مرموري: استراتيجيتنا التكفل بالطلب الداخلي    إيموبيلي يحقق رقما تاريخيا في الدوري الأوروبي    انطلاق أول مهرجان لموسيقى الجاز في السعودية    مساهل يبلغ رسالة من الرئيس بوتفليقة الى نظيره التركي    لايبزيغ يبلغ ثمن نهائي الدوري الأوروبي رغم سقوطه أمام نابولي    روسيا تحول سوريا إلى مختبر لأسلحتها    أقسام خاصة للرياضة في المؤسسات التعليمية    بالفيديو.. مندوبة الولايات المتحدة لدى مجلس الأمن تهاجم عريقات: لن أخرس !    اتساع رقعة احتجاجات التلاميذ المتضامنين مع الأساتذة    مئات العائلات المقصاة من الترحيل تحتج بدائرة الحراش    كشف هوية صاحب الصفقة المصرية مع إسرائيل    الفريق قايد صالح يترأس المجلس التوجيهي للمدرسة العليا الحربية    11 بالمائة من الجزائريين يموتون بالسرطان سنويا!    تحقيق إلزامي قبل إرجاع البنادق المحجوزة في التسعينيات إلى أصحابها    توقيف 5 عناصر دعم للإرهاب    توقيف تلميذ في المتوسط بحوزته أقراص مهلوسة بسكيكدة    ضباط من الجيش السوري يصلون إلى عفرين    المديرية الفنية الوطنية بقيادة سعدان تتكفل بتكوين المدربين العسكريين    هذه إجراءات الحكومة لتحسين تسيير المدارس الابتدائية    الجزائر ستكرر النفط في الخارج    التشكيلة المثالية لدوري أبطال أوروبا هذا الأسبوع    سيدي بلعباس :هلاك شخصين وإصابة آخر بجروح في حادث مرور ببلدية مولاي سليسن    صالح بلعيد: العربية و الأمازيغية تجسدان اللغتين الأم في الجزائر "بدون أي جدال"    هل دقت ساعة تقرير مصير الصحراويين؟    الجولة ال 21 : الفرجة في 5 جويلية        مستثمرون ينشئون مفرخة لإنتاج 300 ألف يرقة سنويا بغرداية        انحراف قطار لنقل البضائع بسكيكدة    فتح خط بحري جديد بين وهران وبرشلونة        5 حالات للبوحمرون بالبويرة تثير مخاوف الأولياء    من القائمة القصيرة ل البوكر 2018    مدير المركز الوطني للبحث في علم الآثار يكشف:    في فلسفة التكعرير !    حسب الصحافة الإيطالية:    بعد تعادله في دوري الأبطال أمام ريال بانغي    لتطوير شعبة البقر الحلوب    إشادة بدور الجزائر في تعزيز جهود السّلم والأمن في الساحل    بحث سبل دعم التعاون في مجالات التشغيل    القيادي البارز في حمس عبد الرحمان سعيدي يؤكد ل السياسي :    نهاية السنة الجارية    بريد الجزائر يحتفل باليوم العالمي للغة الأم    ممثل الأمم المتحدة يلتقي ميهوبي    الأطباء المقيمون يواصلون الاحتجاج    الدعوة الى ضرورة تسليط الضوء على تاريخ الذهنيات    كنوز روكفلر في مزاد    مدلسي يشدد على دعم التنسيق بين المحاكم والمجالس الدستورية    حتى إذا استيأس الرسل وظنوا أنهم قد كُذِّبوا    مثل الإيثار    هذه عشرة أحاديث توصلكم بإذن الله الفردوس الأعلى    اقتراح منح الحضانة للأم بعد إعادة الزواج    مصر تفتح معبر رفح 4 أيام    غضب الأطباء يتواصل    مئات الأطباء ينظمون مسيرة احتجاجية بسطيف    3000 طبيب مقيم في مسيرة بشوارع وهران    ملتقى دولي حول «راهن الإعلام الديني وآفاقه»    للمفكر السوداني النيل أبوقرون    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





إمهال مقاولات محلية وأجنبية للوفاء بالتزاماتها
على خلفية تأخر المشاريع التنموية بتبسة
نشر في المساء يوم 23 - 11 - 2017

شدد والي ولاية تبسة مولاتي عطالله اللهجة مع المقاولات والشركات المكلفة بإنجاز المشاريع على مستوى بلدية تبسة مقر عاصمة الولاية، منتقدا الوتيرة التي تسير بها الأشغال والتأخر الواضح في بعض المشاريع المتعلقة أساسا بالتهيئة الحضرية والسكن والطرقات، متهما إياهم بالتماطل والتظاهر بالسرعة والتفاني في إنجاز المشاريع، عكس ما اتضح أثناء المعاينة الميدانية لبعض المشاريع.
وقد وجه الوالي في هذا الشأن القول لمكاتب الدراسات وأصحاب المقاولات، وقام أثناء الزيارة الميدانية لمختلف المشاريع التنموية بعاصمة الولاية، بغية التفقد ومعاينة الوتيرة التي تسير بها المشاريع الهامة التي تشرف عليها المقاولات والشركات بما فيها المحلية والوطنية وحتى الأجنبية، على غرار معاينة مشروع إنجاز الطريق الاجتنابي الكائن على مستوى الطريق الوطني رقم 10، بحيث لم يكن راضيا عن الوتيرة التي تسير بها الأشغال بعد ملاحظته التأخر الكبير للمشروع، موجها أوامر صارمة بالإسراع في وتيرة الإنجاز، كما رفض رزنامة تنفيذ أشغال المشرع وأمر القائمين على تسييره بإعداد رزنامة جديدة للأشغال، مشترطا أن يتم فيها التركيز على النوعية والجمالية في الأشغال والدعم بالإنارة والتشجير، مؤكدا على وجوب متابعة سير المشروع من خلال زيارات فجائية سيقوم بها شخصيا لهذا الغرض.
كما تفقد والي تبسة مشروع إنجاز سكنات «عدل» ببولحاف الدير أين تم تقديم عرض حال حول المشروع، حيث تفاجأ للتأخر الواضح في انطلاق الأشغال، موجها إعذارا للشركة الأجنبية (شركة تركية) المشرفة على الإنجاز للانطلاق فورا، قائلا بأنها لم تحضر حتى عتاد الإنطلاق في قاعدة الحياة الخاصة بالمشروع وأنها تتحمل المسؤولية في التأخر الحاصل، لينتقل إلى مشروع القطب الجامعي ببلدية بولحاف الدير أين قدم وعدا المقاولة المشرفة على الإنجاز وهي مؤسسة صينية بتسديد مستحقاتها خلال 15 يوما المقبلة شريطة الإسراع في وتيرة الأشغال، ليكون هذا القطب الجامعي جاهزا خلال الموسم الجامعي 2017/2018.
وبعد تنقله لمعاينة سير الأشغال بمشروع القطب السكني الحضري بالدكان، عبر السؤول الأول بالولاية عن شديد غضبه على طريقة العمل بهذا المشروع الذي يعتبر من أهم المشاريع بالولاية بسبب ما اكتشفه من تماطل في الأشغال وعدم احترام الآجال والمقاييس المعمول بها وهنا حدد 04 أشهر أي نهاية الثلاثي الأول من 2018 كآخر أجل للتسليم أو سيتم سحب المشروع من الشركة، ثم تنقل إلى مشروع تهيئة المسجد الكبير متسائلا عن التأخر في الأشغال وعدم احترام أبجديات العمل التقني في ظل غياب المهندسين مؤكدا على ضرورة المتابعة اليومية بتكليف فريق عمل بذلك، كما أعطى للقائمين على هذا المشروع مهلة 08 أشهر للانتهاء من الأشغال. مهددا إياهم بسحب المشروع على عاتق المقاولة، ثم انتقل إلى مشروع إنجاز المقر الجديد للمجلس القضائي أين طالب باحترام دفتر الشروط والإسراع في استكمال المشروع الذي يعرف تأخرا ملحوظا، مذكرا القائمين على المشروع بمراسلة وزارة العدل لتنفيذ وعد الوزير بغلاف مالي بقيمة 33 مليار مخصصا لهذه الهيئة السيادية، ليواصل والي الولاية زيارته لمختلف المشاريع الأخرى كإعادة التهيئة لحي باب الزياتين، ومشروع تهيئة وسط المدينة بداية من قوس النصر كركلا، أين تلقى شرحا مفصلا على إعادة التهيئة واستكمال مراحل تهيئة الشوارع المتصلة به فضلا عن الإنارة العمومية وتهيئة الأرضية العشبية، حاثا سكان وتجار وسط المدينة على التعاون مع المكلفين على إنجاز المشروع للإسراع في عملية الإنجاز وإتمام المشروع، وضرورة الإهتمام بنظافة المحيط لتكتسي مدينة تبسة أجمل الصور، ليختتم زيارته بالإشراف على رفع الستار عن شاشتين إلكترونيتين الأولى نصبت بباب قسنطينة والثانية بمحيط ملعب بسطنجي.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.