هذه هوية الارهابي المقضي عليه في ميلة    الجزائرية صونية بلعطال تفوز بجائزة القرآن الكريم في المغرب    ريفالدو ينتقد نايمار بشدة لهذا السبب !    بالفيديو.. حكم مباراة “هولندا- ألمانيا” ينهار بالبكاء !!    حجز أزيد من ألف وحدة من المفرقعات داخل حافلة بالبليدة    ترحيل 37.000 مهاجر غير شرعي إلى الحدود النيجيرية منذ ديسمبر 2014 لغاية    8 مداخل جديدة مباشرة إلى الموانئ البحرية قريبا    الجزائر تحصد أربعة جوائز في برنامج “شباب توك”    نساء القصور على مرّ العصور (الحلقة الأولي)    الأرصاد الجوية تحذر من هبوب رياح قوية على هذه المناطق؟!    ترامب «حزين جداً» لدى تفقده مناطق منكوبة بحرائق كاليفورنيا    قيتوني: عقود الغاز يتم مناقشتها وتوقيعها بشكل عادي ولا يوجد أي مشاكل    الاتحاد الأوروبي يقرّ مسوّدة «الطلاق» وماي «مصممة على تمريرها» في البرلمان    قيطوني: تكييف الإطار القانوني والضريبي لجلب المستثمرين الأجانب    ترامب: قضية خاشقجي أصبحت أكبر من حجمها    أكثر من 4 ملايين شخص غادروا فنزويلا أثناء حكم مادورو    قيتوني : هدفنا المقبل تحسين مناخ الأعمال أكثر فأكثر    قيطوني: نسعى لتشجيع الإستثمارات الأوروبية في قطاعات الغاز الطبيعي والطاقات المتجددة    شبيبة القبائل ترد على عقوبة الرابطة !    بالصور.. سفير بريطانيا بالجزائر يزور جامعة محمد خيضر ببسكرة    هذه الأمنية التي حققتها سهيلة بن لشهب لوالدتها    أكثر من 51 فيضان في 23 ولاية    قتل أخاه بسكين المطبخ وضربه بحجرة على الوجه في بجاية    إيفانكا ترامب ترتكب خطأ كلينتون!    القضآء على إرهابي واسترجاع مسدس رشاش بميلة    هذه هي أرقام وإحصائيات “الخضر” أمام الطوغو ..    يوفنتوس يستغل بندا في عقد بيع بوجبا    أمير قطر: هذا هو الحل الوحيد للأزمة الخليجية!    “حاليلوزيتش”: “رسائل الشكر من الجزائريين أعظم نجاحاتي”    ليستر يسعى للتعاقد مع النجم المصري    باحثون أمريكيون يحددون “العمر الأجمل” للمرأة!    فتيات “الخضر” يواجهن الكاميرون سهرة اليوم    فلسطين تشارك للمرة الأولى في المؤتمر العام لمنظمة حظر الأسلحة الكيميائية في لاهاي    قتلى وجرحى إثر عملية تبادل إطلاق نار في مدينة دنفر الأمريكية    مولد نبوي: مجمع مخابر صحة ينظم تظاهرة لفائدة الطفولة المسعفة    قتلى وجرحى جراء إطلاق نار بالقرب من مستشفى في شيكاغو    التفكير النّقدي    شمس الدين: الإحتفال بالمولد النبوي ليس بدعة وليس حرام    النقابة الوطنية للأطباء الأخصائيين للصحة العمومية تدعو إلى التكفل بمطالبها المهنية    عرض ترويجي "2000 PixX و100 PixX" : "موبيليس" يضاعف الرصيد المهدى!    القضاء على إرهابي بميلة    رقمنة تلقيح الأطفال في الجزائر بداية من 2019    وزير الثقافة يعتبر تتويج كاتبين جزائريين بجائزة الهيئة العربية للمسرح *تألق للكتابة المسرحية و الادب الجزائري    تيسمسيلت : وفاة طفل يشتبه في إصابته بداء الحصبة "البوحمرون"    اقتناء 10 زوارق بحر موّجهة لجر السفن    أشعر بأني سأموت في أي لحظة!    وفاة معتمرة جزائرية وهي ساجدة بالمسجد النبوي في المدينة المنورة    «أكثر من 45000 مصاب بداء السكري بعنابة»    رئيس الجمهورية يوقع على مراسيم تتضمن التصديق على اتفاقيات تعاون    أحزاب التحالف الرئاسي تدعّم الرئيس بوتفليقة في الاستحقاقات المقبلة    الجزائر ساهمت بشكل كبير في كل مسار الإصلاح المؤسساتي للاتحاد    كرست أزيد من‮ ‬40‮ ‬سنة من حياتها لترقية الأمازيغية‮ ‬    مهندسة «اتصالات الجزائر» تتأهل إلى النهائي    بشأن عدم جواز الإحتفال بالمولد النبوي‮ ‬الشريف    بسبب تخفيضات الانترنت    حسبلاوي يدعو مدراء الصحة للتنسيق مع الولاة    في مسألة الاحتفال بالمولد النبوي الشريف..    أطفال قسنطينة يستمتعون بعرض "المعزة المعزوزية"    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





الأفافاس سينتخب ''هيئة رئاسية'' لتعويض رجل بحجم آيت أحمد
الاقتراح سيعرض على ألف مندوب في المؤتمر الخامس
نشر في الخبر يوم 13 - 05 - 2013

أنهى حزب جبهة القوى الاشتراكية التحضيرات الخاصة بالمؤتمر الخامس، المزمع عقده أيام 23 و24 و25 ماي الجاري، لإيجاد خليفة للزعيم حسين آيت أحمد المستقيل من رئاسة الحزب، بينما يسود شبه إجماع على إسناد المهام لقيادة جماعية تعوض مناضلا بحجم آيت أحمد.
تفصل عشرة أيام عن عقد المؤتمر الخامس للأفافاس، وهو أول مؤتمر منذ تأسيس الحزب سنة ,1963 ويضم في جدول الأعمال أهم رهان معلق عليه مصير أول تشكيلة سياسية معارضة في الجزائر المستقلة، ويتعلق الأمر بمن سيعوض الزعيم آيت أحمد، الذي أعلن انسحابه من رئاسة التشكيلة قبل أربعة أشهر، لدواع لخصها في مقتضيات ''دورة الحياة''، التي بدت وكأنها قتلت طموح العناصر القيادية التي تعاقبت على السكرتارية الأولى في تولي منصب الرجل الأول في الأفافاس، من حيث أن السباق لاستخلاف الزعيم الروحي للحزب غير متقد بالرغبة في ''كرسي'' شارع سويداني بوجمعة، كما يحصل عادة في كواليس مؤتمرات الأحزاب السياسية، لكن الظاهر أن رسالة الانسحاب التي وقعها الدا الحسين قد رسمت بدقة مسار المؤتمر، حتى وإن كان ''صاحب العرس'' غير مرشح لاستخلاف نفسه، من حيث أقر آيت أحمد من سويسرا ''بالقيادة الجماعية للحزب''، الأمر الذي أثنى محاولات البعض ممن يهمهم أمر الترشح عن تقديم أنفسهم خلفاء لآيت أحمد، فلم يظهر أي اسم ولم تطرح أي شخصية سواء في العلن أو في الكواليس.
وأوضح المكلف بالإعلام في الحزب، شافع بوعيش، ل''الخبر''، أن التحضير للمؤتمر الذي سيحتضنه فندق مازافران، بالعاصمة، قد أنهي، وقال إن زعيم الحزب حسين آيت أحمد سيحضر المؤتمر ''من أجل تسليم المشعل''، بينما أقر مشروع القانون الأساسي المقترح أمام المؤتمرين وعددهم 1000 مؤتمر، انتخاب قيادة جماعية للحزب، تسمى ''الهيئة الرئاسية''، تعوض رئيس الحزب، وتتكون من خمسة قيادات ينتخبهم المؤتمرون، وتختار الهيئة الرئاسية بدورها الأمين الوطني الأول للحزب، لكنها تحتفظ بصفتها الرئاسية. وبشأن الدافع إلى هذا الخيار''الهيئة الرئاسية''، قال بوعيش إنه ''لا نرشح شخصا لأنه لا أحد يستطيع تعويض رجل بحجم آيت أحمد بتاريخه وماضيه ونضالاته.. وسنعمل بمقترح الهيئة الرئاسية، وربما في المستقبل نكون قد توصلنا إلى إيجاد شخصيات ذات وزن يمكنها حمل المشعل كاملا''.
ويعتبر المسؤول بالأفافاس أن الحزب في مرحلة انتقالية، فرضها إعلان انسحاب رئيس الحزب، وقد أنهت لجنة تحضير المؤتمر عملها، كما تم إنهاء عملية انتخاب المندوبين عبر الولايات، ونظمت اجتماعات أمس وأول أمس للمندوبين بغرض توزيعهم على ورشتين: ورشة القانون الأساسي وورشة اللوائح السياسية والاجتماعية. وسيعرض القانون الأساسي الجديد المتضمن القيادة الجماعية للحزب، على المؤتمرين الذين ينتخبون خمسة أعضاء ضمن قوائم مغلقة.
وظهر من خلال التحضيرات أن هناك توجها غالبا للعمل برسالة رئيس الحزب بمناسبة إعلان انسحابه، من حيث انتخاب قيادة جماعية للأفافاس، تعوضه في الصلاحيات التي يحوز عليها الرئيس. وتفيد قراءات بشأن مبررات بلورة قيادة جماعية للحزب، أنه يصعب استخلاف رجل بحجم آيت أحمد الذي حافظ بكاريزميته على التوازنات داخل الأفافاس لعقود طويلة، ويخشى من انسحابه حدوث ارتباك يفقد التشكيلة السياسية توازنها ما لم تكن هناك مواقف متوازنة تحوز كلها صفة القيادة، تفاديا للانفراد بالقرارات.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.