1800 مليار تقود صانعي الوزراء إلى سجن الحراش!    «العدالة فوق الجميع»    «الأوامر المزعومة» تأويلات غير بريئة    اقتناء 6 سكانير ذكية للكشف عن المتفجرات بقيمة 10 ملايين أورو    مهندس دولة يستولي على 14 مليارا من شريكه بحار في مجال الأشغال العمومية    البطولة الإفريقية للجيدو    مدرب شبيبة بجاية معز بوعكاز‮:‬    لفاطمة الزهراء زموم‮ ‬    اعترف بصعوبة إستئناف الحوار السياسي    السودان: استقالة ثلاثة أعضاء من المجلس العسكري الانتقالي    شل الوظيف العمومي‮ ‬مساندة للحراك الشعبي    بين التثمين والتحذير    رئيس المجلس العسكري‮ ‬الإنتقالي‮ ‬بالسودان‮ ‬يؤكد‮:‬    انطلقت مع اقتراب شهر رمضان المبارك بأدرار‮ ‬    العملية تندرج في‮ ‬إطار توأمة ما بين المستشفيات‮ ‬    بسبب تردي‮ ‬الأوضاع الأمنية    في‮ ‬طبعته الأولى بتيسمسيلت‮ ‬    اتهام أمريكا بإعادة بعث سباق التسلّح    مدير جديد ل‮ ‬ENPI‮ ‬    سفارة فرنسا تنفي‮ ‬الإتصال بالخارجية وتؤكد‮:‬    إنهاء مهام حميد ملزي مدير عام المؤسسة العمومية "الساحل"    الإخوة كونيناف رهن الحبس    لا تغيير في‮ ‬تواريخ‮ ‬الباك‮ ‬و البيام‮ ‬    حشيشي يتسلم مهامه كرئيس مدير عام    توقيف 3 مروجين وحجز 1547 مؤثرا عقليا    بكاء ولد قدور    السراج يتهم فرنسا بدعم خليفة حفتر    وزير التربية خارج الوطن    بخصوص ملفات الفساد و المرحلة الإنتقالية    سريلانكا تدفن ضحايا الاعتداءات الارهابية 360 وتبحث عن المنفذين    بوعلي :"نحن أمام فرصة ثمينة لتحقيق الصعود"    بلدية وهران ترفض الترخيص للهلال الأحمر لاستغلال روضة المستقبل    عمال محطة الصباح المغلقة يقطعون الطريق    الخائن يبرر جرمه بتنفيذ وصية مربيه    لجنة وزارية تحل بوحدة معسكر للوقوف على حالة الانسداد    "القرعة في صالح الجزائر لكن الحذر مطلوب"    تضامن واسع من أنصار كل الفرق ودعوة متجددة لشريف الوزاني لخلافة كافالي    تجارب الأدباء الجزائريين على طاولة النقاش    حكايا التراث تصنع الفرجة و الفرحة بقاعة السعادة    " ..كتبت حوار 17 حلقة منه وليس السيناريو "    تسخير 3393 تاجرا لضمان مداومة الفاتح ماي    مشاريع هامة في الطاقة المتجدّدة    مشاريع لتحسين نسبة التموين بالماء    أسباب نجاح الشاب المسلم    قصة توبة مالك بن دينار    نظرة القرآن إلى الرسل والأنبياء    حملات تلقيح واسعة ضد البوحمرون بقسنطينة    إدراج 5 معالم أثرية تاريخية في سجلّ الجرد الولائي    5 ملايين دج لاقتناء كتب جديدة    تزوجا في المطار... والسبب "غريب"    أول كفيف يعبر المحيط الهادئ    ‘'سيلفي الغوريلا" تجتاح الأنترنت    لتفادي‮ ‬تعقيدات الأمراض المزمنة خلال شهر رمضان‮ ‬    علموا أولادكم اللقمة الحلال ...    تحديد آخر أجل لدفع تكلفة "حج 2019"    إستنفار في أمريكا بعد ثاني أكبر تفشي لمرض الحصبة منذ 20 عاما    برنامج توعوي للوقاية من تعقيدات الأمراض المزمنة    الشيخ شمس الدين”العقيقة هي نفسها بالنسبة للذكر أو الأنثى”    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





رئيس الموك الهادي بلغرابلي للنصر: متخوف على مستقبل المولودية وهذا ردي على المتشفين !
نشر في النصر يوم 12 - 03 - 2019

يرى رئيس مولودية قسنطينة الهادي بلغرابلي، أن الموك تسير نحو مستقبل مجهول، في ظل المشاكل الكثيرة التي تتخبط فيها، إضافة إلى ما يقوم به المقربون منها، حيث اعتبرهم من أبرز أسباب الفشل الذريع في العودة إلى المكانة الطبيعية.
وقال بلغرابلي في حديثه للنصر صبيحة أمس، بأنه لن يرد على من يفرحون لخسارة الموك، بهدف التشفي فيه على حد تعبيره، مضيفا بأنه سيظل فخورا لارتباط اسم عائلته بتاريخ تأسيس المولودية، على عكس بعض الدخلاء، الذين نصبوا أنفسهم من محبي النادي، ولو أنه يشكك في انتمائهم للفريق الأبيض والأزرق.
وتابع محدثنا بخصوص هذا الموضوع:"سمعت الكثير من الانتقادات غير البناءة مؤخرا، رغم تأكيدي على قرار الانسحاب مع نهاية الموسم، وهنا أؤكد لكم بأن هناك من يستهدف شخصي، حتى ولو كان ذلك على حساب مصلحة الموك، التي أتوقع لها مستقبلا أسوأ من هذا، إذا ما ظل هؤلاء محيطون بالفريق، صدقوني هناك من لا يفقه شيئا في كرة القدم، وأثبت فشله خلال فترة توليه زمام التسيير، غير أنه يطل علينا كل يوم ب"خزعبلات" لإيهام الأنصار بأشياء بعيدة عنه وعن أمثاله، الحمد لله أنا من أبناء النادي والتاريخ يشهد بذلك، إذ ارتبط اسم عائلتي بتاريخ تأسيس الموك، على عكس بعض الدخلاء الذين منحوا أنفسهم قيمة أكبر مما يستحقون".
هذا، وفتح بلغرابلي النار على بعض الجهات، التي اتهمها ب"الفرح" عند خسارة المولودية، مؤكدا بأنها وراء تواصل السنوات العجاف، وعلى المحبين التصدي لها، من أجل إعادة الموك إلى مكانتها الطبيعية، وفي هذا الإطار أردف قائلا:" أضحك عندما استمع لكلام بعض الجهات، التي تقول بأنها ستقود الموك للصعود بأربعة ملايير فقط، لعلم هؤلاء أن اتحاد خنشلة وجمعية الخروب أنفقوا أكثر من عشرة ملايير إلى حد الآن، دون أن ينجحوا في الوصول إلى الهدف المنشود، كفانا كذبا على الأنصار، ولو كنت مكانهم لخجلت مما أقوله، والأكثر من هذا عليهم إن كانوا محبين حقيقيين، أن يفرحوا لانتصارات الموك وليس العكس، فهناك أشخاص يتمنون الهزيمة لفريق القلب، لا لشيء سوى لأنهم ضدي وضد قيادتي للفريق، لقد قلتها من قبل وسأعيدها اليوم، المولودية لن ترى النور في وجود مثل هؤلاء، وردي عليهم سيكون بالحديث عن قضية حدثت معي في فترة تولي دميغة زمام التسيير، حيث كنت ضده وضد سياسته، غير أنني لم أتمن يوما خسارة الموك للتشفي منه، سأظل خلف فريق القلب، الذي تعني ألوانه لي الكثير".


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.