رقعة الاحتجاجات الشعبية    الرابطة المحترفة الثانية: مجموعة "وسط-غرب" رائد القبة ومولودية البيض يتشبثان بالصدارة    تقليص مدّة إنجاز المركزين الحدوديين بين الجزائر وموريتانيا    التشديد على ضرورة الالتزام بالصرامة تجاه الشركات المتحايلة    استكمال معالجة الملفات في غضون أيام    الرئيس الفلسطيني في الجزائر لتنسيق المواقف    الإكثار من الصلاة على النبي صلى الله عليه وسلم    مردود الهجوم يقلق كعروف والمسيرين    القبة والبيض يواصلان التألق والصدارة تتغير في الشرق    حجز 13 ثلاجة تضم لحوما فاسدة    هبوب رياح قوية على الولايات الساحلية الشرقية للوطن يوم غد الإثنين    وتتوالى انتكاسات "الحمراوة"... !    عرض خاص بموسيقى فلامينكو    تخليد ذكرى عميد المالوف محمد الطاهر الفرقاني    هذه قصة الصحابي ذي النور    سيبرانو    انتشار كبير للظاهرة في العالم    هذه قصة الصحابي الذي مات وحيدًا ويُبعث وحيدًا    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



هكذا حُدّدت ثمن تذاكر الرحلات البحرية من وإلى الجزائر

كشف المدير التجاري بالشركة الوطنية للنقل البحري للمسافرين، كريم بوزناد، عن سعر تذاكر الرحلات البحرية نحو فرنسا واسبانيا.
وأوضح، كريم بوزناد، الذي نزل ضيفا على برنامج "ضيف الصباح" للقناة الأولى، اليوم الأربعاء، أن "ثمن التذكرة من فرنسا إلى الجزائر ذهابا وإيابا بالسيارة تبلغ 774 أورو صالح لمدة سنة، و664 أورو بالنسبة لتذكرة صالحة لمدة ستة أشهر، وبالدينار الجزائري سيتراوح ثمن التذكرة ما بين 60 ألف و80 ألف دج".
بخصوص شروط السفر يتعين على كل المسافرين استظهار شهادة تحليل "بي سي آر" سلبي لتقصي فيروس كورونا لا تتجاوز مدة اجراؤها ال 72 ساعة عند التسجيل للسفر مرفقة بدفتر التلقيح.
وفي ذات السياق أكد بوزناد أن "شهادة تحليل "بي سي آر" سلبي، ستكون إجبارية على كل المسافرين ومن لا يملك هذه الوثيقة سيمنع من ركوب السفينة".
وأضاف ضيف الإذاعة أنه "سيتم أيضا إخضاع المسافرين على مستوى الميناء لتحليل اختبار سريع للكشف عن فيروس كورونا والذي سيكون على عاتق المسافر".
وعن برنامج الرحلات أوضح بوزناد أنه "تم برمجة رحلتين في الأسبوع باتجاه كل من اسبانيا بداية من غدا الخميس 21 أكتوبر، وفرنسا بداية من الفاتح نوفمبر القادم"، ليضيف أن "الرحلة الأولى ستكون بالتناوب من الجزائر نحو أليكانت والعودة إلى الجزائر ومن وهران باتجاه أليكانت والعودة إلى وهران، على أن تنطلق أول رحلة غدا الخميس من وهران. اما بالنسبة لمرسيليا، فإن البرنامج المسطر يتضمن رحلة واحدة في الأسبوع" مشيرا إلى أنه "وبعد تقييم الوضعية الصحية سيتم لاحقا دراسة إمكانية فتح الموانئ الأخرى على غرار موانئ عنابة وسكيكدة ومستغانم وبجاية".
من جهة أخرى أشار المدير التجاري بالشركة الوطنية للنقل البحري للمسافرين أن "استئناف الرحلا ت سيعطي جرعة أكسجين للشركة، بعد توقف دام 19 شهرا بسبب جائحة كوفيد 19 كبدها خسائر قدرت ب 14 مليار دج، وأنه لولا تدخل السلطات لما تمكنت شركة النقل البحري للمسافرين من الصمود وصب أجور العمل الذين يقدر عددهم ب 1300 عامل.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.