لجنة المالية تقر تعديلات على الرسوم الجديدة الخاصة ب السيارات المستوردة    وهران : الشروع في إنجاز أزيد من 640 مسكنا في صيغة الترقوي الحر    أفلام وثائقية تدون جرائم الاستعمار في المحتشدات ومراكز التعذيب    توقيف تاجري مخدرات وحجز مركبتين محملتين بالكيف المعالج    خلال المشاورة الثالثة والأخيرة: مشاركون يدعون إلى وضع آليات تحمي الفنان وأعماله الإبداعية    شريط حول الحراك.. “واشنطن تايمز توقعت ردا من وسائل الاعلام المنزعجة من مساعي الرئيس”    تونس: إخفاق ضغوط مغربية لترحيل الناشط الصحراوي محمد الديحاني    مريم شرفي : الجزائر خطت خطوات كبيرة في مجال حماية الطفولة    بن عبد السلام: نحن بصدد الخطوة الثالثة لبناء الجزائر الجديدة    إجلاء الرعايا الجزائريين بالمغرب: وصول 229 مسافر فجر اليوم الأحد الى مطار الجزائر الدولي    فتحي شريف : الكمامات قد تتحول الى ناقل للفيروسات إن لم نحسن التخلص منها بعد الاستعمال    رئيس الجمهورية يترأس اجتماعا لمجلس الوزراء    أمطار رعدية غزيرة في هذه الولايات    بعد إغلاقه لشهرين بسبب كورونا.. المسجد الأقصى يفتح أبوابه أمام المصلين    هزة ارضية بقوة 3.6 بولاية الشلف    منزل محرز يتعرض للسرقة.    شنين يؤجل جلسة المصادقة على قانون المالية التكميلي    روسيا تسجل 9268 إصابة جديدة بفيروس كورونا    المجلس الشعبي الوطني : تأجيل جلسة التصويت على مشروع قانون المالية التكميلي 2020 الى 14سا 30د    إعادة فتح المسجد النبوي (صور)    جمعية التجار والحرفيين: الشروع في صناعة و تسويق الأقنعة الواقية بداية من جوان    كوفيد-19: إطلاق تحقيقات وبائية بالولايات التي تسجل أعلى نسبة في الإصابة بالفيروس    ترامب يهدد باستخدام القوة العسكرية للتصدي للمتظاهرين احتجاجا على مقتل أمريكي أسود على يد الشرطة    يعتبر صديقا للجزائر    في إطار خطة لتوفير ملياري يورو    بعد المستويات العالية التي قدماها    لفك العزلة على العائلات المعوزة    بعد سقوطه على كهف    تناشد الصليب الأحمر التدخل العاجل للإفراج عن الأسرى    إثر أزمة قلبية مفاجئة    خلال شهر رمضان المنقضي    اشادة بالوزيرة بن دودة    النادي الاقتصادي الجزائري يستقبل 200 مشروع    مشروعان لتحويل الكهرباء    فرصة للسينمائيّين الجزائريين للمشاركة    سوناطراك مساهما رئيسيا في شركة "ميدغاز"    أعتقد أنه لا يمكننا استئناف البطولة    458 مخالفا للحجر خلال رمضان    مصادرة 3.4 كلغ كيفا    30 ألف أورو للإبقاء على بن عيادة    تعيين نائب الرئيس يتعارض مع الإرادة الشعبية    زوجة الشرطي المتهم تطلب الطلاق وتقدم التعازي    "رأيت الجنود الفرنسيين يحرقون أمي وهي حية"    بداية التفاوض مع اللاعبين لتخفيض رواتبهم    « القيطنة » زاوية العلماء ومشايخة الفقه    «قطار الدنيا» إنتاج جديد لمسرح علولة بوهران    راحة الزائر في مسجد «سيدي الناصر »    سيادة وشعب الجزائر خط أحمر    من أفطروا في رمضان وجب عليهم القضاء بعد الشفاء    78 مليار سنتيم للتكفل بمناطق الظل    «الوثائقي خرج عن نطاق الأدبيات واحترام الغير»    توقيف "مير" زموري    بن يمينة يدخل مخططات تيطاوين التونسي    « إستدعائي للمشاركة في «كان « الغابون اكبر نجاح بالنسبة وحلمي إنهاء مسيرتي مع الحمراوة»    «نون يا رمز الوفاء»    خفيف الظل    اللجنة الوزارية للفتوى: الذين أفطروا في رمضان بسبب كورونا وجب عليهم القضاء بعد الشفاء    روسيا وألمانيا تؤكدان على الحل السياسي    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





مهنيو الصحافة معنيون بالحجر الصحي
وزير الاتصال في حوار خص به يومية "الوطن":
نشر في المساء يوم 07 - 04 - 2020


* email
* facebook
* twitter
* linkedin
أكد وزير الاتصال، الناطق الرسمي للحكومة، عمار بلحيمر، أن مهنيي الصحافة معنيون على غرار المواطنين الآخرين بإجراءات الحجر الصحي التي أقرتها السلطات العمومية للتصدي لانتشار فيروس كورونا.
وصرح الوزير في حوار، أمس ليومية "الوطن" أن "حالة الطوارئ الصحية تعيق أكثر فأكثر شروط ممارسة عدد من الحريات: التنقل والتظاهر والصحافة"، متعهدا ب"المرونة" في حال وضعية استثنائية هامة بالنسبة لوسائل الإعلام وتثبت ضرورة الإعلام.
وحسب المسؤول الأول لقطاع الاتصال، فإن مهنيي الصحافة معنيون بالحجر الصحي لأسباب صحية "بديهية". مشيرا إلى القانون الدولي الذي يكرس فكرة "الخطر العمومي الاستثنائي"،
وكذا القانون الجزائري لاسيما القانون رقم 04-20 المتعلق بالوقاية من الأخطار الكبرى وتسيير الكوارث في إطار التنمية المستدامة.
وأضاف الوزير أن "هذا لا يدل على أن الحجر الصحي لا يعني الوضع الصارم في المنزل أو في العزل التام"، حتى وإن كان القانون الدولي يعترف للدول بتدابير استثنائية للالتزامات المتصلة بالقوانين المدنية والسياسية المعترف بها في الميثاق الدولي لسنة 1966.
وعن سؤال حول ظروف ممارسة مهنة الصحفي في سياق الأزمة الصحية مع الترخيصات التي "قد تحد" من تنقلات المهنيين في مسافات العودة إلى بيوتهم، أوضح السيد بلحيمر أن الترخيصات التي قررت بالنسبة للمناطق تحت حظر التجول (من الساعة الثالثة أو الخامسة مساء إلى غاية السابعة صباحا) لا تحد "بشكل قطعي" من تنقل الصحفيين، علما أن النشاط أساسا يمارس في النهار.
وفي هذا الشأن قال الوزير "في المساء حيث تكون المدن والقرى فارغة وكل شيء مغلق، فإنه لا مجال لإجراء روبورتاجات بحيث لا تكاد تكون هناك مواضيع للمعالجة. ومع ذلك، فإن وجدت مكاتب التحرير مصلحة في معالجة موضوع ما، فالترخيص يسمح للصحفي على أي حال بالتنقل، وهذا الترخيص بالتنقل يستعمله كإثبات لدى مصالح الشرطة المتواجدة في الميدان". وللصحفي الذي يريد تقديم تقرير حول الوضعية في العاصمة أو في ولاية أخرى، نهارا وليلا، قال الوزير أن الوزارة ستعالج "بمرونة" الحالات الاستثنائية التي ستعرض لها. وأضاف في هذا الشأن أنه "إذا كان الأمر يتعلق بتصوير أحياء أو سكان تحت الحجر الصحي (...)، فهذا لا يشكل سبقا صحفيا أو اكتشاف ما"، مشيرا إلى أن الحجر الصحي يهم أكثر المتخصصين الذين ينشطون في البرامج التلفزيونية لبحث نتائج العزل".


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.