دون جمع كل الأطراف الليبية    الحكومة عازمة على تطبيق إصلاحات التقاعد    بيرنار كازوني‮ ‬الضحية الثالثة    عن عمر ناهز ال62‮ ‬سنة    بعد مسيرة استمرت‮ ‬70‮ ‬عاماً    4500 مليار دينار من بواقي تحصيل الضرائب تنتظر استرجاعها    الصحافة العالمية تسلّط الضوء على تفاصيلها‮ ‬    كل الإمكانيات موفرة لضمان السير الحسن    استمرت‮ ‬7‮ ‬سنوات    بلعيد بتعهد بحماية أصوات الناخبين    الرئاسيات استحقاق مصيري لتكريس الاستقرار    قبل نهاية السنة الجارية ببرج بوعريريج    بن ڨرينة: سأنصب مفتي الجمهورية وتوحيد المرجعية الدينية في البلاد    زعلان لم استقبل دينار واحد وليقول انا شديت عليه مستعد انا نخلص    سلال يبكي بالمحكمة و يصرح : لست فاسد انا بريء !!    "كوديسا" يفضح الانتهاكات المغربية في المدن المحتلة    نتانياهو يعتزم ضم 30 بالمائة من الأراضي الفلسطينية    أكدت أنه سيوفر خدمة للدول الإفريقية‮.. ‬فرعون‮:‬    سفير بريطانيا في‮ ‬مطعم شعبي    سلال كاد‮ ‬يغمى عليه    ثلاث سنوات سجن لحمّار    العثور على سمكة قرش أبومطرقة ميتة    حجز كميات معتبرة من السلع والممنوعات‮ ‬    أشاد بقوة إرتباط الشعب بجيشه‮ ‬    طمأن المواطنين على توفير المواد الضرورية والخدمات    رئيسة برمانيا ترافع عن جرائم جيشها ضد الروهينغا    إجراء قرعة الحج لموسمين متتاليين    بدوي‮ ‬يقرر خلال اجتماع وزاري‮ ‬مشترك‮: ‬    ماكرون يبحث مشروع إصلاح نظام التقاعد    5 ملايين مصاب بالسكري و10 ملايين بارتفاع الضّغط الدموي    التسجيلات لقرعة حج 2020 و2021 الأربعاء المقبل    الإفراج عن قائمة السكن الاجتماعي مطلب سكان أولاد خالد    العطش يمتد إلى 22 بلدية بسبب عطب في محطة المقطع    جمعية أفاق تستغل المراكز الشاغرة بقديل لتعميم برنامج محو أمية    تفعيل بحوث الأكاديميين يساعد على الحد من تبعية المعاق    تصاميم مميزة من الذهب والفضة والألماس    ‘'بذرة'' تطلق حملة تحسيسية لتسيير النفايات المنزلية    140 عامل مهدّد بالبطالة بشركة "سيراميس" بمستغانم    بطل مظاهرات 9 ديسمبر بعين تموشنت مصاب بالشلل    وداعا .... الحاج تواتي بن عبد القادر.    أبواب الوجع    وهج الذكريات    المبدع يقدّم إبداعا مؤثرا وإلا فهو غير كذلك    تكريم الكاتب والمخرج الجزائري محمد شرشال    عمل يقترب من المونودراما    الشباب يستعجلون إطلاق مشاريع الصيد البحري المتأخرة    8773 طلب إحالة على التقاعد هذه السنة    التحضيرات الفعلية للقاء أرزيو تنطلق اليوم    الإدارة تحمل الحكم مسؤولية التعثر أمام بلوزداد    «أرفض التدخل في صلاحياتي والمولودية ليست ملكية خاصة»    تفاؤل بنجاح الموسم الفلاحي    100 مشرف تربية ومخبري بدون تسوية    الإدارة تقرر التخلي عن المدرب كازوني    جيل سيق يعمّق جراح الزيدورية    نسعى لإنهاء مرحلة الذهاب بقوة    إجتماع وزاري مشترك لتقييم موسم الحج ل2019 ودراسة التحضيرات الخاصة بموسم 2020    « الحداد »    مهمة الناخب الحساسة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





التهميش، نقص الإعانات واهتراء الطرق معاناة يومية
نشر في الشعب يوم 28 - 08 - 2019

كشف سكان بلديتي الشلف وزدين عن متاعب يومية بسبب تدهور الطريق و قلة الإعانات الريفية التي جعلت عشرات العائلات تواجه ظروفا قاسية بحسب تصريحاتهم بعين المكان. برأي سكان حي الحسنية ببلدية الشلف، فإن ترّدي الوضع الناجم عن اهتراء الطريق وحالة التسيّب التي مسّت المنطقة المحصورة بين مدخل الحي وحديقة التسلية بالشرفة، أفرز حالة تلوث خطير، وأدى الى تفشي ظاهرة الغبار وما أحدثه من متاعب صحّية على السكان لا سيما كبار السن، وكذا المصابين بأمراض الربو والحساسية.
ذكر السكان باستياء ان المسلك الذي ولّد هذه الهستيرية، تعبره شاحنات لنقل مواد البناء لفائدة التجار والحرفيين بالناحية، ناهيك عن زوار الحديقة في المساء وأيام العطل الذين استغربوا حالة الإهمال التي طالت المنطقة دون أن تتخذ الجهات المعنية بالملف الذي كان قد منحه مشروعه لأحد المقاولين. لكن التأخر في تهيئة أثار غضب السكان خاصة وأن المكان يقابل الصيدلية التي توفر الأدوية للمرضى خلال أيام الأسبوع.
في رده على انشغالات السكان، أوضح رئيس البلدية محمد دليح أن المشروع التابع لمخطط التنمية البلدي، سيتم تسليمه في قريب الأجال رفقة مشاريع أخرى متعددة لتحسين ظروف العيش لسكان بلديته.
من جانب آخر، أثارت الوضعية المزرية لقاطني المناطق الريفية في بلدية زدين بعين الدفلى استياء سكان المداشر الذين تحدثوا عن ضعف حصة الإعانات الموجهة لبلديتهم التي تعد مصدرا ماليا مهما لمداشر الزعارطة وفوغال وكوارة وأولاد برحمة وغبر والعقايلية وأولاد موسى وأولاد سعادة وأولاد الجيلالي وأولاد يحي . وهي احياء فضل سكانها الاستقرار بها ورفض النزوح بالرغم من ظروف الوضع الأمني الخطير التي ضرب الناحية على غرار كل بلديات الولاية، بحسب تصريحاتهم.
في رده أكد لنا رئيس البلدية، احمد ريبوح، أن مداشر البلدية بحاجة فعلا إلى حصص سكنية ريفية لتجاوز النقص المسجل منذ سنوات وتفاقمت حدته بعد الانفجار السكاني الذي شهدته المنطقة، مشيرا الى أن عدد الملفات الحالية قد تجاوزت 1300 شخص.
أضاف رئيس البلدية ل»الشعب»:» سبق أن اطلعت مصالح مديرية السكان التي بحوزتها ملفات لطلب الإعانات الريفية، وننتظر اجوبة، موضحا أن الحصة المنصرمة بلغت 140وحدة، وهي غير كافية في انتظار الاستجابة لمطلب السكان من السلطات العليا».


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.