إدراج جرائم تعاطي المخدرات و حوادث المرور في صحيفة السوابق العدلية    جشع تجار!    مهلة 6 أشهر لمواقع البيع الالكتروني لتسوية وضعيتها القانونية    10 ولايات بشرق البلاد كانت في الموعد: " انتفاضة " طلابية لنصرة القدس    رئيس الجمهورية و نظيره الصيني تبادلا التهاني: الجزائر تطلق الساتل ألكومسات 1 بنجاح    هل يعلم زعلان؟    دعوة الأولياء إلى تحمل مسؤولياتهم    شبيبة سكيكدة: الإدارة تقيل غوميز وتعين بوزيدي خلفا له    وزير الاتصال جمال كعوان يحاضر في ذكرى تأسيس '' الشعب''    لاعب السنافر عبد النور بلخير للنصر: سأعمل جاهدا لإقناع ماجر وشرف للسنافر استدعاء 4 لاعبين    إطلاق أول أرضية إلكترونية لاعتماد وكالات الأسفار    القبض على تشاديين حاولا اختراق الحدود بعين قزام    أبرز ما قاله غوارديولا بعد الفوز أمام مانشستر يونايتد    جثمان الجنرال المتقاعد محمد عطايلية يوارى الثرى بمقبرة العالية    هنيئا ل«الشعب» في عيدها ال55    نسيب: مشروع تطوير الأنشطة الترفيهية سيشمل 37 سدا    حماية الأطفال من الجرائم الإلكترونية    الجزائر لن تدخر أي جهد في مكافحة الإرهاب والتطرف    16 ماي يوما عالميا للعيش معًا في سلام    غيابها طرف هام في دعم وتكريس الرّداءة    احتياطات الصرف 100 مليار دولار في نهاية نوفمبر    أشاد بتفانيه في خدمة الجيش الوطني الشعبي    وزارة السياحة تكرّم حرفيين من العائلة الثورية    الغاز يبيد عائلة في تيسمسيلت    لا تراجع عن حرية التعبير في الجزائر    محادثات بين الجزائر ومصر حول تسويق الغاز    بوحجة يستنكر ب"شدة" قرار الرئيس الأمريكي    الحكومة تتحرك لتفكيك قنبلة الأمازيغية    قلْبِي وقلبُكَ؛    بحرينيون يطعنون فلسطين    إنقاذ 200 حراق قبالة سواحل ليبيا    تقرير حقوق الإنسان على مكتب الرئيس قريبا    الأمم المتحدة تصادق على مبادرة جزائرية    مساع لتوسيع انتشار فرق كلاب الإنقاذ عبر الوطن    60 بالمائة من أغذية الجزائريين تُصنع محليا    المناجير العام لنادي شباب قسنطينة: هدفنا إنهاء الموسم في أحد المراكز الأولى    عدة محاور في جدول الأشغال    هذا حجم الرشاوى الإجمالي في العالم    تأسيس جمعية رؤية للمسرح والسينما بعين الحجل    تأجيل إعادة محاكمة محمد مرسي    نشطاء يستذكرون مزحة لعادل إمام أغضبت صالح    الشتاء الغنيمة الباردة    سنن النبي مع صوارف الشتاء    شركة لإنتاج اللقاحات بالجزائر    بروتوكول اتفاق لإنشاء شركة مختلطة لإنتاج اللقاحات بالجزائر    «خليجي 23» أفضل من المباريات الودية    دورة كروية في الذكرى 78 للتأسيس    جيزيلا آيت مختار تفتح تاريخ الثورة على الجبهة الفرنسية    دور ريادي في التقليل من حدة الإعاقة لدى الأطفال    7933 منخرطا جديدا من بينهم 1281 فلاحا    «رؤية» تفتك الجائزة الأولى    هدفنا التتويج بلقب دورة وجدة    الأولوية للفيلم الملتزم    جمعية إبداع تقدم العرض الأول لمسرحية "في انتظار القطار الأخير"    البريسيلوز أكثر الأمراض المعدية إنتشارا وداء الكلب يودي بحياة 20 شخصا    ديوان لحج والعمرة يفرج عن دفتر شروط حج 2018    بكتيريا تثير مخاوف المرضى والطاقم الطبي بمستشفى الزهراوي بالمسيلة    لأول مرة منذ 25 عاماً.. السعودية تجري تعديلاً في المسجد النبوي والأمر يتعلق بمحراب الرسول    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





مريم شرفي: الجزائر بذلت جهودا كبيرة في مجال حماية حقوق الطفل
نشر في الشعب يوم 20 - 11 - 2017

ثمنت المفوضة الوطنية لحماية الطفولة مريم شرفي الجهود التي بذلتها الجزائر في سبيل حماية حقوق الطفل، ولعل أهمها مبادرة رئيس الجمهورية باستحداث المفوضية التابعة للوزير الأول، والتزم والي العاصمة عبد القادر زوخ بتهيئة فضاءات ترفيهية للشريحة، وأكد ممثل صندوق الأمم المتحدة للطفولة «اليونيسيف» مارك لوسيه على دور العائلة والمدرسة والمربين، فيما شددت الوزيرة السابقة للتضامن الوطني والمرأة وقضايا الأسرة، عضو مجلس الأمة نوارة سعدية جعفر على ضرورة تقييم المخطط الوطني للطفولة 2008 2015، وتكييف المخطط الجديد مع احتياجات الطفل.
توقفت المفوضة الوطنية لحماية الطفولة مريم شرفي، في كلمة افتتاحية ألقتها أمس خلال احتفالية احتضنها فندق الجزائر، بمناسبة اليوم العالمي لحقوق الطفل المصادف ل 20 نوفمبر من كل سنة، والتي جاءت هذه السنة تحت شعار «الأطفال يصنعون المستقبل»، عند مختلف المحطات التي قطعتها الجزائر في مجال حماية وترقية حقوق الطفل، المندرجة في إطار التزاماتها ولكن قبل ذلك تماشيا مع سياسة منتهجة منذ الاستقلال.
كما أشارت إلى استحداث لجنة تنسيق دائمة، تعمل مع كل القطاعات، تقوم بالتدخل في الوقت الملائم في إطار الآليات القانونية المتاحة، وقبل ذلك ذكرت بالدستور المعدل في غضون السنة الفارطة الذي كرس حماية الطفولة، عملا بتعليمات رئيس الجمهورية الذي أكد «على وجوب إيلاء العناية اللازمة لفئات المجتمع والتركيز على فئة الأطفال، باعتبارها الفئة الناشئة.
وشدد والي العاصمة عبد القادر زوخ، على ضرورة الاهتمام بالطفولة لأنه بمثابة بناء المستقبل، ولم يفوت المناسبة ليؤكد الأهمية التي توليها ولاية الجزائر للأطفال، إذ تعمل جاهدة على توفير وسائل الترفيه، لافتا إلى أن دور الشباب والثقافة تخضع لعملية إعادة الهيكلة، تضاف إلى برنامج ضخم لبناء هياكل جديدة، بمجرد توفر الأوعية العقارية، إيمانا بأن الترفيه يساهم بقدر كبير في ترقية الطفل.
واعتبر ممثل صندوق الأمم المتحدة للطفولة «اليونيسيف» مارك لوسيه، حضور والي العاصمة مؤشرا قويا على الاهتمام الذي توليه الحكومة وولاية الجزائر للأطفال، كما أنه يؤكد حرصهما على مشاركة الأطفال والشباب في إدارة المدينة، وفي السياق أكد دعم «اليونيسيف» لكل جهود الجزائر الهادفة إلى ترقية وتعزيز حقوق الطفل، لافتا إلى أن الهيئات تلعب دورا كبيرا في المجال.
ورغم الجهود الكبيرة التي تبذل في العالم، إلا أن واقع الأطفال مازال مزريا، واستنادا إلى الأرقام التي قدمها مارك لوسيه في مداخلته، فإن 385 مليون طفل يعيشون فقرا مدقعا، وعدد ضخم جدا منهم لا يزاول الدراسة، و5.6 مليون طفل يقل عمرهم عن 5 سنوات قضوا نحبهم العام الماضي، وبرأيه يقع دور كبير على الأسرة التي ينبغي أن تعتمد على الحوار كنمط اتصالي يسمح بترقية الطفل من خلال التعبير عن أنفسهم، كما أكد على دور المربين والمدارس والحركة الجمعوية الذين يتكفلون بالأطفال الذين ليس لديهم أولياء، وكذا ذوي الاحتياجات الخاصة.
نوارة جعفر: ضرورة تقييم المخطط الوطني للطفولة 2008 /2015
عضو مجلس الأمة نوارة سعدية جعفر، وانطلاقا من خبرتها لشغلها منصب وزيرة التضامن الوطني، أشارت إلى كل الخطوات التي قامت بها الجزائر في إطار سياسة حماية الطفولة المعتمدة منذ الاستقلال، مشيرة إلى أنه وحسب تقرير صدر في العام 2013 فإن الأطفال الذين يقل عمرهم عن 5 سنوات، تناهز نسبتهم 11 بالمائة، فيما تناهز نسبة الشريحة التي يقل سنها عن 15 سنة 28 بالمائة، ولم تفوت المناسبة لتذكر بأهم خطوة ممثلة في المخطط الوطني للطفولة الممتد بين 2008 و2015، الذي حدد الأولويات ووضع آليات مؤسساتية لترقية حقوق الطفل الذي تجسده اليوم المفوضية، مشددة على ضرورة تقييمه والأخذ في الحسبان المستجدات في المخطط المقبل.
ولم تخف امتعاضها من الآثار السلبية لسوء استغلال الفضاء الأزرق «الأنترنت» الذي وبسببه انتحر الطفل عبد الرحمان الأسبوع الماضي، الذي يعد أحد التحديات الكثيرة المطروحة على قدر كبير من الخطورة، وعلاوة على «الأنترنت» ذكرت المخدرات والجريمة والعنف الأسري وفي الفضاء العام، والتحرش الجنسي، كما اقترحت إعداد مخطط وطني خاص باليافعين أيضا لحمايتهم.
للإشارة، تم بالمناسبة تكريم الطفلين رفيدة محمود باشا، وسعيدي علي، الذين ساهما في إعداد ربورتاج حول الطفولة، تم عرضه بالمناسبة.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.