استيراد السيارات وأسعار الوقود يثيران غضب النواب    الجزائر تستدعي سفيرها لدى فرنسا للتشاور على خلفية وثائقي "فرانس5"    الرئيس تبون يستقبل ولد قابلية    نقل منذوب في مؤتمر الأرندي إلى المستشفى    عوماري يطالب بالإسراع في تحديد العقار المتوفر لمباشرة إنجاز المشاريع الاستثمارية    الجزائر تتابع التطورات الخطيرة في ليبيا ومستعدة لاحتضان الحوار    روسيا تثمّن جهود الجزائر في التسوية السياسية بليبيا    التلفزيون العمومي الفرنسي ينقلب على الحراك    «جائزة للأدب واللغة الأمازيغية» قريبا    6 وفيات و160 اصابة جديدة بفيروس كورونا    “كاسنوس” تتكفل بمصاريف الولادة بالعيادات الخاصة    حُكْمُ التَّثَاؤب في الصَّلاة وخَارٍجَها    والي بومرداس يقف على واقع ورشات «عدل»    114 شخص لم يحترموا تدابير الحجر والعزل بالمدية يومي العيد    أبيدال يفضل لاوتارو على هالاند    سطيف: افتتاح أول منتدى افتراضي دولي حول ريادة الأعمال    لمواجهة جائحة كورونا: الجيش وقف الى جانب شعبه بتجنيد كل طاقاته البشرية والمادية    انتشال جثة غريق بسد واد الشارف بسوق اهراس    زيتوني يدعو الى الاستلهام من تضحيات جيل ثورة أول نوفمبر        هل سيتم إعادة تسليح أعوان الغابات..؟    الهامل وأبنائه أمام مجلس قضاء العاصمة    موسى فكي: لا أحد بريء من الفشل في حل الأزمة الليبية    المجازر جريمة لا تسقط بالتقادم ولا توجد أي موانع قانونية لمتابعة فرنسا: 8 ماي 1945… يوم للذاكرة وتاريخ يأبى النسيان    صيام الست من شوال والجمع بينها وبين القضاء بنية واحدة    بلمهدي: “لا دخل للوزارة في إيقاف برنامج شمس الدين”    عريقات يحذر من ضمّ أراضٍ فلسطينية    تشلسي يتقدم بعرض رسمي للتعاقد مع بن رحمة    رهان على الحرفيين لتوفير الكمامات    فرنسا تتوقف عن استخدام دواء الملاريا والإسبان في حداد    أجد ضالتي بين كتابة الرواية وتأليف السيناريوهات    خزينة مولودية وهران تتدعم ب3 ملايير سنتيم من شركة «هيبروك»    جثمان المجاهد رمضان لفتيسي يوارى الثرى بمقبرة الزفزاف بسكيكدة    تواطؤ مغربي مع سفن أجنبية للتغطية على نهب الثروات الطبيعية الصحراوية    ترامب يهدد ب"إغلاق" مواقع التواصل الاجتماعي    مرسلي يدعو لاتخاذ الإجراءات اللازمة لتفادي تكرار قضية التسريب الصوتي. .    صفر إصابات جديدة بكورونا في تونس في آخر 48 ساعة    كان 2021 مهددة بالتأجيل    استجابة تامة للتجار خلال أيام عيد الفطر بولاية بباتنة    فتح المسجد الأقصى بداية من الأحد المقبل.    أمطار رعدية على 22 ولاية    محمد الشيخ:”تعقيم المساجد لا يعني إعادة فتحها واستعنا بأطباء قبل إصدار فتوى بإجازة صوم رمضان”    خلال لقاء جمع بين وزيرة الثقافة وزير العمل: الاتفاق على ضرورة التعجيل باستكمال المنظومة القانونية الخاصة بالفنانين    الأمين العام لأوبك : ضرورة مواصلة الالتزام باتفاق الخفض رغم انتعاش الطلب    8 مليارات يورو لإنقاذ قطاع السيارات في فرنسا    رابطة " البريميرليغ" تحدد موعد بداية الموسم الجديد    أسعار النفط تستقر فوق 35 دولار للبرميل    “فيغولي” يصنع الحدث في “تركيا”    بلخيثر يطلب 68 ألف أورو من النادي الإفريقي    وصول وسائل الإعلام للمعلومة يندرج ضمن الحق في الخدمة العمومية    تنديد مشترك بمشروع الاحتلال الإسرائيلي لضمّ أراضي فلسطينية جديدة    قسيمي يؤطر ورشات كتابة افتراضية    تشاكيل من كورونا ومن يوميات الجزائريين    غياب التنقيب يعزز التعتيم    "كورونا" تفرض تقاليدها في العيد    القبض على أشخاص متورطين في تهريب المهاجرين    رواية تيمتها الثقافة والتسامح بين زمنين    تبون يهنأ الجزائريين بعيد الفطر ويؤكد:    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





انخفاض ما بين 10 و 15 مليون و ركود في البيع بسوق ماسرى بمستغانم
خبر رفع التجميد عن استيراد السيارات المستعملة يلقي بظلاله على الأسعار
نشر في الجمهورية يوم 20 - 05 - 2019

- «ميقان» ب 75 مليون و «بيكانتو» ب 100 مليون و «ماروتي» ب 53 مليون
ألقى خبر عزم الحكومة على إعادة تفعيل قانون استيراد السيارات المستعملة لأقل من 3 سنوات بظلاله على عملية البيع و الشراء بسوق ماسرى للسيارات بولاية مستغانم.
حيث لوحظ بان حجم الإقبال تراجع بكثير لاسيما هذا الأسبوع ، رغم أن البعض الذين يتوافدون إلى السوق معظمهم من قناصي الفرص والسماسرة ، مع تسجيل انخفاض طفيف في معظم أسعار المركبات المعروضة تراوح بين 10 إلى 15 مليون سنتيم بخلاف ما كان عليه الحال قبل أسابيع . و كمثال عن ذلك ، فقد عرضت سيارة من نوع «ميقان 2» لسنة 2003 بقدرة 120 حصان بخاري ب 75 مليون سنتيم و عرضت «كيا بيكانتو» 2013 من صنف «ميني سيتادين» ب 105 مليون سنتيم و أخرى مشابهة لها و بنفس المواصفات طلب صاحبها 100 مليون سنتيم . أما سيارة «بيجو» 3008 لسنة 2014 و التي تمتاز بخاصية السير في كل الطرقات و ذات 115 حصان بخاري فقد عرضت ب 235 مليون سنتيم. فيما كان سعر «طويوطا هيليكس» لسنة 2007 و السائرة بنحو 500000 كلم و ذات 102 حصان بخاري 180 مليون سنتيم.
في حين عرضت سيارة «ماروتي» الهندية لسنة 2004 و السائرة لمسافة 300000 كلم و بسعة 68 حصان بخاري ب 53 مليون سنتيم . و يرتفع السعر بالنسبة ل «رونو سامبول اكسترام» 2015 من صنف «سيتادين» ليصل إلى 140 مليون سنتيم. و كانت ارخص سيارة سعرا في هذه السوق هي «بيجو 2015» لسنة 1995 و السائرة لمسافة 3333333 كلم و بقوة 65 حصان بخاري و التي عرضت ب 25 مليون سنتيم.
لا بيع و لا شراء و الزبون يكتفي بالتفرج
و حسب احد العارضين ، فان الركود يبقى سمة السوق ، حيث لا بيع و لا شراء على الرغم من اعترافه بانخفاض طفيف في الأسعار مس غالبية السيارات المستعملة بسبب عزوف الزبائن عن شراء طمعا في إعادة تفعيل قانون استيراد السيارات المستعملة لأقل من 3 سنوات.
فيما ذكر احد السماسرة أن الزبائن اكتفوا بالتفرج على السيارات بالسوق دون الأقدام على الشراء و ذلك مخافة على ضياع أموالهم في صفقات قد تكون خاسرة . و أن الغالبين منهم ينتظرون رفع التجميد عن قانون استيراد السيارات المستعملة ، مضيفا أن هذا القانون له عواقب وخيمة على المستهلكين الذين حسبه لا يعرفون بان التعريفة الجمركية للسيارات المستعملة تصل إلى نسبة 50 في المائة و هو ما يرفع من ثمنها.
بينما يؤكد غالبية الزائرين أن سوق السيارات يشهد ارتفاعا جنونيا في الأسعار، خاصة بعد منع استيراد المركبات، واحتكار هذا السوق من طرف مجموعة من رجال الأعمال، الذين باشروا بتجسيد مشاريع ما يسمى بتركيب السيارات، التي عادت بنتائج عكسية على المستهلك، مما جعل اقتناء سيارة حلم بعيد المنال لأسر متوسطة الدخل و قد رحبوا بخبر إعادة تفعيل قانون استيراد السيارات من جديد الذي ينتظرون تطبيقه بشغف من اجل تحقيق رغباتهم في اقتناء مركبة ذات جودة بأقل التكاليف.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.