ميهوبي: سنستفيد من التجارب الدولية "الناجحة" لحماية القصبة    دعوة إلى اجتماع مجلس الأمن لبحث الأزمة السورية    قتيل في قصف صاروخي من سوريا لبلدة تركية    المنتخب الجزائري لكرة القدم لأقل من 21 سنة يواجه وديا المنتخب الفلسطيني    مايكل أوين يرد بقوة على قرار أليكسيس سانشيز بالرحيل نحو مانشستر يونايتد    أصحاب سيارات النقل الحضري بالوادي مستاؤون    قاصدو العاصمة يحتجزون لأكثر من ساعتين في الطرقات    أهم الدول الزبونة للجزائر خلال 2017    هذا ما قالته الصحافة الإنجليزية عن رياض محرز بعد هدفه في واتفورد    هذا ما توقع وزير الطاقة الروسي حول تعافي سوق النفط    مساهل وبوريطة..عناق بعد "الخصام"!    هذا ما أسفر عنه اجتماع المكتب الفدرالي    العثور على جثث سوريين على الحدود اللبنانية    الوزير مالي: قرار منع الاستيراد لن يؤثر على مناصب شغل الجزائريين    وزارة الدفاع : توقيف عنصر دعم للجماعات الإرهابية بسوق أهراس    "الأفسيو" يتحول إلى نقابة    هزة أرضية في البليدة    القدس الشرقية يجب أن تكون عاصمة فلسطين    مرشح للانتخابات الرئاسية المصرية يعد بنقل الكعبة إلى مصر في حال فوزه    أويحيى: "لن أنافس بوتفليقة في حال ترشحه لعهدة خامسة"    روما يستهدف لاعبا عربيا لتعويض رحيل نجميه    الجزائر تستعد لضم حديقة التجارب بالحامة للحدائق العالمية    "لونباف" تهدد بالعودة إلى الإضرابات    القضاء على إرهابي جزائري بتونس    كريم بنزيمة:" أريد الرحيل عن ريال مدريد "    بريد الجزائر يطلق أرضية نقدية جديدة    خبراء يدعون إلى وضع قواعد علمية للمحافظة على مفردات اللغة الأمازيغية    حزبلاوي: تنصيب لجنة للأطباء المقيمين    حوادث المرور: حصيلة ثقيلة خلال 48 ساعة    68 قضية مبرمجة بمجلس قضاء عنابة خلال الدورة الجنائية المقبلة        ارتفاع مذهل للطلبات على السكن الإجتماعي بالبلديات الكبرى    تنصيب قرابة 13 ألف باحث عن العمل خلال السنة الماضية في المسيلة    مشروع بيجو بوهران يتقدم    نظمت حفلا بالجزائر العاصمة    الموسيقى الكلاسيكية المعاصرة في ضيافة الجزائر    وزير الثقافة عز الدين ميهوبي يكشف:    المديرية الولائية للصيد البحري والموارد الصيدية    يواجه موجة غضب عالمية بسبب تصريحاته المسيئة للأفارقة    خلال معرض منتجات الخلية بالحضنة    مواطنون يطالبون المعنيين بالتدخل للحد من هذه التجاوزات    سيلاقي تونس اليوم    عميد أساتذة الصحافة في ذمة الله    تنصيب اللجنة الوزارية للتكفل بالأطباء المقيمين اليوم    إرادة لإعادة بعث العلاقات الثنائية    الممرضون يضربون 3أيام كل أسبوع بداية من غد    أمن ولاية تمنراست يحجز أزيد من مليوني قرص مهلوس    الرابطة الأولى المحترفة موبيليس (الجولة ال17): نتائج مباريات السبت:    تصرح مثير لعائض القرني    الفتاة القرآنية    هذا رسول الله وتلك شمائله فأين نحن منها؟!    المسيرات ستبقى ممنوعة في العاصمة    حميدي قادة يفتك اللقب    «نجمة شمال إفريقيا» تعرض بالإذاعة الوطنية    الإعلان عن أسماء المشاركين في الجائزة العالمية للرواية العربية    تهدف لخدمة تطوير وتحسين البحث العلمي    خيرية الأمة في عزّتها وفي تميزها على أعدائها    ارشمن ذي لوراس امقران نتا اقلا يسبهاي العيذ انيناير    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





سكنات بمعايير الجودة وبأسعار تنافسية
نشر في الشعب يوم 04 - 11 - 2017

تعكف هذه الأيام مجموعة عمل على مستوى وزارة السكن على إعداد مختلف الشروط التقنية لصيغة السكن الترقوي المدعم التي يحرص كثيرا على تحسينه، من أجل طرحه بشكل جذاب ومحفز بالنسبة للزبائن وحتى للمؤسسة المنجزة، التي يرتقب أن تعرف حركية في نشاطها، على اعتبار أنه يتأهب للإعلان عن التسجيل في هذه المشاريع مع مطلع عام 2018، علما أن هذا المشروع يندرج في إطار تجسيد البرنامج الخماسي الذي يمتد من 2015 إلى غاية 2019، والذي يهدف إلى بلوغ إنجاز 1.8 مليون وحدة سكنية، ويعوّل عليها بشكل كبير في امتصاص أزمة السكن.
قرّرت الحكومة تعزيز الصيغ السكنية الحالية بإشراك قدرات المؤسسات الوطنية العمومية والخاصة، بهدف توفير المزيد من السكنات تلبية للطلبات وللسير نحو امتصاص أزمة السكن، حيث من المقرر إطلاق مع مطلع عام 2018، صيغة سكنية جديدة، تتمثل في السكن الترقوي المدعم في صيغة محسنة، وكمرحلة أولية سيتم طرح إنجاز 70 ألف مسكن عبر كامل التراب الوطني، حيث سيعلن عن الولايات بعد الكشف عن هذه الصيغة وتحديد أسعار المساكن، وكذا شروط الاستفادة وما إلى غير ذلك.
إذا أكيد أن السكن الترقوي المدعم كان موجودا من قبل. وجسدت العديد من المشاريع في إطار هذه الصيغة، لكن تأتي إعادة بعثه في إطار التجنّد القائم وسعي الحكومة في تجسيد البرنامج الخماسي الذي يتضمن انجاز 1.8 مليون وحدة سكنية إلى غاية آفاق عام 2018، حيث تمّ الانتهاء خلال السنتين الماضيتين على وجه التقريب من إنجاز نحو 700 ألف وحدة سكنية، وتوجد في الوقت الحالي 800 ألف وحدة قيد الإنجاز، ويتأهب إلى جانب كل ذلك من أجل إنجاز 226 ألف وحدة سكنية.
وكان المسؤول الأول عن قطاع السكن عبد الوحيد تمار، قد أعلن خلال الأسابيع القليلة الماضية، عن مشروع إعادة بعث صيغة السكن الترقوي المدعم لكن على ضوء ما أسماه بالمقاربة الجديدة ومع التزامه بتوفير ضمانات كبيرة، حيث يتمّ إشراك بفعالية قدرات المؤسسات الخاصة، كطريقة مثلى لتخفيف عبء التمويل الملقى على عاتق الخزينة العمومية.
لاشك أن طرح ما يناهز ال70 ألف وحدة سكنية، سيكون الامتحان الحقيقي لمؤسسات الإنجاز الوطني الخاصة، لإثبات نجاعة أدائها والمستوى المتطور الذي وصلت إليها، ومن أجل الاعتماد عليها مستقبلا في مشاريع أخرى، وهذا من شأنه أن يقلص من الاعتماد الكبير على المؤسسات الأجنبية في الإنجاز والذي من شأنه أن يستنزف العملة الصعبة، على اعتبار أن مساهمة مؤسسات الإنجاز الأجنبية بلغ سقف ال70 بالمائة، بينما مشاركة المؤسسات الوطنية لا يتعدى حدود ال 30 بالمائة.
ولعلّ تصريحات وزير السكن الحالي عبد الوحيد تمار، من أجل تحديد القدرات الوطنية في قطاع الانجاز عن طريق وضع قائمة تضم المؤسسات الناشطة عبر كامل التراب الوطني، تعدّ بمثابة الدعوة المباشرة للمؤسسات للمساهمة في إنجاز هذا المشروع الذي يكتسي أهمية.
——


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.