ولد عباس: اجتماع اللجنة المركزية هذا الثلاثاء وسنستجيب لمطالب الشعب بتغيير الوجوه    بن زعيم: لا يمكن الحكم عليها... وهي مهمة لاستحداث هيئة تنظيم الانتخابات    استقرار عائدات الجزائر الجمركية عند 159.78 مليار دج        بلفوضيل يفرض نفسه على بين هدافي البوندسليغا    الأمازيغية متوفرة قريبا على موقع غوغل للترجمة    اكتشاف مخبأ للأسلحة، الذخيرة ومواد مختلفة    البطولة الوطنية النسوية لكرة القدم    رياض بودبوز يقود سيلتا فيجو لفوز رائع امام جيرونا    الشرطة تطيح بلص عين تموشنت    لجنة الصحة بالبليدة تشدد على التكفل بالمرضى    الانفصام..؟!    في‮ ‬مسابقة حفظ القرآن الكريم    تشخيص مرض القدم السكرية في مراحله الأولى لتجنب بتره    مورينيو ينتقد أداء لاعبي مانشيستر يونايتد    الرائد في تنقل صعب إلى سطيف و«الكناري» أمام فرصة تقليص الفارق    استقبال 49 إماماً جزائرياً ناطقا بالفرنسية    تقرير مولر يضعف ثقة الأمريكيين بترامب ويهبط بشعبيته لأدنى مستوى    المصريون يصوتون في الاستفتاء على التعديلات الدستورية    “الفاف” تصف تصرف محمد روراوة ب”الفضيحة والفعل المنحط”    المنتخب الجزائري يواجه مالي وديا بمدينة أبو ظبي الاماراتية    الصيدليات تعرف نقصا في التموين بالعشرات من الأدوية    النيابة العامة السودانية تفتح تحقيقاً ضد البشير    تأمين التراث الثقافي شعار للاحتفال بشهر التراث    15 نصيحة ذهبية لتربية الأطفال    أتبع السيئة الحسنة تمحها    جلاب يدعو للتجند لإنجاح التموين خلال رمضان    قطوف من أحاديث الرسول الكريم    فيما توزع مفاتيح السكن بالقالة وبحيرة الطيور في 5 جويلية: ترحيل قاطني الهش بحي غزة في الطارف قبل رمضان    السيتي يثأر من توتنهام في غياب محرز    فرنسا: ارتفاع شدة الاشتباكات بين السترات الصفراء والشرطة في “السبت الأسود”    بمشاركة 11 فرقة مسرحية من مختلف مناطق الوطن: اختتام الأيام الوطنية الأولى لمسرح الشارع بأم البواقي    فعالياته انطلقت أمس بدار الثقافة مالك حداد    بالنظر إلى الظرف الحساس الذي تمر به البلاد: وزير الاتصال يدعو إلى الالتزام بأخلاقيات المهنة    وزير الطاقة يطمئن بضمان الوفرة: 16 ألف ميغاواط من الكهرباء لتغطية الطلب خلال فصل الصيف    تحويل 29 طفلا في 3 سنوات لإجراء عملية زرع الكبد    الفريق قايد صالح يؤكد: كل محاولات ضرب استقرار و أمن الجزائر فشلت    “جمعة إسقاط الباءات المتبقية” في أسبوعها التاسع بعيون الصحافة العالمية    «محاكمة العصابات أولى من مقاطعة الإنتخابات»    الجزائر ستظل "طرفا فاعلا" في تسوية الازمة الليبية    عليكم بهذه الوصفة حتى تجنوا ثمار الرضا والسعادة    بحي‮ ‬الشهيد باجي‮ ‬مختار بسوق أهراس‮ ‬    في‮ ‬إطار ديناميكية تنويع الاقتصاد الوطني    دعماً‮ ‬لمطالب الحراك الشعبي    خلال اجتماع مع رؤساء الغرف الفلاحية    طبيبان وصيدلي ضمن شبكة ترويج مهلوسات    الشرطة القضائية تحقق في اختفاء جثة مولود    الشباب أدرك أن حل مشاكله لا يمكن إلا أن يكون سياسيا    الأردن يفتح سماءه لإبداع مصورين جويين عرب    مؤسسات مختصة في الطلاء تٌحرم من مشاريع التزيين    إجازة 8 مقرئين بمسجد الإمام مالك بن أنس بالكرمة    أهازيج الملاعب تهز عرش السلطة    100 قصيدة حول تاريخ الجزائر في **الغزال الشراد**    ورشات في فن" التقطير" وحفلات في المالوف والموسيقى الشاوية    صدور العدد الأخير    49 كلغ من الكيف وسط شحنة أدوية بغليزان    خيمتان ببومرداس ودلس وأسواق جوارية بكل بلدية    عدوى فطرية قاتلة تجتاح العالم    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





مسرح بجاية يتوج بأحسن عمل مسرحي متكامل في المهرجان الوطني للمسرح الأمازيغي بباتنة

توج سهرة الأربعاء المسرح الجهوي لبجاية بجائزة أحسن عرض متكامل عن مسرحية "دينوزور" (الدينصور) و ذلك في ختام المهرجان الثقافي الوطني للمسرح الأمازيغي في طبعته الخامسة الذي احتضنته باتنة من 10 إلى 18 ديسمبر الجاري.
وتعالج هذه المسرحية التي كتب نصها وأخرجها وأدى دور البطولة فيها الفنان بشير لعلالي بطريقة عبثية التعسف في الحكم والديكتاتورية ومصادرة إرادة الشعوب حيث لاقت إعجابا كبيرا في أوساط الجمهور قبل لجنة التحكيم .
أما جائزة إمدغاسن التي استحدثتها لجنة التحكيم في هذه الطبعة لأحسن عمل فني أصيل مستمد من الموروث الثقافي لمسرحية "أرارن نتمتانت" أو (لعبة الحياة ) للجمعية الثقافية للفنون الدرامية "صرخة الركح" من تمنراست التي توجت أيضا بجائزة أحسن نص (عبد الهادي دحدوح) وأحسن أداء نسائي ثانوي (وهيبة بعلي) وأحسن إبداع موسيقى (سفيان درسي سفيان و حسام حدامو) .
كما نال جائزة أحسن إخراج مسرحي الفنان شةقي بوزيد من مسرح باتنة الجهوي عن مسرحية "أسدال نواوال" أو (جلاد الكلمة) التي حصدت أيضا جائزة أحسن أداء رجالي (رمزي قجة) فيما منحت جائزة لجنة التحكيم للممثل يونس حواني عن مسرحية "أشناطيث" أو (المشنقة) لجمعية الثقافة والأصالة من أم البواقي ,
وتم تقليد جائزة أحسن أداء رجالي ثانوي لصدام حسين صحراوي عن مسرحية "قصة حديقة حيوان" لجمعية بلقيس الثقافية من عين التوتة (باتنة) فيما عاد أحسن أداء نسائي لنبيلة إبراهيم من المسرح الوطني الجزائري في مسرحية "هذيان زوج" التي توجت أيضا بأحسن سينوغرافيا وكذا أحسن أداء رجالي (عبد النور يسعد ) مناصفة مع مسرح باتنة الجهوي .
وجرى حفل إطفاء الشمعة الخامسة للمهرجان الثقافي الوطني للمسرح الأمازيغي الذي دأب مسرح باتنة الجهوي على احتضانه سنويا وسط حضور مكثف لعشاق الفن الرابع الذين غصت بهم قاعة العروض عن آخرها وأيضا ممثلون ومخرجون ومدراء مسارح جهوية ومثقفون ومتتبعون للحركة المسرحية .
وعلى أنغام تراثية بهيجة لفرقة شيليا الموسيقية من باتنة التي أبدعت في تقديم أنغام تراثية من مختلف أنحاء الجزائر صرح محافظ المهرجان ومدير مسرح باتنة الجهوي محمد يحياوي بأن لمهرجان الثقافي الوطني للمسرح الأمازيغي ليس مجرد عطاء فني وفضاء مميز لاجتماع أهل الفن الرابع فقط وإنما هو إضافة وإثراء للمسرح الجزائري وسعي لتطويره الى ما هو أحسن.
وكشف نفس المتحدث لوأج بأن الجائزة الكبرى للمهرجان ستحمل ابتداء من الطبعة المقبلة اسم إمدغاسن التي استحدثتها لجنة التحكيم في الطبعة الخامسة المنتهية لما لهذا الاسم من مدلول حضاري يضرب بجذوره في عمق التاريخ ويعطي رمزية لهذه التظاهرة.
وشددت توصيات هذا المهرجان على ضرورة الصرامة في اختيار العروض المشاركة في الطبعات المقبلة وكذا إنشاء ورشات خاصة بالكتابة المسرحية للتقريب بين مختلف لهجات الأمازيغية وأخرى لتقنيات واختصاصات العرض المسرحي .
وأجمع الحضور و المشاركين على نجاح هذه التظاهرة في طبعتها الخامسة لاسيما من حيث تعدد وغنى أنشطتها فإلى جانب العروض المقدمة بكل من مسرح باتنة ودار الثقافة محمد العيد آل خليفة قدمت العروض المبرمجة بالمدن الكبرى عبر الولاية .
وكان لهذا المهرجان صدى أكبر زاده تميزا الحفلات الموسيقية التي كانت تنظم بالتوازي كل أمسية على خشبة المسرح المتنقلة التي نصبت بساحة 8 ماي 1945 المقابلة لمبنى المسرح الجهوي.
وتميز هذا المهرجان بإقبال كبير على ورشتيه التكوينيتين وأيضا ملتقاه العلمي الذي ناقش علاقة المسرح بالأنثربولوجيا حسب ما أكده لوأج ممثلون هواة و أكاديميون قدموا من عدة ولايات من الوطن من بينهم الدكتورين الباحثين أنوال طامر من جامعة وهران وحميد علاوي من جامعة الجزائر اللذين اعتبرا في المناقشات الثرية التي كانت تعقب العروض بحث متواصل عن المكانة المميزة للمسرح الجزائري .
و من جهتها رأت الفنانة القديرة صونيا أن هذا المهرجان مولود ثقافي يستحق الاهتمام والرعاية كما أثنت على جمهور عاصمة الأوراس الذي اعتبرته سندا كبيرا لهذه التظاهرة التي شاركت فيها هذه السنة 18 فرقة مسرحية من 22 ولاية.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.