مؤسسات تفقد كوادرها وأرزاق في مهب الريح    60 شخصا في عداد المفقودين بعد انفجار بيروت    اضطراب جوي يجتاح هذه المناطق    الدّعاء بالفناء على مكتشفي لقاح كورونا!    أسعار النفط تتراجع عالميا    المسيلة تحتفي بالفنان المستشرق نصر الدين دينيه    سفير لبنان يعبّر عن امتنانه للجزائر    العالم يسجل أكبر زيادة أسبوعية في إصابات "كورونا"    «راديوز» تكرم عائلة سعيد عمارة    موقف الجزائر من الأزمة الليبية يستند إلى مبادىء دبلوماسيتها الثابتة    وفاة رضيعة و إصابة 3 أشخاص في حادث مرور    الرئيس تبون يضع مستشفى عسكريًا ميدانيًا وفريقًا طبيًا تحت تصرف لبنان    الحديث عن كتابة مشتركة للتاريخ بين الجزائر وفرنسا غير ممكن    انهيارات وتشققات ولا خسائر في الأرواح    200 طن من المواد واللوازم    بحث آخر مستجدات اللقاح ضد كورونا    انتهى عهد البيروقراطية بالبنوك    تغيير واسع في العدالة    بين الجزائر وفلسطين.. تاريخ    في الفترة بين 1 جوان و3 أوت    تحسبا لإعادة فتحهما بعد غلقها بسبب كورونا    خلال الميركاتو الصيفي    عقده يمتد لموسمين    لم يكشف عن تفاصيل العقد    فيما تتواصل الهبة التضامنية الدولية    لتمكين الفلاحين من دفع منتجاتهم    تتوزع على كل بلديات الشلف    إنشاء خلية إصغاء لتذليل الصعوبات    عملت دبلوماسيتها دون هوادة لمحاربة انتشاره    تعقد أولى لقاءاتها في 11 أوت المقبل    سيد أحمد فروخي يكشف:    الرئيس عون يرفض لجنة تحقيق دولية لتحديد ملابسات انفجار مرفأ بيروت    دحدوح: نحو استغلال أمثل للمواقع التراثية    تعزيز الورشة لضمان تسلّمها "في أقرب الآجال"    100 مليون دينار لدعم جهود مكافحة "كوفيد19"    التكفّل الفوري بالمتضرّرين من الزلزال    لجنة الدفاع عن سجناء الرأي تدعو للإفراج عن الصحفي عمر راضي    الوباء ليس مبررا لعدم النجاح    "إيسماس" يدرس إدراج ماستر "كتابة درامية"    الجزائر في معرض "التسامح" الإماراتي    إصدار جديد عن "الشباب وقيم المواطنة في المجتمع العربي"    الفئات الشابة مهددة مجددا بالرحيل الجماعيّ    نادي العقيبة يظفر بأولى صفقاته    200 عائلة في عزلة    650 مسكنا اجتماعيا ينتظر التوزيع    "البياري" تفكك شبكة لتهريب البشر    « لقاءات فكرية وأدبية» تسلط الضوء على أهم الشخصيات الثقافية    رصد دور المؤسسات الدينية في إدارة جائحة كورونا في إصداره الجديد    مقتل مسن وإصابة شخصين في حادث مرور    واسيني: «نتمنّى التوفيق لمن سيخلفنا»    الركائز محل اهتمام فرق أخرى    وقفة تاريخية مع حرائر وهران...    مستثمر يتبرع بخزان أكسجين لفائدة مرضى مصلحة كوفيد    «تراجع في عدد الإصابات ب 70 بالمائة»    هذه قصة أغلى ثوب في العالم    المساجد تقود الوعي والوقاية في زمن الوباء وفُتحت بيوت الله..    الاقتداء بالرسل عليهم الصلاة والسلام في خلق الصبر    الشابة خيرة تتذكر ابنتها وتكتب:"ملي راحت الدنيا سماطت عليا"    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





ضرورة وضع "ورقة طريق" لمواجهة التحديات
الأمين العام لحركة الإصلاح الوطني:
نشر في المساء يوم 16 - 01 - 2016

دعا الأمين العام لحركة الإصلاح الوطني فيلالي غويني أمس بالجزائر العاصمة، إلى وضع "ورقة طريق" بمعية جميع الفاعلين، لتمكين البلاد من مواجهة التحديات الاقتصادية والاجتماعية الراهنة. وأوضح السيد غويني في ندوة صحفية نشّطها بمقر الحزب، أن تشكيلته السياسية ترى أنه من الضروري "استعادة الثقة فيما بين مكونات المجتمع الجزائري، وإشراكها في وضع ورقة طريق تسمح بمواجهة التحديات الاقتصادية أو الاجتماعية أو الأمنية". وأضاف أن "ورقة الطريق" هذه يتم تحقيقها من خلال مباشرة "حوار تفاوضي، يحقق التوافق حول جميع القضايا والمسائل"، داعيا إلى ضرورة مشاركة الجميع في هذا الحوار: سلطة ومعارضة ومجتمع مدني وممثلين لفئة من المجتمع غير المهيكلين في أحزاب، فضلا عن مشاركة التنظيمات النقابية.
من جهة أخرى، أكد السيد غويني على ضرورة "تأجيل عملية مراجعة الدستور، الذي صادق على مشروعه مجلس الوزراء مؤخرا إلى ما بعد تنظيم الحوار التوافقي، للتوصل إلى دستور توافقي، يكون فيه الحكم للشعب، وتسير بفضله مؤسسات الدولة على قدر كاف من الشفافية والمصداقية". وعلى صعيد آخر، أوضح أن اجتماع هيئة التشاور والمتابعة للمعارضة الذي كان من المنتظر أن يُعقد أمس بمقر حزب حركة الإصلاح الوطني، قد "تأجل إلى يوم الخميس المقبل، وسيخصَّص لتحديد تاريخ انعقاد المؤتمر الثاني للمعارضة وجدول أعماله". وأضاف أن تأجيل اجتماع هيئة التشاور والمتابعة للمعارضة يعود "لأسباب تقنية تتعلق برزنامة الأحزاب المشاركة في هذا الاجتماع، وليس لخلافات داخل هذه الهيئة" بدون أن يعطي توضيحات حول تلك "الأسباب التقنية". وقال أيضا إن "الخلافات التي تحدثت عنها بعض وسائل الإعلام لا وجود لها في هيئة التشاور والمتابعة"، مشيرا إلى أنها "مجرد نقاشات وتبادل لوجهات نظر، قد تكون طُرحت في تنسيقية الانتقال الديمقراطي وليس في الهيئة".

انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.