قوراية: على الجزائرالتدخل لدى فرنسا من أجل الافراج عن المعتقلين    بالفيديو..ريبيري يحتفل بتقدم الجزائر أمام السنغال من ستاد القاهرة    الجزائر تفتتح باب التسجيل باسرع هدف في تاريخ نهائي الكان امام السنغال    أفراح تعم البيوت وتبادل التهاني بين العائلات    تسع طائرات عسكرية تقلع من عدة مطارات بالوطن باتجاه القاهرة    إصابة شخصين في عملية سير وإصابة آخرين في حريق منزل    160 طفل من أبناء الحرس البلدي ومتقاعدي الجيش في رحلة صيفية    منعرج جديد في طريق الخروج من الأزمة    عريقات: نرفض المقترحات الأمريكية لتوطين اللاجئين الفلسطينيين    الجمعة 22 .. الحراك الشعبي والمطالبة ب “الكحلوشة “    42.20٪ نسبة النجاح في خنشلة    وزير الفلاحة يدعو إلى تطوير البقوليات وخفض الاستيراد    لاعبو الخضر يدخلون أرضية الميدان تحت أهازيج “الشعب يريد لاكوب دافريك”    ندوة وطنية في سبتمبر حول منطقة التبادل الحر الإفريقية    موبيليس يهدي 50% رصيد على كل تعبئة    أرضية قطاعية مشتركة لمرافقة الشباب والحد من البطالة    سهرة غنائية تكريما لقامة «الديوان» بن عيسى    بلماضي يُحافظ على نفس التشكيل دائمًا    بالصور..حفل إسدال الستار عن منافسة كأس امم إفريقيا بطريقة عالمية    قناة إيرانية: الحرس الثوري يلقّن ترامب درسا لن ينساه!    اكتشاف قبر روماني بمنطقة عين الحمراء ب«فرجيوة»    06 حفلات ضمن ليالي المدية للطرب الشعبي    إيداع شرطي ومشعوذ الحبس المؤقت ويضع شريكيهما تحت الرقابة القضائية    مردسة تاونزة تتألق مرة أخرى    كيف علمنا الشرع التعامل الصحيح والمحافظة عليها    السيدة زينب بنت جحش    لسلامة اللغة العربية أثرٌ في حِفظ كِيان الأُمَّة الإسلامية    حريق يتلف 8 هكتار من القمح الصلب بتيسمسيلت    منعت الفيميجان والألعاب النارية.. فرنسا في حالة تأهب قصوى لنهائي الكان    إنعقاد دورة اللجنة المركزية العادية ل “الأفلان” الخميس القادم    “اعملوا من أجل الإرتقاء بجيشنا المغوار إلى مصاف جيوش الدول المتقدمة”    الحكومة تتعهد بإيجاد حلول نهائية لمشكل نقص الأطباء الأخصائيين    زطشي : مواجهة السنغال اليوم صعبة    السودان : “نقاط خلافية” تؤجل التوقيع على المرسوم الدستوري    العاصمة : نحو استلام 90 مؤسسة فندقية قيد الإنجاز “تدريجيا”    زلزال قوي يضرب العاصمة اليونانية أثينا    نحو إعداد مخطط توجيهي لتطوير التوزيع التجاري الواسع    بلومي: بلماضي سر نجاح الخضر    وزارة الشؤون الدينية تعلن عن انشاء لجنة للإستماع لإنشغالات الحجاج    4 قتلى من عائلة واحدة و 20 جريح في حادث مرور بشرشال    4800 عائلة تستفيد من بشبكتي الكهرباء والغاز الطبيعي بسعيدة    للاشتباه في تورطهما بقضايا فساد    تمديد احتجاز الناقلة النفطية الإيرانية إلى 30 يوما    تقديم 18 شخص من أجل وقائع ذات طابع جزائي أمام محكمة سيدي امحمد    بالصور.. السفير الزيمباوي يُؤدي زيارة وداع لوزير السّياحة        المحكمة العليا تأمر بإعادة فتح قضيتي "سوناطراك" و"الخليفة"    الوزير الاول يترأس اجتماعا للحكومة لدراسة مشاريع تنموية تخص عدة قطاعات    البعثة الطبية على أتم الاستعداد لمرافقة الحجاج    شؤون دينية: انشاء لجنة متابعة وخلية استماع لمتابعة سير موسم حج 2019    تحت شعار‮ ‬الفن الصخري‮: ‬هوية وإنتماء‮ ‬    Petrofac‭ ‬يدشن مركزه بالجنوب    هدايا من الشعر، وتوقيعات بلغة النثر    عشاق الفن السابع يكتشفون السينما الانتقالية في إسبانيا    « التظاهرة تحولت إلى مهرجان وطني ونحتاج إلى مقر تلتئم فيه العائلة الفنية »    تمديد موسم العمرة يرفع من عدد الحراقة المعتمرين    أهميّة الرّوح الوطنية في صنع الإنجازات    بين اعتذار بونجاح و”مُكَابَرَة” النُّخَبْ    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





تعزيز أسطول «الجزائرية» ب6 طائرات جديدة
كورابة يؤكد تطور نشاط الملاحة الجوية ب80 بالمائة
نشر في المساء يوم 26 - 06 - 2019


* email
* facebook
* twitter
* linkedin
أكد وزير الأشغال العمومية والنقل، مصطفى كورابة، أن الحكومة وافقت على طلب تجديد الأسطول الجوي الجزائري، حيث رخص مجلس مساهمات الدولة لشركة الخطوط الجوية الجزائرية باقتناء 6 طائرات جديدة بقيمة 2 مليار دولار، مشيرا في سياق متصل إلى تنامي معدل الرحلات الجوية من وإلى الجزائر بنسبة 80 بالمائة.
وأوضح الوزير في معرض رده على أسئلة أعضاء مجلس الأمة، بمناسبة مناقشة مشروع القانون الخاص بالطيران المدني أمس، أن مجلس مساهمات الدولة وافق على تطوير الأسطول الجوي الجزائري الذي يضم حاليا 58 طائرة، منها طائرتان مخصصتان للشحن بما يعزز نشاط الملاحة الجوية ويرفع من نوعيتها ويجعل الشركة الوطنية تستجيب لطلبات الزبائن.
وحتى إن اعترف بوجود بعض النقائص في مستوى الخدمات المقدمة، أكد كورابة أن الطائرات الجزائرية لديها رخص للتحليق في المجال الجوي الأوروبي، الذي يتميز بالصرامة الكبيرة في منح مثل هذه التراخيص التي تعتمد السلامة والأمن كشرطين أساسيين للسماح بعبور إقليمها الجوي.
وتابع في نفس السياق، أن معدل تطور الرحلات الجوية عرف تقدما نوعيا، بلغت نسبته 80 بالمائة، بمعدل 20 دقيقة بين كل رحلة، في حين يصل المعدل الدولي حسبه، إلى 83 بالمائة.
من ناحية أخرى، قال الوزير إن عمليات تعويض المسافرين في حال تأخر الرحلة أو إلغائها أو رفض الركاب الاستفادة منها لسبب ما، تم التنصيص عليه وتنظيمه بموجب المرسوم التنفيذي رقم 16/175 الصادر سنة 2016 والذي يتضمن معالجة مثل هذه الاختلالات، وفقما تحدده الاتفاقية الدولية للمونتريال لسنة 1999، «بالرغم من أن الجزائر لم تصادق عليها، تقديرا لمصلحة الخطوط الجوية الجزائرية».
وحول برمجة الرحلات، أشار الوزير إلى أنها تخضع للمعيار التجاري الذي يضبطه العامل الاقتصادي والاجتماعي للحفاظ على الصحة المالية لشركة الخطوط الجوية الجزائرية.
ونفى ممثل الحكومة في سياق رده على استفسارات أعضاء مجلس الأمة، أن يكون هناك تقصيرا في برمجة الرحلات من وإلى مطار تندوف، مشيرا إلى أن عدد الرحلات انطلاقا من هذا المطار يقدر حاليا بمعدل رحلة واحدة أسبوعيا نحو ثلاث وجهات هي العاصمة وهران وقسنطينة «وذلك بطريقة مدروسة».
ولدى تطرقه لمحاور مشروع القانون محل الدراسة والضوابط الخاصة بالوكالة الوطنية للطيران المدني، وعد الوزير بإصدار النصوص التنظيمية في أقرب الآجال، مشيرا إلى أن هذه النصوص يجري حاليا إعدادها.
وأوضح بأن هذا النص الجديد جاء لمواكبة التطورات الحاصلة في مجال النقل الجوي وعصرنته بمرعاة عدة عوامل، تشمل حماية البيئة، فيما يتصل بتخفيض مستوى الضجيج والتسربات الغازية الصادرة عن حركة الملاحة الجوية الأجنبية، وكذا شروط السلامة ونوعية الخدمة وتعزيز مداخيل الدولة من هذا النشاط.
ولفت السيد كورابة بالمناسبة إلى أن آخر عملية تدقيق لسلامة الطيران المدني الدولي في سنة 2011، بينت أن مديريات الطيران المدني والأرصاد الجوية تواجه صعوبات شتى في أداء مهامها، الأمر الذي حال دون تحسين مرتبة الجزائر في تصنيف المنظمة الدولية للطيران المدني، من حيث تنفيذ معايير السلامة، إذ تم تقييم التنظيم المعتمد في الجزائر بعلامة 44,44 بالمائة، في حين بلغ المعدل العالمي 69,32 بالمائة، وذلك من أصل 192 دولة عضو في المنظمة الدولية.
وقد فرضت هذه الوضعية على الجزائر حسب الوزير إعادة النظر في الإطار العام المنظم للطيران المدني وإنشاء هيئة جديدة تعني بتطوير الأسطول وتنظيمه وعصرنته.
ويهدف المشروع الجديد الذي يستحدث الوكالة الوطنية للطيران المدني، إلى التكفل الأمثل بمهام الضبط والإشراف والرقابة على نشاطات الطيران المدني من خلال تعزيز أمن وسلامة الطيران المدني بالجزائر.
ويمنح النص الجديد للوكالة الوطنية للطيران المدني، الاستقلالية المالية مع وضعها تحت وصاية وزارة النقل. كما ينص على التكوين المستمر لإطارات الملاحة الجوية مع تبني تدابير تحفيزية لاستقطاب الكفاءات والحفاظ عليها، مشيرا إلى أن تمويل الوكالة يتم من الاقتطاعات القادمة من الأتاوى الخاصة بالملاحة الجوية، والتي حددت قيمتها ونسبها بموجب قانون المالية لسنة 2005.
كما أدرج في المشروع مادة تكرس حق موظفي مديرية الطيران المدني والأرصاد الجوية في اختيار إدماجهم بالوكالة الوطنية للطيران المدني في آجال لا تتجاوز سنة واحدة، بداية من تاريخ إنشاء الوكالة، حسبما ذكر به وزير الأشغال العمومية والنقل، الذي أشار إلى أنه تم إتمام المادة 124 من القانون 89-06 لتقنين نشاط الإخلاء الصحي بواسطة الطائرة وتصنيفه ضمن خدمات النقل الجوي.
للإشارة، تمحورت أسئلة أعضاء مجلس الأمة عموما، حول تخفيض أسعار تذاكر النقل الجوي لدعم السياحة الداخلية وإمكانية تطبيق تخفيضات خاصة بأبناء الجنوب، فضلا عن طرح انشغالات أخرى ذات طابع محلي، مرتبطة بقطاع النقل عامة.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.