الشرطة تعتمد مخططا أمنيا وقائيا بولاية خنشلة    بوحجة :ينبغي مراعاة الصياغة الدقيقة لأحكام النظام الداخلي للمجلس    بن غبريت تشدد على تفادي الزيارات الرسمية لمراكز الإجراء    كعوان يستقبل رئيس المجلس الإسلامي الأعلى        زطشي يطعن في مصداقية ماجر ويعيد المحليين لنقطة الصفر    بدوي يامر بتنصيب فوج عمل يضم كافة القطاعات المعنية بالعمليات التضامية في شهر رمضان    "بوقرون".. كوميديا خيالية جزائرية تبدأ برحلة عكسية عبر الزمن    ميهوبي يشارك في افتتاح "الأسبوع الإفريقي"    مواعيد جديدة لرحلات الترامواي بمناسبة شهر رمضان    اللواء عبد الغني هامل يثني على دور وسائل الإعلام في تسهيل عمل مختلف مصالح الشرطة    حجز 5 قناطير كيف بحوزة مهرب مغربي    الخارجية الصحراوية ترد على "الادعاءات" المغربية    بنس يهدد كيم جونغ أون بمصير مشابه للقذافي    مواجهات بين الشرطة والمتظاهرين في فرنسا    بن غبريت تشرف على انطلاق امتحانات مرحلة التعليم الابتدائي بورڤلة وغرداية    كريستيانو: "تمنيت مواجهة اليونايتد في النهائي وليفربول سيخلق لنا مشاكل كثيرة"    30 مليون أورو لتسريح براهيمي    تايدر ينهزم مجددا مع إمباكت مونريال الكندي    تعيين بيليغريني مدربا جديدا    استلام 410 حافلة و شاحنة متعددة المهام لمؤسسات عمومية و خاصة    إرهاب الطرقات يخلف 31 قتيلا و 1304 جريحا خلال أسبوع    فتح 12 مطعما عبر بلديات تيسمسيلت    منع سير المركبات ليلا في رمضان بالجزائر الوسطى    توزيع مفاتيح 120 وحدة سكنية بباتنة    بولنوار: التوجه نحو الاستثمار الزراعي ضروري لضمان الوفرة و استقرار الأسعار    انقطاع التيار الكهربائي بالمحمدية بالعاصمة بسبب أشغال اتلفت الكوابل الكهربائية    انخفاض العجز التجاري بقرابة 78 بالمائة خلال الأشهر الأربعة الأولى من 2018    أسعار النفط تقترب من 80 دولاراً بفعل مخاوف الإمدادات    ترامب يهدّم ما بناه أوباما    الحكومة تدعو القنوات الخاصة إلى البث على القمر الجزائري "ألكومسات 1"    ليس للدولة مصلحة في أن يصوم الجزائريون أكثر مما كتبه الله عليهم    لوح يشيد بدور الجيش الوطني الشعبي في حماية البلاد من المخاطر    الكونغو الديمقراطية: تسجيل 28 حالة مؤكدة للمصابين بفيروس "إيبولا"    كيف تسببت طوابير الحليب في الجزائر في وقف رش الحليب على الشوارع الأوروبية    المُقيمون في العلوم الصيدلانية والأساسية يستأنفون العمل    وفاة 31 شخص خلال أسبوع واحد اثر حوادث المرور    الجزائر تطرح مناقصة دولية لشراء 50 ألف طن من القمح    طمار: آلية خاصة لدفع مستحقات مؤسسات إنجاز السكنات    بوتفليقة يُوقع على خمسة مراسيم رئاسية    لعلّكم تتقون..التّقوى وصية الله للأوّلين والآخرين    ما يحرم على الصّائم ويفسد صومه وما لا يفسده    كأس الجزائر لكرة اليد للسيدات    المدير العام لديوان الأراضي الفلاحية يكشف:    هذه الفنادق التي ستستقبل الحجاج الجزائريين    الوضع يتجه نحو التأزم في غياب الحلول    10 أندية غيّرت مدرّبيها    مقاصد الزكاة    صوموا وصلّوا    أنت تسأل و المجلس العلمي لمديرية الشؤون الدينية و الأوقاف لولاية وهران يجيب :    مركز سبل الخيرات بالسانيا يوزع 2000 قفة وأزيد من 300 وجبة في اليوم    إعلان النتائج ليلة ال27 من رمضان    قبضة حديدية بين بابا وسرار ترهن انتقال حلايمية إلى "لياسما"    110 مشاركين يتنافسون على لقب الطبعة السادسة    تراث وطني زاخر بالعلوم والمعارف    رصد مسيرة جهاد وبناء    نحو تأسيس جمعية وطنية لاتحاد المبدعين الأحرار    تحديد مستشفيي كناستيل و اللوز لإجراء الختان الجماعي    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





بدوي يصف الحملة الانتخابية بالإيجابية جدا
مؤكدا جاهزية قانون الجباية المحلية في السداسي الأول 2018
نشر في المساء يوم 21 - 11 - 2017

وصف وزير الداخلية والجماعات المحلية، نور الدين بدوي أمس، الحملة الانتخابية الخاصة بمحليات 23 نوفمبر الجاري، التي اختتمت منتصف ليلة أول أمس الأحد، ب "الإيجابية جدا"، مبرزا احترام كل المتنافسين من أحزاب سياسية ومترشحين أحرار للقيم الإنسانية والدستورية.
وأشاد بدوي خلال نزوله ضيفا على "فرورم" الإذاعة الوطنية، بالحس الكبير الذي أظهره المترشحون، في احترام القيم الأساسية المتمثلة أساسا في المكاسب الوطنية والحفاظ على أمن الجزائر واستقرارها ووحدتها، معتبرين هذه القيم بالخطوط الحمراء. وقال في هذا الصدد إن "مسؤولي الأحزاب السياسية والمترشحين الأحرار عملوا جميعهم على التذكير بها وتكريسها وبعث الطمأنينة عبر التراب الوطني".
النقطة الإيجابية الأخرى التي ميزت الحملة الانتخابية حسب الوزير تتمثل في الاقتراحات الكثيرة التي طرحها الشركاء السياسيين الذين وضعوا المواطن الجزائري في قلب اهتماماتهم، حيث سجل في هذا الخصوص بأن "المواطن أصبحت له مكانة أرقى في النقاش والحوار السياسي".
ومن بين الاقتراحات التي تطرق إليها منشطو الحملة الانتخابية حسب ممثل الحكومة ما تعلق بمبدأ اللامركزية في التسيير وتوسيع صلاحيات المنتخب المحلي ووضع المواطن في قلب التنمية المحلية، فضلا عن الاقتراحات التي ارتبطت بالمجال المالي والجبائي والاقتصادي.
وأكد بدوي في هذا الصدد أن وزارته استمعت إلى كل هذه الاقتراحات التي وصفها بالإيجابية، مشيرا إلى أن التشكيلات السياسية تعتبر "مرافق أساسي لإثراء الورشات التي أطلقتها الوزارة من أجل مستقبل الجماعات المحلية وخاصة البلدية، والخروج بقوانين ترقى إلى طموحات المواطنين".
ومن مشاريع القوانين التي دافع عنها الوزير، مشروع ميثاق الديمقراطية التشاركية، الذي يجري الإعداد له، مؤكدا بأنه "على عكس ما يتم الترويج له، فإن هذا الميثاق لن يمس بصلاحيات المنتخبين، بل جاء لينظم العلاقة بين المواطن ممثلا في الجمعيات وبين المجالس المنتخبة البلدية والولائية". وأضاف الوزير أن "هذا الميثاق يجعل المواطن قوة اقتراح يساهم في اتخاذ القرارات على المستوى المحلي، ويساهم أيضا في التقليل من ظاهرة العزوف الانتخابي". كما أشار بدوي إلى مشاريع أخرى، سيتم إصدارها قريبا، على غرار قانون الجماعات الإقليمية وقانون الجباية المحلية الجديد الذي قال إنه سيكون جاهزا خلال السداسي الأول من العام القادم، "ومن شأنه منح صلاحيات أكبر وأوسع في المجال المالي والاقتصادي للجماعات المحلية، تجعل من المنتخب المحلي والجماعات المحلية مكانة أكبر وحركية أكثر واستقلالية أكثر في اتخاذ القرارات". وبخصوص الاستعدادات الجارية لتنظيم الانتخابات المحلية للخميس القادم، أكد بدوي جاهزية واستعداد مصالحه التام لهذا الموعد الانتخابي الذي شرع في التحضير له حسبه منذ 6 أشهر بالتنسيق مع الهيئة العليا لمراقبة الانتخابات وجميع المتدخلين في العملية الانتخابية.
وكشف في هذا السياق أن دائرته الوزارية ستشرع مستقبلا في التحضير للانتخابات على مدار السنة، بالتنسيق مع الهيئة العليا لمراقبة الانتخابات ولن تنتظر قدوم المواعيد الانتخابية، لافتا إلى أن عملية التصويت انطلقت أمس، عبر المكاتب المتنقلة بكل من ولايتي إليزي وورقلة.
وذكر بالمناسبة بأن عددا هذه المكاتب المتنقلة انخفض إلى 156 مكتبا، بعد أن كان يقدر ب166 مكتبا في التشريعيات الماضية، وكان قبل ذلك يتجاوز 7500 مكتب.
كما ذكر بدوي بأن عملية مراجعة القوائم الانتخابية بشقيها الاستثنائي والسنوي، سمحت بحذف أكثر من 1,3 مليون ناخب، كانوا إما مسجلين أكثر من مرة أو مواطنين توفوا. وأشار في هذا الصدد إلى أن الجزائر تحصي حوالي 20 ألف وفاة شهريا يتم تصفيتها سنويا من خلال المراجعة العادية للقوائم الانتخابية، مضيفا بأن مراجعة القوائم الانتخابية سمحت بضبط تعداد الهيئة الناخبة المقدر ب22.878.066 ناخبا على المستوى الوطني.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.