الكشف عن معلومات جديدة حول زلزالي ميلة وسكيكدة    رحابي: للجزائر وفرنسا ذاكرتين متناقضتين ولا يمكن تأسيس ذاكرة مشتركة    برمضان.. الجزائر عازمة على مجابهة التحديات الإقليمية والأمنية    مساعد مدرب "وست هام" ينتظر من بن رحمة فك عقدته !    6 ضحايا إثر حريق مهول داخل شقة في عين الدفلى    رياح قوية وأمواج عالية تصل إلى 6 أمتار على السواحل الوطنية إلى غاية يوم غد    بوشلاغم.. تجميد استيراد اللحوم الحمراء سيوفر أكثر من 200 مليون دولار سنويا    الجيش الصحراوي يقصف القوات المغربية بمعبر الكركرات لأول مرة    عطال يصنع الحدث في فرنسا    100 ألف منخرط على أتم الاستعداد للمساهمة في تنمية مناطق الظل    تسوية 70 بالمائة من عرائض المواطنين    قراصنة يهاجمون سفينة تركية قرب نيجيريا    تقرير ستورا يستوقف الفرنسيين للتصالح مع ذاكرتها    "أنفو ترافو" لخدمة الزبائن    "lpp" والصيرفة الإسلامية    قادة عرب يهنّئون الرئيس تبون    المجاهد اعمر جنادي المدعو "الحافظي" في ذمّة الله    "مفاتيح النجاح" لتجاوز آثار الوباء    غلق 40 محلا بالعاصمة خلال أسبوع    تكميم أفواه المعارضين يلغّم المملكة المغربية،،،    45 أكاديميا وحقوقيا عالميا يطالبون بايدن بالتراجع عن قرار ترامب    خبراء أجانب لتشخيص مشاكل قسنطينة    إنتاج 300 طن من السمك سنة 2020    ‘'شيشناق" أمازيغي الأصل حكم مصر    تأسيس منتدى جسور التواصل الثقافي الجزائري    الأمراض الشتوية.. الوجه الآخر لحرب الفيروسات داخل الجسم    40 فرقة متنقلة للتلقيح بمناطق الظل    الجزائر نفّذت استجابة «سريعة» ضد وباء كورونا    فيروس كورونا: وفاة لاري كينغ المحاور الأمريكي الشهير عن 87 عاما بعد إصابته بالوباء    بلماضي يعاين لاعبي البطولة الوطنية    نحو تنظيم مسابقة للالتحاق بالتكوين لنيل شهادة "CAPA" الموسم المقبل    المدرج الرئيس للمطار الدولي هواري بومدين يدخل حيز الخدمة    مؤسسة بريد الجزائر تطلق مشروعا لدمج المؤسسات الناشئة والمصغرة    وزارة التجارة تُجمّد استيراد اللحوم الحمراء ... ووزارة الفلاحة تحرم الولاية الأولى في انتاج اللحوم من مخبر الطب البيطري!!    مونديال كرة اليد: ‘'الخضر" أمام آخر فرصة لرد الاعتبار    ‘'سيفيتال" تدعم "الكوا"    القبض على مبتز عبر "الفايسبوك"    خيارات المدرب الهاشمي محل انتقادات الأنصار    عامان حبسا لخادمة سرقت ربة عملها    سقوط حر لفتاة    بن شاذلي يباشر مهامه اليوم على رأس الطاقم الفني    دبلوماسية المواقف الثابتة والمصالح المشتركة    الدبلوماسية الجزائرية في عمق إفريقيا    الدبلوماسية الجزائرية أخلاقية وملتزمة بالمعايير والاتفاقيات الدولية    « رحيل العمالقة أثر سلبا على واقع الأغنية البدوية »    مداخلات حول أعمال الراحل عبد الحميد بن هدوقة    ثبات في ظل التحولات    لاعبو مولودية وهران يدخلون في اضراب مفتوح    تكليف أخصائيين لتكوين مستخدمي الصحة    إقبال المواطنين للاستفسار فقط وليس لإيداع الطلبات    الدعاية لبلوغ الغاية    يا قمرة لوحي    فلا تبصري ما أرى    نشاط مستمر وانفتاح مثمر    « نطالب بفتح قاعات السينما والاستفادة من إمكانيات الشباب»    منتدى إعلامي لترسيخ المرجعية الوطنية    الأزهر يرد على تصريحات رئيس أساقفة أثينا عن الإسلام    التعبير والبيان في دعوة آدم (عليه السلام)    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





الرواتب والمعاشات وراء الاكتظاظ بمراكز البريد
70 مليار سنتيم يوميا لتفادي نقص السيولة
نشر في الجمهورية يوم 28 - 11 - 2020

- نحو رفع قيمة الأموال المستخرجة من الموزعات الآلية إلى 10 ملايين سنتيم
طوابير، انتظار وتزاحم أمام شبابيك مراكز البريد وخاصة الرئيسية بسبب توافد أعداد هائلة من العمال الراغبين في الحصول على رواتبهم والمتقاعدين المتأخرين عن استخراج معاشاتهم خلال الفترة المحددة من الوزارة وفقا للرزنامة التي وضعتها هذه الأخيرة بين 19 و22 من كل شهر حسب الرقم الأخير من الحساب البريدي وهي الطريقة التي يبقى الالتزام غير الكامل بها سببا آخرا لحدوث هذا الاكتظاظ بمراكز البريد والتي زرنا العديد منها صباح أول أمس ومنها مركز البريد الرئيسي بوسط المدينة شارع محمد خميستي ومركز سان شال وكذا مركزي حي سيدي الهواري وميرامار ويغمراسن وقمبيطة والتي كان الإقبال متفاوتا بها فيما أن مظهر الطوابير لم يختف من جميع هذه المكاتب إلا مع حلول منتصف النهار ولاسيما بالمكاتب الثانوية والتي لم نسجل بها ضغطا كبيرا مقارنة بالمكاتب الرئيسية فيما بقي الإقبال بالمراكز الكبرى حتى خلال فترة المساء ولاسيما بالمكتب الرئيسي لوسط المدينة والذي يغلق أبوابه حتى الساعة السادسة ويتطلب الانتظار به قبل التمكن من استخراج الأموال ما بين الساعتين إلى أربع ساعات حسب تصريحات المواطنين ممن أكدوا لنا بأنهم قاموا بسحب التذكرة وكان يسبقهم نحو 100 شخص حسبما تؤكده المعلومات المدونة بشاشة تنظيم الانتظار وهو نفس ما وقفنا عليه فعلا، خاصة بمركز البريد الرئيسي وسط المدينة وكذا مركز سان شال إذ يجد كل وافد جديد نحو 100 شخص قبله حتى أن بعض المواطنين يفضلون أخذ التذكرة والتوجه لقضاء حوائجهم خارج مركز البريد والعودة من جديد بعد مضي ساعتين تقريبا وهذا تفاديا للانتظار المطول من جهة والبقاء في مواجهة خطر العدوى لوجود عدد كبير من المواطنين داخل المركز من جهة أخرى أما فيما يتعلق بمدى احترام التدابير الصحية بهذه المكاتب فإن كثرة التوافد تمنع الالتزام بشرط التباعد الجسدي فيما أن نسبة كبيرة من زبائن البريد يرتدون القناع الواقي، كما أننا لاحظنا من خلال متابعتنا لعملية سحب الأموال من الموزعات الآلية بأن المواطنين نادرا ما يستعملون السائل المعقم قبل المساس بالجهاز المستعمل من شخص آخر قبلهم كما أن إدارة البريد لم توفر بعد أعوان لمتابعة هذه العملية بمحاذاة هذه الموزعات الآلية التي تخفف الضغط كثيرا على المراكز
أسباب الاكتظاظ
في هذا الإطار و لتفسير سبب الاكتظاظ اتصلنا بالمديرية الولائية للبريد والمواصلات السلكية واللاسلكية والتي أكدت لنا مصادر منها بأن الإقبال الكبير خلال هذه الفترة وراء هذه الطوابير غير أن السيولة حسب نفس المصادر المطلعة متوفرة بجميع المراكز والمكاتب بدليل أن مديرية البريد تتحصل يوميا على قيمة مالية تراوح 70 مليار سنتيم توزع على جميع المراكز والمكاتب وهذا حسب احتياجاتها المعهودة فيما تقدم إدارة البريد طلبية تقدر ب 100 مليار سنتيم يوميا تحصل منها على 70 مليار سنتيم اما القيمة المالية التي تسحب يوميا من هذه المراكز فتختلف حسبما أكدته لنا نفس المصادر من يوم لآخر فبعض الأيام تقل فيها القيمة المسحوبة عن المعتاد حتى أن ولايات أخرى قريبة تستفيد من تحويل اموال من بريد وهران لحسابها لتتمكن من مواجهة الضغط المسجل لديها وأيام أخرى تصل قيمة الأموال المسحوبة التركيبة المالية المتوفرة كاملة غير أن الفترة الحالية لم تعرف رغم كثرة الإقبال اي مشاكل في السيولة فيما أرجعت مصادرنا هذا الاكتظاظ خلال هذه الفترة لتزامنها مع الايام المخصصة لتلقي عمال الكثير من المؤسسات لرواتبهم وكذا لسحب المتقاعدين المعاشاتهم خلال الأيام 19 و20 و21 و22 من كل شهر و بما أن يوم 20 من هذا الشهر كان يوم عطلة تأخر عدد كبير من المتقاعدين عن الحصول على معاشاتهم ما فرض على إدارة البريد يوم السبت الفارط المبادرة بفتح مكاتب متنقلة بأربع دوائر وهي كل من دائرة بئر الجير وعين الترك وقديل وأرزيو وهذا على مستوى قاعات الرياضة المغلقة بسبب كوفيد غير أن الوافدين عليها لم يحترموا التدابير الصحية ما تطلب غلقها كما صرحت مصادرنا بأن تقلص الإقبال على الموزعات الآلية وتفضيل زبائن البريد التوجه للمكاتب يسبب الضغط والاكتظاظ رغم الإجراءات المتخذة مؤخرا برفع قيمة الأموال المسحوبة من هذه الموزعات والتي كانت خلال فترة نقص السيولة لا تتجاوز 30 ألف دج وأصبحت منذ 20 نوفمبر الفارط تقدر ب 5 ملايين سنتيم وستصبح قريبا 10 مليون سنتيم .


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.