أمير قطر يتصل هاتفيا مع عبد المجيد تبون    المجلس الشعبي الوطني يشارك في مؤتمر الشبكة البرلمانية حول سياسات الجالية في المهجر بجورجيا    خلال الثلاثي الثالث من سنة 2019: ارتفاع انتاج القطاع العمومي بنسبة 6ر4 بالمائة    إنطلاق أشغال إعادة تهئية ملعب "الحبيب بوعقلّ    بعد انتخاب رئيس الجمهورية: السكان يرفضون الاستجابة لدعوات الإضراب العام بتيزي وزو    الخبير الدستوري عامر رخيلة: نهج الخيار الدستوري يؤكد تحضر الشعب الجزائري وبداية مرحلة جديدة    التأمين الاسلامي "تكافل" متوفر قريبا "مسؤول"    زعيم المعارضة البريطانية يعتذر عن الهزيمة    بمعية 16 مسؤولًا ساميًا المحكمة العليا تحقق مع مسؤولين في قضية الجنرال هامل    الجزائر تصادق رسميا بأكرا على انضمامها لمنطقة التبادل الحر الإفريقية    توقيف تسعة أشخاص، من بينهم ستة بحوزتهم أقراص مهلوسة    أعضاء إصطناعية: إجراءات لتقريب الخدمات من المعاقين في المناطق المعزولة    رابحي: "هناك ضرورة ملحة للمحافظة و العناية بالضريح النوميدي الملكي مدغاسن"    اليوم العالمي للغة العربية: معرض حول تاريخ وفن الخط العربي بمتحف "أحمد زبانة"    الجوية الجزائرية تفقد أسهمها في سوق العمرة !    شيخ الزاوية القاسمية رئيس رابطة الرحمانية للزوايا العلمية يهنئ الرئيس المنتخب    الحوار "الجاد" مع الحراك الشعبي من أولويات برنامج الرئيس المنتخب    مخازني يتأسف "لعدم الاستقرار" في "العميد"    ماجر يقصي محرز ويرشح ماني للفوز بجائزة أفضل لاعب إفريقي !    شد وجذب بين الحكومة وحركة الاحتجاج في اليوم ال11 للإضراب    الأكاديمية جميلة الزقاي تشرح واقع مسرح الطفل بدول المغرب العربي    الجامعة العربية “قلقة” من الأوضاع في لبنان    أمن ولاية قالمة يحجز و ضبط 7215 قرص مهلوس    ترسيم 4600 مستفيد من عقود ما قبل التشغيل قبل نهاية السنة بسطيف    حزب جبهة التحرير الوطني يهنيء الرئيس المنتخب تبون ويشيد بأجواء "الشفافية والنزاهة" التي سادت الاقتراع    هزتان أرضيتان بميهوب (المدية): عدم تسجيل أي ضحية أو خسائر مادية    كندا تكشف عن خطتها لاستقبال مليون لاجىء خلال العامين المقبلين    انطلاق تسجيلات الحج اليوم    هزتان أرضيتان بقوة 3.5 و4.2 درجات على سلم رشتر تضربان بلدية الميهوب ولاية المدية    إنهاء مهام محمد يمني على رأس المتحف الأولمبي بالجزائر في يناير المقبل /اللجنة الأولمبية/    قال القادر على قيادة الجزائر نحو مستقبل أفضل    كرة القدم/الرابطة الأولى/اتحاد الجزائر: "حسابات النادي البنكية لا زالت مجمدة" (الإدارة)    تكريم المجاهد «مولاي الحسين» أحد صانعي مظاهرات 9 ديسمبر    قسنطينة    مع الهيئات السياسية والنقابية والحقوقية    تتوزع عبر قرى‮ ‬5‮ ‬بلديات    لمدة عامين    رئيس مولودية الجزائر عاشور بطروني‮:‬    تلقى ضمانات بخصوص تسوية مشاكله المالية    تحت شعار‮ ‬شجرة لكل مواطن‮ ‬    دعوة لتحقيق المطالب المشروعة للجزائريين    «عن ضمير غائب»    "انستار طولك" بالجامعة    6 أشهر حبسا ضد الأم السارقة    أسبوعان لتسوية ملفات أصحاب «المفتاح»    فن «القناوة».. عراقة الإيقاع بلمسة الإبداع    مفرغة عشوائية تهدد الصحة وتُسمم المحاصيل    وصفات طبية في قائمة الانتظار إلى غاية حلول العام الجديد!!    تعريف المتقاعدين بمستجدات صندوقهم    إعذار 76 مستثمرا متقاعسا    "سوسبانس" بسبب المستحقات    خلق التواضع    الكشف عن القائمة الطويلة لفرع الترجمة    وباء الإنفلونزا الأكثر خطورة على الأطفال    روسية "ملكة جمال المتزوجات"    صلاة المسافر بالطائرة أو القطار    أقيلوا ذوي الهيئات عثراتهم    الشيخ عبد الكريم الدباغي يفتي بضرورة المشاركة بقوة في الرئاسيات    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





مباراة الوداد تحدد مصير الرابيد
سريع غليزان
نشر في الجمهورية يوم 20 - 02 - 2019

بالرغم من التطورات التي عرفتها نهاية المواجهة السابقة للرابيد أمام مقرة التي حملت معها إستقالة المدرب عبد الكريم لطرش ،إلا أن الأمور عادت إلى مجاريها داخل الرابيد و ذلك بعدما إستدعى الرئيس محمد حمري ابن مدينة القل لإجتماع على هامش حصة الإستئناف التي تم تاخيرها إلى يوم الثلاثاء
وحسب مصادر يكون الطرفان قد اتفقا على فسخ العقد بالتراضي رغم احتمالية أن يواصل مهامه بصفة عادية تبقى واردة خصوصا و أن آمال الرابيد للعب ورقة الصعود لازالت قائمة رغم التعثر في الجولة الفارطة . و بعيداً عن الخيبة التي تلقاها الشراقة بتعثر فريقهم أمام أحد الأندية المنافسة بشكل مباشر على ورقة الصعود نجم مقرة ،فإن تلك النتيجة لم تخرج الرابيد بشكل نهائي من السباق حيث لازالت تفصله سوى ثلاث نقاط عن صاحب المركز الثالث جمعية الشلف الذي تنتظره خرجة صعبة إلى بجاية ،كما أن السريع سيستفيد مرة أخرى من إستقبال منافس مباشر خلال الجولة القادمة و الأمر يتعلق بوداد تلمسان ،ذلك ما يعني أن الفوز في اللقاء القادم سيعيد كل الحسابات مجدداً ،لكن السؤال الذي يطرحه نفسه بشدة هذه الأيام هو حول إمكانية الإدارة في إعادة الروح للتشكيلة خلال الحصص القادمة سيما و أنها أثبتت في أكثر من مناسبة أنها غير قادرة على التعامل مع هذه الوضعيات و الخروج من الأزمات .
و رغم أن الإدارة الغليزانية بقيادة حمري أظهرت تخبطا كبيرا عقب مواجهة مقرة من حيث إتخاذ القرارات حول مصير الطاقم الفني من خلال قبول الإستقالة ، الإقالة و التعيين ، لتتراجع في الأخير عن كل ذلك و تستدعي لطرش لإجتماع على هامش حصة الإستئناف سيتحدد بعده كل شيء ،ذلك ما يضع حمري هذه المرة أمام إختبار حقيقي حول قدرته في تسيير الأزمات و هو الذي طالما أظهر فشله كما أن إحتواء الأزمة سريعا و إعادة الهدوء للفريق يقع على عاتقه إذا ما أراد الفوز بنقاط المواجهة القادمة و التي قد تعيد الرابيد إلى دائرة الحسابات مجدداً. و بعيدا عن ما يحدث على المستوى الإداري للرابيد الذي بات الكل يقرر فيه وسط غياب تام للرئيس محمد حمري عن هكذا وضعيات تتطلب وقوفه هو بالتحديد حتى يقطع الطريق أمام القرارات العشوائية و الإرتجالية ،فإن السريع سيكون على موعد مصيري هذا السبت عندما يستقبل صاحب المركز الثاني وداد تلمسان ب38 نقطة ،إذ أن الإطاحة به و إبقاء النقاط الثلاث بزوقاري سيقلص الفارق بينه و بين الرابيد إلى نقطة واحدة فقط ،ذلك ما يعني أن حظوظ الصعود للنادي الغليزاني ستنتعش مجددا .
مهازل خارج ملعب زوقاري
مهازل النتائج خارج الديار لم تعد خافية على أحد سواءٌ واجه الرابيد فرق مقدمة الترتيب أو مؤخرتها فإنه يتنازل عن النقاط بسهولة و يعود خالي الوفاض إلى غليزان ، كما أن المستوى العام للفريق في منحنى تنازلي بشكل مخيف إذ أنه نجح في تحقيق فوز وحيد خارج الديار طيلة الموسم و يكفي الإشارة أنه لم يتمكن حتى الآن من العودة بنقطة على الأقل في آخر خرجتين إلى الحراش و العلمة رغم أن ذلك كان في المتناول ،ليس هذا فحسب فحتى داخل الديار أصبح الفريق يواجه صعوبات كثيرة لتحقيق النقاط الثلاث وهي الحصيلة التي لا تبعث على الإرتياح حول مستقبل التشكيلة المطالبة بحصد ست نقاط في تنقلاتها القادمة مقابل عدم تضييع أي نقطة بزوقاري إن أرادت خطف إحدى التأشيرات الثلاث في نهاية الموسم .و لا يمكن لوم أي جهة معينة ،بل هناك ثلاث أطراف عليها إيجاد الحلول في أسرع وقت ممكن و قبل فوات الأوان ،وأول طرف عليه التحرك هم المسيرون و الرئيس حمري المطالب بعقد أجتماع مع اللاعبين و معرفة أسباب تراجع النتائج خارج الديار خاصة و أن التشكيلة أصبحت صيدا سهلا حتى لأصحاب مؤخرة الترتيب ،كما أن بلجيلالي مطالب ببعث الروح من جديد قبل موعد المواجهة المصيرية أمام تلمسان التي لا يملك فيها رفقاء نمديل أي أعذار هذه المرة خصوصا و أنهم وضعيتهم المادية مريحة مقارنة ببعض الفرق التي تلعب على الصعود .
هذا وقد انتهت و طويت صفحة مواجهة مقرة التي فشل الفريق فيها في إبراز نواياه للمنافسة على الصعود والدخول بقوة إلى البوديوم وهي النتيجة التي تركت أزمة كبيرة داخل الرابيد كادت تعصف به ،بل أنها أطاحت بالطاقم الفني قبل أن تهدأ الأمور مجددا ،لكن و رغم كل ما حدث إلا أن مصير الفريق بيده خاصة و أنه يستقبل وداد تلمسان في الجولة القادمة و التي سيكون فيها رفقاء زايدي أمام مفترق الطرق إما الفوز و مواصلة اللعب على الصعود او التعثر و الخروج من السباق.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.