تخفيض الرسم على السيارات السياحية من 250 الف دينار الى 100 الف    نائب اسباني يطالب حكومة بلاده وقف دعمها للاحتلال المغربي على حساب حق الشعب الصحراوي    مجلس قضاء الجزائر يؤجل جلسة محاكمة عبد الغاني هامل وأفراد من عائلته ل28 جوان القادم    نفط: منظمة أوبك تعقد اجتماعين عن بعد يومي 9 و10 جوان لتقييم أثرتخفيضات الإنتاج    استنكر محتوى الأشرطة التي بثها الإعلام فرنسية.. مجلس الأمة يدعو الجزائريين لرص الصفوف    مريجة: "الوزير مستعد لتطوير الرياضة الجزائرية بمعية اللجنة الأولمبية"    استقرار معدل التضخم في الجزائر عند 1.8 بالمئة    الدولة .. العلامة الكاملة    إسمعوا وعوا    لا موسم أبيض واستئناف البطولة الوطنية بعد تلقى الضوء الأخضر من السلطات العليا    توقيف 3 تجار مخدرات وحجز كمية معتبرة من الكيف المعالج بالنعامة وغليزان    تجار ولاية غرداية يحتجون    أمن سيدي بلعباس يحجز مكملات غذائية منتهية الصلاحية    "الأفلان" يزكي الرئيس تبون والوزير الأول عبد العزيز جراد    رئيس اتحاد بسكرة: “أطراف اتصلت بي وعرضت علي فكرة تسهيل مهمة وفاق سطيف”    منزل رياض محرز يتعرض للسطو    142 عملية تحسيسية عبر 19 ولاية خلال ال24 ساعة الأخيرة    هجمات 20 أوت 1955: تحطيم اسطورة الجيش الفرنسي الذي لا يقهر و تدويل للقضية    جراد ينهي مهام المدير العام للمركز الإستشفائي الجامعي لمدينة بجاية    رئيس الجمهورية يترأس اجتماعا لمجلس الوزراء    كوفيد-19: إطلاق تحقيقات وبائية بالولايات التي تسجل أعلى نسبة في الإصابة بالفيروس    الرئيس تبون ينهي مهام النائب العام لدى مجلس الاستئناف العسكري بالبليدة.    قطر تحصي 1648 إصابة جديدة بفيروس كورونا    وهران : الشروع في إنجاز أزيد من 640 مسكنا في صيغة الترقوي الحر    خلال المشاورة الثالثة والأخيرة: مشاركون يدعون إلى وضع آليات تحمي الفنان وأعماله الإبداعية    مقتل إياد الحلاق: إدانات واسعة في صحف عربية للحادث    تونس: إخفاق ضغوط مغربية لترحيل الناشط الصحراوي محمد الديحاني    بن عبد السلام: نحن بصدد الخطوة الثالثة لبناء الجزائر الجديدة    شريط حول الحراك.. “واشنطن تايمز توقعت ردا من وسائل الاعلام المنزعجة من مساعي الرئيس”    بعد إغلاقه لشهرين بسبب كورونا.. المسجد الأقصى يفتح أبوابه أمام المصلين    الهيئة الوطنية لحماية الطفولة : نتلقى 10 الاف اتصال يوميا من بينها 20 تبليغا تخص الاطفال    هزة ارضية بقوة 3.6 بولاية الشلف    البرلمان : تأجيل جلسة التصويت على مشروع قانون المالية التكميلي 2020 الى 14سا 30د    إعادة فتح المسجد النبوي (صور)    ترامب يهدد باستخدام القوة العسكرية للتصدي للمتظاهرين احتجاجا على مقتل أمريكي أسود على يد الشرطة    إثر أزمة قلبية مفاجئة    يعتبر صديقا للجزائر    بعد سقوطه على كهف    بعد المستويات العالية التي قدماها    خلال شهر رمضان المنقضي    اشادة بالوزيرة بن دودة    النادي الاقتصادي الجزائري يستقبل 200 مشروع    فرصة للسينمائيّين الجزائريين للمشاركة    سوناطراك مساهما رئيسيا في شركة "ميدغاز"    458 مخالفا للحجر خلال رمضان    «قطار الدنيا» إنتاج جديد لمسرح علولة بوهران    راحة الزائر في مسجد «سيدي الناصر »    « إستدعائي للمشاركة في «كان « الغابون اكبر نجاح بالنسبة وحلمي إنهاء مسيرتي مع الحمراوة»    من أفطروا في رمضان وجب عليهم القضاء بعد الشفاء    «الوثائقي خرج عن نطاق الأدبيات واحترام الغير»    دعوات إلى الاعتماد على الترتيب الحالي و إلغاء السقوط    بن يمينة يدخل مخططات تيطاوين التونسي    78 مليار سنتيم للتكفل بمناطق الظل    « القيطنة » زاوية العلماء ومشايخة الفقه    «نون يا رمز الوفاء»    خفيف الظل    اللجنة الوزارية للفتوى: الذين أفطروا في رمضان بسبب كورونا وجب عليهم القضاء بعد الشفاء    روسيا وألمانيا تؤكدان على الحل السياسي    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





تخصيص 5 ملايين دج لعملية صيانة أجهزة مذابح العاصمة سنة 2016
بمناسبة عيد الأضحى
نشر في المسار العربي يوم 11 - 09 - 2016

تم تخصيص غلاف مالي قدره 5 ملايين دج لعملية صيانة العتاد والأجهزة الخاصة بمختلف مذابح العاصمة خلال سنة 2016 و تحسبا لعيد الأضحى
حسبما علم اليوم الأربعاء لدى مؤسسسة تسيير المذابح لولاية الجزائر.
وأوضح المكلف بالإعلام بمؤسسسة تسيير مذابح ولاية الجزائر العاصمة (مؤسسة ولائية عمومية ذات طابع اقتصادي و تجاري) زبير السعيدي في تصريح لواج أنه" تم تخصيص 5 ملايين دج ,لصيانة العتاد والأجهزة الخاصة بمختلف مذابح العاصمة , وذلك ضمن ميزانيتها لسنة 2016 , في إنتظار إقتناء أجهزة جديدة مستقبلا ".
وأضاف أنه في إطار تحضيرات عيد الأضحى وككل سنة ,قامت مصالح المؤسسة بضبط برنامج خاص لإستقبال العيد لتلبية حاجات المواطنين,حيث تم صيانة الأجهزة الخاصة بعملية الذبح وكذلك فضاءات التخزين (غرف التبريد) ,والميزان خاصة على مستوى مذبح حسين داي الذي يعرف توافدا كبيرا للمواطنين.
وأكد أن "كل شروط النظافة و المراقبة الصحية للمواشي التي يتم نحرها بالمكان متوفرة و تخضع لمراقبة بيطرية مشددة" .
كما تم تعزيز إجراءات النظافة والأمن بمختلف هذه المذابح والمسالخ التي
تقع بكل من حسين داي ,الرويبة, برج البحري و زرالدة ,للسير الحسن للعملية في اليوم الأول والثاني من عيد الأضحى خدمة للمواطن وتوفير الشروط الصحية لعملية الذبح .
وستفتح مذابح ومسالخ العاصمة يوم العيد أبوابها حسب المصدر أمام المواطنين لأجل القيام بذبح وسلخ أضحياتهم حيث من المتوقع ككل سنة أن يتوافد عليها المئات ممن لا يتقنون عملية النحر . ورغم الإقبال الكبير الذي يعرفه مذبح حسين داي غير أن العملية تتم بشكل منتظم ومحكم ومراقبة صحية جيدة من طرف البياطرة في كل سنة.
وكشف ذات المتحدث أنه تلبية لرغبة المواطنين ستفتح في اليوم الثاني من
العيد أبواب مذبح شارع المعدومين ببلدية حسين داي أمام المواطنين لتقطيع الأضحية لتسهيل العملية وتوزيع الأضاحي بسهولة كونه يتميز بخصوصية أنه عبارة عن مذبح وسوق الجملة للحوم الحمراء.
وأشار في ذات السياق الى أن مذبح شارع المعدومين الذي يغطي حاجيات العاصميين من اللحوم, يستقبل كل عيد أزيد من 2000 أضحية (رأس غنم ) و أزيد من 5000 رأس بقر.
و من أجل إنجاح العملية يضيف المسؤول لجأت المؤسسة إلى رفع عدد الأعوان الموسميين لتدعيم مصلحة أعوان أمن المؤسسة وكذلك مصلحة التنظيف.
وأكد السيد سعيدي أن عملية ذبح أضاحي العيد مضمونة "مجانا",وزيادة على ذلك تكثف مديرية الفلاحة مناوبات للبياطرة من أجل المراقبة الصحية بكل نقاط المذابح والمسالخ.
وجندت مؤسسة تسيير مذابح العاصمة بمناسبة عيد الأضحى ,أزيد من 80 عاملا بما فيهم الإطارات للوقوف على حسن سير العملية يوم العيد.
ويحتوي مذبح حسين داي على 3 قاعات للذبح تتسع ل 480 رأس بقر و 5000 رأس غنم فيما تتسع الإسطبلات ل300 رأس بقر و 6000 رأس غنم وتتسع غرف التبريد لتخزين 300 طن من اللحوم يضيف المتحدث .
وبخصوص مذبح الرويبة يحتوي على قاعتين للذبح تتسع دفعة واحدة ل15 رأس
بقر و 150 رأس غنم و فيما يحتوي مسلخ زرالدة على قاعة للذبح تتسع ل10 رأس بقر و 100 رأس غنم أما مذبح برج البحري فيتضمن قاعة للذبح تتسع ل10 رأس بقر و 80 رأس غنم.
وأضاف أن الماشية التي تدخل المذابح تمر عبر عمليتي مراقبة صحية عند دخولها وبعد عملية الذبح مباشرة ,لتفادي بعض الأمراض على غرار الكيس المائي التي تنظم له المصالح الفلاحية والمصالح المختصة في البيطرة حملات تحسيسية سنوية .
وعرفت السنة المنقضية (2015 ) ذبح 10.151 آلاف راس من الابقار بما يعادل كمية من اللحوم وصلت 3.88.000 ملايين كلغ فيما بلغ تعداد رؤوس الاغنام التي تم ذبحها 22.591 ألف رأس بما يعادل 268 .923 الف كلغ يضيف المصدر .
فيما يخص اللحوم المستوردة فبلغت رؤوس البقر إلى 15.734 ألف رأس ما يقارب 5 ملايين و 529 ألف و 420 كلغ من لحوم البقر, أما الأغنام فقد بلغت 37.968 ألف ما يقارب 617.166 ألف كلغ.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.