لعمامرة يصل القاهرة في زيارة عمل بصفة مبعوث خاص للرئيس تبون    رابطة الطلبة ترافق حاملي البكالوريا الجدد    قرار جديد لمستغلي النقل بالميترو والترامواي    مدارس أشبال الأمة.. مفخرة الجزائر    سحب اعتماد قناة العربية بالجزائر    سيدار الحجار يؤكد مواصلة إنتاج الأكسيجين    أكثر من 134500 هكتار للزراعات الاستراتيجية بالجنوب    حسب النشرية الشهرية للديوان الوطني للإحصائيات تراجع أسعار الاستهلاك ب 1،1 % خلال شهر جوان    عمليات تصدير كبرى مُنتظرة بداية من سبتمبر    وزير الصناعة يجتمع بمسؤولي مجمع جيتيكس    الاحتلال يواصل حملة الاعتقالات بحق الفلسطينيين بالضفة الغربية    مسؤول سوداني: الجزائر ستعرض وساطتها في ملف "سد النهضة"    شخصيات أمريكية تدعو للتحقيق في الانتهاكات المغربية    هزتان أرضيتان بتيبازة وعين الدفلى    على مستوى مرتفعات الحظيرة الوطنية للشريعة بالبليدة الحماية المدني تتمكن من إخماد 70% من حريق الغابة    هل تنتهي أزمة الماء قريبا؟    هبة تضامنية في معظم بلديات تيزي وزو    كلمات    الوباء    موقف المؤمن من وباء كورونا ومن كل بلاء..    وصول مليون جرعة من اللقاح إلى مطار بوفاريك    تراجع محسوس في عدد إصابات كورونا    وصول شاحنة محملة بالأكسجين الطبي    المحسنون والمجتمع المدني يد واحدة لمواجهة الموجة الثالثة    أولمبياد طوكيو.. إسبانيا تدمر مفاجأة كوت ديفوار بريمونتادا قاتلة    إسماعيل بن ناصر ممنوع من التدرب مع ميلان    الشعبية ترحب بموقف الجزائر الداعم لطرد الاحتلال من الاتحاد الإفريقي    تأجيل الجولة ال 35 الى 9 أوت وتقديم لقاء اتحاد الجزائر/شبيبة القبائل ليوم 3 أوت    اليابان: قفزة قياسية لإصابات كورونا في طوكيو تخيم على الأولمبياد    مهرجان الفيلم الفرانكفوني لأنغوليم بفرنسا يحتفي بالسينما الجزائرية    جائحة كورونا… تعيد النشاطات الثقافية إلى الشبكة العنكبوتية    تحذير أممي من ارتفاع انعدام الأمن الغذائي الحاد    سأعمل جاهدا لرفع الراية الوطنية في طوكيو    سكان سور الغزلان يطالبون بمشاريع تنموية    هكذا توزعت مواقف الدول العربية من أحداث تونس    أخبار اليوم ترصد الإبداع الأدبي قِطاف من بساتين الشعر العربي    الوقايات العشر من طاعون العصر    "الغارديان" تنصح كريستال بالاس وليدز بعطال وبولاية    براهيمي يتبرع بسيارة إسعاف لمستشفى عزازقة    ستصدر قريبا عن دار المثقف بالجزائر و ببلومانيا بمصر: عبد الرزاق طواهرية ينتهي من روايته الجديدة "اتش بلاس"    بوهران و مستغانم: الأسرة المسرحية تودع الفنان تواتي و الكاتب العربي مفلاح    تحكي عن الجفاف و الشتات    وفاة الفنانة الكويتية انتصار الشراح    زيادة الطلب على اللقاح محليا: تلقيح 20 ألف شخص و توقّع ارتفاع العدد إلى 34 ألفا في أسبوع    "مثاقفات".. ترصد "النقد الثقافي والدراسات الثقافية وما بعد الكولونيالية"    صدمة في الجزائر بعد إقصاء فليس    الإسهام في إنقاذ مرضى الجائحة والأخذ بالاحتياطات واجب الوقت    المكتتبون يلوحون باقتحام شققهم    خدمات النقل تُحجب مرة أخرى    وفاة الصحفي سالم عزي عن عمر ناهز 62 سنة    الجزائر هنا دائما..    إدماج المنتوج الوطني "ضرورة حتمية"    جائحة كورونا رفعت من جريمة الاتجار بالبشر    ضمان نقل عمال الصحة خلال العطلة الأسبوعية    تفكيك شبكة احتالت على 800 ضحية واستولت على 40 مليار سنتيم    خائن الأمانة وراء القضبان    جهود كبيرة لتفادي الأزمة    الإيقاع بمروج مهلوسات    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



الصوم في غير رمضان
نشر في الخبر يوم 08 - 09 - 2011

شهر رمضان شهر التّقوى والصّوم، يعين العبد على نفسه، فيلزمها التّقوى، ولقد جاءت آيات الصّيام في سورة البقرة مفتتحة بقوله تعالى: {يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُواْ كُتِبَ عَلَيْكُمُ الصِّيَامُ كَمَا كُتِبَ عَلَى الَّذِينَ مِن قَبْلِكُمْ لَعَلَّكُم تَتَّقُونَ} البقرة: 183، لذلك كان صوم رمضان تهذيباً وتدريباً للمسلم، وتعليماً وتمريناً له على الصبر وحُسْن الخُلُق الّذي يبقى له مُصاحباً في سائر حياته.
وينقسم الصّوم إلى ستة أنواع، وهي:
النوع الأوّل: الواجب، وهو صيام شهر رمضان، وقضاؤه، وصيام الكفّارات والنُّذر.
النوع الثاني: السُنّة، وهي: صيام يوم عاشوراء، يعني أنّه يُستحب صيام عاشوراء، وهو العاشر من شهر المحرّم، ويُتأكّد صوم يوم عاشوراء لقوله عليه الصّلاة والسّلام: ''أحتسب على الله تعالى أن يُكفِّر السنة الّتي قبله'' رواه الجماعة إلاّ البخاري والترمذي عن أبي قتادة.
النوع الثالث: المُستحب، وهو صيام الأشهر الحُرم، وهي محرم ورجب وذو القعدة وذو الحجّة، وهي أفضل الشهور للصّوم بعد شهر رمضان، وأفضل الأشهر الحُرم: المحرَّم ثمّ رجب ثمّ باقي الحُرُم ثمّ بعدها شعبان.
النوع الرابع: النافلة، كلّ صوم لغير وقت ولا سبب في غير الأيّام الّتي يجب أو يمنع، أي التطوع والتقرّب إلى الله عزّ وجلّ بما ليس بفرض من العبادات، لما جاء في الأحاديث الصّحيحة من الترغيب في الصوم، مثل قوله صلّى الله عليه وسلّم: ''كلّ عمل ابن آدم له إلاّ الصّوم ...''، وقوله صلّى الله عليه وسلّم ''لَخَلُوف فم الصّائم أطيبُ عند الله من ريح المِسك''، وقوله صلّى الله عليه وسلّم ''إنّ أفضل الصّيام صيام أخي داود''، وقد كان يصوم يوماً ويفطر يوماً، وفي الصّحيحين: ''مَن صام يوماً في سبيل الله، باعَد الله تعالى وجهه عن النّار سبعين خريفاً''.
النوع الخامس: الحرام:
1 صوم يومي عيد الفطر والأضحى، روى ابن عمر رضي الله عنهما قال: ''إنّ رسول الله صلّى الله عليه وسلّم نهى عن صيام هذين اليومين، أمّا يوم الفطر ففطركم من صومكم'' أي الفطر من صيام رمضان.
2 أيام التشريق الثلاثة الّتي بعد عيد الأضحى، لما رواه أبو هريرة رضي الله عنه أنّ رسول الله صلّى الله عليه وسلّم بعث عبد الله بن حُذافَة يطوف في منًى أن لا تصوموا هذه الأيّام، فإنّها أيّام أكل وشُرب وذِكر الله عزّ وجلّ'' رواه احمد بإسناد جيّد.
3 صيام الحائض والنُّفساء، فهو حرام، ولا يصح ولا ينعقد، وعليها قضاء الصّوم دون صلاة.
4 صيام مَن يخاف على نفسه الهلاك بصومه.
النوع السادس: المكروه:
1 صوم يوم الجمعة خصوصاً، لأنّه عيد أسبوعي للمسلمين، ولذلك نهى الشارع عن صيامه، والنّهي للكراهة لا للتّحريم، إلاّ إذا صام يوماً قبله، أو يوماً بعده، أو وافق عادة له، أو كان يوم عرفة أو عاشوراء، فإنّه حينئذ لا يُكرَه صيامه.
2 صوم يوم السبت خصوصاً، فعن عبد الله بن بسر السلمي عن أخته الصماء أنّ رسول الله صلّى الله عليه وسلّم قال: ''لا تصوموا يوم السبت إلاّ فيما افترض عليكم وإن لم يجد أحدكم إلاّ لحا عنبة أو عود شجرة فليمضغه'' رواه أحمد وأصحاب السنن والحاكم.
3 صوم يوم عرفة بعرفة، يُكره صوم عرفة للحاج، بل يُسن له فطره وإن كان قوياً، ليقوى على الدعاء ولحاجته الشديدة على تقوية جسمه لصعوبة العمل وكثرته في ذلك الموقف.
4 صوم يوم الشك، وهو يوم الثلاثين من شعبان لخبر الصحيحين: ''فإن غُمَّ عليكم فأكملوا عدّة شعبان ثلاثين''.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.