لن صالح يستقبل بدوي بالمرادية    توقيف 4 منقبين عن الذهب و حجز 26 كلغ من المخدرات    الفريق ڤايد صالح يشرف على مراسم حفل تخرج الدفعات    المواطنون الحاملون لبطاقات التعريف الورقية مطالبون بالحصول على البيومترية    "الخضر" يتدربون بتعداد مكتمل ومعنويات مرتفعة    القبض على مروج المخدرات بتقرت    إيران ترد على العقوبات الأمريكية بغلق باب المفاوضات    طلب عاجل من إمام أوغلو لأردوغان    أويحيى من وراء القضبان يحضر ميهوبي بديلا عنه على رأس "الأرندي"    «الفراعنة» أمام حتمية الفوز لضمان التأهل في المركز الأول    كوشنر يرفض مبادرة السّلام العربية والرّئاسة الفلسطينيّة تعتبرها خطّا أحمر    ضغط كبير على الحافلات المتوجّهة إلى المناطق الساحلية    سكيكدة تضع مرافقها وهياكلها لاستقبال المصطافين    مرزاق علواش حاضر في مهرجان ميونيخ    الموافقة على تدعيم أسطول الخطوط الجوية الجزائرية بست طائرات جديدة    بالصور.. اللواء شنقريحة يشرف على تخرج الدفعات بمدرسة القيادة والأركان    اللّقاء الجماعي الموسّع رقم 374 هذا الخميس    الحكم الزامبي سيكازوي لإدارة مباراة الجزائر أمام السينغال    الدعوة إلى حماية الموقع الأشولي بوادي الرايح بمستغانم    الرابطة تهدد الأندية المدانة بحرمانها من الاستقدامات    وزير الطاقة : " الجزائر ملتزمة باستكمال مشاريع النفط والغاز مع الشركاء"    نشوب حريق مهول بالقرب من المدخل الرئيسي لجامعة صالح بوبنيدر قسنطينة 3    وزير الشؤون الدينية : “حريصون ونسعى جاهدين لتأمين الأئمة”    الجزائر تزودت بإستراتيجية طموحة لتطوير الطاقات المتجددة    جميعي يرد على المعارضة : “من يحاول إزاحة الأفلان من الساحة فهو واهم”    عمار غول أمام المحكمة العليا قريباً    تدابير من أجل صيف بدون انقطاع للكهرباء    مأزق ورشة البحرينة وفشل مؤكد لصفقة القرن    جوع الصحابة والرسول صلى الله عليه وسلم    مثل القلب مثل الريشة    الحكومة تقرر سحب العقار السياحي من المستثمرين المتقاعسين    البيض: غرق شابين بالمسبح البلدي للخيثر    وكالة "سبوتنيك" : شخص انتحل صفة عبد العزيز رحابي    قطع أرضية لفائدة سكان الهضاب العليا والجنوب    “الكاف” يفرض غرامة مالية على المنتخب الجزائري    في ذكرى عيد الاستقلال : توزيع 40 ألف سكن و15 ألف قطعة أرضية عبر ولايات الوطن    سليم العايب يعتذر عن خلافة عرامة: شباب قسنطينة يدخل في "مرحلة انتقالية" !    في كل مرّة تتغيّر الرضيعة… احذري النصب والاحتيال    تنديدا بقرار طرد طبيبة من سكن وظيفي: احتجاج نقابات بمؤسستي الصحة زرداني و بومالي بأم البواقي    أقطف ثمرة الإجاص…ثمار الإجاص يأس من موضوع    البدو الرحل في برج باجي مختار يستفيدون من برنامج تلقيح لمكافحة الأوبئة    عاجل: نايمار يوافق على شروط برشلونة ويخفض راتبه للعودة مرة أخرى    أسد يركض خلفي… هي مظلمة في ذمّتك    سامي عقلي: أبواب ال”FCE” مفتوحة ورسالة الأعضاء تدل على التغيير    رجعت إلى نقطة البداية وأريد الانطلاق من جديد    وزارة الصحة تؤكد التكفل بانشغالات الصيادلة    غسان سلامة‮ ‬يؤكد‮:‬    بعد مشوار كروي‮ ‬حافل    اختتمت فعالياته مساء الأحد    حصل على‮ ‬52‮ ‬‭%‬‮ ‬من الأصوات في‮ ‬الجولة الأولى    الزج ب 4 تجار مهلوسات داخل المؤسسة العقابية    موشحات أندلسية وتكريمات إحياء لليوم العالمي للموسيقى    معرض تاريخي وفيلم وثائقي حول شهيد المقصلة    هوامش على مقال د.إبراهيم بن ميمون    الصحة العمومية مهددة بقرية وادي فاليط بسعيدة    دورة تكوينية للناسكين    حينما ينفجر الحزن ألوانا وزهورا    في كتاب جديد.. باحثون يناقشون سؤال الأخلاق في الحضارة العربية والإسلامية    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





انطلاق المراجعة الاستثنائية للقوائم الانتخابية
نشر في النصر يوم 13 - 04 - 2019

الشروع في سحب الاستمارات ولغديري أول المترشحين لرئاسيات جويلية
الأرندي يرد على "إشاعة" ترشح أويحيى
أعلنت وزارة الداخلية، الخميس، عن الشروع في سحب استمارات الترشح لرئاسيات الرابع جويلية المقبل. بالموازاة مع فتح المجال للمراجعة الاستثنائية للقوائم الانتخابية، عقب توقيع رئيس الدولة، عبد القادر بن صالح، على مرسوم استدعاء الهيئة الانتخابية لرئاسيات 4 جويلية المقبل، وكان المترشح لرئاسيات 18 افريل الملغاة، علي لغديري، أول من أعلن رسميا ترشحه للرئاسيات المقبلة.
أنهت وزارة الداخلية إلى علم كل المواطنين الراغبين في الترشح للرئاسيات المقبلة، أنه بإمكانهم سحب إستمارات إكتتاب التوقيعات الفردية. وحسب بيان الوزارة فإن سحب إستمارات إكتتاب التوقيعات الفردية للراغبين في الترشح للرئاسيات والمقررة يوم 4 جويلية القادم يكون بمقر الوزارة. وأضاف البيان أنه يتم تسليم الإستمارات بعد تقديم رسالة إلى وزير الداخلية يعلن من خلالها نيته في الترشح وتكوين ملف.
وجاء في بيان لوزارة الداخلية "تعلم وزارة الداخلية والجماعات المحلية والتهيئة العمرانية الراغبين في الترشح لانتخابات رئاسة الجمهورية المزمع إجراؤها في 04 جويلية 2019 بأن عملية سحب استمارات التوقيعات الفردية تتم بمقر وزارة الداخلية الكائن بمقر قصر الحكومة شارع الدكتور سعدان، الجزائر".
لغديري يترشح وأويحيى ينفي
وسارع الجنرال المتقاعد علي لغديري، لإعلان ترشحه لرئاسيات 04 جويلية، مؤكدا بأن ملف ترشحه جاهز لدى المجلس الدستوري. وقال لغديري "طبعا سأترشح وملفي على مستوى المجلس الدستوري، وإلغاء الانتخابات اعتبره إجراء غير قانوني "
كما جدد لغديري دعمه لمبدأ الانتقال في الإطار الدستوري، محذرا من إطالة عمر الحراك الشعبي، حيث يرى أنه "كلما طالت الثورة ، كلما ازدادت المخاطر، لأن الشيء الذي قاله رئيس الأركان يؤكد وجود قوى من الداخل والخارج تحاول اختراق الثورة". وبالإضافة إلى المخاطر الأمنية، تحدث لغديري عن حجج اقتصادية، من أجل الانتقال في الإطار الدستوري، حيث يقول "نحن لا نعيش في جزيرة معزولة في وسط المحيط، نحن نعيش مع دول شريكة قد يفقدون الثقة في بلد فيه اضطراب وقد ينتهي بنا الأمر إلى مطالبتنا بالدفع نقدًا و يرفضون منحنا القروض".
كما تناقلت مواقع وصفحات على مواقع التواصل الاجتماعي، معلومات عن اعتزام الأمين العام "للارندي" أحمد أويحيى خوض المعترك الرئاسي، وذلك نقلا عن قناة تلفزيونية خاصة أذاعت الخبر الذي نسبته إلى مصادر مطلعة، كما قدمت قائمة بأسماء أعضاء من المكتب الوطني للحزب وقياديين ومسؤولين على رأس المكاتب الولائية، الذين ابدوا دعمهم لترشح أمينهم العام.
واصدر الحزب، أمس، بيانا كذب من خلاله ما تناقلته عديد المواقع و وصف تلك المعلومات ب"الإشاعة"، وقال "الارندي" في بيانه "تفاجأت أسرة التجمع الوطني بالإشاعة التي روجت لها القناة التلفزيونية "الجزائرية وان" بزعمها تحضير السيد احمد اويحيي رفقة أعضاء قياديين في الحزب لإعلان ترشحه للرئاسيات المقبلة".
وردا على ما وصفه الحزب ب"الإشاعة المغرضة"، أوضح التجمع الوطني الديموقراطي، أن قيادة وإطارات ومنتخبي ومناضلي هذه العائلة السياسية "منشغلون حاليا وأساسا، بمستجدات الأوضاع الوطنية، ولاسيما خروج البلاد من أزمتها الراهنة من خلال الاستجابة لتطلعات الشعب في إطار الدستور".
مراجعة استثنائية للقوائم الانتخابية
كما أعلنت وزارة الداخلية والجماعات المحلية والتهيئة العمرانية، من جانب أخر، أن مراجعة استثنائية للقوائم الانتخابية، ستتم من 16 أفريل إلى 23 أفريل، وذلك تحسبا للانتخابات الرئاسية المقرر إجراؤها يوم 04 جويلية المقبل. وجاء في بيان وزارة الداخلية والجماعات المحلية "توجه الدعوة للمواطنات والمواطنين، غير المسجلين بالقوائم الانتخابية والبالغين سن 18 سنة كاملة يوم 04 جويلية 2019، بأن عملية المراجعة الاستثنائية للقوائم الانتخابية ستنطلق من يوم 16 أفريل إلى غاية يوم 23 أفريل 2019. وأشار بيان مصالح الوزير صلاح الدين دحمون إلى أن المكاتب المكلّفة بالانتخابات على مستوى البلديات ستبقى مفتوحة كل أيام الأسبوع من الساعة 09:00 صباحا إلى الساعة 16:30 مساء، باستثناء يوم الجمعة".
وكان رئيس الدولة عبد القادر بن صالح، قد وقع الثلاثاء، المرسوم الرئاسي المتضمن استدعاء الهيئة الناخبة للانتخابات الرئاسية المقررة يوم 4 جويلية المقبل، حسب ما أفاد به، بيان لرئاسة الجمهورية. و جاء في البيان: "وقع السيد عبد القادر بن صالح، رئيس الدولة، بتاريخ 9 أفريل 2019، يوم توليه وظيفته، المرسوم الرئاسي المتضمن استدعاء الهيئة الناخبة للانتخابات الرئاسية المقررة يوم الخميس 4 جويلية 2019".
ويأتي استدعاء الهيئة الناخبة مباشرة بعد تولي بن صالح رئاسة الدولة، لمدة أقصاها 90 يوما طبقا لأحكام المادة 102 من الدستور، وذلك عقب استقالة السيد عبد العزيز بوتفليقة من رئاسة الجمهورية يوم 2 أبريل الماضي تحت ضغط المسيرات الشعبية السلمية التي تشهدها البلاد منذ 22 فبراير المنصرم. وفي هذا الصدد، فإن القانون الخاص بنظام الانتخابات ينص في مادته 140 على أن "التصريح بالترشح يودع في ظرف الخمسة والأربعين (45) يوما على الأكثر الموالية لنشر المرسوم الرئاسي المتضمن استدعاء الهيئة الانتخابية".
ووفق أحكام ذات القانون، يفصل المجلس الدستوري في صحة الترشيحات لرئاسة الجمهورية بقرار في أجل أقصاه عشرة أيام كاملة من تاريخ إيداع التصريح بالترشح. وطبقا للقانون، يتوجب على المترشح تقديم ملف يتضمن عدة وثائق منها تعهد كتابي بعدم استعمال المكونات الأساسية للهوية الوطنية في أبعادها الثلاثة: الإسلام ،العروبة والامازيغية لأغراض حزبية واحترام مبادئ أول نوفمبر 1954 وتجسيدها بالإضافة إلى احترام الدستور والقوانين المعمول بها والالتزام بالامتثال لها والحفاظ على سلامة التراب الوطني واحترام التداول الديمقراطي على السلطة عن طريق الاختيار الحر للشعب الجزائري.
كما يتوجب على المترشح --حسب قانون الانتخابات-- تقديم قائمة تضم 600 توقيع فردي لأعضاء منتخبين في مجالس شعبية أو بلدية أو ولائية أو برلمانية على الأقل، موزعة عبر 25 ولاية على الأقل أو قائمة تتضمن 60.000 توقيع فردي على الأقل لناخبين مسجلين في قائمة انتخابية، حيث يجب أن تجمع عبر 25 ولاية على الأقل، كما ينبغي ألا يقل العدد الأدنى من التوقيعات المطلوبة في كل ولاية من الولايات المقصودة عن 1500 توقيع.
ويحدد دستور 2016 الشروط المطلوبة للترشح لرئاسة الجمهورية، بحيث يجب أن يتمتع المترشح بالجنسية الجزائرية الأصلية وأن يثبت الجنسية الجزائرية الأصلية لأمه وأبيه وأن يبلغ من العمر 40 سنة كاملة يوم الانتخاب وأن يدين بالإسلام، كما يجب عليه أن يتمتع بكامل حقوقه المدنية والسياسية وان يتمتع زوج المعني بالجنسية الجزائرية الأصلية فقط.
علاوة على ذلك يتعين على المتقدم للانتخابات الرئاسية أن يثبت إقامته دون انقطاع بالجزائر دون سواه، لمدة 10 سنوات على الأقل التي تسبق مباشرة إيداع ترشحه وكذا إثبات المشاركة بثورة أول نوفمبر 1954 بالنسبة للمولودين قبل 1942 مع إثبات عدم تورط والدي المترشح المولود بعد يوليو 1942في أعمال ضد الثورة. من جهة أخرى، فإن الحملة الانتخابية تنطلق 25 يوما قبل تاريخ الاقتراع لتختتم 3 أيام قبل الاقتراع.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.