تنديد مشترك بمشروع الاحتلال الإسرائيلي لضمّ أراضي فلسطينية جديدة    اللواء شنقريحة يشرف اليوم على فعاليات ندوة بعنوان "الصمود في مواجهة جائحة كوفيد-19"    وصول وسائل الإعلام للمعلومة يندرج ضمن الحق في الخدمة العمومية    والي وهران يأمر بغلق فندق «الزينيت» وفتح تحقيق أمني    في ذكرى يوم إفريقيا:    في حال عدم حصوله على مستحقاته المالية    طالب بالإعلان عن موسم أبيض    خلال ال48 ساعة الاخيرة    المداومة بلغت 99,44 بالمائة يومي العيد    تدابير لمواجهة الظرف الاستثنائي    استقالة غريبة لوزير بريطاني !    كانت تستغله الشرطة الاستعمارية كمركز للتعذيب    وزير التجارة يصرح:    وفق توجيهات السلطات العمومية    أسعار النفط ترتفع    بتنظيم مسيرة ووقفة ترحم بالعاصمة    76 عملية تحسيسية لتفادي انتشار وباء كورونا    توضيحات حكيم دكار    إجراءات قضائية ضد 5.319 شخصا و1.647 مركبة في المحشر    الشرطة تكشف عن حصيلة تدخلاتها خلال العيد    أبوس تحذر من الغش وتؤكد:    الجزائر ترفع السعر الرسمي لنفطها الخام في جوان المقبل    جبر لنقص في الفريضة وعودة تدريجية للنظام اليومي    تأجيل محاكمة عبد الغني هامل وابنه    العالم يتجه نحو رفع الحجر    وهران خاوية على عروشها    مجلس الإدارة يغير أهداف نغيز    10 ملايين أورو للتخلي عن فيغولي    كيليني يروي كواليس خسارة النهائي أمام الريال    لاوتارو يمنع ميسي من مغادرة برشلونة    شنقريحة يشرف على ندوة حول آثار كورونا غدا    تأجيل محاكمة عبد الغاني هامل وإبنه إلى 2 يونيو    "كورونا" تفرض تقاليدها في العيد    القبض على أشخاص متورطين في تهريب المهاجرين    توقيف مروجي 170 قرصا مهلوسا بحي اللوز    جريحان في انحراف سيارة بحي جمال الدين    حجز 3 قناطير لحوم فاسدة    إعادة إسكان الأرملة مريم وبناتها    الاتحاد الأوروبي يحذر باتخاذ إجراءات    رواية تيمتها الثقافة والتسامح بين زمنين    قسيمي يؤطر ورشات كتابة افتراضية    تشاكيل من كورونا ومن يوميات الجزائريين    غياب التنقيب يعزز التعتيم    6 مؤلفات جديدة مخصصة للشيخ بن باديس    كاظم الساهر يغني لشاعر سوداني    مستوطنون يستولون على أراض شرق رام الله    استفادة 776 شخصا من الإجراء أغلبهم مغاربة    لا احترام لمسافة الأمان للظفر بكيس حليب    رئيس الجمهورية يتلقى تهاني عيد الفطر من نظيره التركي    تمويل إضافي ب 3 ملايير سنتيم من شركة «هيبروك»    شفاء 40 مصابا ب"كورونا"    متى تقرير المصير؟    شنين : “تداعيات أزمة كورونا تفرض مراعاة استعجال دراسة عدد من النصوص القانونية”    حكيم دكار يطمئن جمهوره وينفي شائعة مرضه بتصوير عمله الاخير    تبون يهنأ الجزائريين بعيد الفطر ويؤكد:    قضاء الصيام    الثبات بعد رمضان    صيام ستة أيام من شوال    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





مادورو: نعم لحوار وطني لحل الأزمة بفنزويلا دون تدخّل خارجي
نشر في الشعب يوم 03 - 02 - 2019

دعا الرئيس الفنزويلي، نيكولاس مادورو، قادة أحزاب المعارضة للتخلي عن «طريق التدخل الأمريكي» وإيجاد حل للأزمة السياسية في البلاد.
وطلب الرئيس مادورو من قيادة المعارضة خلال حديثه أمام آلاف من أنصاره في العاصمة كراكاس، «الكف عن الدعوة إلى الحرب ووقف الدعوة إلى التدخل العسكري»، وقال: «لقد حان الوقت لإيجاد حلول للبلاد».
وأكّد دعمه للمبادرة التي اقترحتها بعض الدول من بينها المكسيك والأوروغواي وبوليفيا، وهي أن يقوم الجانبان في فنزويلا بإجراء حوار وطني للبحث عن حل، قائلا إنه مستعد للتحدث «في اليوم الذي يريدون وأينما يريدون».
وأشار الرئيس الفنزويلي إلى أن الأولوية الرئيسية لفنزويلا هي التعافي الاقتصادي، مضيفا أنه يكرس جهوده الرئيسية لضمان السلام والتغلب على المصاعب الاقتصادية في البلاد.
وتعاني فنزويلا الواقعة في أمريكا الجنوبية من اضطرابات سياسية داخلية اشتدت منذ 23 جانفي بعد أن أعلن زعيم المعارضة خوان غوايدو نفسه «رئيسا مؤقّتا»، وهي خطوة لاقت تأييدا من الولايات المتحدة الأمريكية وتبعتها كندا وكولومبيا والبيرو والإكوادور وباراغواي والبرازيل وتشيلي وبنما والأرجنتين وكوستاريكا وغواتيمالا وجورجيا، فيما أعلنت ست دول أوروبية وهي: إسبانيا وفرنسا وألمانيا وبريطانيا والبرتغال وهولندا أنها ستعترف بغوايدو رئيسا ما لم يعلن الرئيس مادورو الذي أدى قبل أيام اليمين الدستورية رئيسا لولاية جديدة، الدعوة لانتخابات جديدة.
كوبا تدعو للتّعبئة
دعا وزير الخارجية الكوبي برونو رودريغيز، إلى التعبئة العامة للدفاع عن فنزويلا، ووقف «التدخل الاستعماري في أمريكا اللاتينية».
وكتب رودريغيز على حسابه في «تويتر»: «الحكومة الأمريكية، وهي العقل الحقيقي المدبر للانقلاب في فنزويلا، تهدد بشن عدوان عسكري على هذه الدولة الشقيقة، وتمارس ضغوطا على أوروبا لتكون تابعة لها»، وأضاف: «فلنعلن التعبئة جميعا، لوقف التدخل الاستعماري في أمريكا اللاتينية».
في المقابل أعلن السفير الفنزويلي في بغداد دجوناثان فيلاسكو اعترافه برئيس الجمعية الوطنية وزعيم المعارضة خوان غوايدو رئيسا مؤقتا للبلاد، بينما انتهت أمس، مهلة الاتحاد الأوروبي للرئيس نيكولاس مادورو للإعلان عن إجراء انتخابات رئاسية.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.