قوراية : يدعو إلى إشراك الشباب في القضايا المصيرية    وزارة التجارة تراقب ولا تحاسب    استبدال العملة الوطنية مزال بعيدا    في خدمة أمن وسلامة المواطنين والمصطافين    بحضور رؤساء دول ووفود رسمية عربية ودولية    في‮ ‬مقال مطول بعنوان‮ ‬آخر مستعمرة‮ ‬في‮ ‬إفريقيا‮ ‬    في‮ ‬مواجهات مع قوات الإحتلال الصهيوني    مدربة منتخب السيدات لكرة القدم نعيمة لعوادي‮:‬    بداية متواضعة للعميد    بحضور الجزائري‮ ‬مصطفي‮ ‬بيراف    بعد انحسار مخاوف الركود    إنهاء مشكل الكهرباء بتعويضها بالطاقة الشمسية‮ ‬    خلال عمليتين متفرقتين بتبسة‮ ‬    منذ بداية شهر جوان المنصرم بالعاصمة‮ ‬    وسط حضور جماهيري‮ ‬متميز    تحتضنه تونس الشهر الحالي    من بينهم وزير السياحة السابق حسن مرموري    في‮ ‬عمليتين منفصلتين لحراس السواحل    بالحدود الجنوبية للبلاد‮ ‬    قال أن قيادات أحزاب الموالاة مقصية من الحوار    وزير الشؤون الدينية‮ ‬ينفي‮ ‬الإشاعات ويرد‭: ‬    ارتفاع عدد وفيات الحجاج الجزائريين إلى 18 شخصا    مشروع مهجور منذ عامين    16 قتيلا و25 جريحا في يومين    الأرندي: لا حل للجزائر إلا بضم كل الفرقاء والشركاء    أسباب تقنية وبشرية وراءها سوء التسيير    لقاء وزاري ثان حول ملف المدن الجديدة    قانونا الأنشطة النّووية والفضائية يدخلان حيز التنفيذ    السودان يدشن رسميا المرحلة الانتقالية واحتفالات شعبية تعم أنحاء البلاد    توافد 1.4 مليون جزائري على تونس من جانفي الى جويلية الماضي    السداسي الوطني في مهمة الحفاظ على اللقب    أزمة نقل حادة ببلدية الطابية    زمن الحراك.. بعقارب الدخول الاجتماعي    اللاعبون يوقفون الإضراب ويستعدون لبوسعادة    الحبس لمخمور دهس مسنّا ولاذا بالفرار    عادة تقاوم الاندثار لدى نساء "تازقاغت"    فوائد العسل للصغار    بوزيدي مرتاح بعد الفوز على أقبو وديا    61 رياضيا جزائريا في تربص تحضيري ببودابست    « تستهويني الصور التي لها علاقة بالأكشن و أفلام الفنون القتالية و الأحصنة »    إرث ديني وتاريخي عريق    المفتش الطاهر    جمعية وهران محرومة من خدمات لاعبيها الجدد    الأولوية اليوم، الرئاسيات في أقرب وقت ممكن    العدالة .. هي العدالة    غزويون يقدمون خدمات إلكترونية لتعزيز الثقافة العربية    بوزقان تتذكر ابنها الشهيد حماش محند    العثور على آثار حضارة متطورة مجهولة في الصحراء الليبية    الجزائر ضيفة شرف الطبعة ال42    واشنطن تأمر بمصادرة ناقلة النفط الإيرانية “غريس1”    وزارة التعليم العالي تحذر من فيروس” فدية ” يهدد الأنظمة المعلوماتية    ندرة وارتفاع في أسعار أدوية الأطفال و مرضى السرطان    فيما لا‮ ‬يزال البحث جاريا عن‮ ‬3‮ ‬حجاج تائهين    إيسلا وثي مغرا ني مازيغن قوقلا ن تاغرما    اخلع نكسوم نمسلان والدونت إقوسان نالمشتاء ذالمرض    الأخلاق والسلوك عند أهل السنة    «الماء».. ترشيد.. لا تبْذير!!    الملك سلمان يوجه رسالة لحجاج بيت الله    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





مباراة الوداد تحدد مصير الرابيد
سريع غليزان
نشر في الجمهورية يوم 20 - 02 - 2019

بالرغم من التطورات التي عرفتها نهاية المواجهة السابقة للرابيد أمام مقرة التي حملت معها إستقالة المدرب عبد الكريم لطرش ،إلا أن الأمور عادت إلى مجاريها داخل الرابيد و ذلك بعدما إستدعى الرئيس محمد حمري ابن مدينة القل لإجتماع على هامش حصة الإستئناف التي تم تاخيرها إلى يوم الثلاثاء
وحسب مصادر يكون الطرفان قد اتفقا على فسخ العقد بالتراضي رغم احتمالية أن يواصل مهامه بصفة عادية تبقى واردة خصوصا و أن آمال الرابيد للعب ورقة الصعود لازالت قائمة رغم التعثر في الجولة الفارطة . و بعيداً عن الخيبة التي تلقاها الشراقة بتعثر فريقهم أمام أحد الأندية المنافسة بشكل مباشر على ورقة الصعود نجم مقرة ،فإن تلك النتيجة لم تخرج الرابيد بشكل نهائي من السباق حيث لازالت تفصله سوى ثلاث نقاط عن صاحب المركز الثالث جمعية الشلف الذي تنتظره خرجة صعبة إلى بجاية ،كما أن السريع سيستفيد مرة أخرى من إستقبال منافس مباشر خلال الجولة القادمة و الأمر يتعلق بوداد تلمسان ،ذلك ما يعني أن الفوز في اللقاء القادم سيعيد كل الحسابات مجدداً ،لكن السؤال الذي يطرحه نفسه بشدة هذه الأيام هو حول إمكانية الإدارة في إعادة الروح للتشكيلة خلال الحصص القادمة سيما و أنها أثبتت في أكثر من مناسبة أنها غير قادرة على التعامل مع هذه الوضعيات و الخروج من الأزمات .
و رغم أن الإدارة الغليزانية بقيادة حمري أظهرت تخبطا كبيرا عقب مواجهة مقرة من حيث إتخاذ القرارات حول مصير الطاقم الفني من خلال قبول الإستقالة ، الإقالة و التعيين ، لتتراجع في الأخير عن كل ذلك و تستدعي لطرش لإجتماع على هامش حصة الإستئناف سيتحدد بعده كل شيء ،ذلك ما يضع حمري هذه المرة أمام إختبار حقيقي حول قدرته في تسيير الأزمات و هو الذي طالما أظهر فشله كما أن إحتواء الأزمة سريعا و إعادة الهدوء للفريق يقع على عاتقه إذا ما أراد الفوز بنقاط المواجهة القادمة و التي قد تعيد الرابيد إلى دائرة الحسابات مجدداً. و بعيدا عن ما يحدث على المستوى الإداري للرابيد الذي بات الكل يقرر فيه وسط غياب تام للرئيس محمد حمري عن هكذا وضعيات تتطلب وقوفه هو بالتحديد حتى يقطع الطريق أمام القرارات العشوائية و الإرتجالية ،فإن السريع سيكون على موعد مصيري هذا السبت عندما يستقبل صاحب المركز الثاني وداد تلمسان ب38 نقطة ،إذ أن الإطاحة به و إبقاء النقاط الثلاث بزوقاري سيقلص الفارق بينه و بين الرابيد إلى نقطة واحدة فقط ،ذلك ما يعني أن حظوظ الصعود للنادي الغليزاني ستنتعش مجددا .
مهازل خارج ملعب زوقاري
مهازل النتائج خارج الديار لم تعد خافية على أحد سواءٌ واجه الرابيد فرق مقدمة الترتيب أو مؤخرتها فإنه يتنازل عن النقاط بسهولة و يعود خالي الوفاض إلى غليزان ، كما أن المستوى العام للفريق في منحنى تنازلي بشكل مخيف إذ أنه نجح في تحقيق فوز وحيد خارج الديار طيلة الموسم و يكفي الإشارة أنه لم يتمكن حتى الآن من العودة بنقطة على الأقل في آخر خرجتين إلى الحراش و العلمة رغم أن ذلك كان في المتناول ،ليس هذا فحسب فحتى داخل الديار أصبح الفريق يواجه صعوبات كثيرة لتحقيق النقاط الثلاث وهي الحصيلة التي لا تبعث على الإرتياح حول مستقبل التشكيلة المطالبة بحصد ست نقاط في تنقلاتها القادمة مقابل عدم تضييع أي نقطة بزوقاري إن أرادت خطف إحدى التأشيرات الثلاث في نهاية الموسم .و لا يمكن لوم أي جهة معينة ،بل هناك ثلاث أطراف عليها إيجاد الحلول في أسرع وقت ممكن و قبل فوات الأوان ،وأول طرف عليه التحرك هم المسيرون و الرئيس حمري المطالب بعقد أجتماع مع اللاعبين و معرفة أسباب تراجع النتائج خارج الديار خاصة و أن التشكيلة أصبحت صيدا سهلا حتى لأصحاب مؤخرة الترتيب ،كما أن بلجيلالي مطالب ببعث الروح من جديد قبل موعد المواجهة المصيرية أمام تلمسان التي لا يملك فيها رفقاء نمديل أي أعذار هذه المرة خصوصا و أنهم وضعيتهم المادية مريحة مقارنة ببعض الفرق التي تلعب على الصعود .
هذا وقد انتهت و طويت صفحة مواجهة مقرة التي فشل الفريق فيها في إبراز نواياه للمنافسة على الصعود والدخول بقوة إلى البوديوم وهي النتيجة التي تركت أزمة كبيرة داخل الرابيد كادت تعصف به ،بل أنها أطاحت بالطاقم الفني قبل أن تهدأ الأمور مجددا ،لكن و رغم كل ما حدث إلا أن مصير الفريق بيده خاصة و أنه يستقبل وداد تلمسان في الجولة القادمة و التي سيكون فيها رفقاء زايدي أمام مفترق الطرق إما الفوز و مواصلة اللعب على الصعود او التعثر و الخروج من السباق.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.