موسى فقي يدعو الجزائريين إلى حل توافقي تفاديا للفوضى    قطاع السياحة يشارك في الطبعة 52 لمعرض الجزائر الدولي    محرز: ” إختيار قطر كان من أجل العود على الطقس في مصر”    الطارف : توقيف شقيقين يراودان الفتيات بالطريق العمومي ويقومان بسرقتهن ببوحجار    فيلم «بين بحرين» يحصد جائزتين في مهرجان بروكلين السينمائي    مليكة بلباي أحسن ممثلة في مهرجان وجدة السينمائي    إحالة ملف أويحيى ويوسفي وجودي في قضية سوفاك إلى النائب العام    فيلود مدربا لشبيبة القبائل بعقد يمتد لثلاث سنوات    صورة.. سوداني في أثينا    بوزيدي مدربا جديدا لمولودية بجاية    المباراة أمام الإكوادور كانت قوية    آخر أجل لدفع الإشتراك السنوي يوم 30 جوان الجاري    الاستثمار في البراءة المبكرة وقاية لها    إطلاق برنامج مطابقة قواعد المنافسة    البعثة الأممية ترحب بمبادرة حكومة الوفاق    الجزائر تمكنت من القضاء على أمراض فتاكة بفضل التلقيح    بالصور.. اكتشاف مخبأ للأسلحة والذخيرة بإن أميناس    فيديو هدف آندي ديلور ضد مالي    بعثة المنتخب الجزائري تطير مساء هذا الثلاثاء إلى العاصمة المصرية    مستوطنون يخطون شعارات عنصرية على جدران مسجد    امتحانات البكالوريا.. الرياضيات تبكي مترشحي الشعب العلمية    الفريق قايد صالح: “الخروج من الأزمة يمر عبر الحوار والتعجيل بتنظيم الانتخابات”    عنابة : درك البوني يحجز 1.5 قنطار من اللحوم الفاسدة    وفاة الرئيس المصري السابق محمد مرسي    مسابقة لتوظيف 1700 عونا في سلك الحماية المدنية    استئناف خدمة خط النقل البحري بين وهران وعين الترك أواخر شهر جوان    نفايات على جدار مسجد!    هواوي تعترف رسميا: خسارتنا 30 مليار دولار    مظاهرات الغضب المليونية تتواصل بهونغ كونغ    الحفاظ الصغار    الجنة تعرف على صفة أهلها في سنّهم وخَلقهم وخُلقهم    بشرى الله للمتقين في الدنيا والآخرة    الخضر يغيرون موعد التنقل إلى القاهرة    البرج: الحرائق تتلف مساحات واسعة من غابة بومرقد و محاصيل زراعية    5 غرقى بالشواطئ والمجمعات المائية خلال ال24 ساعة الأخيرة    فيما طرح الفلاحون مشكلة التخزين وتهيئة المسالك الريفية: ارتفاع إنتاج الحبوب بنحو 200 ألف قنطار بتبسة    المدينة الجديدة ماسينيسا: توقيف 3 مسبوقين اتهموا بترويج المخدرات    النيابة العامة لتلمسان تستدعي خليدة تومي والوالي السابق عبد الوهاب نوري    6 أشهر حبس نافذة ضد رجل الأعمال علي حداد    قاضي التحقيق بالمحكمة العليا يأمر بوضع عبد القادر زوخ تحت الرقابة القضائية    من إنتاج للمسرح الجهوي‮ ‬لوهران    الجيش الإيراني : في حال قررنا إغلاق مضيق هرمز فسنقوم بذلك بشكل علني    العدالة تمنع اللواء هامل من السفر    «لابد من وضع برنامج استعجالي برغماتي لبناء الجمهورية الثانية»    4 وزارات لمراقبة وتقييم نشاط زراعة الحبوب    8,5 مليار دينار تعويضات عن الحوادث في 2018    نددت بممارسات الإحتلال المغربي    بعد انتهاء مدة الإستئناف المحددة بأسبوع    حج 2019 : آخر أجل لإيداع الملفات الإدارية 20 جوان    يواجهون جملة من العراقيل‮ ‬    بالصور.. عزوزة يشرف على انطلاق فعاليات تكوين وتأهيل أعضاء بعثة الحج    ((البنية والدلالة في شعر أدونيس)) للدكتورة راوية يحياوي    بعض الصدى    ربط الناشئة بعمالقة الفن التشكيلي الجزائري    بلجيكي يفوز ببينالي القاهرة الدولي    عصافير في الصندوق… هو أولادك أو ذكرك لله    الدود يغزو بيتي… ظهور ما تكرهين من وليّ أمرك    انطلاق عملية الحجز الإلكتروني لتذاكر السفر    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





ديودوني يهرب من مضايقات باريس إلى الجزائر
عندما تكسر الديمقراطية الفرنسية على جدار الصهيونية
نشر في المشوار السياسي يوم 22 - 01 - 2014


قرر الفكاهي الفرنسي الذي أثار الكثير من الجدل على الساحة الفرنسية خلال الأسابيع الماضية، اللجوء إلى الجزائر من أجل إقامة عرض وتصويره، بعد أن قررت السلطات في فرنسا منعه إقامة هذا العرض. قرر الفكاهي الفرنسي الذي أثار الكثير من الجدل على الساحة الفرنسية خلال الأسابيع الماضية، اللجوء إلى الجزائر من أجل إقامة عرض وتصويره، بعد أن قررت السلطات في فرنسا منعه إقامة هذا العرض، وجاء إعلان ديودوني عن فكرة تصوير العرض بالجزائر خلال فيديو نشره على موقع يوتيوب، وجّه خلالها انتقادات كبيرة إلى الحكومة الفرنسية، التي وصفها بأنها تمارس رقابة كبيرة عليه وتضيق على حرية التعبير عن آرائه في العروض التي يقدمها. ولم يشر ديودوني إلى حصوله على تصريح من السلطات من أجل إقامة عرضه الذي من المحتمل في حالة سماحها له بمشاكل مع نظيرتها الفرنسية التي تتهم الممثل الفكاهي الشهير بمعاداة السامية والاستخفاف بالطائفة اليهودية في جميع العروض التي يقدمها. وبدأت مشاكل الفكاهي مع قرار وزير الداخلية مانويل فالس الذي منعه من إقامة أية عروض على التراب الفرنسي بتهمة تورطه في تهرب ضريبي، ما لبث أن تحول إلى قضية ذات طابع سياسي عندما بدأت وسائل الإعلام الفرنسية الحديث عن ما اعتبرتها بالعلاقات المثيرة للجدل حول علاقته مع النظام الإيراني وبصورة خاصة الرئيس السابق محمود أحمدي نجاد، وسلطت التضييقات على ديودوني الضوء مجددا على اليهود والتيار الموالي للصهيونية في فرنسا، وما يمكن أن يعتبر امتياز لهم على باقي الطوائف، حيث تستنفر جميع السلطات والأطراف للمرافعة عنهم على خلاف وضع العرب والمسلمين الذين دائما ما ينقسم المجتمع في القضايا المتعلقة بهم. غير أن الفكاهي كثيرا ما يعتبر أن مواقفه من الصهيونية هي من منطلق سياسي ضد الانتهاكات التي ترتكبها ضد الشعب الفلسطيني وليس له أية خلفيات عنصرية، وهو ما لقي تفهما من الجمهور الفرنسي الذي عبر ما يفوق 70 بالمائة من عينة اختارتها صحيفة لوفيغارو حول الموقف من عروض ديودوني، وسيظل موضوع قدوم هذا الرجل المثير للجدل إلى الجزائر موضوعا للمتابعة، خصوصا أنه سيفتح باب الجدل مع السلطات الفرنسية التي من الممكن أن ترى في استقباله له تشجيعا على ما تعتبره معاداة للسامية.

انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.