الملك سلمان بن عبد العزيز يهنئ الجزائريين بالتتويج بالكأس    زيدان يوجه رسالة مؤثرة لأبطال إفريقيا ويترحم على شقيقه فريد    مالكا مجمعي “لابال” و”بلاط” أمام القضاء قريبا    ارتفاع صادرات الجزائر من الاسمنت بنسبة 850 بالمئة    الخطوط البريطانية تعلّق رحلاتها "احترازيا" نحو القاهرة لمدة 7 أيام    الأمن الفرنسي يعتقل العشرات من مشجعي المنتخب الوطني بعد التتويج بكأس أفريقيا    وزير التربية الوطنية عبد الحكيم بلعابد يعطي “الترخيص للراسبين بإعادة السنة كنظاميين”    التهيئة الحضرية هاجس سكان حي القرقور 02 ببلدية الطارف    وفد من وزارة العمل بولايتي خنشلة وأم البواقي لمتابعة تطبيق تعليمات بدوي لتوفير مناصب الشغل    الجنون مرض معدي    المدية: 3 غرقى بالمسطحات المائية في أقل من 24 ساعة    السعودية توافق على نشر قوات أميركية على أراضيها    إيران تحتجز سفينة بريطانية وتفرج عن أخرى    الرئيس الصحراوي ابراهيم غالي يهنئ الشعب الجزائري بعد التتويج بكأس افريقيا    وهران : وفاة شخصين وجرح أثنين آخرين في حوادث متعلقة بالاحتفال بالفوز بكأس افريقيا    فنانون عرب يهنؤون الخضر ب”السيدة الكأس”    رحلة نجاح…الأستاذ بوقاسم محمد    الكشف عن مخطط الدورة الشرفية لحافلة المنتخب    إرغام ناقلة بترول جزائرية على التوجه نحو المياه الإقليمية الإيرانية    6 لاعبين جزائريين في التشكيلة المثالية لكأس امم إفريقيا    عناوين الصحف الفرنسية تشيد بالبطل جمال بلماضي    تزكية عز الدين ميهوبي أمينا عاما بالنيابة للتجمع الوطني الديمقراطي    كان 2019 : رئيس الدولة يعود الى ارض الوطن    بالفيديو.. هكذا إحتفل “بن زيمة” بلقب الخضر التاريخي    اكتشاف مذبح سري وحجز قنطارين من الدجاج الفاسد في عين تموشنت    توقيف 30 منقبا عن الذهب ببرج باجي مختار وجانت    تكوين 440 شابا في مختلف الفنون المسرحية    الشرطة الفرنسية تعتقل أنصار "الخضر"    أبو تريكة: "الخضر" من الأشياء القليلة التي اتفق عليها العرب    عنابة‮ ‬‭    في‮ ‬إطار تنفيذ برنامج التعاون العسكري‮ ‬الثنائي    في‮ ‬أجواء وصفت بالجيدة‮ ‬    مديرية الصحة تدعو البلديات لمكافحته‮ ‬    «بايري» يجر وزيرين أولين ووزيرين للصناعة و3 رجال أعمال إلى العدالة    ليلة بيضاء بالجزائر    الحراك الشعبي‮ ‬يصل جمعته ال22‮ ‬والكل بصوت واحد‮:‬    حول الشخصيات الوطنية التي‮ ‬ستقود الحوار    اجتماع حكومي قريبا لدراسة ملف نقص الأطباء الأخصائيين    جلاب يعلن عن مخطط وطني لتطوير التوزيع الواسع للسلع    وزارة العمل تضع أرضية لمرافقة تشغيل الشباب محليا    فلاحو تلمسان يستنجدون بالنساء والأفارقة لجني محاصيلهم    رصيد مجاني بقيمة 50 بالمائة عن كل تعبئة    برمجة 4 رحلات جوية مباشرة لنقل 780 حاجا    مغادرة أول فوج من الحجاج نحو البقاع المقدسة    في مهرجان الحمّامات الدولي    أيام الجنوب للمسرح تستضيف جانت في الدورة التاسعة    « حلمي ولوج عالم التمثيل والتعامل مع مخرجين وفنانين كبار »    مسلسل «صراع العروش « يحطّم الأرقام القياسية بترشحه ل 32 جائزة إيمي    بائع « إبيزا « الوهمية في قبضة السلطة القضائية    سفينة «الشبك» التاريخية بحاجة إلى الترميم    السجن جزاء سارق بالوعات الصرف الصحي أمام المؤسسات التربوية    «سيدي معيزة « و« لالا عزيزة» منارتان للعلم وحفظ القرآن الكريم    السيدة زينب بنت جحش    لسلامة اللغة العربية أثرٌ في حِفظ كِيان الأُمَّة الإسلامية    كيف علمنا الشرع التعامل الصحيح والمحافظة عليها    وزارة الشؤون الدينية تعلن عن انشاء لجنة للإستماع لإنشغالات الحجاج    أهميّة الرّوح الوطنية في صنع الإنجازات    بين اعتذار بونجاح و”مُكَابَرَة” النُّخَبْ    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





البنتاغون يقرر إرسال ألف عسكري إلى منطقة الخليج
صب الزيت على ناره الخامدة
نشر في المساء يوم 19 - 06 - 2019


* email
* facebook
* twitter
* linkedin
سارت تصريحات كاتب الخارجية الأمريكي، مايك بومبيو بزعم رفض بلاده خوض حرب ضد إيران إلى نقيض قرار البنتاغون أمس، بإرسال ألف عسكري إضافي من القوات الخاصة إلى منطقة الخليج ضمن مؤشر جديد ينذر بقرب موعد اندلاع مواجهات عسكرية أبدت المجموعة الدولية رفضا مطلقا لها.
وبرر وزير الدفاع الأمريكي، باتريك شاناهان، إرسال هذه التعزيزات بتوفر مصالحه على معلومات استخباراتية، مؤكدة حول وجود تصرفات إيرانية معادية أكدت تورط بحريتها العسكرية في عمليات التخريب التي طالت ناقلات نفط في عرض مياه الخليج وبحر عمان.
وحاول المسؤول العسكري الأمريكي التخفيف من حدة المخاوف الدولية من حرب جديدة ضد إيران وقال إنه أعطى الضوء الأخضر لنشر هذه القوة الإضافية لأغراض دفاعية والاستعداد للرد على أي تهديدات جوية وبحرية إيرانية محتملة.
يذكر أن الإدارة الأمريكية سبق أن أرسلت ترسانة حربية إلى منطقة الخليج ضمت طائرات إستراتيجية من طراز "بي 52" المقنبلة وحاملة الطائرات، أبراهام لينكولن وعدة سفن حربية وبطارية صواريخ "باتريوت" بدعوى الرد على قرار السلطات الإيرانية باستئناف عمليات تخصيب اليورانيوم وإنتاج الماء الثقيل، ردا أيضا على قرار الرئيس الأمريكي فرض عقوبات اقتصادية إضافية عليها لخنقها عبر منعها من بيع نفطها إلى الخارج.
وعلى نقيض توقعات الرئيس الأمريكي بإدخال إيران تحت عصا طاعتها بلجوئه إلى خيار فرض عقوبات اقتصادية عليها إلا أن حساباته خابت هذه المرة بعد أن قررت تكثيف عمليات تخصيب اليورانيوم مما مكنها من تجاوز السقف المحدد في الاتفاق النووي بأربعة أضعاف في رسالة تحدي واضحة تجاه الرئيس الأمريكي.
وهي القبضة التي جعلت الرئيس دونالد ترامب، يجد نفسه حائرا بين خيار مواصلة التعامل مع إيران عبر فرض العقوبات الاقتصادية وانتظار نتائجها على القرار السياسي الإيراني أم اللجوء إلى خيار القوة العسكرية لتسريع عملية تركيعها، تنفيذا لرغبة من يعرفون ب صقور" البيت الأبيض الذين يصرون على تقليم أظافر إيران عسكريا بذريعة منعها من امتلاك القنبلة الذرية تماما كما تريد إسرائيل ذلك حتى تبقى القوة المهينة في كل منطقة الشرق الأوسط.
ووضعت مثل هذه الوضعية كل العالم في حالة ترقب لما تأتي به الأيام القادمة من تطورات أو حتى مفاجآت في نفس الوقت الذي تعالت فيه النداءات ملحة باتجاه واشنطن وطهران من أجل التعقل وعدم التسرع والمغامرة في اتخاذ القرارات التي قد تعمق الشرخ بدلا من إيجاد مخرج له في منطقة منهكة بمشاكلها التي لا تكاد تنتهي.
ولم تنتظر الصين التي تبقى أهم متعامل اقتصادي مع إيران، طويلا للتعبير عن رفضها لقرار البنتاغون بتعزيز قواته في منطقة الخليج لما له من تداعيات خطيرة على الاستقرار والأمن في منطقة بأهمية منطقة الخليج. ودعا وزير الخارجية الصيني وانغ يي، كل الأطراف إلى "ضبط النفس وتهدئة التوتر" لتفادي ذلك.
كما جدد الوزير الصيني دعوته باتجاه إيران بعدم التخلي عن الاتفاق النووي بهذه السهولة في رد على تصريحات، بهروز كمال أفندي الناطق باسم وكالة الطاقة الذرية الإيرانية التي أكد من خلالها أن مخزون بلاده من مادة اليورانيوم المشبع سيتجاوز بحلول 27 جوان الجاري عتبة 300 كلغ الحد المعلن في الاتفاق النووي.
كما دعا ديمتري بيسكوف الناطق باسم الرئاسة الروسية، الولايات المتحدة وإيران الاحتكام إلى لغة العقل وتفادي كل ما من شأنه التسبب في زيادة درجة التوتر في منطقة غير مستقرة.
ورفضت دول الاتحاد الأوروبي هي الأخرى الانسياق وراء الاتهامات الأمريكية تجاه إيران وأكدت أنها في حاجة إلى مزيد من المعلومات لاتخاذ موقف يتماشى مع حقيقة الوضعية السائدة في منطقة الخليج.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.