هل تصدق توقعات بلحيمر ..؟    “إسترجاع هيبة الدولة مرهون بالتصدي للفساد وتكريس حق المواطن”    النفط ب 10 دولار .. !    نجل بوضياف يتوعد بجر توفيق ونزار للقضاء سبتمبر المقبل    قديورة: سأشكل أقوى ثنائي مع هني في الغرافة    آخر صيحات ال DGSN .. !    الحكومة تخصص أزيد من 92 مليار دينار لتهيئة التحصيصات الإجتماعية بالجنوب والهضاب    Ooredoo تُطمئن زبائنها    أسبانيول قريب من ضم مهدي زفان    شرفتم الجزائر    برشلونة يستغل ورطة سان جيرمان في صفقة نيمار    إستراتيجية توتنهام تقرب إريكسن من ريال مدريد    الميزان التجاري للجزائر: تدهور مرتقب مرتبط بهيكلية الاقتصاد الوطني    “143 شارع الصحراء” يحصد جائزتين في مهرجان لوكارنو الدولي ال72    الفيلم الوثائقي “تادلس…مدينة الألفيات” يعرض شرفيا بالجزائر العاصمة    القنصلية الفرنسية توضح سبب تاخر معالجة طلبات التاشيرة    الحرائق التهمت 150 هكتار فلين بڨالمة    توقيف شخصين وحجز أزيد من 6 كلغ من الكيف المعالج بولاية المسيلة    برنامج الجولة الثانية من الرابطة المحترفة الأولى والحكام    بلعمري يتحدث أخيرا عن مستقبله مع الشباب السعودي    فنان الأندلسي إبراهيم حاج قاسم والجوق الجهوي لمدينة تلمسان في سهرة تراثية بالعاصمة    الراي الأصيل والعصري يستهويان الجمهور بسيدي بلعباس    الجوية الجزائرية : وصول 600 حاج إلى أرض الوطن بعد أدائهم لمناسك الحج    إفشال محاولة هجرة ل 26 حراڤا بوهران        توقيف (63) منقبا عن الذهب بجنوب البلاد    الجلفة: مئات من المواطنين ينظمون مسيرة سلمية للمطالبة ببعث مشروع مركز مكافحة مرض السرطان    آخر ساعة تنشر برنامج رحلات عودة الحجاج عبر مطار رابح بيطاط    الشيخ السديس يستنكر افعال الحوثيين بعد الهجوم على حقل شيبة السعودي    تبسة ..إصابة 5 أشخاص في حوادث مرور    "غوغل كروم" يتعرض لأكبر عملية اختراق في تاريخه!    نحو إقرار يوم وطني ل "عون النظافة"    عدد وفيات الحجاج الجزائريين يرتفع    ارتفاع حصيلة ضحايا هجوم استهدف حفل زفاف في كابول    في‮ ‬مقال مطول بعنوان‮ ‬آخر مستعمرة‮ ‬في‮ ‬إفريقيا‮ ‬    بعد انحسار مخاوف الركود    منذ بداية موسم الاصطياف بوهران‮ ‬    بحضور رؤساء دول ووفود رسمية عربية ودولية    من بينهم وزير السياحة السابق حسن مرموري    أبرز أهمية لجنة الحوار‮.. ‬عرعار‮: ‬    أسباب تقنية وبشرية وراءها سوء التسيير    مشروع مهجور منذ عامين    قانونا الأنشطة النّووية والفضائية يدخلان حيز التنفيذ    « تستهويني الصور التي لها علاقة بالأكشن و أفلام الفنون القتالية و الأحصنة »    أزمة نقل حادة ببلدية الطابية    الحبس لمخمور دهس مسنّا ولاذا بالفرار    زمن الحراك.. بعقارب الدخول الاجتماعي    الأولوية اليوم، الرئاسيات في أقرب وقت ممكن    اللاعبون يوقفون الإضراب ويستعدون لبوسعادة    العدالة .. هي العدالة    الجزائر ضيفة شرف الطبعة ال42    غزويون يقدمون خدمات إلكترونية لتعزيز الثقافة العربية    بوزقان تتذكر ابنها الشهيد حماش محند    العثور على آثار حضارة متطورة مجهولة في الصحراء الليبية    إيسلا وثي مغرا ني مازيغن قوقلا ن تاغرما    اخلع نكسوم نمسلان والدونت إقوسان نالمشتاء ذالمرض    الأخلاق والسلوك عند أهل السنة    «الماء».. ترشيد.. لا تبْذير!!    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





بدوي يشدد على إجبارية الخوذة لساقي الدراجات
أعلن عن تدشين المندوبية الوطنية للأمن عبر الطرق قريبا
نشر في المساء يوم 29 - 01 - 2019

أعلن وزير الداخلية والجماعات المحلية والتهيئة العمرانية، نور الدين بدوي، أمس، أن تدشين المقر الرسمي للمندوبية الوطنية للأمن عبر الطرق سيتم خلال الأسابيع المقبلة، بعد صدور كل المراسيم التنفيذية التي تخص استحداث هذه الهيئة، مشيرا إلى أن الوزارة ستسهر في إطار تعزيز السلامة المرورية على إرساء نظرة تشاركية مع مركبي السيارات والمجتمع المدني وهواة قيادة الدراجات النارية، للاستماع لاقتراحاتهم واتخاذ القرارات الضرورية، والخروج بالتالي من طابع الحملات إلى العمل التحسيسي اليومي.
وشدد وزير الداخلية، خلال إشرافه على افتتاح الطبعة الثانية للصالون الدولي للأمن والوقاية عبر الطرق، على ضرورة إسهام الجميع في هذا المسعى، مشيرا إلى أن مركبي السيارات مطالبون اليوم بتخصيص ولو 0,001 بالمائة من مداخليهم السنوية لدعم كل ما له علاقة بمجال التحسيس والوقاية من إرهاب الطرقات، مع الحرص على توفير خدمات الصيانة الدورية للمركبات، وتوفير قطع غيار أصلية وتشجيع السائقين على اقتنائها عوض البحث عن قطع غيار أقل تكلفة، وذلك بهدف حماية سلامتهم.
على صعيد آخر دعا السيد بدوي، مدير المركز الوطني للوقاية عبر الطرق، أحمد نايت الحسين، إلى التفكير في تنظيم يوم دراسي حول الوقاية والسلامة المرورية على ضوء تجربة دولة السويد، وهذا بهدف الاستفادة من التقنيات الحديثة المستعملة لضمان احترام قوانين المرور، مع تسليط الضوء على المعايير والضوابط المفروضة لنيل رخص السياقة.
تسليم 25 ألف رخصة سياقة بيومترية و15 مليون بطاقة تعريف
ولدى زيارة الوزير، لجناح شركة «أش بي تكنولوجي» المكلفة بتجسيد مشاريع رقمنة كل من بطاقة التعريف، جوازات السفر ورخص السياقة البيومترية، كشف بدوي، عن توزيع إلى غاية اليوم 25 ألف رخصة سياقة بيومترية وذلك بالنسبة للمتحصلين حديثا على رخصة السياقة، على أن يتم خلال السداسي الثاني من السنة الجارية، إطلاق البطاقية الوطنية للوحات ترقيم السيارات، في حين تم إلى غاية اليوم تسليم 15 مليون بطاقة تعريف بيومترية، على حد تأكيده.
وردا على استفسار الوزير، حول تأخر تجهيز عدد من البلديات بالمعدات التقنية الضرورية لطبع واستخراج رخصة السياقة بالتنقيط، أكد ممثل الشركة أن عملية تموين البلديات تتم بطريقة عادية ووفقا للرزنامة المضبوطة مسبقا مع مصالح وزارة الداخلية.
من جانب آخر أشار بدوي، إلى أن الفئة التي تعرف ارتفاعا في عدد حوادث المرور تمثل فئة سائقي الدراجات النارية، وذلك بسبب اختيار عدد كبير من المواطنين لهذه الوسيلة بمختلف أنواعها كوسيلة نقل سريعة وغير مكلّفة، مع العلم أن تقارير المركز الوطني للوقاية والأمن عبر الطرق، تشير إلى أن هذه الفئة تورطت السنة الفارطة، في 12 بالمائة من حوادث المرور الخطيرة.
كما دعا الوزير، مصالح الأمن من أعوان الشرطة والدرك الوطني، إلى الصرامة في تطبيق القانون الذي يفرض على سائقي الدراجات النارية ارتداء الخوذة، وذلك لضمان سلامتهم في حالة وقوع حادث مرور، مؤكدا أن «الخوذة إجبارية»، حيث تم في هذا الإطار حسبه توجيه تعليمات لكل مصالح الأمن لتحويل الدراجات النارية التي لا يحترم سائقوها القانون إلى «المحاشر»، من منطلق أن حياة الشباب من مسؤولية الدولة «ويجب أن تكون إجبارية لبس الخوذة مماثلة لإجبارية وضع حزام الأمان» .
في سياق متصل، أشار أحد موزعي تجهيزات الأمان الخاصة بالدراجات النارية إلى ارتفاع سعر الخوذات والألبسة الخاصة بالسائقين، بفعل ارتفاع قيمة الرسوم الجمركية التي تصل، حسبه إلى 45 بالمائة من قيمة الخوذة، هو ما يجعل محدودي الدخل غير قادرين على اقتنائها.
وقصد التكفّل بانشغالات هذه الفئة من السائقين طلب الوزير، من ممثلي الموزعين رفع تقرير خاص يتضمن انشغالاتهم واقتراحاتهم لوزارة الداخلية، ليتم التكفّل بها في إطار عمل المندوبية الوطنية للأمن عبر الطرق، مؤكدا أن المجتمع المدني والمهنيين المتخصصين في مجال السلامة المرورية سيشاركون في كل الاجتماعات الاستشارية للمندوبية.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.