أمطار رعدية غزيرة ورياح سرعتها 70 كم/سا بهذه المناطق !    «نحو رفع التجميد عن بعض النشاطات المطلوبة من قبل شباب أونساج»    إيداع اللواء «السعيد باي» الحبس وإصدار أمر بالقبض على الجنرال «حبيب شنتوف»    الجولة ال28‮ ‬من الرابطة المحترفة الثانية    جاء في‮ ‬المرتبة الثانية بالترتيب العام    بعد إعطاء مهلة‮ ‬15‮ ‬يوماً‮ ‬لتسليم الحكم لسلطة مدنية    في‮ ‬جنوب طرابلس    خلال شهري‮ ‬جانفي‮ ‬وفيفري‮ ‬الفارطين‮ ‬    من صيغة العمومي‮ ‬الإيجاري    يوجد أغلبها بالحي‮ ‬العتيق سيدي‮ ‬الهواري    وفاة المؤرخة آني راي غولدزيغر    «المركزيون» يتجهون لاختيار أمين عام جديد    إجراءات لتسهيل حركة المسافرين عبر المطارات والموانئ    تأجيل قضية السيناتور بوجوهر للمرة الثانية    خلفاً‮ ‬لفاروق باحميد    تشديد على وضع خطة تحرك عربي    فرنسا أفشلت مشروع‮ ‬ديزيرتيك‮ ‬في‮ ‬الجزائر    حشود بشرية انتظرت اويحيى    بريد الجزائر‮ ‬يخلد العلماء    ثوار اتحدوا فثأروا ردا على قتل 100 شهيد في 3 أيام    "حزب الفايسبوك" يثأر لهزيمة العهدة الرابعة    المؤسسات المصرفية.. أية أداءات ؟    المكتب الولائي للنقابة الوطنية للأسلاك المشتركة يتأهب للدخول في حركة احتجاجية    الاحتفالات تنطلق في الولاية 2    أبواب السعادة تفتح في بوسعادة    الفن النبيل بغليزان بحاجة إلى أهل الاختصاص    اليد العاملة المحلية تحت رحمة الأجانب بورشات سكنات عدل بمسرغين    الطلبة بمعسكر يواصلون إضرابهم    المعتدية للقاضية : وضعت النقاط على الحروف    مسير شركة لاستيراد و تصدير الأقمشة أمام العدالة بوهران    الحبس لشاب هدد طفلا بخنجر لسرقة هاتفه بمعسكر    فسخ 19عقد امتياز فلاحي بالبيض    شعب حُرّ    جميلة بوحيرد، الجائزة الوحيدة غير المزيفة.!    خانتك الريح يا وطني..    فخامة الشعب: المرجع والدلالة    لا تغفلوا عن نفحات وبركات شعبان    قوة التغيير بين العلم والقرآن    مداخل الشيطان وخطواته    تمويل 96 مشروعا فلاحيا استثماريا    أمطار معتبرة تبشر بموسم وفير    نشاطات متنوعة في أسبوع اللغة الإسبانية بالجزائر    رياح "الحراك الشعبي" تهب على الوسط الرياضي    تشريح التحولات الفاصلة للمجتمع الجزائري    حمدي يكشف النضال المستور للمجاهدة يمينة نعيمي    الشيخ شمس الدين”العقيقة هي نفسها بالنسبة للذكر أو الأنثى”    ‘'القدم السكرية" في يوم دراسي    تراجع كبير في عدد وفيات”الأنفلونزا” مقارنة بالسنة الماضية    تغريم طالبين 15 مليون دولار    معجون أسنان يقتل طفلة    كلب ينبش قبره ويعود إلى أصحابه    تسجل رقما قياسيا بكعب عال    ‘'ساكن البحر" يواجه الإعدام    يقطع إصبعه بعد تصويته للحزب الخطأ    الصحة العالمية تحذر من وباء الحصبة    منذ انطلاق الموسم الجديد‮ ‬    تصنع من طرف مؤسسة جزائرية بوهران‮ ‬    أهازيج الملاعب تهز عرش السلطة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





مذبح حسين داي يستقبل أكثر من 850 رأس غنم و200 رأس بقر يوم العيد
نشر في الاتحاد يوم 19 - 08 - 2018

سخرت مؤسسة تسيير المذابح والمسمكة لولاية الجزائر بمناسبة يومي عيد الأضحى كافة الإمكانيات البشرية و المادية على مستوى المذبح الرئيسي للولاية وهو مذبح حسين داي وهذا ضمانا لخدمة المواطن، حيث ينتظر استقبال أزيد من 850 رأس غنم وحوالي 200 رأس بقر من أجل النحر.
وقال المدير بالنيابة لمؤسسة تسيير المذابح والمسمكة لولاية الجزائر رشيد رمضاني في تصريح له، أن المؤسسة وفرت جميع الإمكانيات المادية من قاعات للذبح وغرف للتبريد و كذا البشرية من أطباء بيطريين وأعوان أمن و نظافة على مستوى مذبح حسين داي، حيث ينتظر استقبال أيام العيد أزيد من 850 رأس غنم وحوالي 200 رأس بقر من أجل النحر مضيفا أن أبواب المذبح مفتوحة أمام المواطنين بصفة مجانية، وأوضح أن المؤسسة دأبت على كراء المذبح للخواص الذين يتولون تحديد سعر الذبح مباشرة مع المواطنين والذي يتراوح ما بين 1500 و2000 دج بالنسبة لرؤوس الغنم وما بين 9000 و10000 دج بالنسبة لرؤوس البقر.
وأبرز أن المؤسسة سخرت من الجانب المادي ثلاثة قاعات كبيرة خصصت لنحر المواشي بالإضافة إلى ثمانية غرف تبريد بسعة 300 طن، وهذا في حالة وجود هياكل للغنم والبقر توضع تحت الرقابة البيطرية، وأضاف في ذات السياق أنه تم تسخير ثلاثة خزانات للمياه بسعة 40 ألف لتر، في حالة انقطاع المياه علاوة على ثلاثة حاويات كبيرة لتفريغ مخلفات الذبائح و كذا حاويتين كبيرتين لجمع جلود الأضاحي.
أما من الناحية البشرية فقد تم تسخير على مستوى وحدة مذبح حسين داي (المذبح الرئيسي للولاية) أيام العيد، عشرة أعوان أمن يعملون خاصة على مستوى قاعات الذبح الثلاث من أجل استقبال المواطنين وتوجيهيهم وتنظيم حركة المرور داخل المذبح يقول المسؤول مضيفا أنه تم تسخير كذلك 17 عون نظافة على مستوى قاعات الذبح من أجل جمع مخلفات الذبائح.
وسهرت المؤسسة كذلك على تسخير أربعة أعوان تقنيين يعملون على تصليح أي عطب يطرأ في غرف التبريد و الصيانة بمذبح حسين داي أيام العيد علاوة على تسخير عشرة أطباء بياطرة من أجل المراقبة و المعاينة الصحية لهياكل الأضاحي يقول المتحدث. إن مذبح حسين داي الذي يعد المذبح الرئيسي لولاية الجزائر يتربع على مساحة قدرها 24 ألف متر مربع و تبلغ فيه سعة الذبح بصفة يومية حوالي 5000 رأس غنم و 480 رأس بقر.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.