بونجاح مرشح للعب مع نجم عالمي آخر الموسم القادم    ياسين براهيمي مرشح للالتحاق بعملاق أوروبي كبير    قسنطينة.. قتيلان في حادث مرور خطير قرب نفق زيغود يوسف    أمطار رعدية على ولايات وسط شمال البلاد هذه الليلة    بن فليس: الحوار أصبح ضروريا    تعيينات جديدة على رأس 'سونالغاز'، 'التلفزيون'، 'أناب' و 'سلطة السمعي البصري'    هدّام يشرف على اللقاء مع ممثلي الجمعيات    الجزائر ضمن أولى الدول في تنظيم رحلات نحو مطار اسطنبول الجديد    150 مشارك في مسابقات حفظ القرآن والحديث النبوي بتيبازة    اللقاء الجماعي رقم 365    الموسم المقبل ينطلق يوم 15 أوت    الترجي يعود بتعادل من الوداد في ذهاب نهائي دوري الأبطال    وزارة الدفاع: توقيف مهربين اثنين وضبط عدة معدات بتمنراست وعين قزام    بورصة الدروس الخصوصية تلتهب    تازولت في باتنة: حجز حوالي 1 كلغ كيف و توقيف شابين    سنقاتل أمام شباب قسنطينة    مشكل إداري يهدد تواجد أندي ديلور في كأس إفريقيا القادمة    برنامج عدل 1: توزيع أكثر من 4 آلاف وحدة سكنية على المستوى الوطني    مؤسسات و منشآت تربوية جديدة ببومرداس    البوليساريو تجدد التزامها بالعملية السياسية تحت إشراف الأمم المتحدة    ضربات جوية جنوب طرابلس تستهدف قوات حفتر    إدارة شبيبة القبائل تعزل اللاعبين    مفاوضات السودان إلى طريق مسدود    المفوضية الأوروبية: استقالة ماي لن تغير شيئا بمفاوضات بريكست    "حراك الجزائر" يصل إلى المريخ    توزيع نحو 18 ألف مسكن منذ 2007 بوهران    Ooredoo تُطلق العملية المُواطنة ” كسّر صيامك ” لفائدة مستعملي الطريق    جهود الجيش مكّنت من الحفاظ على كيان الدولة    تراجع كبير للسياحة الجزائرية    اللهم ولِّ أمورنا خيارنا..    النجمة سامية رحيم تتحدث عن “مشاعر” عبر قناة “النهار”    المجمع الأمريكي "كا. بي. أر" يفوز بعقد إعادة تهيئة حقل "رود الخروف"    توقيف مهربين اثنين و ضبط عدة معدات بتمنراست وعين قزام    توقيف عصابة لسرقة المنازل و المحلات بأم البواقي    تدعيم الورشات لتدارك التأخر بمشروع القطب الجامعي    فتح مكة.. الثورة الشاملة التي انتصرت سلميا    منظمة الصحة العالمية تعلن الجزائر بلدا خاليا من الملاريا    الجزائر تتسلم شهادة بجنيف تثبت قضاءها على الملاريا    ورقلة.. سكان تقرت يحتجون ويطالبون بالصحة الغائبة    في الجمعة 14 من الحراك: إصرار على رفض انتخابات 4 جويلية    قال إن الجزائر بأشد الحاجة لتأطير الشباب وتوجيههم: وزير الشؤون الدينية يدعو الأئمة لتبني خطاب يحث على توحيد الصفوف    أكدت حرصها على عدم المساس بالقدرة الشرائية للمواطن    بلغت قيمتها الإجمالية أزيد من 99 مليون دج: تسجيل 31 مخالفة تتعلق بالصرف منذ بداية السنة    الجزائر لا ترى بديلا عن الحل السياسي للأزمة في ليبيا    فرنسا: 13 جريحاً في انفجار طرد مفخّخ في ليون والبحث جار عن مشتبه به    المجمع البترولي أول متأهل للدور النهائي    لا يمكنني الاستمرار في بيتٍ شعار أهله انتهاك حرمة رمضان    ميهوبي في زيارة إنسانية للأطفال المصابين بأمراض مستعصية في مصطفى باشا    خلال موسم الحصاد الجاري    مصدر مسؤول: الترخيص ل”فلاي ناس” بنقل الحجاج الجزائريين موسم 2019    مصانع تركيب السيارات التهمت‮ ‬2‮ ‬مليار دولار في‮ ‬4‮ ‬أشهر    تقديم النسخة الجديدة لمونولوغ «ستوب»    هموم المواطن في قالب فكاهي    « تجربة « بوبالطو» كانت رائعة و النقد أساسي لنجاح العمل »    قال الله تعالى: «وافعلوا الخير.. لعلكم تفلحون..»    نصرٌ من الله وفتح قريب    الحجر يرسم جمال بلاده الجزائر    بونة تتذكر شيخ المالوف حسن العنابي    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





زمالي: 88 مليار دينار للتكفل الطبي بمرضى السرطان
نشر في الاتحاد يوم 05 - 02 - 2019


أكد وزير العمل والتشغيل والضمان الإجتماعي ، مراد زمالي، أمس، بالجزائر العاصمة أن قطاعه يساهم في التكفل الطبي بالمريض من خلال المساهمة الجزافية للتمويل السنوي للمستشفيات والتي بلغت سنة 2019 أزيد من 80 مليار دج وكذا تعويض أزيد من 4000 دواء من ضمنها تلك الموجة لعلاج السرطان. وأوضح زمالي ،أمس، في كلمته التي ألقاها بمناسبة الاحتفال باليوم العالمي للسرطان 2019 بالمركز العائلي للصندوق الوطني للتأمينات الاجتماعية للعمال الأجراء بن عكنون- الجزائر العاصمة عن "التكفل المادي بمرضى السرطان المؤمنين اجتماعيا من خلال تعويض العطل المرضية والتكفل بفترات العجز، وكذا المنح المخصصة للعمال المصابين بأمراض مهنية والتي تضم العديد من الأمراض المرتبطة بالسرطان"، كاشفا أن قطاع الضمان الإجتماعي يساهم في التكفل الطبي بالمريض من خلال المساهمة الجزافية للتمويل السنوي للمستشفيات والتي بلغت خلال هذه السنة 88 مليار دج، وكذا تعويض أزيد من 4000 نوع من الأدوية من ضمنها تلك الموجه لعلاج السرطان. وأبرز مراد زمالي "الدور الكبير الذي تلعبه مصالح مفتشية العمل المتواجدة عبر كامل التراب الوطني في مراقبة ظروف العمل والحرص على احترام قواعد الصحة والسلامة في مكان العمل والبحث عن العناصر والمسببات المهنية للسرطان لوقفها وتوجيه العمال المعرضين إلى مصالح طب العمل"، مشددا على "المساهمة في جهود التشخيص المبكر عن المرض من خلال نشاطات المراكز الجهوية للتصوير الطبي التابعة للصندوق الوطني للتأمينات الإجتماعية للعمال الأجراء". وأفاد الوزير قائلا:"..هذه الإجراءات لا تمثّل لوحدها الإجابة الكافية لمواجهة التحديات الناجمة عن تفاقم هذا المريض الخبيث"، مبرزا أنها "تشكل مساهمة فقط ضمن المجهود الوطني الذي يرمي إلى توفير الحماية الاجتماعية للمواطنات والمواطنين"، موضحا أن "منظومة الضمان الاجتماعي التي تعدّ إحدى أدوات المنظومة الوطنية للحماية الاجتماعية". وأفاد زمالي بالعناية التي أولاها رئيس الجمهورية عبد العزيز بوتفليقة الذي أطلق مبادرة المخطط الوطني لمكافحة هذا الداء 2015/ 2019 وأدرجه ضمن الورشات الكبرى لبرنامجه الرئاسي مجندا كل الوسائل اللازمة لإنجاحه، حيث تم تجنيد والتفاف كل القطاعات حول هذا المخطط -كما أضاف-"في إطار نظرة استراتيجية تضع المريض في مركز اهتماماتها" أين كانت فيها لقطاع العمل والضمان الإجتماعي مع قطاع الصحة "مهمة أساسية تمس كل جوانب الوقاية و لا تقتصر على العلاج الطبي فحسب بل تتعداه إلى جوانب اخرى مثل التشخيص المبكر بالإضافة إلى التكفل الإجتماعي والنفسي والمالي بالمرضى"- يقول الوزير-.

انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.