أحمد توبة يلتحق بالدوري التركي    وزير الطاقة والمناجم:إنتاج الجزائر من النفط سيرتفع إلى 16 ألف برميل يوميًا في أوت    الرئيس تبون يقبل دعوة نظيره المصري لحضور قمة قادة العالم نوفمبر المقبل    مقتل مهاجرين أفارقة على يد الشرطة المغربية: منتدى حقوقي مغربي يطالب بالتحقيق مع الحكومة    ألعاب متوسطية: عرض زهاء 45 فيلما سينمائيا بعين تموشنت    رزيق: الجزائر تشجع إنشاء شراكة اقتصادية فعالة مع المستثمرين المصريين    أيمن بن عبد الرحمن: القانون الجديد للإستثمار سيرافق رجال الأعمال والشركات الأجنبية    ألعاب متوسطية : السباحون الجزائريون في مواجهة عمالقة المتوسط    ألعاب متوسطية : اللجنة الدولية تشيد بالإقبال الجماهيري الكبير على المنافسات    غلق وتحويل حركة المرور بالعاصمة : وضع مخطط لتسهيل تنقل المواطنين    الأمير ألبير الثاني يحضر جانبا من منافسات الألعاب المتوسطية وهران 2022    الجزائر تحتضن فعاليات الاحتفاء باليوم العالمي للمتبرع بالدم لسنة 2023    الرئيس الفلسطيني سيشارك في الاحتفالات الرسمية للجزائر في الذكرى ال60 للاستقبال    الألعاب المتوسطية: نتائج نهائيات الأربعاء    إيداع المشتبه تورطه في الاعتداء على ممرضتي مستشفى بني مسوس الحبس    إصابات كورونا حول العالم تتجاوز 545.4 مليون حالة    20 بالمائة من أسطول الصيد البحري بموانئ الوطن غير مستغل    سليمان البسام : مسرحية "اي ميديا" تمثل الكويت في نابولي    الجمارك تحجز أكثر من 000 13 خرطوشة فارغة عيار 16 ملم بتبسة    الموسيقى النمساوية والألمانية في سابع أيام المهرجان الثقافي الأوروبي    عيد الأضحى المبارك سيكون يوم السبت 9 يوليو    مسابقة "اختياري" لأفضل منتوج: توزيع الأوسمة على 32 مؤسسة    زغدار يبحث مع نظيرته المصرية سبل تعزيز التعاون الاقتصادي الثنائي    عرض مشاهد لأحد الجنود الصهاينة الأسرى    الهند والإسلاموفوبيا    حجز 3418 وحدة من الخمور ببوعينان    إدانة الوزير السابق طمار ب4 سنوات حبساً    الحكومة تدرس نلف التطوير الرقمي بالجزائر    سوناطراك تُعزّز موقعها في السوق الدولية    الإذاعة الجزائرية تهدي الجيش حصة من أرشيفها    الحبس المؤقت لثلاثة متهمين والرقابة القضائية لآخرين    هكذا تستطيع الفوز بأجر وثواب العشر..    رسالة مؤثرة من شاب سوداني قبل موته عطشا في الصحراء    الجيش يحجز 11 قنطارا من الكيف عبر الحدود مع المغرب    الجوع يفتك باليمن    متدخلون يؤكدون خلال ملتقى وطني: الصورة "الافتراضية" عن أوروبا فاقمت الهجرة غير الشرعية    الدكتور الصادق مزهود يؤكد في ندوة تاريخية: الفدائيون قاموا بأزيد من 100 عملية بمدينة قسنطينة    الفريق السعيد شنقريحة يؤكد: الجزائر تعيش تحديات جديدة تقتضي تحيين التكوين    رفع له مقترحات بشأن مراجعة سياسة الدعم: الرئيس تبون يستقبل الأمين العام للاتحاد العام للتجار والحرفيين    "موبيليس" الراعي الذهبي للجائزة الكبرى "آسيا جبار"    منافسة كرة القدم: الانتصار يؤمن التذكرة    المخزن في مواجهة شرّ أفعاله    14 ألف عائلة بمناطق معزولة تستفيد من الكهرباء والغاز    تنويع الاقتصاد الوطني    معلم فريد من نوعه    تكريمي لعمر راسم تكريم للحرية    قوة التغطية الإعلامية والوسائل المسخرة دليل على نجاح الدورة    "المحاربون الصغار" لتفادي الإقصاء والتأهل للمربع الذهبي    الجزائر في مهمة صعبة في كرة السلة (3 مقابل 3)    إعلام وإحسان..    سرٌّ جميل يختصر كل الأزمنة والأمكنة    إدراج 10 مواقع سياحية في البوابة الإلكترونية    المغرب يبتز أوروبا    ألعاب متوسطية: وهران تحتضن أربع حفلات فنية للمهرجان الدولي للرقص الشعبي    التوقيع على اتفاقية شراكة بين كلية الصيدلة ومخابر "صانوفي"    وصول أكثر من 312 ألف حاج إلى المدينة المنورة    بن باحمد : بلادنا استطاعت رفع التحديات في ظل أزمة كورونا العالمية    كيف تُقبل على الله في العشرة من ذي الحجة؟    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



حديث عن أن "سوناطراك" وراء تعطيل صفقة سيدريك والسبب إقتراب زماموش من "السنافر"
نشر في الهداف يوم 25 - 05 - 2013

غادر الحارس الدولي محمد سيدريك مدينة الجسور المعلقة دون التوقيع على عقد انضمامه إلى "الخضورة"، وهو الأمر الذي طرح الكثير من علامات الإستفهام... خاصة أن الجميع يعلم أن المدير الرياضي للفريق محمد بوالحبيب قد أنهى معه جميع التفاصيل، بدليل أن إدارة الفريق قد جهزت له العقد، إذ كشفت لنا بعض المصادر المطلعة أن هناك بعض الأطراف قد تدخلت وجعلت إدارة "السنافر" تؤجل تعاقدها بحارس الشبيبة، خصوصا في ظل اقتراب حارس "سوسطارة" محمد لمين زماموش من الفريق.
"السنافر" في حيرة لمغادرة سيديرك دون التوقيع
ويبدو أن عدم ترسيم صفقة حارس شبيبة بجاية محمد سيدريك قد أثار جدلا واسعا لدى عشاق ومحبي "الخضورة"، إذ تساءلوا عن الأسباب الحقيقية التي جعلت حارس "الخضر" يغادر مدينة الجسور المعلقة التي حل بها أول أمس دون التوقيع على عقد انضمامه إلى شباب قسنطينة، خصوصا أنهم أرادوا الإطمئنان على مستقبل حراسة المرمى نظرا للقيمة الفنية الكبيرة للحارس المغترب.
الحديث عن سيدريك وزماموش معا "دوخهم"
ولعل الأمر الذي جعل عشاق الألوان الخضراء والسوداء في حيرة من أمرهم أكثر هو الحديث عن الحارسين الدوليين سيدريك محمد وزماموش محمد لمين في شباب قسنطينة الموسم القادم سوية، إذ استغرب "السنافر" هذا الخبر خاصة أنهم يعلمون جيدا بأن تحقق هذا الأمر جد صعب على اعتبار أن الحارسين دوليان، ناهيك على أن التعاقد معهما سيكلف خزينة الفريق الكثير من الأموال.
زماموش أراد تعجيز المولودية ب300 مليون شهريا
وكانت "الهدّاف" قد أشارت في عدد أمس إلى أن إدارة شباب قسنطينة في طريقها للتعاقد مع حارس "سوسطارة" محمد لمين زماموش، خصوصا أن الأخير قد أعلنها صراحة بأنه سيكون "سنفورا" الموسم القادم، وهو الأمر الذي جعل "زيما" حسب بعض المصادر المقربة منه يحاول تعجيز إدارة مولودية الجزائر لما طلبت خدماته، إذ طالب بأجرة شهرية تقدر ب300 مليون سنتيم، وهو الأمر الذي اعتبره مسؤولو المولودية تعجيزيا بالنظر للقيمة الكبيرة التي يريدها حارس "الخضر" نظير التحاقه بفريقه السابق.
"سوناطراك" اقتنعت بأنه لا يرغب في اللعب ل"الشناوة"
وحسب بعض الأخبار الواردة من بيت مولودية الجزائر، فإن إدارة "سوناطراك" المالكة للفريق العاصمي قد اقتنعت من خلال المطالب المالية التعجيزية ل زماموش بأن لا يريد اللعب ل"الشناوة"، فمن غير المعقول حسبها المطالبة بأجرة شهرية تصل إلى حدود 300 مليون، إذ أفادت بعض المصادر المطلعة أن زماموش قد حدد وجهته بشكل نهائي ولا يريد اللعب في فريقه السابق مولودية الجزائر، كما تحصلت "سوناطراك" على أخبار مفادها أن زماموش قريب من التعاقد مع شباب قسنطينة.
ولهذا السبب طلبت من "طاسيلي" ترك سيدريك للمولودية
وكشفت بعض المصادر المطلعة أن إدارة "سوناطراك" اتصلت بنظيرتها من "طاسيلي" وطلبت منها عدم التوقيع للحارس محمد سيدريك، وهذا بالنظر إلى أن الحارس محمد لمين زماموش قريب هو الآخر من "السنافر"، إذ يريد ملاك الفريق العاصمي رؤية حارس بقيمة سيدريك في مولودية الجزائر، خصوصا أن زماموش يرفض العودة إلى فريقه السابق المولودية.
سيدريك لم يوقع لحد الآن رغم جاهزية عقده
وعلمت "الهدّاف" من مصادر مؤكدة أن إدارة شباب قسنطينة قد انتهت من تجهيز عقد الحارس الدولي محمد سيدريك، ولم يبقى سوى إمضاؤه وبصمته من أجل ترسيم التحاقه بالقلعة الخضراء، إذ كان حارس شبيبة بجاية قد حل أول أمس بمدينة الجسور المعلقة وجلب معه جميع وثائقه وكان يرغب في التوقيع، ولكن عدم وجود الأموال الجاهزة حال دون ذلك، الأمر الذي عجل بمغادرته لقسنطينة دون التوقيع.
إدارة "السنافر" ستفاضل بينه وبين زماموش
وحسب بعض المصادر المطلعة، فإن إدارة "السنافر" ستحاول أن تفاضل بين الحارسين الدوليين محمد لمين زماموش ومحمد سيدريك، رغم أن كل المؤشرات توحي بأن حارس شبيبة بجاية هو الأقرب ليكون حامي عرين "الخضورة" الموسم القادم، إذ انتهت إدارة الشباب من تجهيز عقد سيدريك، في الوقت الذي يتواجد حارس "سوسطارة" على مقربة من الإنضمام إلى النادي الرياضي القسنطيني.
حتى روراوة يرفض تواجد سيدريك وزماموش في فريق واحد
ومن غير المعقول التعاقد مع حارسي "الخضر" محمد لمين زماموش ومحمد سيديرك معا، على اعتبار أن هذا الأمر سيكلف النادي الرياضي القسنطيني الكثير من الأموال، كما أن رئيس "الفاف" محمد روراوة يرفض تواجد حارسي المنتخب الوطني في فريق واحد لأن ذلك سيجعل أحدهما في كرسي الإحتياط، الأمر الذي قد يؤثر على مستواه بشكل مباشر.
سيدريك يبقى الأقرب لحراسة عرين السنافر
ما يتوجب علينا أن نشير إليه في الأخير هو أن حارس شبيبة بجاية محمد سيدريك هو الأقرب لحراسة عرين شباب قسنطينة الموسم القادم، على اعتبار أن إدارة "السنافر" قد جهزت عقده بشكل نهائي ولم يتبق سوى إمضاؤه من أجل ترسيم صفقته، وبذلك يتحصل سيدريك على الأفضلية على حساب حارس "سوسطارة" محمد لمين زماموش الذي لا يزال يتواجد في مفاوضات فقط مع إدارة "الخضورة".
-------------------------------------------------
رفع قبعة الاعتراف للتقني الفرنسي...
الوالي بدوي يتمسك بخدمات "لومير" ويوجه رسالة مباشرة إلى المسيرين
استغل الوالي بدوي فرصة تواجد كافة لاعبي النادي الرياضي القسنطيني والمسيرين خلال مأدبة العشاء التي أقامها على شرف النادي بفندق "الباي"، من أجل الحديث عن مستقبل الفريق خاصة بعدما كثر الحديث في الأيام القليلة الماضية عن تدعيم العارضة الفنية، حيث أكد أنه يتمنى بقاء المدرب الفرنسي "روجي لومير" مع الشباب لمواسم إضافية.
أصر على جلوس الفرنسي إلى جانبه
أصر الوالي بدوي على جلوس المدرب الفرنسي "روجي لومير" إلى جانبه وعلى نفس طاولة العشاء، حيث تبادل معه أطراف الحديث سيما وأنه كما يعلم الجميع الوالي بدوي كان له دور كبير في قدوم المدرب إلى النادي، كما أنه يثق فيه كثيرا.
ووجه رسالة مباشرة إلى الإدارة
وجه المسؤول الأول عن الولاية رقم 25 رسالة مباشرة إلى مسيري النادي، حيث طالبهم بضرورة الإبقاء على الطاقم الفني الحالي، سيما وأنه حقق الأهداف المسطرة بل أكثر من ذلك تمكن من إنهاء البطولة في مرتبة متقدمة، وبالتالي ضمان مشاركة قارية الموسم القادم.
بدوي للمسيرين: "أنا أحبذ الاستقرار... الاستقرار ثم الاستقرار"
كانت رسالة الوالي بدوي واضحة خلال حديثه مع المسؤولين، حيث طالبهم بالاستقرار، والعمل على الحفاظ على ركائز الفريق الموسم القادم، وعدم تسريح عدد معتبر من اللاعبين، وقال لهم بالحرف الواحد: "أنا أحبذ الاستقرار... الاستقرار ثم الاستقرار" وهي الكلمات التي لها ألف معنى، كما أن الجميع يدرك قيمة الوالي بدوي ومعرفته الجيدة لكرة القدم، حيث ساهم بشكل كبير في وصول النادي إلى ما هو عليه الآن.
رفع القبعة ل "لومير" وطلب منه البقاء
وفي سياق آخر، رفع الوالي بدوي القبعة للتقني الفرنسي "روجي لومير" على المشوار الرائع الذي أنجزه مع الشباب، كما أنه ليس من السهل أن يحقق هذه النتائج، خاصة وأن الجميع لم يكن يؤمن بقدرة تشكيلة الموسم المنقضي، كما أثنى على خرجة المدرب "لومير" الذي سيساهم في انتقاء المواهب الشابة على هامش الدورة الكروية التي برمجتها السلطات المحلية.
"لومير" غادر أمس وسيعود الإثنين
غادر المدرب الفرنسي "روجي لومير" مدينة الجسور المعلقة صبيحة أمس متوجها نحو مقر إقامته ببلجيكا، من أجل الاطمئنان على عائلته الصغيرة، سيما بعد أن أصبح حرا من أي التزام مع انتهاء العقد الذي يربطه بالنادي، إلا أن مصدرا مقربا من التقني الفرنسي أكد لنا أن الأخير سيعود بعد غد أي الإثنين إلى قسنطينة بعد أن اتفق مع الوالي بدوي على المشاركة في الدورة، حيث سيتم انتقاء المواهب الشابة خلالها.
سيلتقي المسيرين وسيفصل في مستقبله
وحسب المصدر، فإن المدرب سيلتقي مسؤولي النادي الرياضي القسنطيني فور عودته إلى مدينة الجسور المعلقة من أجل الفصل في مستقبله، على الرغم من أن كل المؤشرات تؤكد قرب بقاء الفرنسي الذي سيكون بنسبة كبيرة مع "السنافر" الموسم القادم، سيما وأن الوالي بدوي قد أقنعه بكلامه.
كل المؤشرات توحي ببقائه
وفي سياق متصل، فإن كل المؤشرات توحي ببقاء المدرب الفرنسي الموسم القادم، حيث أنه سيكون حاضرا بداية من الإثنين في مدينة الجسور المعلقة، من أجل الاجتماع بالمسيرين من جهة والمشاركة في انتقاء المواهب الشابة التي تتراوح أعمارها بين 15 و18 سنة من جهة أخرى، كما أن كلام الوالي بدوي أراح المدرب العالمي ومنحه أكثر ثقة من أجل واصلة العمل المنجز إلى غاية الآن، خاصة وأن مشروع "السنافر" اعتبر الوالي بدوي نجاحه مرهونا ببقاء التقني الفرنسي لمواسم إضافية.
-------------------------------------------------
في سابقة بالبطولة الوطنية...
الإدارة تعتبر لاعبيها موظفين لدى شركة "طاسيلي" وتسلمهم سند عطلة شهر
يبدو أن النادي الرياضي القسنطيني مر إلى السرعة القصوى في الاحتراف، حيث قام بخرجة تعتبر سابقة، عندما أقدم على منح اللاعبين أظرفة عقب الانتهاء من تناول وجبة العشاء، وهي الخطوة التي تؤكد أن رفقاء بزاز أصبحوا "شهارة" وعمالا لدى مؤسسة "طاسيلي"، خاصة وأنهم حصلوا على عطلة شهر كامل.
تفاجؤوا بالخرجة وحتى الوالي أشاد بالخطوة
تفاجأ لاعبو النادي بخرجة الإدارة، خاصة بعدما اطلعوا عما بداخل الظرف ووجدوا وثيقة تؤكد أنهم سيكونون في عطلة مدفوعة الأجر، وهي الخرجة استحسنها الوالي بدوي هو الآخر وأشاد كثيرا بموقف إدارة النادي، الذي انتقل بسرعة من الهاوي إلى الاحتراف.
العطلة تنطلق من 24 ماي إلى 25 جوان
وحسب ما كتب على الوثيقة التي حصل عليها اللاعبون والتي اطلعت عليها "الهداف"، فإن تاريخ انطلاق العطلة هو 24 ماي وستستمر إلى غاية 25 جوان المقبل، وهو ما يعني أن رفقاء بزاز سيمكثون مدة 30 يوما ستساعدهم كثيرا على استعادة إمكاناتهم.
استئناف التدريبات في 25 جوان وتربص يدوم 10 أيام بقسنطينة
من جهة أخرى، فإن إدارة النادي قد حددت 25 جوان المقبل موعدا لاستئناف التدريبات، حيث من المقرر أن يتربص "السنافر" 10 أيام بمدينة الجسور المعلقة سيخصصها الطاقم الفني للركض وتجميع اللاعبين، مثلما تعود عليه الشباب في السابق، كما أن تحديد الرابطة الوطنية للرابع والعشرين أوت المقبل موعدا لانطلاق البطولة يجعل الطاقم الفني مجبرا على الانطلاق في التدريبات في توقيت مبكر.
التربص الثاني ينطلق في 5 جويلية
أما فيما يتعلق التربص الثاني والذي لم يتحدد بعد مكان إقامته، فقد أكد لنا مصدر مقرب من إدارة النادي أنه سينطلق في 5 جويلية، حيث من المنتظر أن يكون خارج أرض الوطن، وهناك عدة بلدان مقترحة، سواء في شمال إفريقيا ويتعلق الأمر بتونس والمغرب أو أوروبا وحتى آسيا، وسيتحدد كل شيء على هامش الاجتماع المرتقب بين إدارة "السنافر" والمدرب الفرنسي "روجي لومير".
-------------------------------------------------
الوالي يُسعد اللاعبين بمنحة خاصة
فاجأ المسؤول الأول عن الولاية رقم 25 نور الدين بدوي لاعبي النادي الرياضي القسنطيني على هامش مأدبة العشاء التي أقامها على شرف أسرة "السنافر"، عندما أكد تخصيصه منحة لرفقاء بزاز نظير ضمانهم مشاركة خارجية الموسم القادم، وهي الالتفاتة التي استحسنها اللاعبون.
ويأمر "الديجياس" بالإسراع في ضخها
وفي سياق متصل، فقد أمر الوالي بدوي مدير الشباب والرياضة عبد الحميد دعماش بالإسراع في ضخ المنحة الخاصة التي لم يتم الكشف عن قيمتها، وحسب مصادر مقربة من إدارة "السنافر" فإن اللاعبين سيحصلون على هذه المنحة غدا أو بعد غد على أقصى تقدير، خاصة وأن معظمهم غادروا مدينة الجسور المعلقة.
هذه المنحة نظير التأهل إلى منافسة خارجية
تعتبر المنحة الخاصة نظير الموسم الرائع الذي أداه أشبال المدرب الفرنسي "روجي لومير"، من خلال ضمانهم المشاركة الموسم القادم في منافسة كأس "الكاف"، وذلك بعد غياب الشباب عن المحافل الخارجية منذ موسم 97/98، حيث أكد الوالي أنه سيدعم "السنافر" الموسم القادم ماديا ومعنويا.
-------------------------------------------------
إدارة "السنافر" تطلب خدمات بوكرية
علمت "الهدّاف" من مصادر مطلعة أن إدارة شباب قسنطينة طلبت رسميا خدمات المدافع الأيسر لشباب بلوزداد إلياس بوكرية، من أجل تدعيم التشكيلة به تحسبا للموسم القادم، خصوصا في ظل عدم تواجد لاعب ينافس عمار بلخضر في هذا المنصب، إذ أفادت ذات المصادر بأن مسيري الشباب قد ربطوا الإتصال بهذا اللاعب، وهو يتواجد الآن في مفاوضات جادة معهم قصد انتدابه ل"الخضورة" تحسبا للموسم القادم.
مدافع "السياربي" في نهاية عقده
وما يتوجب علينا أن نشير إليه هو أن المدافع الأيسر إلياس بوكرية صاحب 30 سنة يتواجد في نهاية عقده مع شباب بلوزداد، وهو الأمر الذي حمس إدارة شباب قسنطينة بقيادة محمد بوالحبيب في الدخول في مفاوضات جادة معه، خاصة أنه يعتبر لاعب متكامل وقدم موسما استثنائيا مع "السياربي".
بوالحبيب اتصل به هاتفيا وبوكرية رحب بعرض "السنافر"
وحسب ذات المصادر، فإن المدير الرياضي محمد بوالحبيب قد دخل منذ قرابة يومين في مفاوضات جادة مع المدافع الأيسر لشباب بلوزداد إلياس بوكرية، إذ جمعه حديث هاتفي باللاعب وجس نبضه حول إمكانية التحاقه ب"السنافر" الموسم القادم، واستنادا لذات المصادر، فإن بوكرية قد رحب بعرض "الخضورة" وأكد أنه يتشرف باللعب لفريق بحجم شباب قسنطينة ولجماهير مثل "السنافر".
----------------------------------------
أكد للاعبين تعاون الدولة، "سوناطراك" وشركة الفريق على تحقيق الألقاب
نور الدين بدوي: "عليكم بتشريف العلم الجزائري ولن ينقصكم شيء من أجل تحقيق الألقاب"
عرف حفل العشاء الذي أقامه السيد والي قسنطينة نور الدين بدوي في فندق "الباي" أو "المرحبا" سابقا حضور الكثير من الشخصيات الرياضية وأعيان المدينة من أجل مقاسمة عائلة الشباب فرحتها بالحصول على المرتبة الثالثة في ثاني موسم لها في الرابطة الأولى، وهو الإنجاز الذي فضل المسؤول الأول على ولاية قسنطينة أن يشكر كل من ساهم فيه بطريقته الخاصة.
"أنا فخور بالتواجد بينكم لأنكم أبطال وشرفتم المدينة"
استهل والي قسنطينة كلامه بالحديث عن الإنجاز الذي حققه أبناء المدينة، قائلا: "أنا فخور جدا بالتواجد بينكم اليوم في هذه السهرة التي أعتبرها سهرة الأبطال بما أنكم شرفتم مدينة بحجم مدينة قسنطينة، لذا نحن اليوم هنا من أجل تقديم الشكر لكم ولكل من ساهم في هذا الإنجاز كما أول أن أقول لكم إننا نتابع الفريق لحظة بلحظة ونعلم كل صغيرة وكبيرة لذا نطمئنكم بأننا معكم إلى النهاية".
"إنجازكم كبير لأنكم أنهيتم الموسم أحسن من فرق عريقة"
وواصل الوالي بدوي كلامه وشكره للاعبي الفريق وكل المسيرين قائلا: "في الحقيقة، لما سمعت أن الفريق فاز في آخر مبارياته وحصل على مركز متقدم كنت سعيدا كثيرا لأننا في المركز الذي يمثل المدينة الكبيرة التي نعيش فيها، خاصة وأن لقسنطينة قيمة تاريخية وقيمة كبيرة في الجزائر ولا بد أن يكون جميع من يمثلها في نفس مستوى هذا التاريخ الكبير كما أن شباب قسنطينة اليوم صار كبيرا ويجب أن يواصل على نفس المنوال".
"مسؤوليتكم كبيرة هذا الموسم وعليكم تشريف العلم الجزائري"
كما تحدث أيضا عن المنافسة الإفريقية التي سيلعبها الفريق الموسم القادم، قائلا: "شباب قسنطينة حصل على مركز جيد هذا الموسم وهو الإنجاز الذي سعدنا من أجله ولكن الآن صارت المسؤولية أكبر من أي وقت آخر وعلى الجميع أن يكونوا في مستواها خاصة وأن تشريف العلم الوطني الجزائري هو الهدف التالي لنا ويجب أن تعرفوا بأن القضية ليست سهلة وأن الضغط سيكون أكبر مستقبلا، لذا عليكم أن تكونوا في المستوى من اليوم".
"تشريف العلم يعني الفوز باللقب الإفريقي"
كما أوضح الوالي حول لعب المنافسة الإفريقية أو العربية الموسم القادم والكيفية التي سيتم تشريف العلم الوطني بها، قائلا: "هل تعرفون كيف ستشرفون العلم الجزائري؟ لن يكون تشريفه إلا بإحضار الكأس الإفريقية أو العربية إلى قسنطينة ووضعها هنا وهو ما تستطيعون القيام به لأنكم قادرون فعلا على ذلك، يجب ألا تفقدوا الثقة في أنفسكم على الإطلاق خاصة وأنكم اليوم أكدتم من خلال ما قمتم به بأنه يمكن الاعتماد عليكم لتشريف العلم الجزائري".
"أنا أحب الاستقرار ولا بديل عن الاحتفاظ بالجميع"
كما تحدث بدوي عن الاستقرار الذي يجب أن يكون في الفريق في الموسم القادم، وقال: "أعرف جيدا أن كل الأندية تسعى للقيام بالكثير من التعاقدات ولا بد لنا من أن ندعم النادي، ولكني أقول دائما إن الاستقرار هو الذي يحصد النجاحات ولا بد من الاحتفاظ بالأطقم التي عملت في النادي هذا الموسم وألا نفرط في أحد، كما أننا يجب أن نعمل بشكل أفضل الموسم القادم من أجل الوصول لمكانة أفضل".
"الفريق دخل عالم الاحتراف بداية من الموسم المنقضي"
وواصل السيد بدوي الحديث عن إنجازات الشباب، قائلا: "النادي الرياضي القسنطيني في


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.