في أعقاب الانفجار المروع    بعدما خلقوا جوا من اللاأمن في ربوع الوطن    تغييرات بمجلسي قضاء ورقلة والاغواط    وزارة التجارة تطلق تطبيقا جديدا    بعد استكمال الإجراءات الإدارية والمالية    خبراء يثنون على قرار تبون بإعادة النظر فيه ..و يؤكدون:    تخرج دفعة جديدة من الضباط المهندسين    بعد تعرضهم لعدة خسائر مادية    لبنان: ارتفاع حصيلة انفجار مرفأ بيروت إلى 171 قتيل    سيفصل فيه مجلس الإدارة الجديد    قد يرحل في الميركاتو الحالي    ميركاتو ساخن لنادي الكناري    بعد أن أجازت الدخول للشواطئ المرخصة وفضاءات التسلية    بعد اقرار العودة التدريجية إلى نشاطهم    السجن لمدير الأشغال العمومية بتبسة    رحيل الفكاهي بشير والفنانة نورية    ..إقالات بالجملة    الأرضية الإلكترونية خلّصت المواطن من عناء التنقل    روسيا تنتج لقاح "سبوتنيك" للقضاء على فيروس "كوفيد 19"    الهلال الأحمر الجزائري يؤدي مهمة مكملة لمجهودات الدولة    تسليم 282 شاحنة "مرسيديس بنز" لمؤسسات عسكرية ومدنية    مسايرة التكنولوجيا للارتقاء إلى المدارس العسكرية الكبرى    نحو الإفراج عن تسهيلات لفائدة المؤسسات الناشئة    274 جزائريا في الحجر الصحي ببومرداس    10 وفيات.. 492 إصابة جديدة وشفاء 343 مريضا    تقييم الموسم الفلاحي بعنابة    8225 فاتورة تصدير تنتظر تعويض تكاليف النقل    وضعية غير مريحة ومصير مجهول!!    شباب عقود ما قبل التشغيل يخرجون للشارع بوهران    تحضير ملفات لتصنيف اللباس التقليدي    تقية يشارك في الدورة الرقمية الاستثنائية    إرسال 354 طنًا من المساعدات    أااا.. يا "صوفيا"... أمس واليوم و.. بعد غدٍ    إبعاد حشود وبورديم ودرارجة    إجلاء عشرات العائلات حاصرتها حرائق الغابات بالشلف و مستغانم    تناوب ممرضي و أطباء المصحات الجوارية على جناح كورونا    تعقيم المرافق الإدارية وزيارات للمرضى ومساعدات للأيتام    المكتب المسيّر يعلن عن نهاية مهمته    استخراج رفات ثلاثة شهداء لإعادة دفنها    الغموض سيد الموقف    عرض مسوَّدة العمل نهايةَ أوت    بحثا عن نوستالجيا الفردوس المفقود ... من خلال عوالم السرد الحكائي في روايتها الموسومة ب: «الذروة»    الكاتب روان علي شريف سيكرم في القاهرة أكتوبر القادم    تأثرت بالفنان أنطونين آرتو في أعمالي الركحية    حمليلي : «خليفي ومسعودي غير قابلين للتحويل»    تنصيب عبد السلام ومقبل.. وضم اللاعب حدوش    «الخير بلا حدود» تهب أجهزة و معدات طبية لمصلحة كوفيد 19    ألم مزدوج    الاستعاذة من شر الخلق    التعامُل مع الناس    هذه أسباب الفرج    عزم راسخ على محاربة الإرهاب    تطوير العلاقات أكثر    رحيل أعمدة الفن الجزائري    بشير بن محمد.. وداعاً    "صيدال" ورهان الدواء الجزائري    الإسلام دين التسامح والصفح الجميل    يا الله    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





تعزيز الأمن الغذائي مهمة إستراتيجية لتعزيز السيادة الوطنية
وزير الفلاحة يشيد بعمل مؤسسات التكوين ويؤكد:
نشر في المساء يوم 20 - 07 - 2019


* email
* facebook
* twitter
* linkedin
أكد وزير الفلاحة والتنمية الريفية والصيد البحري، شريف عماري، أول أمس، من سطيف أن تعزيز الأمن الغذائي مهمة استراتيجية مرتبطة بتعزيز السيادة الوطنية، مشيرا خلال إشرافه على مراسم اختتام السنة الدراسية البيداغوجية بالمعهد التكنولوجي المتوسط المتخصص الفلاحي، أن القطاع الفلاحي يحظى بمكانة جد هامة على الصعيدين الاقتصادي والاجتماعي لتحقيق الأمن الغذائي، الذي يشكل إحدى العناصر الأساسية للسيادة الوطنية.
كما أشاد الوزير بالعمل الذي تقوم به مؤسسات التكوين والبحث في المجال الفلاحي، قائلا «إن النتائج تثلج الصدور وتشجعنا على دعم وتكثيف أكثر للمجهودات، مع إيلاء العناية لكل التدابير لتوفير الظروف المناسبة والتكوين عالي المستوى لينعكس إيجابا على أنظمة الإنتاج والتنمية والأسواق والاستدامة، مع استغلال الموروث الطبيعي بطريقة عقلانية وذكية».
وأفاد عماري بأن العمل جار لجعل قطاع الفلاحة فعّالا في تنويع الاقتصاد والتنمية، خاصة في المناطق الريفية والجبلية، وذلك عن طريق التكوين الذي من شأنه أن يؤثر إيجابا بصفة مباشرة على الاقتصاد الوطني في عديد القطاعات.
بالمقابل، كشف الوزير، أن دائرته الوزارية بصدد اتخاذ جميع الإجراءات والتدابير اللازمة لتحسين تدخلاتها بالتنسيق مع عديد القطاعات الفاعلة في المجال، على غرار قطاعي النقل والصيد البحري، ذلك للحصول على تكوين يؤهل للذهاب إلى أعالي البحار للقيام بصيد مميز للسمك يدعم الأسواق الوطنية وحتى الصادرات بكل احترافية.
وبخصوص الغابات، أشار عماري إلى وجود مشاريع ضخمة كاستغلال النباتات العطرية والطبية وأصناف أخرى، مع تطوير الزراعات الجبلية في هذا المجال بما يسمح بالرفع من قدرات الاقتصاد الغابي.
وفيما يخص التكوين، أشار الوزير إلى تنظيم العديد من الأنشطة التكوينية والإرشادية خلال الخمس سنوات الفارطة لفائدة الفلاحين، ويتعلق الأمر بتكوين قاعدي لفائدة 1373تقني ومساعد تقني في مجال الفلاحة والغابات وتدريب 2186 عون في مجال الصيد البحري، وما يزيد عن 200 ألف فلاح وإطار ومستثمر والشباب من حاملي المشاريع في المجال التقنية الفلاحية وإدارة وتسيير المشاريع والأنشطة الفلاحية والغابية والصيدية.
وفي مجال الإرشاد، تم تأطير ما يزيد عن مليون فلاح ومربي وعامل بالصيد البحري والغابي، من ضمنهم 400 ألف شاب و150 ألف امرأة ريفية لتقوية القدرات المعرفية لمختلف متعاملي القطاع.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.