وزير الصناعة السابق يوسف يوسفي أمام المستشار المحقق    بنك المعلومات أول الخطو    الجزائر تزودت بإستراتيجية طموحة من أجل تطوير الطاقات المتجددة    411 مليار سنتيم في مهب الريح    كأس أمم افريقيا 2019 : غياب ساليف ساني عن لقاء الجزائر    مجلس إدارة شباب قسنطينة يقيل عرامة رسميا    مانشستر سيتي يهنئ محرز    غسان سلامة‮ ‬يؤكد‮:‬    بعد مشوار كروي‮ ‬حافل    اعتبرتها مكسباً‮ ‬ديمقراطياً‮ ‬لا‮ ‬يجب التفريط فيه    يشارك فيها‮ ‬40‮ ‬حرفياً‮ ‬من مختلف أنحاء الوطن    الطبعة الثانية لتظاهرة الرياضة والطبيعة    في‮ ‬مجال الغاز الطبيعي‮ ‬والغاز المميع    حصل على‮ ‬52‮ ‬‭%‬‮ ‬من الأصوات في‮ ‬الجولة الأولى    اختتمت فعالياته مساء الأحد    لتلبية طموحات هذه الشريحة من المجتمع    بعد إضراب الصيادلة نظير تعرضهم لمتابعات قضائية    للإشتباه في‮ ‬تورطهما بقضايا فساد    نحو إنشاء مركز لعلوم وتقنيات الفضاء    تعهد بتطليق السياسة ومراجعة الأخطاء السابقة‮ ‬    بوقادوم‮ ‬يلتقي‮ ‬نظرائه من فرنسا وإيطاليا    بلمهدي‮ ‬يكرّم فرسان القرآن    عالم جزائري‮ ‬رئيساً‮ ‬في‮ ‬يونيسكو‮ ‬    البرلمان‮ ‬يشارك في‮ ‬قمة طوكيو    ترامب يفرض عقوبات على خامينائي وقادة في الحرس الثوري    19.5 مليون جزائري شاهدوا يوميا التلفزيون    رئيس الدولة يشرف على التوقيع على المراسيم    فوز مرشح المعارضة أكرم إمام أوغلو بالانتخابات المعادة    إيران تعتبر العقوبات الأمريكية الجديدة غير مؤثرة    وزير الخارجية المصري : لهذا السبب ستشارك مصر في مؤتمر المنامة حول "مشروع القرن"    إتلاف 4 هكتارات من الغابات    كاميرات مراقبة بمكاتب البريد    ضبط قائمة المؤثرات العقلية المرخص للصيادلة ببيعها    شلل كلي بالبرية ومسرغين وبوتليلس والكرمة    تكريم عائلة شهيد الواجب تواتية محمد    «البياض الزغبي «يضرب محاصيل الطماطم و الكروم بمستغانم    مجلس الادارة يوافق على استقالة حمري    إنشاء مدرسة لتكوين الهواة في علم الآثار والحفريات    موشحات أندلسية وتكريمات إحياء لليوم العالمي للموسيقى    معرض تاريخي وفيلم وثائقي حول شهيد المقصلة    أبو العاص بن الربيع    وَالَّذِينَ جَاهَدُوا فِينَا لَنَهْدِيَنَّهُمْ سُبُلَنَا    تعبير الاستغفار في الرؤية    مخطط استعجالي لتزويد بالطاقة في فصل الصيف    الزج ب 4 تجار مهلوسات داخل المؤسسة العقابية    الصحة العمومية مهددة بقرية وادي فاليط بسعيدة    دورة تكوينية للناسكين    حينما ينفجر الحزن ألوانا وزهورا    قرين يجدد الثقة في المدرب الحاج مرين    الفصل قريبا في منح الصفقة لمتعامل خاص    في كتاب جديد.. باحثون يناقشون سؤال الأخلاق في الحضارة العربية والإسلامية    ركب سيدي الشيخ من 26 إلى 28 جوان    هدفنا القادم بطولة إفريقيا بأوغندا    جولة أمريكية ل "رولينغ ستونز"    بحضور خبراء جزائريين وأجانب: الجيش يبحث تأمين المنشآت الصناعية من الأخطار الكيمياوية    همسة    .. حينما تغيب الأيدي النظيفة    قافلة الحج المبرور تحط رحالها بقسنطينة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





الحكومة الايطالية تعلن عن مناصب عمل للجزائريين

أصدرت الحكومة الإيطالية مرسوما يتعلق بتحديد عدد العمال الموسميين الذين ستسمح إيطاليا بدخولهم إلى البلد برسم سنة 2015 من دول خارج دول الإتحاد الأوربي والذين تحتاجهم إيطاليا للقيام ببعض الأعمال الموسمية.
المرسوم صدر بتنسيق بين وزارة الداخلية ووزارة الشؤون الخارجية، إضافة إلى وزارة الشغل والسياسات الإجتماعية.
وحدد المرسوم عدد الذين سيسمح بدخولهم إلى البلد في 13 ألف عامل موسمي من جنسيات مختلفة تتضمن المغرب والجزائر وتونس ومصر إضافة إلى دول إفريقية وأسيوية متفرقة على أن المرسوم حصر القطاعات التي تعاني فيها إيطاليا من خصاص والتي تحتاج فيها يدا عاملة في : الفلاحة والسياحة و الفنادق.
القانون سيأخد طابعا رسميا بعد أيام قليلة حين سينشر في الجريدة الرسمية حينها سيكون بإمكان أي رب عمل أو أي مقاولة أن يقدم طلبا عبر الويب لوزارة الداخلية للحصول على ترخيص باستقدام العامل الأجنبي مقابل وصل . وحين يتسلم الترخيص يرسله إلى العامل في بلده ويتقدم هذا الأخير إلى القنصلية الإيطالية بطلب الحصول على الفيزا بناءا على الترخيص المسلم من وزارة الداخلية الإيطالية.
وستصدر لاحقا دورية وزارية تحدد بعض التفاصيل الخاصة بتقديم الطلبات وتقسيم عدد العمال المطلوب من كل دولة وتقسيمهم على عدد العمالات المكونة للتراب الإيطالي وغالبا ما يكون عدد العمال المغاربة المطلوبين مرتفعا بالمقارنة مع الجنسيات الأخرى . غير أن بإمكان أرباب العمل التسجيل في موقع وزارة الداخلية إبتداءا من يوم 5 ماي2015 وذلك الشروع في تهييء الملف وحفظه في إنتظار إرساله لوزارة الداخلية عبر الويب.
وفي حالة العمال الموسميين فالفيزا المسلمة تكون لمدة محددة (3 إلى 9 أشهر ) تخول لصاحبها الدخول بشكل قانوني إلى إيطاليا والإشتغال بها للمدة المحددة لكن عندما تنقضي هذه المدة يكون ملزما بترك البلد. إذ لا تخول الفيزا لصاحبها أن يحصل على وثائق إقامة دائمة لكنها بالمقابل تمنحه وضعا "خاصا" حيث تُعطى له الأولوية في حالة صدور قانون مثيل ينص على حاجة البلد إلى يد عاملة في السنوات اللاحقة .
وفي هذا الصدد خصص المرسوم 1500 طلب للعمال الذين سبق لهم الإشتغال بإيطاليا في سنوات سابقة بفيزا عمل مؤقتة كما نص على منح أرباب العمل والشركات إمكانية طلب إلتحاق نفس العامل المؤقت لسنوات لاحقة بدون إنتظار إصدار قانون جديد كما هو شان القانون الحالي.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.