وفاة وزير الشؤون الدينية الأسبق بن رضوان    صدور المرسوم التنفيذي الخاص بالمنحة المالية لفائدة أصحاب المهن المتضررة    بعد تسليمها مطلوبا جزائريا.. العلاقات بين الجزائر وتركيا في مستوى غير مسبوق    3 قتلى و 206 مصابين 24 ساعة    يدُ الجزائر.. رعاية بلا حدود    بيان اجتماع المجلس الأعلى للأمن حول تقييم الوضع العام في البلاد    الأولوية للمرضى المزمنين ومستخدمي الصحة والأسلاك الأمنية    لا مسح شامل لديون المؤسسات المصغرة    شغل مناصب هامة في دولة    محمد فاضل يطالب الشركات النيوزيلاندية بوقف تواطئها مع المحتل المغربي    على أساس حق تقرير المصير    الرئيس تبون يأمر بالتحضير لفتح المساجد الكبرى والشواطئ    العملية ستجرى يومي 5 و6 أوت    شرفة يهنئ أسرة بلوزداد    وزيرة البيئة تشكر عمال النظافة    أولوية إدماج الفئات الهشة في التنمية الاقتصادية    عبر مواقع التواصل الاجتماعي    للكاتبة حنان بوخلالة    الوزير الأول ينعي الفقيد و يؤكد:    بسبب المخاوف المرتبطة بكورونا    أسعار النفط تتراجع    وزير الخارجية اللبناني يستقيل    الدعوة لإقامة اتحاد اقتصادي يشمل الجزائر وتونس وليبيا    "كوفيد 19" يلغي موسم الاصطياف 2020    "بسيكوكورونا" تخيم على الأماكن وترهق الأفراد والوكالات    الإشاعات تُربك المقبلين على البكالوريا    مديرية الفلاحة بتلمسان تؤكد خلو حليب الأكياس من أي مضادات حيوية    أصحاب الملفات المقبولة والطعون يطالبون بالإدماج في الموقع 18    نقابة الأئمة: سنراقب كافة العمليات ونبلغ عن أي تجاوزات!    دعم برنامج "فول برايت"    مستشفيات الشلف تستقبل 20 إصابة بضربة شمس يوميا    5 عقود في ترقب الوعود    لا تصدّقوا معلومات كاذبة هدفها التأثير على تلاميذ البكالوريا    أفلام «فينسنت قبل الظهيرة» و«سان» و«الطفل والخبز» يحصدون الجوائز    عوالم الجزائر العاصمة وهمومها في رواية «سوسطارة»    «حملاتنا التحسيسية متواصلة ضد الوباء»    سالم العوفي ينتقد الإدارة    «لا زال الوقت في صالحي لدراسة العروض»    «صعودنا مستحق ونتمنى عودة الرئيس بن احمد»    متفائلون بانخفاض الإصابات في أوت    جمع 500 طن من النفايات المنزلية    بغداد يبرز "المؤسسة الدينية وإدارة الأزمات"    وفاة الملحن سعيد بوشلوش    وجهان لعملة واحدة    خطبة الوداع.. أجمل موعظة شاملة    ماذا كان يحمل النبي في حجه؟    الهدية في حياة النبي الكريم    الموجة تصل الجنوب.. النيران تأتي على واحات نخيل بتمنراست    ذيب: الفاف ظلمتنا وقررت الاستقالة رسميا    بن رحمة يكشف سر تألقه في إنجلترا    بوغرارة: كنا قادرين على احتلال مرتبة أفضل    الجمعيات مدعوة إلى دعم المستشفيات بالمعدات    التشكيلي "هاشمي عامر" يروي تجربته مع الحجر الصحي    "الطبيبة الحسناء" في قبضة الشرطة    أسد يتلقى صفعة من لبؤة    ترامب يمنح مهلة 45 يوما للاستحواذ على "تيك توك"    يُتم في الجزائر!    الضاوية والعرش والصّغار    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





طبعة موشحة بألوان العلم الوطني للسجل الذهبي لشهداء ولاية باتنة
في أول عمل تدويني لمديرية المجاهدين
نشر في الجمهورية يوم 09 - 07 - 2020

- أصدرت مديرية المجاهدين لولاية باتنة بالتعاون مع المكتب الولائي للمنظمة الوطنية للمجاهدين السجل الذهبي للشهداء الذين سقطوا في ميدان الشرف بولاية باتنة في الفترة الممتدة من 1954 إلى 1962 والذي جاء في طبعة موشحة بألوان العلم الوطني، حسبما علم أول أمس من ذات المديرية.
و أوضح مدير المجاهدين محليا، الجمعي بومعراف بأنه تم إصدار السجل الذي يعتبر أول عمل تدويني يجمع أسماء شهداء باتنة "على شكل مجلد من الحجم الكبير يروي تفاصيل عن الثورة التحريرية بهذه المنطقة من الوطن التي شهدت إعطاء إشارة انطلاق الكفاح المسلح من منطقة الأوراس بقيادة الشهيد مصطفى بن بولعيد ليلة الفاتح نوفمبر 1954".
وأكد ذات المسؤول بأن "الجهود انصبت من أجل أن يتم تقديم السجل في طبعة راقية تليق بمقام وذكرى الشهداء الميامين على الرغم من بعض الصعوبات التي واجهت فريق العمل خاصة من حيث ضبط الإحصائيات وكذا مختلف المعطيات على اعتبار أن هذه المنطقة من الولاية التاريخية الأولى شهدت أحداثا كثيرة خلال الثورة التحريرية وتحتاج سنوات للإلمام بها".
وقد جاء هذا السجل الذي تم إنجازه في إطار برنامج يهدف إلى تدوين كل ما تعلق بالحقبة الممتدة بين 1954 و1962 من تاريخ البلاد والحفاظ على الذاكرة التاريخية للأمة في 819 صفحة من الحجم الكبير، يضيف المصدر الذي أوضح بأنه احتوى على تفاصيل وافية بالأرقام والمخطوطات عن مراكز التموين والمحتشدات والمستشفيات والمعتقلات ومراكز التعذيب وكذا المعارك.
ويتضمن أيضا، يضيف المصدر إلى جانب التعريف بباتنة عبر التاريخ نبذة عن كل رموز الثورة المباركة من تاريخ الميلاد إلى تاريخ الاستشهاد يتقدمهم الشهيد مصطفى بن بولعيد وبعضا من رفاقه في الكفاح.
وبإمكان متصفح المجلد أن يتعرف على قائمة شهداء الولاية وعددهم 8.910 شهيدا منهم 5.369 شهيدا من المنظمة المدنية لجبهة التحرير الوطني و3.541 شهيدا من جيش التحرير الوطني في الفترة الممتدة بين 1954 إلى غاية 1962. وجاءت الوثيقة التي تم تدعيمها بمخطوطات وصور وخرائط لتكون دليلا في يد الباحثين وكذا الطلبة كما أنها ستبقى شاهدا حيا على عظمة ثورة مباركة وتضحيات جسيمة لشعب ضحى بالنفس والنفيس من أجل أن يسترجع استقلال بلاده وسيادتها بالنار والدم، يضيف المتحدث موضحا بأن المبادرة تندرج في إطار برنامج وزارة المجاهدين وذوي الحقوق الذي أقر إصدار سجلات ذهبية لشهداء الثورة التحريرية عبر كل ولايات الوطن من 1954 إلى 1962.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.