نصف مليون مكالمة عبر الرقمين الأخضر وشرطة النجدة        مايقارب 200عون حماية مدنية يتبرعون بالدم    "احتكار السلع ورفع أسعارها من الكبائر"    وزارة الصحة تدعو المدراء الولائيين لمرافقة المصابين بكورونا نفسيا    “أستبعد أن يتطور فيروس كورونا في الجزائر ولدي امل بان ينحصر الوباء”    طرف فاعل في المعادلة    الرئيس تبون يبعث برسالة مواساة وتعاطف لرئيس الوزراء البريطاني    القطاع ضاعف من مجهودات ضمان وفرة المواد الطاقوية    رئيس الكاف أحمد أحمد:    العميد عبد الغاني راشدي ينصّب نائبا للمدير العام للأمن الداخلي    العصابة الإجرامية الخطيرة في قبضة الدرك الوطني    إقتراح ضمان دخل لعمال القطاع الخاص المتأثرين بالأزمة    كورونا: البنوك تمدد آجال تسديد القروض    كورونا في الجزائر.. حالات الإصابات بالفيروس عبر ولايات الوطن    أعضاء المجلس البلدي لباتنة يتبرعون براتب شهر كامل    عالم ما بعد الكورونا    المسرح الوطني يستقبل المشاريع المسرحية الجديدة    مخطط لتمديد عقد مبابي    إطارات المجلس الإسلامي الأعلى يتبرعون بشهر من راتبهم لصندوق مواجهة “كورونا”    بلمداح للحوار : طائرات شحن لنقل جثامين الجزائريين بالخارج    عدة مخابر تدخل حيز الخدمة لتشخيص فيروس “كورونا”    تكليف موظف بالمؤسسات التربوية بسحب رواتب زملائه    إيداع مروج إشاعة غلق محطات الوقود بالعاصمة الحبس المؤقت    الأزمة تدق أبواب متعاملي الهاتف النقال في الجزائر    المرتبة الأولى لمحمد علوان بالأيام الافتراضية للفيلم القصير    وزارة الشباب والرياضة تضع هياكلها بالعاصمة للاستعمال كمراكز للحجز العلاجي    الوزير خالدي يعزي عائلة لعسلوني في وفاة الإبن رسيم    قوات حفتر تقصف لليوم الثاني مستشفى لمصابي كورونا بطرابلس    أزيد من 3.5 مليون مشترك في الأنترنت الثابت خلال الثلاثي الرابع من 2019    جرائم الاحتلال بحق «الطفولة الفلسطينية»    بالفيديو: رونالدينيو يغادر السجن ويبقى قيد الإقامة الجبرية    توقيف شخص وحجز 2418 كمامة وآلة خياطة بالدار البيضاء    الشلف : توزيع 100 طرد غذائي الى سكان مناطق النائية…    الدرك الوطني يوقف شخصين في قضية قذف وتشهير ودعاية كاذبة بالبليدة .    مقتل 5 مدنيين بتركيا بعد انفجار عبوة ناسفة    محمد عرقاب: لن يكون هناك إنقطاع في الكهرباء.    الدبلوماسية والحرب    أفغير الله أبتغي حكما وهو الذي أنزل إليكم الكتاب مفصلا    تقوى الأنبياء عليهم السلام    تلفزيون إل جي “أوليد” يفوز بالجائزة الفخرية المرموقة للمرة الثانية    افتتاح ندوات تفاعلية حول التراث الثقافي في الجزائر    اليوم العالمي للصحة:الرئيس تبون يوجه تحية تقدير و امتنان للأطباء و أسرة قطاع الصحة    سلطان عمان يصدر عفوا عن 599 سجينا بينهم 336 أجنبيا    العفو الدولية تطالب المغرب الإفراج عن مساجين الرأي بصورة "عاجلة ودون شرط"    وزير النفط الإيراني: لا نوافق على عقد اجتماع “أوبك+” في ظل غياب إقتراح واضح    ملتزمون مع السلطات العمومية للتغلب على الأزمة    مصر تعلّق صلاة التراويح    تدمير ثلاث قنابل وكشف مسدس رشاش ببومرداس والجلفة    «سلامتنا أهم من أي بطولة والجزائريون معروفون بالتضامن»    موسوعة علمية تقرأها الأجيال    1971 عائلة تستفيد من صندوق الزكاة بالبويرة    استجيبوا لأمر ربكم واتبعوا التوصيات للنجاة    دار الثقافة بالبيض تنظم مسابقة للطفل على مواقع التواصل الاجتماعي    مسابقة وطنية في ظل الحجر الصحي بالبيض    مسابقات افتراضية للعائلات    استثمار الرقمنة في المسرح المعاصر واقع لا محالة    «تأجيل ألعاب وهران فرصة لإدراج التجديف في البرنامج»    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





علي عبد الله صالح يفاوض على بقائه في الفترة الانتقالية
شباب الثورة اليمنية يطالب بإحالة الرئيس على المحكمة الدولية
نشر في الخبر يوم 15 - 11 - 2011

يستمر اليمن في العيش على وقع ترقب توقيع المبادرة الخليجية التي قال عنها مبعوث الأمم المتحدة إلى اليمن، جمال بن عمر، إنها الفرصة الأخيرة أمام الرئيس اليمني قبل تدويل الملف اليمني وعرضه على مجلس الأمن.
أكد نائب الرئيس اليمني، عبد ربه منصور هادي، أن الرئيس علي عبد الله صالح وافق على منحه صلاحيته لتسيير الفترة الانتقالية، من خلال تشكيل حكومة تقوم بالتفاوض مع المعارضة. فيما تشير التقارير الواردة من اليمن إلى أن الفرقاء اليمنيين لم يتمكنوا بعد من تجاوز نقاط الخلاف، حيث تأكد تمسك الرئيس اليمني، علي عبد الله صالح، بشرط بقائه في السلطة خلال المرحلة الانتقالية، أيا كانت فترتها، كما يشترط عدم إعادة هيكلة المؤسسات الأمنية، في الوقت الذي تطالب فيه المعارضة بإزاحة أبناء وأقارب الرئيس من المؤسسات الأمنية كشرط مسبق لتوقيع المبادرة الخليجية.
أمام هذه المعضلة، أكد المبعوث الأممي أن المماطلة في توقيع المبادرة من شأنه إحالة الملف اليمني على مجلس الأمن، ليتخذ التدابير اللازمة في حق الرئيس اليمني. في غضون ذلك، أكد نائب الرئيس اليمني أن الحكومة ملتزمة بتطبيق قرار مجلس الأمن رقم 2014 الصادر في أكتوبر الماضي، والقاضي بضرورة التوقيع على المبادرة الخليجية دون ذكر آليات تجاوز نقاط الخلاف.
وبالعودة إلى تفاصيل الانتفاضة اليمنية المستمرة منذ قرابة السنة والمطالبة برحيل الرئيس علي عبد الله صالح، يؤكد المراقبون السياسيون احتمال تطور الوضع لتفجير حرب أهلية وإمكانية تقسيم البلاد، في إشارة إلى رفض الرئيس التنحي عن الحكم، في الوقت الذي يرتفع فيه سقف مطالب شباب الثورة اليمنية، بعدما أصبحوا يطالبون بمحاكمة علي عبد الله صالح وكل من تورط في تبديد المال العام أو قمع المتظاهرين.
على صعيد آخر، شهدت المدن اليمنية خروج مظاهرات مطالبة بإحالة الرئيس اليمني على المحكمة الدولية، بتهمة ارتكاب جرائم حرب، فيما أكدت وكالة الأنباء الفرنسية أن اشتباكات خلفت عشرة قتلى خلال الأيام الثلاثة المنصرمة، جراء اشتباكات بين قوات الأمن الموالية للرئيس والمناهضين له.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.